مشاهدة النتائج 1 الى 10 من 10
  1. #1

    تنبيه كلام من الكفر البواح

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هذه فتوى لقيتها في أحد المواقع الإسلاميه وقمت بنقلها لتعم الفائده لأن الكلام المذكور نقرأه بشكل شبه يومي في الصحف وأسأل الله أن يرحمنا برحمته

    هذا الكلام من الكفر البواح
    في سؤال ورد إلى سماحة الشيخ بن باز رحمه الله هذا نصه: لقد ورد في صحيفة محليه خبر جاء فيه: (منصور ..البالغ من العمر 13 ربيعا مزدهرا برحيق الصبا.. كان على موعد مع الحزن والأسى ولعبة القدر العمياء ) ثم.. (ولكن القدر المترصد لمنصور لم يحكم لعبته الأزلية.. الخ).. وفي نفس الصحيفة ورد خبر عن فتاه سحقتها سيارة وعندما علمت أمها (فحضرت على التو لتشهد الحادث الأليم الذي أطاح بأسرتها وأحال حياتها إلى جحيم لا ينتهي) فما حكم الشرع في مثل هذا الكلام؟ جزاكم الله خيرا.
    فأجاب رحمه الله : المشروع للمسلم عند وقوع المصائب المؤلمة الصبر والاحتساب وأن يقول إنا لله وإنا إليه راجعون قدر الله وما شاء فعل وأن يتحمل الصبر ويحذر الجزع والأقوال المنكره لقول الله سبحانهfrownوَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ {155}الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ {156} أُولَـئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ {157}). وقول النبي صلى الله عليه وسلم: "احرص على ما ينفعك واستعن بالله ولا تعجز فإن أصابك شيء فلا تقل لو أني فعلت كذا لكان كذا وكذا ولكن قل قدر الله وما شاء فعل فإن لو تفتح عمل الشيطان ". أخرجه الإمام مسلم في صحيحة ، وثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: " ما من عبد يصاب بمصيبة فيقول إنا لله وإنا إليه راجعون اللهم أجرني في مصيبتي واخلف لي خيرا منها إلا آجره الله في مصيبته وأخلف له خيرا منها " ولا يجوز الجزع وإظهار السخط أو الكلام المنكر مثلما ذكر في السؤال (لعبة القدر العمياء) وهكذا قوله ( ولكن القدر المترصد لمنصور لم يحكم لعبته الأزلية).
    هذا الكلام وأشباهه من المنكرات العظيمة بل من الكفر البواح لكونه اعتراضا على الله سبحانه وسبا لما سبق لما سبق به علمه واستهزاء بذلك , فعلى من قال ذلك أن يتوب إلى الله سبحانه وتعالى توبة صادقه وقد صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: "ليس منا من ضرب الخدود أو شق الجيوب أو دعا بدعوى الجاهليه" متفق على صحته من حديث أبي ابن مسعود رضي الله عنه وقال صلى الله عليه وسلم: "أنا بريء من الصالقه والحالقه والشاقه" متفق على صحته من حديث أبي موسى الأشعري رضي الله عنه. والصالقه: هي التي ترفع صوتها عند المصيبه. والحالقه: هي التي تحلق شعرها عند المصيبه. والشاقه: هي التي تشق ثوبها عند المصيبه ، وبالله التوفيق.
    (مجموع فتاوى ومقالات متنوعه للشيخ بن باز رحمه الله)
    attachment
    attachment
    سبحانكَ اللهم و بحمدكَ، أشهد أنه لا إله إلا أنتَ، أستغفرك و أتوبُ إليكَ.


  2. ...

  3. #2
    لهذه الدرجه لم تستفيدو من الفتوى
    ولا رد على الأقل رد واحد يشجعني إني أحط مواضيع ثانيه
    وجزاكم الله خير

  4. #3

  5. #4
    لا وش دعوة يا جورية!!
    بالعكس موضوعك جــــــــــــــــــــــــــــدن مهم


    مشكوووووووووووووووووووووووورة والى الامام
    ويجزاك الله الف خير

  6. #5
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ارهابيه
    مشكووره اختى عل الموضوع
    مشكوره إختي على الرد الحلو smile

  7. #6
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة رينـــــو
    لا وش دعوة يا جورية!!
    بالعكس موضوعك جــــــــــــــــــــــــــــدن مهم


    مشكوووووووووووووووووووووووورة والى الامام
    ويجزاك الله الف خير
    تسلمين إختي رينـــــو على الرد والتشجيع الروعه smile

  8. #7
    هلا بـختي

    *الجوري*

    نورتي دروبنا بهذة الفتوى المنيرة ..

    نورالله حياتك ..

    آمين

  9. #8
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة سرور تائبة
    هلا بـختي

    *الجوري*

    نورتي دروبنا بهذة الفتوى المنيرة ..

    نورالله حياتك ..

    آمين
    أجمعين إن شاء الله

    وهلا فيج إختي سرور تائبه smile smile

    وتسلمين على مشاركتج الرائعه smile smile

  10. #9
    شكرا على الموضوع يا جوري و اكيد كل المسلمين حيستفادو منه

  11. #10
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ---yugi---
    شكرا على الموضوع يا جوري و اكيد كل المسلمين حيستفادو منه
    smile تسلم أخوي على الرد والمشاركه الطيبه smile

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter