الصفحة رقم 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
مشاهدة النتائج 1 الى 20 من 36
  1. #1

    يامسلمين ... هنا تجتمعون !

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الموضوع اللي راح أكتبه اليوم سيكون

    (حول الوحدة الإسلامية ) ..

    نحن في هذه الأيام بأمسّ الحاجة لتوحيد صفوفنا

    لأن الأطماع الصهيونية باتت تتربص بنا من كل حدب وصوب

    لذا قمت بعمل هذا الموضوع ، لكل من يؤيد الوحدة ويود

    أن يعبر عن مشاعره ، وإذا لم يشأ أن يكتب شيئاً يكتفي

    بتسجيل حضوره ويكتب ( نعم للوحدة الاسلامية )

    ونحن من هذا المنتدى يجب أن يكون موقفنا حازماً

    ونجمع أكبر عدد من الردود المؤيدة للوحدة ..

    دعونا نرى وحدتكم أيها المسلمون الغيورون


    وأختم كلامي بـــ


    نعم للوحدة الإسلامية


  2. ...

  3. #2

  4. #3
    نعم للوحدة الإسلامية

    طبعا الكل يبي الوحدة الإسلامية لانها الطريق الوحيد للوقوف والصمود في وجه أعداء الإسلام

    ومشكورة اختي

  5. #4
    .....

    .
    ..

    نعم للوحدة الإسلامية.........



  6. #5
    السلام عليكم

    والله احنا وياج اختي والف نعم للوحده المسلمه ولو تكون دول العرب وحده نفس قبل بلاد العرب تحت شعار واحد لا اله الا الله محمد رسول الله احسن بس كل دوله لها حدود وكل دوله لها سياسه

    لكن شتقولين عن الناس المتخلفه ؟؟؟
    عندج الي بالعراق على سبيل المثال يهود فجروا المسجد يت عصابه متطرفه وتقتل الناس بالشوارع وتقتل المسلمين وتهدم المساجد شتقولين عنهم ؟؟ لو يقولون السنة اهم الي فجروا المسجد ماكان اصلا مسلم يقدر يدمر بيت من بيوت الله و فيه قرآن اي مسلم يدمر مسجد ويحرق جميع المصاحف الي فيه ؟؟

    ورغم هذا مستمرين في قتل الابرياء وصل عدد الضحايا الى 200 حاليا امس 80 واليوم زادو والعدد في تزايد

    وعندنا على سبيل المثال احتاج على رسوم المسيئه للرسول عليه افضل الصلاة والسلام قامت جماعه متطرفه جاهله بتكسير الممتلكات العامه وتكسير شجر الشوارع وتكسير السيارات
    طيب الشجر صاحب السياره صاحب الممتلكات شدخله في غضبهم ؟؟؟ اهم الي رسموا الصور ؟؟

    بس شتقولين يا اختي في ناس حرام تعيش في هالدنيه

    هذي علامات الساعه لازم تصير ومراح تتغير " رفعت الاقلام وجفت الصحف "

    ونعم للوحده المسلمه

    وآسف على الطواله

    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة Spirit Voice
    ألا يوجد أحد في المنتدى

    ينادي معي بنعم للوحدة ؟!
    لو كاتبه العنوان غازل العضو الي قبلك جان الموضوع عدى الـ 20 صفحه :\

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخر تعديل كان بواسطة » K_88_D™ في يوم » 25-02-2006 عند الساعة » 22:57
    لقد تركت هذا المنتدى البائس

  7. #6

  8. #7
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هل تعرفون ما معنات الوحده ؟
    هناك من المسلمين (مشركين<يتظاهرون بالإسلام> و مبتدعين و و ..إلخ )
    هل تريدونهم ان يتوحدون؟
    سبحان الله
    دعوة الرسول صلى الله عليه وسلم ليست لعبة
    ولا تخذنا العاطفه
    ما فرق المسلمين إلا الشرك والبدع والنفاق
    واما توحيد المسلمين
    فبكتاب الله وسنة رسوله عليه الصلاة والسلام على فهم أصحاب رسول الله رضي الله عنهم.

    واذا تريدون ان تتوحد الصفوف
    حاربوا الشرك و المشركين و البدع والمبتدعين.

    شخص يقول يا ...... إرزقني الولد
    ونقول مسلم؟
    الرسول صلى الله عليه وسلم يقول
    الدعاء هو العباده.
    وهذا يعبد من دون الله
    سبحان الله عما يشركون
    تفقه بالدين وسترى كثير من الناس مخالفين لهدي الرسول صلى الله عليه وسلم.

  9. #8

  10. #9
    وانا معااااااااااكم على الخط
    نعم للوحده الاسلاميه
    d1eaa7c56320b4bf83b236a0fb2577ad

  11. #10
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة alazmi
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هل تعرفون ما معنات الوحده ؟
    هناك من المسلمين (مشركين<يتظاهرون بالإسلام> و مبتدعين و و ..إلخ )
    هل تريدونهم ان يتوحدون؟
    سبحان الله
    دعوة الرسول صلى الله عليه وسلم ليست لعبة
    ولا تخذنا العاطفه
    ما فرق المسلمين إلا الشرك والبدع والنفاق
    واما توحيد المسلمين
    فبكتاب الله وسنة رسوله عليه الصلاة والسلام على فهم أصحاب رسول الله رضي الله عنهم.

    واذا تريدون ان تتوحد الصفوف
    حاربوا الشرك و المشركين و البدع والمبتدعين.

    شخص يقول يا ...... إرزقني الولد
    ونقول مسلم؟
    الرسول صلى الله عليه وسلم يقول
    الدعاء هو العباده.
    وهذا يعبد من دون الله
    سبحان الله عما يشركون
    تفقه بالدين وسترى كثير من الناس مخالفين لهدي الرسول صلى الله عليه وسلم.
    وعليكم السلام ورحمة الله......اخي
    كلامك صحيح عالعين والراس

    وماحد يرضى انه ركن الدين ينهدّ ونحن ندّعي الوحدة
    ولو نظرت لواقع الأمة اليوم

    لكل المسلمين بكل طوائفهم وبكل اطيافهم

    إلا ماتلاقي عندهم شيء من النفاق شيء من الشرك
    لكن صعب انك تقول انه الاغلبية خرجوا عن الدين (بالكليّة)

    فـ.....يكفي اخطاء
    الوحدة تقول انه لازم ناخذ بيدين بعض ونتعلم من اخطاءنا
    ونفهم هذا الدين صح!

    لأنه اغلبية اخطاءنا أكاد اجزم انه سببها الجهل!!!

    والحل؟


    اول مانزل على محمد صلى الله عليه وسلم:

    ((اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ 1 خَلَقَ الْإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ 2 اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ 3 الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ 4 عَلَّمَ الْإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ 5))


    يكفينا مقفلين ابوابنا عن بعض لانسمع ولا نرجع ومانفلح غير نرمي بعض بالحجارة!

    الرمي مو لبعضنا البعض

    الرمي للعدو الي يفرح بتفرقنا


    و

    من غير مكابرة

    كلنا لنا نصيب من الخطأ ولنا نصيب من المسؤلية

    مين نصيبه اكبر من ميبن؟؟؟ مين خطؤه اكبر من مين؟؟؟

    هذي خلوها للخالق....احنا محنا في موقع محاسبة للناس!

    طيب ياناس اعتبروا انفسكم تدعوا غير مسلمين للإسلام وابدأوا من جديد

    مو اكيد غير المسلم ماتلومه لو كان مشرك

    لأنه مايعرف أصلاً إيش هو الإسلام!!!

    وهذا الي احنا نحتاجه!!!!!!!


    العلم اولا!

    لانه في اعتقادي انه مافي انسان عاقل بهذا الكون ممكن يرفض يعتنق الإسلام بكل جوارحه لو عرفه من مصادره النقية وعرف حقيقته!!!

    لأنه ببساطة الإسلام دين الفطرة!



    واخيرا نعم للوحدة الإسلامية......
    smile


  12. #11

  13. #12

    سلام ..

    أول شي شكراً لجميع من رد على الموضوع

    محمد2009 _ Mr.EMIN3M _ رينـــــو

    _alazmi _ sazabi _K_88_D™ _ Angelina Lee _ (TO-TE)Cat

    وإنشاء الله ما أكون نسيت أحد


    نعم للوحدة الإسلامية

    طبعا الكل يبي الوحدة الإسلامية لانها الطريق الوحيد للوقوف والصمود في وجه أعداء الإسلام

    ومشكورة اختي

    صح لسانك أختي والعفو
    ......................

    K_88_D™ أخي كلامك صحيح

    التطرف والتعصب لم يكن يوماً من صفات

    المسلم ..


    وآسف على الطواله
    لا أخي خذ راحتك ، هذا غيظ من فيض

    لو كاتبه العنوان غازل العضو الي قبلك جان الموضوع عدى الـ 20 صفحه :\

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ههههه هذي والله مشكلة عويصة

    وتعكس اهتمامات الشباب المسلم حالياً

    بس خلها على الله ، وخلنا في وحدتنا

    وتشكر على الرد أخي

    ..........................

    alazmi

    هل تعرفون ما معنات الوحده ؟
    الوحدة يا أخي هي عكس ما كتبته أنت

    في ردك ، الوحدة لن تكون أبداً

    إلا إذا انطلقنا من فكرة إحترام معتقدات

    الآخرين ، وعدم المس بهم ،

    الوحدة ليست في التنقيب عن عثرات الآخر

    مادام كتابنا واحداً ونبينا واحداً وإلهنا واحداً

    فلم نختلف ؟! هذه نقاط تقارب وليس اختلاف


    تفقه بالدين وسترى كثير من الناس مخالفين لهدي الرسول صلى الله عليه وسلم.
    وأنا أقول التفقه في الدين يجعلك تعرف كيف

    تعاملَ الرسول مع من خالفوه الرأي ، هل كان

    الرسول يقتل كل من يخالفه ! ؟

    ....................................

    لون التوت ، الله يبارك فيكِ ويحفظك

    وين هالغيبة صار لنا زمان ما سمعنا

    عنك ^^

    طبعاً كلامك كله صح

    وبدي أضيف شي بعد

    الله تعالى يقول الذين يستمعون القول

    فيتبعون أحسنه ، والرسول يدعونا بقوله

    أن الحكمة ضالة المؤمن اينما وجدها فهو

    احق بها ، فأي دين من الأديان منفتحٌ كما الإسلام ؟

    أنظر كيف هي الدعوة للإنفتاح الفكري والمعرفي

    على جميع الأصعدة !

    أقول من أراد الحق فعليه أن يحكّم عقله !

    وينفع دينه ومذهبه بالدراسة والتفقه بدل أن

    يشحذ طاقاته ويكرس وقته في مهاجمة

    الآخرين ، فالتفرقة لم ولن تنفعنا

    ....................................

    وأختم بأن نعمة الأخوة هي من الله

    تعالى ، هو من ألف بين قلوبنا بعد أن

    كنا أعداء ..

    وشكراً لجميع من رد على الموضوع ،

    وننتظر بقية الردود ؛

    سلام ..

  14. #13
    اخت Spirit Voice
    لااعلم مالمقصود بوحدة اسلامية فاذا كنت تقصدين وحدة تعايش سلمي وتصدي لأعداء الأسلام سوياً فانا من اشد المنادين بهذه الوحده

    شكراً
    attachment

    attachment

  15. #14
    اخت Spirit Voice
    لااعلم مالمقصود بوحدة اسلامية فاذا كنت تقصدين وحدة تعايش سلمي وتصدي لأعداء الأسلام سوياً فانا من اشد المنادين بهذه الوحده
    هو ذاك أخي ما ذكرته ..

    وشكراً على الرد

  16. #15

    السلام عليكم ..

    هذه فقرة من كتاب (التنوع والتعايش) لسماحة

    الشيخ حسن الصفار أرجوا من الجميع قراءته

    " وقد تحدث القرآن الحكيم عن تعدد الديانات، وأثبت ذكر أهم الديانات السماوية والوثنية، معتبراً ذلك التعدد والاختلاف ظاهرة طبيعية في هذه الحياة، لما منح الله تعالى الإنسان من حرية اختيار، وأودع في نفسه من نوازع الخير والشر، أما الحسم والفصل بين اتباع هذه الديانات فهو مؤجل إلى ما بعد الحياة الدنيا .
    يقول تعالى: {أن الذين آمنوا والذين هادوا والصابئين والنصارى والمجوس والذين أشركوا أن الله يفصل بينهم يوم القيامة أن الله على كل شيء شهيد} .والآية الكريمة تذكر اتباع ست ديانات كانت معروفة وسائدة: المسلمون {الذين آمنوا} واليهود {الذين هادوا} والصائبة، والمسيحيين {النصارى} والمجوس والمشركين .
    والمتمعن في جوهر المعنى القرآني في هذا المجال، وضمن سياقه الموضوعي، يلاحظ دون أدنى شك طبيعة الإقرار القرآني بحقيقة الاختلاف الديني بين بني البشر، بل ويبسط مدارات الحديث عن ذلك في اكثر من جهة وموضوع .
    فأولاً: لا يـمكن إلغاء حـالة التعدد الديني بالقوة والفرض حيث {لا إكراه في الـدين} و { لكم دينكم ولي دين } .
    ثانياً: والمؤمن بدين الله، عليه أن يعتمد الأسلوب اللائق المناسب في الدعوة إلى دينه، دون تهريج أو تجريح أو تشنج وانفعال: {ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة} .
    ثالثاً: يفترض أن يستهدف الإنسان من تدينه الوصول إلى الحقيقة، فلا بد له حينئذ من الانفتاح عـلى الديانات والآراء الأخرى، بحـثاً عن الحـق والصواب، {الذين يستمعون القول فيتبعون أحسنه } .
    ولا يصح له أن ينكفأ على عقيدته الموروثة، دون تفكير أو نقاش {قالوا حسبنا ما وجدنا عليه آباءنا أولو كان آباؤهم لا يعلمون شيئاً ولا يهتدون} .
    لذا ينبغي أن يسود الحوار السليم بين الديانات المختلفة، اعتماداً على الدليل والبرهان {أم اتخذوا من دونه آلهة قل هاتوا برهانكم} .والحوار بين الأديان يجب أن يكون موضوعياً هادئاً، على أساس الاحترام المتبادل {ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي احسن} .
    رابعاً: والاختلاف الديني بين الناس لا ينبغي أن يؤدي إلى الصراع والنـزاع، فالأصل في العلاقة بين أبناء البشر، هو التعايش والانسجام، والاحترام المتبادل، أما من تسوّل له نفسه الاعتداء على المختلفين معه، فلا بد من ردعه ومواجهة عدوانه: {لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبرّوهم وتقسطوا إليهم أن الله يحب المقسطين} .وينهى الإسلام عن جرح مشاعر اتباع الديانات حتى لو كانت وثنية، بسب مقدساتهم، لأن رد فعلهم الطبيعي سيكون سب مقدسات المسلمين {ولا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوا بغير علم كذلك زينا لكل أمة عملهم} . "

    والسلام ..

  17. #16
    نعم لوحده المسلمين على كتاب الله وسنه نبيه ونهج الصحابه

  18. #17
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة Spirit Voice


    alazmi



    الوحدة يا أخي هي عكس ما كتبته أنت

    في ردك ، الوحدة لن تكون أبداً

    إلا إذا انطلقنا من فكرة إحترام معتقدات

    الآخرين ، وعدم المس بهم ،

    الوحدة ليست في التنقيب عن عثرات الآخر

    مادام كتابنا واحداً ونبينا واحداً وإلهنا واحداً

    فلم نختلف ؟! هذه نقاط تقارب وليس اختلاف




    وأنا أقول التفقه في الدين يجعلك تعرف كيف

    تعاملَ الرسول مع من خالفوه الرأي ، هل كان

    الرسول يقتل كل من يخالفه ! ؟

    ......................................
    فعلا إلهنا واحد (ولكن هل وحدناه توحيد صحيح : من توحيد الالوهيه و الربوبيه والاسماء والصفات)
    هناك إناس ينتمون للإسلام ويطوفون حول القبور و يذبحون لغير الله ويتبركون بالقبور او الاولياء والصالحين.
    ويكفي نهي الرسول صلى الله عليه وسلم عن الشرك والناس حدثا عهد بكفر وهم ذاهبون للجهاد
    عن أبو واقد الليثي قال: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما خرج إلى خيبر مر بشجرة للمشركين يقال لها ذات أنواط يعلقون عليها أسلحتهم فقالوا يا رسول الله اجعل لنا ذات أنواط كما لهم ذات أناط فقال النبي صلى الله عليه وسلم سبحان الله ، هذا كما قال موسى : { اجعل لنا إلها كما لهم آلهة } ، والذي نفسي بيده لتركبن سنة من كان قبلكم
    رواه الترمذي
    عن أبو واقد الليثي قال: خرجنا مع رسول الله إلى حنين ، و نحن حديثو عهد بكفر ، و كانوا أسلموا يوم الفتح قال : فمررنا بشجرة فقلنا : يا رسول الله اجعل لنا ذات أنواط كما لهم ذات أنواط ، و كان للكفار سدرة يعكفون حولها ، و يعلقون بها أسلحتهم يدعونها ذات أنواط ، فلما قلنا ذلك للنبي قال : الله أكبر و قلتم ، و الذي نفسي بيده كما قالت بنو إسرائيل لموسى اجعل لنا إلها كما لهم آلهة قال إنكم قوم تجهلون لتركبن سنن من كان قبلكم
    كتاب السنة

    ايعقل هذا ؟؟ ان توحدهم
    قال الله تعالى (إن تنصروا الله ينصركم)
    إذا تريد أن تنصر الله فدعوا إلى توحيد الله سبحانه و إلى سنة رسول صلى الله عليه وسلم.
    وليس للوحده!
    وديننا واحد ( هل تفقهنا بالدين , وطبقناه في حياتنا, ومن مصادره الاصليه)
    عن عوف بن مالك قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    افترقت اليهود على إحدى وسبعين فرقة فواحدة في الجنة وسبعون في النار وافترقت النصارى على ثنتين وسبعين فرقة فإحدى وسبعون في النار وواحدة في الجنة والذي نفس محمد بيده لتفترقن أمتي على ثلاث وسبعين فرقة واحدة في الجنة وثنتان وسبعون في النار قيل يا رسول الله من هم قال الجماعة
    صحيح ابن ماجه

    الا تؤمن بالغيب
    قد قالها صلى الله عليه وسلم
    ولكن ما الحل ؟
    طبعا إتباع هدي الرسول صلى الله عليه وسلم
    وعن عبدالله بن مسعود قال : قال رسول الله عليه وسلم :
    إنكم سترون بعدي أثرة وفتنا وأمورا تنكرونها قلنا : يا رسول الله فماذا تأمر لمن أدرك ذلك منا ؟ قال : تؤدون الحق الذي عليكم وتسألون الله الذي لكم
    مسند أحمد
    وعن أسيد بن حضير قال : قال الرسول صلى الله عليه وسلم
    إنكم سترون بعدي أثرة فاصبروا حتى تلقوني على الحوض
    صحيح الترمذي
    وعن حذيفة بن اليمان قال :
    كان الناس يسألون رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الخير . وكنت أسأله عن الشر . مخافة أن يدركني . فقلت : يا رسول الله ! إنا كنا في جاهلية وشر . فجاءنا الله بهذا الخير . فهل بعد هذا الخير شر ؟ قال ( نعم ) فقلت : هل بعد ذلك الشر من خير ؟ قال ( نعم . وفيه دخن ) . قلت : وما دخنه ؟ قال ( قوم يستنون بغير سنتي . ويهدون بغير هديي . عرف منهم وتنكر ) . فقلت : هل بعد ذلك الخير من شر ؟ قال ( نعم . دعاة على أبواب جهنم . من أجابهم إليها قذفوه فيها ) . فقلت : يا رسول الله ! فقلت : يا رسول الله ! صفهم لنا . قال ( نعم . قوم من جلدتنا . ويتكلمون بألسنتنا ) قلت : يا رسول الله ! فما ترى إن أدركني ذلك ! قال ( تلزم جماعة المسلمين وإمامهم ) فقلت : فإن لم تكن لهم جماعة ولا إمام ؟ قال ( فاعتزل تلك الفرق كلها . ولو أن تعض على أصل شجرة . حتى يدركك الموت ، وأنت على ذلك ) .
    رواه مسلم
    أتينا العرباض بن سارية ، وهو ممن نزل فيه { ولا على الذين إذا ما أتوك لتحملهم قلت لا أجد ما أحملكم عليه } فسلمنا ، وقلنا : أتيناك ؛ زائرين ، وعائدين ، ومقتبسين . فقال العرباض : صلى بنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم ، ثم أقبل علينا ، فوعظنا موعظة بليغة ، ذرفت منها العيون ، ووجلت منها القلوب . فقال قائل : يا رسول الله ! كأن هذه موعظة مودع ، فما تعهد إليها ؟ فقال : أوصيكم بتقوى الله والسمع والطاعة وإن عبدا حبشيا ، فإنه من يعش منكم بعدي فسيرى اختلافا كثيرا ، فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء المهديين الراشدين تمسكوا بها ، وعضوا عليها بالنواجذ ، وإياكم ومحدثات الأمور فإن كل محدثة بدعة ، وكل بدعة ضلالة
    الراوي: عبدالرحمن بن عمرو السلمي و حجر بن حجر - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: الألباني - المصدر: صحيح أبي داود - الصفحة أو الرقم: 4607


    ونبينا واحد (هل اتبعناه كما امر)
    أتينا العرباض بن سارية رضي الله عنه وهو ممن نزل فيه { ولا على الذين إذا ما أتوك لتحملهم قلت لا أجد ما أحملكم عليه } الآية فسلمنا فقلنا أتيناك زائرين وعائدين ومقتبسين ، فقال : صلى بنا رسول الله صلى الله عليه وسلم الصبح ذات يوم ثم أقبل علينا فوعظنا موعظة بليغة ، ذرفت منها العيون ، ووجلت منها القلوب ، فقال : أوصيكم بتقوى الله والسمع والطاعة وإن كان عبدا حبشيا ، فإنه من يعش منكم بعدي فسيرى اختلافا كثيرا ، فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين ، تمسكوا بها ، وعضوا عليها بالنواجذ ، وإياكم ومحدثات الأمور ، فإن كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة
    المحدث: ابن حجر العسقلاني - المصدر: موافقة الخبر الخبر - الصفحة أو الرقم: 1/136
    وعظنا رسول الله – صلى الله عليه وسلم – موعظة بليغة ، ذرفت منها العيون ، ووجلت منها القلوب ، فقال قائل : يا رسول الله كأنها موعظة مودع ، فأوصنا ! فقال : أوصيكم بتقوى الله ، والسمع والطاعة ، وإن كان عبدا حبشيا ؛ فإنه من يعش منكم بعدي ، فسيرى اختلافا كثيرا ، فعليكم بسنتي ، وسنة الخلفاء الراشدين المهديين ؛ تمسكوا بها ، وعضوا عليها بالنواجد ، وإياكم ومحدثات الأمور ؛ فإن كل محدثة بدعة ، وكل بدعة ضلالة
    الراوي: العرباض بن سارية - خلاصة الدرجة: إسناده صحيح - المحدث: الألباني - المصدر: مشكاة المصابيح - الصفحة أو الرقم: 164


    فائده :
    قال الشيخ بن عثيمين - رحمه الله
    العاطفه إذا لم تكبح بعقل وشرع تصبح عاصفه.

  19. #18
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة Spirit Voice
    [COLOR="navy"]
    وأنا أقول التفقه في الدين يجعلك تعرف كيف

    تعاملَ الرسول مع من خالفوه الرأي ، هل كان

    الرسول يقتل كل من يخالفه ! ؟

    .
    وهل كان يسكت عنهم؟
    عن أنس بن مالك قال :
    جاء ثلاث رهط إلى بيوت أزواج النبي صلى الله عليه وسلم ، يسألون عن عبادة النبي صلى الله عليه وسلم ، فلما أخبروا كأنهم تقالوها ، فقالوا : أين نحن من النبي صلى الله عليه وسلم ؟ قد غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر ، قال أحدهم : أما أنا فإني أصلي الليل أبدا ، وقال آخر : أنا أصوم الدهر ولا أفطر ، وقال آخر : أنا أعتزل النساء فلا أتزوج أبدا ، فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : ( أنتم الذين قلتم كذا وكذا ؟ أما والله أتي لأخشاكم لله وأتقاكم له ، لكني أصوم وأفطر ، وأصلي وأرقد ، وأتزوج النساء ، فمن رغب عن سنتي فليس مني ) .
    رواه البخاري

    هل سكت عنهم الرسول صلى الله عليه وسلم؟؟؟؟

    واما شبهة يقاتل من يخالفه؟
    عن عبدالله بن عمر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
    أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ، ويقيموا الصلاة ، ويؤتوا الزكاة ، فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحق الإسلام ، وحسابهم على الله .
    رواه البخاري
    وعن أبو هريرة رضي الله عنه قال :
    أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ، يوم خيبر " لأعطين هذه الراية رجلا يحب الله ورسوله . يفتح الله على يديه " . قال عمر بن الخطاب : ما أحببت الإمارة إلا يومئذ . قال فتساورت لها رجاء أن أدعى لها . قال فدعا رسول الله صلى الله عليه وسلم علي بن أبي طالب . فأعطاه إياها . وقال " امش . ولا تلتفت . حتى يفتح الله عليك " . قال فسار علي شيئا ثم وقف ولم يلتفت . فصرخ : يا رسول الله ! على ماذا أقاتل الناس ؟ قال " قاتلهم حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله . فإذا فعلوا ذلك فقد منعوا منك دماءهم وأموالهم . إلا بحقها . وحسابهم على الله " .
    رواه مسلم
    وعن أنس بن مالك رضي الله عنه
    لما توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ارتدت العرب ، قال : عمر : يا أبا بكر ! كيف تقاتل العرب ؟ فقال أبو بكر رضي الله عنه : إنما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا ، أن لا إله إلا الله ، وأني رسول الله ، ويقيموا الصلاة ، ويؤتوا الزكاة ، والله لو منعونى عناقا مما كانوا يعطون رسول الله لقاتلتهم عليه . قال عمر رضي الله عنه : فلما رأيت رأي أبي بكر قد شرح ، علمت أنه الحق .
    صحيح النسائي


    والان دوري باسؤال؟
    اتريد ان تعبث بدعوة رسول الله صلى الله عليه وسلم بالعاطفه؟؟
    اريد رد علمي وليس عقلي لان الدين مبدني على الدليل .


    يا اخوان العاطفه مشكله كبيره حتى ان بعض الجهال يريدون ان تتوحد الاديان؟
    يعني (اليهود و النصارى و المسلمين)
    وان يكون هناك كتاب واحد يجمعهم (التوراة+الانجيل+القرآن)
    لا حول ولا قوة إلا بالله
    يريدون ان يكذبوا الله
    قالى تعالى
    ( ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم قل ان هدى الله هو الهدى ولئن اتبعت اهواءهم بعد الذي جاءك من العلم ما لك من الله من ولي ولا نصير ) البقرة (آية:120)
    وقالى تعالى
    (لم يكن الذين كفروا من اهل الكتاب والمشركين منفكين حتى تاتيهم البينه ) البينة (آية:1)

    وهذا ما عندي

  20. #19
    سلام ..

    أولاً شكراً على مرورك أخي بوادي

    ثانياً لي تعقيب على كلام الأخ alazmi


    فعلا إلهنا واحد (ولكن هل وحدناه توحيد صحيح : من توحيد الالوهيه و الربوبيه والاسماء والصفات)
    هناك إناس ينتمون للإسلام ويطوفون حول القبور و يذبحون لغير الله ويتبركون بالقبور او الاولياء والصالحين.
    أخي هل تقبل أن يقول لك أحد

    أنا لا أعتبرك مسلماً مادُمت لاتتفق مع

    مذهبي !

    بالتأكيد لن تقبل ، لأنك ما كنت على هذا

    المذهب إلا عن إقتناع ، ولن ترضى لأحد

    بأن يجرح أو يشكك في قناعاتك !

    ثم أخي " تبينوا أن تصيبوا قوماً بجهالة ....

    ويكفي نهي الرسول صلى الله عليه وسلم عن الشرك والناس حدثا عهد بكفر وهم ذاهبون للجهاد
    ها أنت وصلت للشيء الذي أريده

    يكفي نهي الرسول .. يعني ما حارب

    أحد ولا قتل .. أدعُ إلى سبيل ربك

    بالحكمة والموعظة الحسنة ..

    إذا تريد أن تنصر الله فدعوا إلى توحيد الله سبحانه و إلى سنة رسول صلى الله عليه وسلم.
    وليس للوحده!
    توحيد الله هو شيء لازم في الدين

    أليس جميع المسلمين يشهدون بأن

    لا إله إلا الله وأن محمداً رسوله

    ومن قال لا إله إلا الله محمد رسول الله

    حُرم دمه وماله وعرضه ..

    إذاً هم موحدون لله ، فلماذا لانتوحد معهم ؟

    فكرتنا هي الوحدة على التوحيد لدين الله

    ولا شيء آخر

    وديننا واحد ( هل تفقهنا بالدين , وطبقناه في حياتنا, ومن مصادره الاصليه)
    من تفقه في الدين من طبقه من مصادره

    هذا الشيء لا أنا ولا أنت نحكم فيه

    الله يحكم فيه في يوم الفصل ..

    والأحاديث التي وضعتها أنت في ردك

    تؤكد سماحة النبي ، ووأمره بإتباع سنته

    وكل مذهب من المذاهب الإسلامية ، يرى

    أنه يسير على سنة الرسول بما عنده من أدلة

    وكل أنسان يحكم عقله ويرى الأصوب

    ويتبعه ... فإما شاكرأً وإما كفوراً

    العاطفه إذا لم تكبح بعقل وشرع تصبح عاصفه.
    نحن نتكلم بعقولنا لا بعواطفنا

    عن عبدالله بن عمر رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
    أمرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله ، ويقيموا الصلاة ، ويؤتوا الزكاة ، فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحق الإسلام ، وحسابهم على الله .
    وهذا هو بيت القصيد أخي

    أنظر ماهي النقاط التي وضعها

    النبي لجميع المسلمين

    وكلنا يعرف أن المسلمين جميعهم يتفقون

    على هذه النقاط وهي من أركان الدين

    الإسلامي ..بلا أدنى شك

    إذن بهذا الدليل أثبت أخي أن المسلمين

    دماءهم محرمة وحسابهم على الله

    وبقية الأحاديث التي أوردها تؤكد نفس

    الشيء
    ..

    والان دوري باسؤال؟
    اتريد ان تعبث بدعوة رسول الله صلى الله عليه وسلم بالعاطفه؟؟
    اريد رد علمي وليس عقلي لان الدين مبني على الدليل .
    في ردك الأول قلت أن :

    العاطفه إذا لم تكبح بعقل وشرع تصبح عاصفه.
    والآن تقول لاتريد رداً عقلياً

    هل تناقض نفسك أخي !

    والرد العلمي مستند على العقل لاينفصل

    عنه ، والأدلة على الوحدة والتسامح

    أنت جلبتها في ردك ولم تكلفني عناء البحث

    فجزاك الله خيراً ..

    ولمزيد من الأدلة أنظر مشاركتي الأخيرة

    ففيها من الأدلة الكثير

    يا اخوان العاطفه مشكله كبيره حتى ان بعض الجهال يريدون ان تتوحد الاديان؟
    يعني (اليهود و النصارى و المسلمين)
    وان يكون هناك كتاب واحد يجمعهم (التوراة+الانجيل+القرآن)
    لا حول ولا قوة إلا بالله
    يريدون ان يكذبوا الله
    لا حول ولا قوة إلا بالله

    وحاشى أن تكون الوحدة الإسلامية هكذا

    وهذا الكلام غير منطقي لأنه بيقتضي

    وجود كتاب غير القرآن ، وهذا ما لانرضاه


    ( ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم قل ان هدى الله هو الهدى ولئن اتبعت اهواءهم بعد الذي جاءك من العلم ما لك من الله من ولي ولا نصير ) البقرة (آية:120)
    وقالى تعالى
    (لم يكن الذين كفروا من اهل الكتاب والمشركين منفكين حتى تاتيهم البينه ) البينة (آية:1)
    صدق الله العلي العظيم

    وصدق رسوله الكريم ..


    وهذا ما عندي
    أرى من خلال كلامك أنك لاتختلف معنا

    وقد وصلت الفكرة التي تريد إيصالها لنا

    بوضوح ، والنقاط التي ذكرتها المسلمين يتفقون

    عليها .. إذن لا أجد سبباً لعدم تأييدك للوحدة

    ووفقك الله أخي ..

  21. #20
    نعم للوحدة الاسلامية

    نعم للوحدة الاسلامية

    نعم للوحدة الاسلامية

    نعم للوحدة الاسلامية

    نعم للوحدة الاسلامية

    نعم للوحدة الاسلامية

    نعم للوحدة الاسلامية

    نعم للوحدة الاسلامية
    attachment
    attachment
    attachment

الصفحة رقم 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter