مشاهدة النتائج 1 الى 7 من 7
  1. #1

    مكالمات لم يرد عليها = 1

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




    (( مكالمات لم يرد عليها = 1 ))


    بالطبع عند عدم الرد على مكالمة ما ( بالجوال ) فإنه تظهر على شاشة المتصلة عبارة
    : مكالمات لم يرد عليها = 1
    . أو مكالمات فائته .

    في هذه الحالة ينقسم صنف إلى أساءة الظن ( وهذا الذي يهمنا في موضوعنا اليوم )
    فيبدأ الشيطان يوسوس لها او له ( مستغلاً هذه الفرصة السانحة )
    لمحاولة جلب البغضاء بينهما،
    فتبدأ المتصل بصب الاتهامات على المتصل عليه
    . وكأنه يعرف سبب عدم الرد عليه !!!!!!!!!!


    وهـــنـــا أقــــول :



    أنت حين اتصالك لا تعلم هل بالفعل وجد مكالمتك أم لا ؟
    ! إذن الأتهام غير مقبوووول مطلقاً .

    فقد يكون ....
    فقد يكون الجوال في حوزة أحد الاطفال وهو يعلب بأحد لعباته المخزنة به ،
    فأنت حين مكالمتك قطعت عليه لعبته المحبوبة ،
    فأنتظرَ هو حتى أنتهت مكالمتك ثم واصل لعبته وضيّّع العبارة المعروفة ( مكالمات لم يرد عليها )،
    إذن صاحب الجوال في هذه الحالة لا يوجد لديه عِلم بهذه المكالمة
    . وأيضاً قد الولد هو يقطع المكالمة في وجهك حتى يمتع نفسه أكثر بمواصلة اللعبة !! .


    نقطة ثانية :
    قد يكون الجوال أيضاً في حوزة الزوج او الزوجة في مكان ما،
    فبالطبع هو لا يستطيع الرد،
    لأن المكالمة لا تخصه . ( قد يتساءل أحد قائلاً : لكن تبقى العبارة ، مكالمات لم يرد عليها في شاشة الجوال، يعني لا عذر لصاحب لجوال فيما بعد )
    ولكن أقول : قد بطريق الخطأ يضغط الشخص الزر فتذهب العبارة،
    ومِن ثَمَّ ينسى هو تلك المكالمة

    نقطة ثالثة :
    قد يكون الجوال حين مكالمتك، في وضع الشحن وصاحبه ليس قريب منه ،،،،
    بعض الأخوات او الاخوان من باب التطفل ينظر او تنظر للجوال فتجد هذه العبارة : مكالمات لم يرد عليها،
    من زود اللقافة تلغي عبارة مكالمة لم يتم الرد عليها .

    نقطة رابعة :
    البعض منهم عندما يجد العبارة مكالمة لم يرد عليها = 2 ،، والرقم 2 يعني قد وصلت مكالمتين،
    عندما يفتح يجد أول أسم أمامه فيقوم فوراً بالاتصال عليه ،، فينسى حينها أنها قد وصلت إليه مكالمتين وليست واحدة ،
    أو أنه توقع أن المكالمتين لشخص واحد فقط ! .

    نقطة خامسة :
    البعض منه يضع جواله في وضع ( صامت ) لظروف طبعاً إما في اجتماع أو محاضرة أو مسجد مثلاً بصلاة التراويح أو بأي مكان يستدعي الأمر منه أن يجعله في وضع ( صامت ) ،، ففي حين وصول مكالمه لا يكون هناك رنين طبعاً، فلا ينتبه صاحب الجوال لتلك المكالمة فتظهر تلك العبارة .



    عموماً أقول يجب وجوووووووووووباً ألتماس الأعذار للجميع ،
    ففي حين عدم الرد عليك فكّر في هذه الأمور التي ذكرتُ أو غيرها مما يكون سبباً للعذر في عدم الرد عليك ،، ودع عنك وسوسة الشيطان الذي يحاول جاهداً بث الفرقة والضغينة بين الأخوة ،
    ويتحنَّى الفرص السانحة لكي يكون سبباً مباشراً للتفريق .

    وشكراً للجمييييييع ،،،

    منقولللللللللللللل مع تعديل بسيط
    attachment


    "اللهم اغفر لوالدي وارحمه انك انت الغفور الرحيم " اللهم انزل على قبره الضياء والنور والفسحة والسرور وجازه بالاحسان احسانا" وبالسيئات عفوا وغفرانا♡


  2. ...

  3. #2

  4. #3

  5. #4
    السلام عليكم ... كيف الحال؟؟ ان شاء الله بخير

    أولاً: شكراً عالموضوع ياقوت ... كلامك صائب

    ثانياً: انا ما أحب ظن السوء فاذا اتصلت بأحد وما رد علي ... ما ازعل ... لا ... الناس عندهم امور ومشاغل في الحياة هذا شي طبيعي.. قد يكون الشخص مشغول في شي اهم.. الناس ما بيقعدون يراقبون تلفوناتهم من اتصل ومن ما اتصل .. صح

    ثالثاً : شكراً مرة ثانية smile

  6. #5

  7. #6
    مشكووور على الموضوع

    وفعلا الواحد لازم يبتعد عن سوء الظن
    ويلتمس العذر لأصحابه

    وكل يرى الناس بعين طبعه

  8. #7
    السلاااااام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اهلا احبتي في الله

    جزاكم الله خيرا على المرور وبارك الله فيكم smile

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter