مشاهدة النتائج 1 الى 18 من 18
  1. #1

    أعرفكم بنفسي ..... نملة :)

    attachment
    أعرفكم بنفسي _(smile_ نملة
    majeed-1071581152



    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته


    كما توقعت .... التجاهل مصيرنا و ان رأيتمونا ايضا تتجاهلونا .
    لماذا ألأننا نمل!! ..
    تخيلوا انني بوصفي نملة اكبر مني بوصفي نمل ..بزيادة حرف ة
    و مع ذلك فبوصفي نمل ..فإني أقوى بكثير من وصفي نملة >>>> بلشنا فلسفة


    توقعت أن القى ترحيباً و لو عابراً ممن كنت أحسبهم أهلا للترحيب و لا نقول الا الحمد لله على كل حال >>> لم أنضم إليكم أصلا للمجاملات و الترحاب و لا اريد ان اعرف بما فكرتم عندما رأيتموني – هذا ان رأيتموني أصلاً -
    قلت أنني سأعرفكم بنفسي .. الغالبية عرفتني ان لم يكن الجميع ..فأنا أشهر من نار على علم ... .>>> البنت ..أقصد النملة شكلها مغرورة >> مع أن الغرور بعيد كل البعد عنا معشر النمل .


    اسمي نملة ..بالأحرى نملة سليمان .. هكذا اقترن اسمي باسم أعظم نبي في عصره و أوانه سليمان عليه السلام بل كرمني الله و معشر النمل بسورة كاملة باسمنا - سورة النمل
    لا بد أنكم سمعتم أو قرأتم قصة سليمان عليه السلام في وادي النمل ... لكن هذه المرة ستقرأونها من وجة نظر الطرف الثاني المهمش بنظركم القاصر و كأننا لا نشعر بل كأننا غير موجودين في القصة!!! ..قصتنا نحن ..نملة سُليمان


    نملة سليمان/ قال تعالى :
    " حتى اذا أتوا على وادي النمل قالت نملة :" يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنكم سليمان و جنوده و هم لا يشعرون " . سورة النمل اية 18


    أعرف لماذا خلق الله النمل بوصفي نملة ..
    و لكني فشلت أن أعرف لماذا خلق الله الانسان ..
    هذاالمخلوق الغريب المدهش ...و أحياناً هذا المخلوق المزعج..
    يسير هكذا بلا مبالاة ..يطأ بأقدامه مئات من جيوش النمل.
    يحطم بخيله الآفاً من النمل ..
    دون أن يحس أو يشعر ..
    دون أن يعرف أو يدري ..
    دون أن يدرك ..
    دون أن يُلاحظ..دون أن يفهم ..دون أن يغضب أو يحزن ...>>>أحيانا كثيرة يفعل بنوا آدم هذا حتى مع ابناء جنسهم و يقولون انهم أهل الإحساس و المشاعر و الطيبة .
    أي قسوة تنظوي عليها اللامبالاة حين لا ترى و لا تسمع ..
    أي قسوة ..
    نحن نحمل حبة الأرز في نصف يوم كامل ..>>> لذا لا تستغربوا تأخري بطرح الموضوع ..فالطباعة أخذت وقتها ..و أن تأتي متأخراً خير من أن لا تأتي بالمرة .
    حياتنا ليست سهلة>>> و أينا حياته سهلة
    أحياناً نعثر على قطعة من السكر .. و يجتمع مجلس الخبراء الأعلى في الأمن الغذائي ...>>> لا تستغربوا
    - هناك بعض فتات السكر
    - أين ؟
    - على بعد ألف مسيرة نملة منشجرة التفاح ..
    - كم نملة تلزم لنقلها ؟
    - عشرة الآف .
    - احشدوا جيشاً من خمسين ألف نملة …>>>لا تستعجل ..سيأتيك التفسير لاحقاً
    - لماذا نسرف في حشد جيوش النمل ..
    - لأن الانسان – جنابك ، يُحك جنابك - يُسرف في تحطيمنا دون سبب أو مبرر، لا أريد أن أسرف في الحديث – قيل لي أنني ثرثارة – المفروض أنني نملة ..و النملة شئ صغير ..حشرة صغيرة ، و الاختصار جزء من طبيعتنا، و الحكمة جزء من طباعنا، وما قل ودل هو شعارنا في الحياة ..>>> لا تندهش من هؤلاء الصغار فهم حقاً عظام و لا تتمنى ان تكون من هؤلاء الكبار فهم حقاً صغار .
    - و رغم أن حجمنالا يتجاوز ملميترين ..إلا أن الله الرحيم الكريم عوضنا عن صغر الحجم و ضعف الجسد بموهبة التنظيم و الإدارة و إجراء الحسابات الدقيقة .>>>يا ترى ماذا يملك أكرم المخلوقات على الأرض ؟
    نجن لا نؤخذ على حين غرة ، لا تدهمناالمفاجأة .. نؤمن بقضاء الله و قدره ، و نعرف أن كوباً من الماء يستطيع إغراق جيش من النمل ..و لكن إيماننا بالله لا يمنعنا من إجراء حسابات و عمل دراسات للجدوى و تنظيم كل شئ و إدارة كل شئ بإحكام ... بل اننا نفهم أن الإيمان بالله يقتضي هذا و يستوجبه .. فإن للكون قوانين لا تنكسر لأحد و لا تخرج على طبيعتها لمخلوق ..لا أريد أن أطيل عليكم ...- لست ثرثارة و لكن ظروف عملي تستوجب مني كثرة الكلام أحياناً و هذا لا يجعلني قلقة الفهم – كنت نملة من نمل الحراسة في وادي النمل ....
    أنتم لا تعرفون أين يقع وادي النمل ؟؟!!
    - هذا أفضل .. من الأفضل أن تخبئ المخلوقات الغيرة أوديتها حرصاً على حياتها ، إن الظن السائد أن ضآلة حجم المخلوقات يوشك أن يكون سبباً في هلاكها، و وسط غابة الحياة الدنيا ، إما أن تكون ذئباً أو تأكلك الذئاب ، و إما أن تكون نمراً أو تأكلك النمور ، أليس هذا ما يقوله البشر ؟
    - ماذا يفعل النمل في الدنيا إذن و هو يكاد يكون أصغر الخلائق ؟
    - إن رحمة الله تعالى أجابت على هذا السؤال فلم تعد لنا حاجة أن نصير ذئاباً لكي لا تأكلنا الذئاب ..
    - لقد زودنا الله تعالى بحياة مدهشة ، و ليست هناك كائنات يبلغ التخصص فيها ما يبلغه من الدقة في عالم النمل .. >>> لذا ان قلت لكم أني رغم حكمتي فإني لا افقه أمورا كثيرة أو لا اعرفها فإني لا أخجل من عدم المعرفة هذه و قيل من قال لااعلم فقد أفتى ..ما زال ذلك المخلوق البشري يدهشني بكبريائه و غروره في ادعائه بالمعرفة و هو لا يفقه شيئاً مقارنه في العلوم التي نعلمها نحن معشر النمل ..عذراً انسى نفسي أحياناً عندما أتحدث عن بني البشر ..نرجع لموضوعنا لأعرفكم بنفسي أكثر


    إن النمل لا يعيش وحيداً – مثل بعض الناس المحاطة بالبشر لكنها تظل تشعر انها وحيدة ..غريب هذا المخلوق البشري !!!- إنما يعيش النمل في مستعمرات يبلغ عددها مئات الألوف ، و تقسيم العمل بيننا قاطع و و اضح ، إن عمل الإناث مثلاً لا يمكن للذكور القيام به و عمل الشغالات لا يمكن لغيرهم أن يؤديه ، و مدننا تقع تحت الأرض .. و هي مدن تتصل بشبكات معقدة من الطرق التي يستحيل على غير النمل أن يسير فيها ، و نحن نبني مدننا تحت الأرض على أعماق تكفي لابعاد أي خطر محتمل ..


    و نحن ثلاثة أنواع : الإناث و الذكور و الشغالات .. و كل جنس منا يولد و هو يعلم وظيفته تماماً .


    .، و ليس هناك من يعلمنا كالبشر ، نحن نتعلم مباشرة من الله ، تلقت أول نملة خلقها الله تعالى كل علم النمل ، و ورثته للأحفاد ، لا تكاد النملة منا تولد حتى تعرف الجنس الذي تنتمي إليه ، و تبدأ على الفور بأداء كل واجبات هذا الجنس ..
    لا نتضرر .. و لا نطمح و لا نطمع و لا نحلم ..


    لا تنبت لنا أجنحة إلا عندما نحب >>> لم تضحك !!؟؟ ألا تشعر بأنك خفيف و تكاد تطير أنت أيضا عندما تُحب بل تخرج من أفواهكم كلمات بالمستحيل تعجزون عن تحقيقها ..أما نحن فإن قلنا نطير من الحب فإنا فعلا نطير .


    smile
    يكفيني ثرثرة إلى الآن فلا بد ان دبيبي أزعجكم – بالمناسبة صوت النملة يسمى دبيب فيم ان سألكم أحد ..رأيت مسابقة قريبة من هنا ؟


    و نتابع قريباً التعريف بنفسي و قصتي " نملة سُليمان " و سأخبركم من أي الأنواع الثلاث هي رفيقتكم في هذاالدرب ، و يجب أن تعرفوا أن لكل منا طاقة و حدود .. و أي خطأ بالطباعة فهو غير مقصود و مشكور من يدلني عليه لأصححه – بتحديده بدقة بالسطر و الكلمة و الزاوية –او فليغيره بيده ان استطاع مشكوراً


    في أمـــــــــــان الله
    نملة


    يتبع الجزء 2/3 ان شاء الله
    الصور المرفقة الصور المرفقة attachment 
    اخر تعديل كان بواسطة » LONELY_HEART في يوم » 09-08-2009 عند الساعة » 16:19 السبب: تعطيل التوقيع المُخآلف


  2. ...

  3. #2
    جزاك الله خيرا أختي

    وننتظر باقي الأجزاء على أحر من الجمر

    تحياتي

  4. #3
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...
    شكراً لك أختي الكريمة ديموند ...
    وننتظر باقي الأجزاء....

  5. #4
    مشكوره على الحوار المفيد والجديد .....

    أنا أعتقد إن طريقه العرض فعلا ممتازه ....

    دائماً عندك جديد ما شاء الله ...


    المهم أنا عندي طلب مكن بسيط .... بخصوص تعديل الآيه القرآنيه ....


    نملة سليمان/ قال تعالى :
    " حتى اذا أتوا على وادي النمل قالت نملة :" يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنك مسليمان و جنوده و هم لا يشعرون " . سورة النمل اية 18

    ومشكوره على الموضوع مره ثانيه .... وبارك الله فيك ...

    والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته ..

  6. #5

  7. #6

    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

    بداية اود الاعتذار على لسان نملة smile ... حيث انها تاهت عن الموضوع و ظلت تبحث عنه بالمنتدى العام الى ان اهتدت انها ربما وضعتها بالققسم الديني ....... و حتى وصلت بخطاها البطئية السريعة و لكن الدؤبة بنفس الوقت اليوم فقط ..وصلت له و تشكركم من كل قلبها :-

    13
    أختي بياض الثلج : اخبرتني نملة ان اقول لكِ انه رغم ان قطرة واحدة من ثلجك قد تغرقها لكنها سعيدة ان نعمة من نعم الله تتابعها وهي بياض الثلج gooood و تقول لكِ ايضا انها لن تنساكِ ابدا يا من كنتِ اول من شارك بالموضوع و دعمها gooood ..و لولا بطئها لوصلت اسرع من اليوم و لكن كل تأخيره و فيها خيره gooood
    13
    اختي كاتي : تقول لكِ اختي نملة ان اصدقاء و اخوات ديموند هم صديقات و اخوات نملة ..ان سمحتي لها بهذا الشرف smile ..و هي سعيدة جدا بحضورك للتعرف عليها smile

    13

    أخي احمد السيد : هل قلت لك سابقا ان الدال على الخير كفاعله gooood فجزاكم الله خيرا ..لكني حقيقة راجعت الاية فوجدت اني نقلتها صحيحة
    نملة سليمان/ قال تعالى :
    " حتى اذا أتوا على وادي النمل قالت نملة :" يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنكم سليمان و جنوده و هم لا يشعرون " . سورة النمل اية 18
    و اهديك هذه المعلومة ..و لجميع من شرفني الموضوع المنقول بتصرف مني smile [ حتى إذا أتوا على واد النمل قالت نملة يا ايها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنكم سليمان و جنوده و هم لا يشعرون ]و لم تقل النملة ان سليمان و جنوده لا يملكون الاحساس أساسا ، و انما قالت بأن اهتمامهم بأشياء أخرى قد يجعلهم لا يدركون بأن تحت أرجلهم شيئا و هذه اشارة للانسان المقتدر بأن لا ينسى النملة بل يهتم بها ، لانها ذات روح و شعور
    و بارك الله فيك اخي احمد ..و اتطلع لدعمك و مؤازرتك دوما و يقظتك gooood ..أختكم نملة " ديموند"

    13
    أخي رينو ..حياكم الله و إليكم الجزء 2 و الأخير أتتمنى ان ينال اعجابكم و ثقتكم بما انقله و انشره بين أيديكمsmile
    13

    نملة
    اخر تعديل كان بواسطة » LONELY_HEART في يوم » 09-08-2009 عند الساعة » 16:18 السبب: تعطيل التوقيع المُخآلف

  8. #7

    Thumbs up و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته

    بداية اود الاعتذار على لسان نملة smile ... حيث انها تاهت عن الموضوع و ظلت تبحث عنه بالمنتدى العام الى ان اهتدت انها ربما وضعتها بالققسم الديني ....... و حتى وصلت بخطاها البطئية السريعة و لكن الدؤبة بنفس الوقت اليوم فقط ..وصلت له و تشكركم من كل قلبها :-

    13
    أختي بياض الثلج : اخبرتني نملة ان اقول لكِ انه رغم ان قطرة واحدة من ثلجك قد تغرقها لكنها سعيدة ان نعمة من نعم الله تتابعها وهي بياض الثلج gooood و تقول لكِ ايضا انها لن تنساكِ ابدا يا من كنتِ اول من شارك بالموضوع و دعمها gooood ..و لولا بطئها لوصلت اسرع من اليوم و لكن كل تأخيره و فيها خيره gooood
    13
    اختي كاتي : تقول لكِ اختي نملة ان اصدقاء و اخوات ديموند هم صديقات و اخوات نملة ..ان سمحتي لها بهذا الشرف smile ..و هي سعيدة جدا بحضورك للتعرف عليها smile

    13

    أخي احمد السيد : هل قلت لك سابقا ان الدال على الخير كفاعله gooood فجزاكم الله خيرا ..لكني حقيقة راجعت الاية فوجدت اني نقلتها صحيحة
    نملة سليمان/ قال تعالى :
    " حتى اذا أتوا على وادي النمل قالت نملة :" يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنكم سليمان و جنوده و هم لا يشعرون " . سورة النمل اية 18
    و اهديك هذه المعلومة ..و لجميع من شرفني الموضوع المنقول بتصرف مني smile [ حتى إذا أتوا على واد النمل قالت نملة يا ايها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنكم سليمان و جنوده و هم لا يشعرون ]و لم تقل النملة ان سليمان و جنوده لا يملكون الاحساس أساسا ، و انما قالت بأن اهتمامهم بأشياء أخرى قد يجعلهم لا يدركون بأن تحت أرجلهم شيئا و هذه اشارة للانسان المقتدر بأن لا ينسى النملة بل يهتم بها ، لانها ذات روح و شعور
    و بارك الله فيك اخي احمد ..و اتطلع لدعمك و مؤازرتك دوما و يقظتك gooood ..أختكم نملة " ديموند"

    13
    أخي رينو ..حياكم الله و إليكم الجزء 2 و الأخير أتتمنى ان ينال اعجابكم و ثقتكم بما انقله و انشره بين أيديكمsmile
    13

    نملة
    اخر تعديل كان بواسطة » LONELY_HEART في يوم » 09-08-2009 عند الساعة » 16:19 السبب: تعطيل التوقيع المُخآلف

  9. #8

    Thumbs up الجـــ2ــــــزء و الأخير

    في موسم التزاوج وحده تنبت لنا أجنحة ، و ما يتصوره الناس أنه جنس خاص من النمل الطائر ليس ف يالحقيقة إلا الذكور و الإناث في موسم الحب و عندما ينتهي الموسم يسقط الذكر على الأرض و يموت لقد انتهت مهمته و لم يعد لحياته معنى ، و بموت الذكر تبدأ مهمة الأنثى .. تقرض أجنحتها لأنها لن تحتاج إليها مرة أخرى >>> الوفاء والإخلاص نادر في بني البشر و لا يعرفه الا من يشعر بحلاوته>>..أشت كثيراً عندما أتحدث عن الانسان ..ما زال غامضاً بالنسبة لي و لا ادري هل يعلم هو حقيقة نفسه أصلاً !!!؟؟؟؟

    و بعد قرض أجنحتها تقوم يعمل عشها في الأرض و تبيض ، و هذا العش الصغير هو الذي سيصير فيما بعد مستعمرة من مستعمرات النمل ، و هي مستعمرة يمكن أن تصير مستعمرات و تتحول إلى وادِ م اودية النمل ....
    **و يقع هذا الوادي فوق الأرض و تحتها .. و يضم مساكن لكل فرد فيه ، و يضم الأنواع اللازمة لإقامته ، و يضم نسباً محددة لكل نوع من الأنواع فيه ، و من الأسرار التي لم يكتشفها العلماء بعد ، و لا أظن أنهم سيكتشفونها ، السؤال التالي :-
    لماذا ينمو النمل و يعطي أجناسه المختلفة من ذكور و إناث و شغالة بأعدادها المحدودة ؟

    -لماذا تبيض النملة الأم بيضاً يفقس عن شغالات ..

    -و لماذا تنمو هذه الشغالات بحيث توفر للنملة الأم أن تتفرغ بعد ذلك لوضع ملايين البيض بقية عمرها ..

    -و لماذا تبيض الأم الذكور بعد ذلك / و لماذا تبيض الإناث بعد ذلك ... و لماذا تختار هذا العدد المحدد من الذكور و هذاالعدد المحد من الإناث ، بحيث يكفي مجموع الاعداد لاستمرار الحياة و انتظامها بشكل مدهش ........... هل تحسب النملة الأم و هي تبيض كل هذه الحسابات التي لا يستطيع أي عقل بشري أو الكتروني أن يقوم بها ....النملة تفعل ذلك .

    *إن البشر لا يستطيع أن يتحكم في نوع الجنين ، و لكن النمل يفعل هذا بمنتهى البساطة و يفعله دون أن يعرف أنه يفعله . >>> الانسان ينجب لأسباب كثيرة و لكن بعد الانجاب يترك ما أنجبه!!!!

    ******و لسوف يقف العلماء أمام هذاالسر المثير لعالم النمل ، و سوف يظل السر غامضاً عليهم و أنا لا ااعرف جواب هذا السر ... >>>ألم أخبركم أني لست مغرورة و أنني رغم حكمتي فإني لا اعرف امورا كثيرة ايضا .



    سأكتفي بالقول أن الله الرحيم الكريم قد علم قبل خلق النمل ما سوف نلقاه من البشر، و علم الله تعالى إن قدم طفل من أطفال الآدميين تستطيع أن تقتل ألف نملة دون قصد لو سارت في مستعمرة للنمل .. و لهذا السبب زودنا الله بما لم يزود به البشر ، و هدانا لما لم يهد إليه البشر ، و منحنا أسلحة تعين على البقاء في عالم لا يهدأ فيه صراع القاء لحظة .. احدثكم الآن عن نفسي قليلاً ...

    ولدت نملة شغالة .. نملة كادحة .. نولد على هيئة البيض ، ثم نصير يرقات ، ثم عذارى ، ثم نعرف بعد ذلك جنسنا الي ننتمي اليه ..

    عندما فقست البيضة التي كانت ملاذاً لي غسلت الأم اليرقة بلسانها و قدمت اليّ الطعام الذي اختزنته في معدتها و قامت بحمايتي من الأذى حتى كبرت>>>> عرفت ان من امهات بني البشر من تتنكر لأولادها و لا تهتم بهم و لا يهمها أمرهم و استغرب كيف تطالبهم بعدها بحقوقها عليهم!!!
    المهم .. بعد أن كبرت أدركت أنني نملة من نمل الحراسة .
    إن النمل من الشغالات يعمل في مهام كثيرة .. هناك خدم لتنظيف المستعمرات ، و هناك جند لحماية المستعمرة ، و أنا من شرطة الحراسة .. قائدة في شرطة الحراسة ..


    راقبت الشغالات اللائي يقمن بمهمة المرضعات للصغار ، راقبت الشغالات اللائي يحلبن بقر النمل .. نعم .. نحن نحلب حشرات المن التي تصنع رحيق العسل ، مثلما يحلب الآدميون البقر .. راقبت البنائين من الشغالات و خن يحفرن أنفاقاً و مساكن تحت الأرض.. كنت مسؤولة عن الأخطار الخارجية .. و هي تتلخص في كلمات متعددة أخطرها هي البشر ..

    نعم ...
    هناك مئات الأخطار التي تهدد النمل من قوى الطبيعة ، و أول هذه الأخطار هو المطر ، نحن مخلوقات لا تعرف السباحة في الماء ، نحن نغرق في الماء ، و لا يكاد البرق يبرق و يرعد الرعد من بعده حتى نطلق صرخة التحذير و نعلن حالة الطوارئ و يهرع النمل جميعاً إلى مساكنه تحت الأرض.
    و نرقب نحن شرطة الحراسة الموقف من مناطق بعيدة عن المطر و لكنها أقرب إليه من بقية مساكن النمل .
    عندما ينتهي المطر لا نهرع إلى سطح الأرض، نظل في مساكننا نرقب الموقف ، و ننتظر ظهور الشمس .. و الشمس مخلوق غريب لم يره واحد منا قط ، و لكننا نشعر بوجودها لأنها تأكل أعظم الأخطار التي تهددنا ، إن الشمس تأكل الماء ..
    لا تكاد الشمس تظهر في مكان فيه ماء حتى يبدأ أمر مثير لا ندريه نحن ، و يتمثل هذا الأمر في أن الشمس تشرب الماء .. إن الماء يختفي حين تظهر الشمس ..أين يذهب . هل يتبخر ؟ ما معنى ذلك ؟ إننا نفاجأ دائماً بعد ظهور الشمس ان البحيرات التي صنعها المطر تختفي و هذا يحيرني كثيراً حين أتأمل الأشياء في أوقات فراغي من الحراسة .. لم أفهم .. لم أعرف .. لم أدرك >>> أغلب البشر يجدون جواباً لكل سؤال ، لكل ظاهرة لكل شئ يقف أمامهم ... لكن هذا لا يعني أنهم يعرفون كل شئ أيضاً ..و بنفس الوقت ما فائدة معرفة الجواب إن لم يعي حكمة الله فيه .

    هكذا مضيت أسبح الله تعالى و أنا أعلن عدم فهمي أو معرفتي أو ادراكي لحكمته ..

    كل ما أعرفه أن الله تعالى رحيم بالنمل ، و من آيات رحمته فعل الشمس في المياه ، و لكن كيف تفعل الشمس ما تفعله في المياه ؟

    هذا سر أعترف بعجزي عن حل غموضه .>>> ترى هل يعترف البشر بعجزهم عن ايجاد بعض الاجابات أم يتكبرون في التظاهر بمعرفتهم كل شئ .

    بعد المياه في الخطورة يجئ الإنسان .. الإنسان يدمرنا و يقتلنا و يسحقنا و هو لا يحس .. و هو لا يشعر ..

    لماذا لا يحس الإنسان ..؟ لماذا لا يشعر ؟ >>> مع أنه يدعي أنه أهل الانسانية و أهل الإحساس و المشاعر و الحقيقة أن اغلبهم عديمي الاحساس .

    اجتمع النمل آلاف الاجتماعات و بحث هذا السؤال ، كانت النتيجة أن الانسان يسحقنا بأقدامه لأنه لا ينظر في الأرض و هو يسير ، إنما ينظر أمامه أو خلفه أو حوله و لكنه نادراً ما يُنكس رأسه .. ما أشد كبرياء هذا المخلوق المسمى بالإنسان ...
    لو أنه نظر تحت أقدامه لما وقعت الكوارث التي وقعت خلال تاريخ النمل الطويل .


    http://diamondjwabra.jeeran.com/ant_2_between.jpg
    ant_2_between

    أعترف أنني صادفت في حياتي الطويلة بشراً أو اثنين من البشر كانا يسيران و هما ينظران في الأرض . كانا عابدين زاهدين لله ، و كان تواضعهما يأخذ شكل رحمة تمتد آثارها إلى النمل . >>> حسب معرفتي أن المؤمنين أمرهم الله تعالى بغص ابصارهم ... فلو غضوا ابصارهم لعرفوا أن هناك عالماً بل عوالم كثيرة تعيش على الأرض .
    لا أعرف اسم الرجل الثاني ، و لكن اسم الرجل الأول كان هو النبي سليمان الحكيم .


    يتبع ...لعدم اتساع النص بالمشاركة smile
    اخر تعديل كان بواسطة » jo_diamond في يوم » 16-04-2006 عند الساعة » 13:36

  10. #9
    عرفت سليمان الحكيم لأن معرفته كانت جزءا من مهمتي في الحراسة .. و حراسة أودية النمل لا تقع داخل أودية النمل ذاتها ، هناك حراسة ثابته لنمل يأخذ مواقع داخل المستعمرة ، و هناك حراسة متحركة تدب بعيداً عن المستعمرة و ترصد أي تحركات يمكن أن تؤثر على وادي النمل ..

    كانت حراستي من هذا اللون ..
    تحركت أدب ذات يوم .. سرت طويلا طويلا فقطعت ما يسيره الإنسان في دقائق ، لم أشعر باليأس و لا أحسست بالكراهية تجاه جنس الإنسان .
    ميزة النمل إنه صغير الحجم كبير في تصرفاته ..

    نعم .. أعترف أنني نملة حكيمة ، و الحكمة أفضل من الثراء بما يصاحبة من غرور و أفضل من الفقر بما يتبعه من كراهية ..

    سرت أدب خطوة بعد خطوة .. نسبح الله و نحن نسير .. و أحياناً نتوقف و نغير اتجاهنا و نسير خطوة ثم نعود إلى مسارنا الأصلي ، هذا الذي يراه البشر عجيباً في تصرفات النمل له حكمه .. نحن نسبح الله في الاتجاها الأربعة >>> أغلب البشر يظنون أننا نسير بلا هدف أو مبدأ ..يستصغرون أي عمل نعمله نظرا لصغر أحجامنا ..كثيراً ما يبنون أحكامهم على الظاهر دون الباطن .

    و حيثما نولي فثم وجه الله تعالى ..

    أعرف ذلك .. و هذه المعرفة التي تنبع منها شجرة الحكمة ، صادفت شجرة بعد مسير طويل .. صعدت إلى الشجرة ..وقفت .. نظرت .. سبّحت الله و استدرت و نظرت ..
    تجمدت نظراتي كما يتجمد النمل اذا سار فوق العسل .. دهمني خوف مفاجئ ..

    ************
    كان هناك ألف ألف خطر لم يسفر عن وجهه بعد .
    كان هناك جيش رهيب يتجمع .. لم يكن جيشاً عادياً ، و لا كان كجيوش هذاالزمان ...
    الأصل أن يكون الجيش جنوداً من البشر .. إن جيش النمل جنود من النمل ..فقط..
    لم يكن أمامي جيشاً من البشر ..
    قال تعالى " و حشر لسليمان جنوده من الجن و الإنس و الطير فهم يوزعون " صفوف لا نهاية لها من البشر ، و صفوف لا نهاية لها من الحيوان ، و صفوف لا نهاية لها من الطير ... و رياح تتجمع و يبدو أنها مسخرة لهذا الجيش ، ثم صفوف من الجن .. و الجن مخلوقات غير مرئية .. نحسها نحن النمل و لا نراها ، و لا نشغل أنفسنا بها ، ملأتني الرهبة حين شاهدت جيش سليمان ..

    لو سار هذا الجيش في وادي النمل فهذا معناه أن وادي النمل سوف يهلك ..سوف يتحطم .. و سيتم هذا بغير أن يشعر الجيش ...
    نزلت من الشجرة ..

    أسير بسرعة الخطر ..هذه هي أقصى سرعة للنمل .. و لنا خمسة أنواع من السرعة هذه أقصاها ..
    فتحت سرعتي على النهاية القصوى و نزلت م نالشجرة .. كنت أطلق في نفس الوقت رائحة لها مدلولها في عالم النمل ، و يعني اطلاق هذه الرائحة تحذير النمل و تجمعه فوراً على مشارف المستعمرة ,,,هرع كل النمل الذي كان يعمل خارج المستعمرة عائداً إليها على الفور .. وصلت إلى وادي النمل ...
    كان هناك اجتماع طارئ للمسؤولين عن حراسة المستعمرة جمعتهم رائحة الخطر التي أطلقتها ...
    وقفت أقدم تقريري لأعلى مسؤول في مستعمرة النمل ..

    كان هذا المسؤول نملة صامتة و لكنها قديرة على اتخاذ قرار سريع في أقل من لمح البصر ..
    قلت : هناك جيش قريب يتجمع ..
    قالت النملة المسؤولة : كم عدد البشر ؟
    قلت : ليس الجيش من البشر وحدهم ..
    قالت النملة المسؤولة و هي تحك رأسها بيدها : ليس الجيش من البشر ؟ قلت : هناك جيش من الجن .. و من البشر .. و الطير ..

    انعقد اجتماع من أعلى المسؤولين في مستعمرة النمل ، و استمر الاجتماع ثواني قليلة ..
    و لكن إجراءات الأمن صدرت لجميع النمل داخلالمستعمرة و خارجها ، كانت الأوامر الصادرة لنمل داخل المستعمرة أن يبقى في مساكنه و بدأت الشغالات في تهوية المساكن توطئة لاحتمال البقاء فيها فترة طويلة .

    صدرت الأوامر للنمل خارج المستعمرة أن يعود بأقصى سرعة إلى مشارف المستعمرة . أقيم نظام مزدوج للحراسة الخارجية ، تم إعداد كل أجهزة الإنذار فيالمستعمرة وكلفت أن أكون على رأسها لأطلق صرخة التحذير النهائية ..>>> رغم التطور الذي يدعيه البشر لكنهم يعقدون آلاف الاجتماعات ..و آخر ما يهمهم مصلحة البشر ..رغم أن شعارهم " الإنسان أغلى ما نملك " لما لا يعترفون أن ما يملكه الانسان هو أغلى ما يسعون اليه .

    كان مكاني فوق تل صغير في أحوال الحراسة العادية ، و لكن مكاني تغير في هذه الظروف الاستثنائية و صعدت فوق شجرة و وقفت أنظر ..

    كانت نظراتي تتجه إلى الأفق ..طريق محدد عند الأفق .. طريق لا بد أن يسير منه جيش سليمان إذا أراد أن يعبر المنطقة .. لم أقف طويلاً .. بعد فترة من الوقت ظهرت صورة الجيش ..

    كانت صغيرة كالنمل من على البعد ثم راجت تكبر قلت :" : " يا أيها النمل ادخلوا مساكنكم لا يحطمنكم سليمان و جنوده و هم لا يشعرون " .

    لم أكد أطلق صرخة التحذير حتى هرع النمل إلى مساكنه.. لم يدهشني ذلك .. وقع في نفس الوقت حدث آخر .. أدهشني هذا الحدث كثيراُ ، توقف سليمان فوقف جيشه .
    نظر سليمان إلى الشجرة التي أقف فوقها و تبسم ضاحكاً .أدهشني ما حدث كل الدهشة .
    أيمكن أن يكون هذا الإنسان قد فهم ما قلته . إن ابتسامته تحمل مذاق العسل و تبدو مبطنة بالرحمة التي لا نحسها إلا من النمل تجاه النمل .

    أحسست أن سليمان فهم ما قلت و لهذا توقف .
    فوجئت به يحني رأسه " رب أوزعني أن أشكر نعمتك التي أنعمت عليّّ و على والدي و أن أعما صالحاً ترضاه و أدخلني برحمتك في عبادك الصالحين " .

    أدركت أنه يخاطب الله و يصلي .
    زادت دهشتي .
    زاد هو من دهشتي حين التفت إليّ و قال يخاطبني بلغتي .. – لا تخافي .. لن يحطم الجيش وادي النمل .. سنميل في سيرنا بعيداً عن وادي النمل ..

    قلت له – و أنا لا أكاد أصدق سمعي – م نأنت يا سيدي ؟ . إنك تتحدث لغة النمل .
    قال : أنا عبد الله و نبيه سليمان .. إبي هو داوود النبي ، علمنا الله تعالى منطق الطير و الحيوان .
    قلت له : أنت نبي و ابن نبي ؟
    قال : نعم ..
    قلت له : و تقول لله أدخلني برحمتك في عبادك الصالحين ؟
    قال : نعم ..
    قلت له : ترى مقام العبودية أعلى من مقام النبوة ؟
    قال : لا ..ليس هناك مقامان أيتها النملة .. ذروة النبوة هي العبودية و هي المقام الأخير في شرف البشر .
    قلت له : أيها العبد الصالح .. سأدعو الله أن يدخلك برحمته في عباده الصالحين ... لماذا لا تدعو لي أنت ؟
    قال سليمان و هو يبتسم : لا أعرف بماذا أدعو لك أيتها النملة ، لكنني أحس بما يشبه الوحي أن الله تعالى سيجعل من كلماتك التي تحذرين بها النمل آيات يتلوها المؤمنون في صلاتهم ...

    التفت سليمان إلى جيشه و قال : ميلوا عن وادي النمل و تقدموا .

    ************
    من روائع الدكتور احمد بهجت بتصرف asian
    ..كتابه الرائع قصص الحيوان في القرآن الكريم
    " من مكتبة والدي العزيز حفظه الله "
    اخر تعديل كان بواسطة » LONELY_HEART في يوم » 09-08-2009 عند الساعة » 16:20 السبب: تعطيل التوقيع المُخآلف

  11. #10
    أوسكار&كايبا P2Q2CH
    الصورة الرمزية الخاصة بـ ღ♥جنى♥ღ








    مقالات المدونة
    7

    وسام "مراقب مثالي" وسام
    المركز الثالث المركز الثالث
    وسام منتدى القصص و الروايات وسام منتدى القصص و الروايات
    مشكورة اختي الغالية موضوع رائع وجميل
    فديتك00
    بارك الله فيك

    :Instagram

  12. #11

    Thumbs up السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة jana
    مشكورة اختي الغالية موضوع رائع وجميل
    فديتك00
    بارك الله فيك

    و فيكِ بارك الله اختي العزيزة جنا ..smile حقيقة سعيدة انه اعجبكِ
    و سعيدة اكثر بكِ بمتابعاتكِ لأغلب مواضيعي gooood

    وفقكِ الله في الدينا و الآخرة اللهم آمين
    اخر تعديل كان بواسطة » LONELY_HEART في يوم » 09-08-2009 عند الساعة » 16:21 السبب: تعطيل التوقيع المُخآلف

  13. #12

  14. #13
    الشكر لك اخي الفلسطيني

    و اشكرك لتشريفك ..ان شا ءالله يكون الموضوع عجبكم جميعا
    اخر تعديل كان بواسطة » LONELY_HEART في يوم » 09-08-2009 عند الساعة » 16:23 السبب: تعطيل التوقيع المُخآلف

  15. #14
    والله ثم والله اني ذرفت الدمع لما قرأته
    سبحان الله (له في خلقه شؤون)

    أسأل الله ان يحفظك ويحفظ والدك (آميــــــــــــــــــــــــــــن)

    بالرغم من صغر حجم صاحبة القصه (النمله)
    الا انها تحمل معها الكثيــــــــــــــــر من الحكم

    واسأل الله ان يسامحنا على كل ما كنا نفعله بالنمل
    attachment
    عشووووقه كل الحقد اللي في التوقيع اهديه لكي laugh..وتسلمي على نظرتك التفحيطيه *__^

  16. #15
    اسف الرساله ذهبت مسرعة قبل ان اكمل

    الف الف الف شكر على الطرح الراءع والمهم
    والعلمي

    واعجبني حديثك كأنك انت النمله
    لانه كان مؤثرا

    الآن الى اللقاء
    وننتظر مواضيع في مثل هذا المستوى الرائع

  17. #16
    شكرا على الموضوع الجميل

    7e4218accb999aab950d62ff334e02d9

    اللهم
    أحفظ الامـة العربية من كل مكروه واحمنا وعافنا واعفو عنا واغفر لنا ذنوبنا
    فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت
    سبحانك ربنا وإليك المصير sleeping

  18. #17
    بارك الله فيكي
    الله يجزيكي الخير اختي
    كن كمــا انت ولا تبـالي..!
    17add71807819c965510fe8f8c6eef23
    فطيب العيش في رضـا الخـالق ..!



  19. #18

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter