مشاهدة النتائج 1 الى 4 من 4
  1. #1

    تحقيق أو نبذه او قصه الإطار القاتل : صوت الروح ( الفصل الثاني ) ،،

    .... ( السلام عليكم و رحمة الله و بركاته)...

    " كما تعرفون فقد قمت بوضع قصتي حول الإطار القاتل "

    " و لقد قمت بتسميته بـ ( صوت الروح ) "

    " و اليوم أقدم لكم الفصل الثاني من القصة "

    +++ الشعلة الثانية : صوت الماضي +++


    " Yoko .. Yoko .. استيقظي "


    تستيقظ Mio متعجبة من ذلك الصوت الذي يناديها بإسم غريب


    Mio : مالذي حدث و أين أنا


    و تقوم Mio بالنظر إلى مرآة صغيرة بجانبها و تبدأ بالصراخ


    Mio : آآآآه ... وجهي ... مالذي حدث له .. كيف ذلك ؟

    تبدأ Mio في الخوف ، فقد وجدت نفسها في جسد تلك المرأة التي انتحرت على الشجرة


    Mio : كيف ذلك ؟ ... لماذا أنا في هذا الجسد


    تنظر Mio للمكان من حولها و هي مضطربة


    " Yoko ... مالذي بكِ ؟ هل أنتَ بخير "


    ذلك الصوت يسأل Mio بذلك الإسم الغريب


    Mio : من أنتِ ؟


    " Yoko ... أرجوكِ لا تحاولي المزح مع أختكِ الكبرى "


    تظهر أمام Mio فتاة شابة و تقول لها هذه العبارة


    Mio : ياإلهي أنتِ تلك الفتاة المجنونة ذات النار الأبيض


    نعم فتلك الفتاة التي رأتها Mio هي نفسها تلك المرأة التي تحيطها النار البيضاء


    " نار أبيض ... عن ماذا تتحدثين Yoko ؟ لا توجد نار بيضاء في المكان "


    ترد عليها تلك الفتاة ، و تقترب الفتاة من Mio


    لكن Mio تخاف منها ، و تبتعد عنها


    Mio : أنا لست أختكِ ... ابتعدي عني


    ثم تهرب Mio من المكان


    تقول تلك الفتاة في نفسها


    " أعتقد بأن أختي خائفة بعض الشيء ، فلقد اقترب موعد وصول الشخص الهام "


    تجري Mio بأسرع مايمكن نحو مخرج القرية لعلها تجد سيارتها لتخرج من المكان


    تصل Mio إلى مكان السيارة لتجد أن السيارة مختفية


    Mio : مستحيل ... أين السيارة ؟ ... أنا متأكدة بأنني وضعتها هنا


    ثم ترى Mio المكان من حولها لتستغرب من أمر ما


    Mio : لحظة ... هذا الحقل لم يكن موجوداً عندما أوقفت السيارة هنا


    و تبدأ Mio بالتفكير


    Mio : و هناك شيء آخر ... أن القرية مبنية بالكامل و مأهولة بالسكان فكيف ذلك

    و المكان باللونين الأبيض و الأسود ، إذن فأنا محبوسة في ذكريات تلك المرأة المنتحرة


    نعم ... لقد إكتشفت Mio الأمر ، إنها عالقة في ذكريات تلك المرأة


    " Yoko ... مالذي أتى بكِ إلى هنا ؟ أنتِ تعلمين أنه ممنوع الخروج من القرية "


    تسمع Mio صوت تلك الفتاة التي تقترب منها


    Mio : أنا لستُ ... لحظة أنا الآن في ذكريات تلك المرأة

    إذن علي الآن أن أتصرف مثلها


    تقول Mio هذا الكلام لنفسها ، ثم ترد على تلك الفتاة


    Mio : حسناً يا أختي ... فلنعد إلى القرية


    ثم تقوم Mio بالذهاب مع تلك الفتاة


    Mio : عفواً أختي .. هلا تذكريني مالذي يحدث ؟


    الفتاة : نعم ... لقد كان جميع أهل القرية بالإستعداد للإحتفال المرتقب

    و هناك شخصاً ما سيزور القرية قبل الإحتفال المترقب


    Mio : أي إحتفال ؟ و من هو الشخص المترقب ؟


    الفتاة : إحتفال النار الأبيض ، هذا كل ما أعرفه

    أما بالنسبة للشخص فهو مخترع قام بالعديد من الإختراعات

    و من بينها إختراع سيجعلنا نرى الموتى


    Mio : هل تعرفين أي شيء عن الإختراع ؟


    الفتاة : للأسف لا .. لكن قريباً سنعرف ...


    ثم تصل كلاً من Mio و تلك الفتاة


    الفتاة : هاقد وصلنا للمنزل ، حسناً سأتركِ قليلاً لبعض الوقت ، إبقي هنا و استريحي


    Mio : حسناً


    ثم تذهب تلك الفتاة


    Mio : علي البحث عن أدلة ما ... فماهو ذلك الإحتفال ؟ و من ذلك الشخص ؟

    و ماهو ذلك الإختراع ؟ و أيضاً كيف كانت تلك الفتاة التي حاولت حرقي من قبل الآن لطيفة ؟


    و تقوم بعدها Mio بالبحث عن أدلة ، و تعثر على كتاب صغير


    Mio : إنه كتاب ... لأقراء مابداخله


    " في هذا اليوم من كل عام ... نقيم الإحتفال الكبير "
    " هذا الإحتفال سيجعلني سيدة الروح لهذه القرية "
    " لكني لا أعرف ماهو ذلك الإحتفال بالتحديد "
    " اليوم ستقوم أجمل فتاة في القرية و تدعى Riku بالقيام بذلك الإحتفال "
    " Amano "


    تبدأ Mio بالتفكير بعد قرائتها للكتاب


    Mio : ذلك الإحتفال ... يبدو بأنه مهم ... و من تلك الفتاة المسماة Riku ؟

    و أيضاً هناك الإسم Amano ... أعتقد بأنه اسم تلك الفتاة التي تناديني بـ Yoko


    و بعدها تأتي Amano إلى Mio بعد إنهائها لأعمالها


    Amano : هيا أسرعي Yoko ، لقد وصل الشخص الهام


    Mio : هل وصل حقاً ... حسناً أنا قادمة


    و تضع Mio الكتاب في الدرج و تلحق بـ Amano


    Amano : أتشوق لرؤية ذلك المخترع و إختراعه العجيب


    Mio : و أنا كذلك


    و بعد فترة وصلت الفتاتان إلى القصر


    Amano : هاقد وصلنا إلى القصر


    Mio : إنه نفس القصر الذي عثرت فيه على تلك المرآة ذات العين الواحدة


    و تدخل الفتاتان إلى القصر


    Amano : إن المخترع في غرفة الشاي ، فلنذهب


    Mio : حسناً


    و تسمع Mio صوتاً آتي من غرفة الشاي قبل دخولها


    " أيها الدكتور Asou لقد تشرفنا بحضورك لقريتنا المتواضعة "


    " شكراً لك يا سيدي ، هذا شرف كبير بالنسبة لي "


    Mio : غير معقول ذلك الإسم .. إنه


    نعم ... إنه الدكتور Asou والد جد Mio و Mayu
    و هو مخترع الكاميرا المظلمة

    تدخل Mio و Amano غرفة الشاي


    Amano : أهلاً و سهلاً بك أيها الدكتور Asou


    الدكتور Asou : تشرفت بمعرفتكِ


    يقاطع الشخص الآخر على الإثنان


    " آه ... نسيت أن أعرفك إلى هاتان الفتاتان "


    Mio : لا بأس يا سيدي


    تنظر Mio إلى الدكتور Asou و هي متعجبة


    Mio : إنه والد جدي ... لم أتصوره هكذا ... لكن مالذي أتى به إلى هنا ؟؟


    ثم تبدأ Mio بإلقاء التحية على الدكتور


    Mio : أدعى Yoko أيها المخترع الفاضل


    Dr . Asou : و أنا كذلك


    ثم يقول الشخص الآخر في المكان


    " أيتها الفتاتان .. لماذا لا تذهبان و تحضران لنا بعض الشاي "


    الفتاتان : حسناً سيدي


    ثم تخرج الفتاتان من الغرفة و تذهبان لإحضار الشاي


    Mio : أختي ... هل تعلمين من ذلك الشخص الموجود مع المخترع ؟


    Amano : مالذي بكِ ؟ أنسيتِ بأنه زعيم القرية السيد Kuropa

    و هو أيضاً رئيس إحتفال النار الأبيض


    Mio : آه .. أنا آسفة لأني نسيت ذلك


    Amano : لا عليك ... خذي إناء الشاي و قدميه للضيوف


    Mio : حسناً


    و تذهب إلى الضيوف و تدخل عليهم


    Kuropa : قومي بتقديم الشاي أولاً للضيف


    Mio : حسناً


    و بينما تقوم بتقديم الشاي ... يجري حوار بين الرجلين


    Kuropa : حسناً .. كما تعلم فقد أتيت إلى قريتنا لجمع المعلومات حولها

    و أيضاُ لتقوم بعرض بعض إختراعاتك لدينا .. أليس كذلك ؟؟


    Dr. Asou : نعم ... فإختراعاتي هي ....


    و تقاطع Mio على الإثنين و تبدأ في الكلام


    Mio : أعلم جميع إختراعاتك ... فهي غرفة العارض
    و كذلك راديو الأرواح ... و الأهم من ذلك تلك الكاميرا ...


    Kuropa : ماهذه الوقاحة يا Yoko عليكِ ألا تقاطعي الضيف أبداً
    Mio : آسفة سيدي


    Dr. Asou : لا بأس في ذلك .. أنا مسرور لأن هناك من يعرف إختراعاتي
    أخبريني أيتها الفتاة ... كيف تعرفين كل ذلك ؟؟


    Mio : ذلك لأني حفيدتك ... أقصد سمعت أخبار إختراعاتك من القرية المجاورة


    Dr. Asou : الآن فهمت


    Mio : حسناً أيها السادة .. سوف أخرج


    و تخرج Mio من الغرفة


    Mio : الحمد لله .. كان أمري يفضح


    تأتي Amano إلى Mio و تقول لها


    Amano : هل كل شيء على مايرام ؟؟؟


    Mio : نعم .. شكراً لكِ


    Amano : حسناً لقد تأخر الوقت ... لنعد للمنزل


    Mio : حسناً


    و تعود كلتا الفتاتين إلى المنزل


    و في خارج القرية و بالتحديد في منزل Mitso زوج Mio


    Mitso : لقد تأخرت ... لقد مضى على خروجها 8 ساعات

    لا أستطيع الإنتظار أكثر


    و بدأ Mitso بالتفكير


    Mitso : حتى تصل Mio ربما علي القيام ببعض الأبحاث حول التاريخ الياباني


    و بدأ Mitso بالصعود إلى غرفة الكتب


    Mitso : هذه هي الغرفة ... لم أدخلها منذ وقت طويل
    و بينما يبحث عن كتاب معين يعثر على شيء ما


    Mitso : إنه كتاب غريب ... أنا متأكد بأنني لم أقم بشرائه


    الكتاب الذي عثر عليه كان بعنوان " قرية النار الأبيض "


    Mitso : يبدو بأنه كتاب عن قرية قديمة ... سأقراءه


    و بعد أن قام بقراءته بدأت على Mitso علامات الخوف


    Mitso : لا ... هذا مستحيل ... غير معقول ... Mio
    إنها في طريقها نحو الجحيم


    و يتوجه Mitso نحو الهاتف


    Mitso : علي الإتصال بها


    و يقوم Mitso بالإتصال ... و لكن دون فائدة


    Mitso : هنالك شيء حدث لزوجتي ... علي اللحاق بها


    و قبل أن يقوم بإغلاق سماعة الهاتف يسمع صوتاً منه


    " لا أحد سيحرر الأرواح أبداً ... لا أحد سيخرج من ذلك المكان "


    و يخاف Mitso من الصوت و يغلق السماعة بسرعة و يتوجه نحو الباب


    Mitso : ماذلك الصوت الذي سمعته من الهاتف ؟؟

    لا يهم ذلك ... علي اللحاق بـ Mio


    و لكن عندما قام بالخروج من الباب كان موصداً و لا يستطيع فتحه

    Mitso : ياإلهي ... من قام بإغلاق الباب ... لا أستطيع أن أتحمل ذلك المزاح


    و فجأة تغلق جميع أنوار المنزل و يصبح المكان مظلماً


    " إبقى في هذا المكان ... للأبد "


    Mitso : من أنتِ ؟؟ أجيبي


    " أنا ؟؟؟ نهايتك "


    و تظهر تلك المرأة التي تحيطها النار البيضاء أمام Mitso


    Mitso : ياإلهي ... أنتِ شبح ؟؟ ... إذا كل ماكانت تقوله Mio صحيح


    " إنك أحمق ... تريد زوجتك ... ستصبح قريباً من الأموات "


    و تبدأ تلك المرأة بالهجوم على Mitso


    Mitso : لا ... إبتعدي عني ... آآآآآآآآه



    يا ترى ؟؟ مالذي حدث لـ Mitso ? و كيف أتت تلك المرأة إلى المنزل ؟
    و ماهو ذلك الأمر الذي أراده Mitso أن يخبر به Mio حول القرية ؟
    و مالذي سيحدث لـ Mio التي لاتزال عالقة في الذكريات القديمة ؟

    هذا ما سنعرفه في الجزء الثالث من القصة ...


    و في النهاية أتمنى أن القصة قد نالت إعجابكم


    " Mafuyu "


  2. ...

  3. #2
    وااااااو!
    رهيبة القصة وانتظر الجزء الثالث ..!

    على فكرة ..ما دام انك تكتب قصة رعب ليش ما تحط مزيد من الرعب في القصة ..!تراني احب الرعب وخصوصا اذا كان بزيادة ..!

    وشكرا ..!
    بــاي ..!
    attachment
    >_<

    attachment
    وينكم ..يا نـاس ..؟!cry

  4. #3

  5. #4
    واااااو الصراحة القصة وايد حلوه ومشكور اخوي مافيو على هذي القصة الرائعة ننتظر المزيد من اعمالك الي تجننننننننننننن

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter