مشاهدة النتائج 1 الى 3 من 3
  1. #1

    طوبى للغرباء ... الشيخ محمد العريفي

    طوبى للغرباء !! 0000 الشيخ محمد العريفي
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    مما يعين على الثبات على الدين .. أن يتصور العبد عاقبة صبره على الطاعات .. ومجانبة المحرمات ..
    فكيف يبيع العاقل ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ..ولا خطر على قلب بشر
    بعيش زائل كأنه أحلام ..
    كيف تباع جنةٌ عرضها الأرض و السموات .. بسجن مليء بالبليات ..
    ومساكنُ تجري من تحتها الأنهار .. بأعطان آخرها الخراب والبوار ..
    وكيف تباع أبكارٌ كأنهن الياقوت والمرجان .. بقذرات دنسات مسافحات ..
    وأنهارٌ من خمر لذة للشاربين .. بشراب مفسد للدنيا والدين ..
    وكيف تباع لذة النظر إلى وجه العزيز الرحيم .. بالنظر إلى وجه فاجرة قبيح دميم ..
    وسماعُ الخطاب من الرحمن .. بسماع المعازف والألحان ..
    وكيف يباع الجلوسُ على منابر اللؤلؤ يوم المزيد .. بالجلوس مع كل شيطان مريد ..
    نعم .. كيف ترغب عنها !! وهي دار غرسها الرحمن بيده .. وجعلها مقراً لأحبابه ..
    ووصف دخولها بالفوز العظيم .. وملكَها بالملك الكبير ..
    فإن سألت عن تربتها فهي المسك والزعفران ..
    وإن سألت عن سقفها فهو عرش الرحمن ..
    وحصباؤها لؤلؤ وجوهر .. وبناؤها فضة وذهب ..
    وإن سألت عن ثمرها فأحلى من العسل ..
    وإن سألت عن ورقها فألين الحلل ..
    أما أنهارها فأنهارٌ من لبن لم يتغير طعمه .. وأنهار من خمر لذة للشاربين ..وأنهار من عسل مصفى ..
    وطعامهم فاكهةٌ مما يتخيرون..ولحمُ طير مما يشتهون ..
    ولباس أهلها الحرير والذهب .. وفرشها بطائن في أعلى الرتب ..
    وخدمهم ولدان مخلدون .. كأنهم لؤلؤ مكنون ..
    * * * * * * * * *
    فهم في روضاتها يتقلبون .. وعلى أسرتها يتكئون ..
    ومن ثمارها يتفكهون .. ويطوف عليهم ولدان مخلدون ..
    يوم يحشر المتقون إلى الرحمن وفداً..ويساق المجرمون إلى جهنم ورداً ..
    فواعجباً لها كيف نام طلابها ؟ وكيف لم يتسابق إليها عشاقها !
    وربهم يناديهم بقوله :
    (( يَا عِبَادِ لا خَوْفٌ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ وَلَا أَنتُمْ تَحْزَنُونَ * الَّذِينَ آمَنُوا بِآيَاتِنَا وَكَانُوا مُسْلِمِينَ * ادْخُلُوا الْجَنَّةَ أَنتُمْ وَأَزْوَاجُكُمْ تُحْبَرُونَ * يُطَافُ عَلَيْهِم بِصِحَافٍ مِّن ذَهَبٍ وَأَكْوَابٍ وَفِيهَا مَا تَشْتَهِيهِ الْأَنفُسُ وَتَلَذُّ الْأَعْيُنُ وَأَنتُمْ فِيهَا خَالِدُونَ * وَتِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ * لَكُمْ فِيهَا فَاكِهَةٌ كَثِيرَةٌ مِنْهَا تَأْكُلُونَ ..))
    * * * * * * * * *
    ونحن في زمن كثرت فيه الفتن .. وتنوعت المحن ..
    فتن تفتن الأبصار .. وأخرى تفتن الأسماع .. وثالثة تسهل الفاحشة .. ورابعة تدعوا إلى المال الحرام ..
    حتى صار حالنا قريباً من ذلك الزمان .. الذي قال فيه النبي صلى الله عليه وسلم فيما أخرجه الترمذي والحاكم وغيرهما : ( فإن وراءكم أيام الصبر .. الصبر فيهن كقبض على الجمر .. للعامل فيهن أجر خمسين منكم .. يعمل مثل عمله ..
    قالوا : يا رسول الله .. أو منهم .. قال : بل منكم .. ) .. حديث حسن ..
    وإنما يعظم الأجر للعامل الصالح في آخر الزمان .. لأنه لا يكاد يجد على الخير أعواناً .. فهو غريب بين العصاة .. نعم غريب بينهم .. يأكلون الربا ولا يأكل .. ويسمعون الغناء ولا يسمع .. وينظرون إلى المحرمات ولا ينظر .. بل ويقعون في السحر والشرك .. وهو على التوحيد ..
    وعند مسلم أنه صلى الله عليه وسلم قال : بدأ الإسلام غريباً .. وسيعود غريباً كما بدأ فطوبى للغرباء .. نعم طوبى للغرباء ..
    وعند البخاري : قال صلى الله عليه وسلم : لا يأتي عليكم زمان إلا الذي بعده شرٌ منه حتى تلقوا ربكم ..
    وأخرج البزار بسند حسن أنه قال : يقول الله عز وجل : وعزتي لا أجمع على عبدي خوفين ولا أجمع له أمنين .. إذا أمنني في الدنيا أخفته يوم القيامة .. وإذا خافني في الدنيا أمنته يوم القيامة ..
    نعم .. من كان خائفاً في الدنيا .. معظماً لجلال الله .. أمن يوم القيامة .. وفرح بلقاء الله .. وكان من أهل الجنة الذين قال الله عنهم :
    (( وَأَقْبَلَ بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ يَتَسَاءلُونَ * قَالُوا إِنَّا كُنَّا قَبْلُ فِي أَهْلِنَا مُشْفِقِينَ * فَمَنَّ اللَّهُ عَلَيْنَا وَوَقَانَا عَذَابَ السَّمُومِ * إِنَّا كُنَّا مِن قَبْلُ نَدْعُوهُ إِنَّهُ هُوَ الْبَرُّ الرَّحِيمُ ..))
    أما من كان مقبلاً على المعاصي .. همه شهوة بطنه وفرجه .. آمناً من عذاب الله .. فهو في خوف وفزع في الآخرة ..
    قال الله : (( تَرَى الظَّالِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا كَسَبُوا وَهُوَ وَاقِعٌ بِهِمْ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ فِي رَوْضَاتِ الْجَنَّاتِ لَهُم مَّا يَشَاؤُونَ عِندَ رَبِّهِمْ ذَلِكَ هُوَ الْفَضْلُ الكَبِيرُ ..))
    فتوكل على الله إنك على الحق المبين ..
    ولا تغتر بكثرةِ المتساقطين .. ولا ندرةِ الثابتين ..
    ولا تستوحش من قلة السالكين ..
    * * * * * * * * * *


  2. ...

  3. #2

    السلام عليكم،

    جزاك الله خيرا يا walad jeddah على هذا الموضوع gooood

    اللهم ثبت قلوبنا على ايمانك وطاعتك smile



    ملاحظة: نسيت يا walad jeddah تكتب في نهاية الموضوع انه منقول، لا تنسى مرة ثانيه .. اووكي gooood



    سبحان الله .. والحمد لله .. ولا إله إلا الله .. والله أكبر

  4. #3
    السلام عليكم...

    مشكوووور اخوي على هذا الموضوع الرائع gooood

    وجزاك الله كل خييير ..

    سلام biggrin

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter