مشاهدة النتائج 1 الى 4 من 4
  1. #1

    Talking نظره & حب & زواج & طلاق(حصه ودحيم وعيال الحاره)

    مقدمه
    بسم الله .. الرحمن الرحيم .. وعلى بركته نستعين
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بعد السلام يحلى الكلام
    إن الحمدلله نحمده ونستعينه أما بعد ..
    أيها الطلاب .. أمتسعو فيش تلفوناتكم ... لان كلمة الصباح طويله
    كلنا نعرف سنة الحياة << موب صروال السنه
    هي الزواج ... ماعلينا ماعينا
    اليوم نبي نذكر مأساة دحيّم الذي باع نفسه لحصه أسيرة المطبخ (بضم الفتح)
    القصه : دحيم ناظر حبّ تزوج طلق ... هذي دوارة الحياة بهاليومين
    وهذي محاوه قصصيه تسذبيه جديده .. وحمود تراي مليت وأنا اكتب ولا وديت ولا موضوع لي للمميزه
    إليكم تفاصيل القصه يلقيها عليكم الطالب : زغلول المنتثر : أعزائي الطلبه تجدون الموضوع تحت الخط
    ==================================================
    أول نظره
    في ليلة هادئه والظلام دامس والنجوم تغرد .. والشمس تعطي النور للقمر
    والقمر يتميلح ويقول : مابي .. ودحيّم نايم في السطح ..
    قال الديك : كوكوكوكوكو فقام دحيّم مفتزعاً .. فأذن الفجر
    فتوضاء وذهب للصلاة .. أفطر نزل ليلعب مع عيال الحاره ..
    عمره ستت عشر .. في سن المراهقه .. وهو يلعب الكره ..
    إذا بفتاة شهباء لهباء جميلة الكشه .. نظر إليها دحيّم نظرات تعجب وإبتهاء
    << مادري وش معناها
    فأمسك بالكره .. وقعد يتكتك ويدّعي عندها .. فإذا برأس يطلع من باب بيتهم
    ثم جسم .. ثم رجلين .. ثم عصا .. ياإلهي .. إنه أبا دحيم .. سيضرب ..دحيّم
    ودحيّ يتكتك الكره وهو فاج خشته لحصه مثل ذاطيب >>>>
    فإذا بالعصا يتدحرج , ويصبخ علباة دحيّم ..قال له ابوه : وين الخبز
    اللي تبي تجيبه ؟ .. قال له : طيب وراك ماقلت لي انك تبي تظربن؟
    قال والده : وتنفخ يا ولد الدبه ؟ وصفعه صفعة أضحكت حصه .. فتفشل دحيّم
    وناظرها بطرف عين ..
    ماهاذا ؟؟
    مكنسة تطخ ابا دحيّم مع علباته أيضاً ... يالا الوحشيه
    فإذا بامه تقول له : من هي الدبه ؟
    فنهض دحيّم متثاقلا ...
    وركض .. في منظر رومانسي يدّعي عند حصه فإذا به يسقط وتزداد الفشايل عليه
    ثم نظر إلى ربعة خاليه
    فجلس يبكي فيها ...
    فإذا بيد ناعمه تلمس يده .. ويقول صوت ناعم : إنتسعم .. أنت رجال ماتصيح
    فنظر إلى الأعلى لينظر ماهو مصدر هذا الصوت ..
    فيجد حصه الناعمه تلمس يداه الخشنه الشهبه ..
    فانهبل دحيّم لهذا الموقف ..
    قال لها .. من أنتي؟
    قالت : أنا حصه المربوشه ..
    قال: ونعم
    قالت :اللهم أذل الشرك والمشركين
    حمرت خدود دحيّم الشبهاء .. وحمرت .. خدود حصه أيضاً ..
    فقالت له : أنا أبروح الحين عندي موعد مع الفطور
    قال لها : ها ها ها ها .. والله يانتي خفيفة دم
    قالت له : سرحت العنز ؟
    قال لها : لقد ارحتيني
    فذهبت حصه إلا منزلها ..
    وذهب دحيّم متأثراً بالموقف
    دخل للمنزل .. وقال لأخته :
    وين الفازلين ؟؟ وين الفوطه .. وين ثيابي يالله ابتسبح
    فسقطت اخته مغشيتاً عليها
    تأثر دحيم كثيراً
    وترك عيال الحاره .. مدعي بأن الألعاب اللتي يلعبون بها أمريكيه
    والكوره إسرائيليه
    وأخذ دحيم يتردد على الربعه كثيراً ...
    لدرجة أنه ينظفها كل يوم ..
    ومن جانب آخر ..<< صارت الأخبار ذي
    حصه .. أول مادخلت المنزل ... سألتها أمها :
    وش بك أول مره يصيرن خدودتس حمر ميب العويده .. فقالت : لعبت بالشمس كثير
    وفكرت حصه كثيراً .. من هذا الجميل المملوح ..
    إنه كالقمر في الصباح ..
    وكالشمس في الليل < تعرف تشبه ماشاء الله عليها ..
    قالت حصه انا لازم أصارحه وأقوله اني احبك ..
    وكما فكر دحيّم أيضاً .. كيف يصارحها ..
    ولكن تجري الرياح بما لايشتهي الببسي (السفن )
    أطمروا تحت الخط تلقون الفصل الثاني

    =================================================
    الحب
    كر دحيّم كثيراً .. وفكر وفكر .. لدرجة أن المشق اللذي بخده الأسر زال .. وهو قاعد يأكل فستق
    ويقشم الفصفص .. فز فزة لم يفزها المتفزفز
    قال : أببدأ أول شيء اشعر لها ولا طلعت أحلت عليه ورقه .. مكتوب عليه شعر .
    وفكرت حصه دون جدوى ..
    قعد دحيّم عند عتبة الباب حقت بيتهم المتكسر ينتظر خروج حصه
    فخرجت حصه لترمي الزباله ..
    فكتب لها :0000000000000000
    مستغربه صح ؟ هذا طابور نمل يدورك ..
    --------
    فحلت الورقه وإذا بكيسة القمامه تتجه نحوه دون قصد .. فتضرب وجهه
    فقال : خيرها بغيرها ..
    فنظرة حصه إلى الورقه وأخذتها
    وقرأتها .. وأستانست وفقت خشتها .. درت انها من دحيم من ريحة ابطه المنتشره في الحاره
    ....
    أنتظر دحيم خروجها كثيراً فإذا بها تخرج ..
    فحلت عليها ورقه .. مكتوب عليها :
    أنتي عندي تسالي وباقي الناس فش فاش ... ضحكتك جالكسي وباقي الناس غندور..
    فأمسكتها حصه وأستانست أيضاً
    وحل الليل ..
    ومازالت النجوم تغرد ..
    قال دحيّم : انا لازم اواجهها ولازم أحظر حتسي يبين أني مثقف ..
    حظر الكلام اللذي سوف يلقيه عليها .. جلس عن عتبة بيتهم المتكسره
    وإذا بها تخرج .. فمشى إليها .. وهي تمشي إليه في منظر رومانسي << الله ذكرن بمطعم الرومانسي اللي بالرياض
    < لايكثر ..
    ووقفت أمامه.. ووقف أمامها طبعاً ..
    قال لها : موب الإنسان معادن ؟ قالت : أيه طبعاً<< طلع كل واحد أكمخ من الثاني ..
    قال: موب حنا ننكشح بالحراره ونتغلغل بالبروده ؟ قالت : نعم
    قال : يعني لازم الإنسان يحب .. قالت : وسبديه ..
    قال لها : أأأ أنا آي لافيو < متأثر بالأفلام .... قالت : حتا مي تو < ..
    قال : أبخطبك .. قالت : موافقه .. بس لازم ناخذ شور أهلي .. فانفجت خشة دحيّم لدرجة أن المشق الذي
    في خده الأيسر زال .. فصارت الفرحه فرحتين والطعم أحلى مرتين < متابع الدعايات
    ركض دحيّم إلى أهله قال لأبيه : يبه .. أنا أبتزوج .. قال والده: ونعم الراي ومبروك من أول شيء
    .. وأضاف والده : منهي سعيدة الحظ ؟ قلت :حصه المربوشه .. قال ونعم .. ومن باتسر أنروح لأهله ..
    لكن حصه والدها متوفى *** وبقيت لها أم لكنها قشرى
    فتكشخ دحيمّ لبس صرواله الفوشي .. وفنيلته الموف .. وثوبه الأصفر .. فذهبو إلى والدة حصه ..
    طق طق ..الأم: ووجع عساك للكسر شوي شوي على باب بيتنا ..
    فقالت : من اللي يطق .. قالوا : حنا جيرانكم .. أبو دحيّم ..
    دخلتهم بالمجلس < أجوديه هالمره ..
    قالت : خير إنشاء الله ؟
    قالوا .. نبي نخطب حصه لولدنا دحيّم ..
    قالت : كم عمره ووش مواصفاته وهل يدخن ؟
    قال أبو دحيم :عمره 17 .. ومايدخن إلا إذا صار سكران
    قالت : لا مانبيه .. قالوا .. لييش ؟ قالت : حصه كبيره عليه ..
    فبكا دحيّم بكاء شديداً وخرج من بيتهم وعلى طول راح للربعه (مكان أول ماتكلم مع حصه)
    وكتب هذه الأغنيه :



    لما شفت ناين هالجمال مش معقول ** على طول عاينتها قلبي مال على طول
    سهرت عيوني ومشقي ومين مسئوول؟** ميييييين؟ ميييييييييين؟ مييين؟
    بحبتس وأبغار وسبديه من الغيره** شبت النار من نظره صعنبوطه
    لو مخي طار لا حصه مهيب تسبيره**ياولييه قلبي مشتاق لــك
    مشقـــي يـــــــسهـــرن لك ** روحـي تنـــــتبه لــــك
    تخلي الليله تطوووووووووول ** كل الورعان معهم علم اني
    لحبـك أغني سحرك هبل بـــي **سحرك جنني جننت تسثير عقول

    1
    2
    3
    4
    5
    6
    7 لما شفت ناين هالجمال مش معقول ** على طول عاينتها قلبي مال على طول
    سهرت عيوني ومشقي ومين مسئوول؟** ميييييين؟ مييييييييييـن؟ iiميييـن؟
    بحبتس وأبغار وسبديه من الغيره** شبـت النـار مـن نظـره iiصعنبوطـه
    لو مخـي طـار لا حصـه مهيـب تسبيره**ياولييـه قلبـي مشتـاق iiلـك
    مـشـقـي يـسـهـرن لـــك ** روحــــي تـنـتـبـه لــــك
    تخلـي الليلـه تطـوووووووووول ** كـل الورعـان معهـم علـم iiانـي
    لحبك أغني سحرك هبـل بـي **سحـرك جننـي جننـت تسثيـر iiعقـول


    (وهو يبكي بكاءاً مريراً)
    تأقلم ورعان الحاره مع الأغنيه فتساقطو جميعاً زار ..
    إنهبلت حصه هبالاً مريراً أيضاً صعدت إلى السطح للأسف هي ليس لديها موهبة شعر مثل دحيم فقالت:
    أيـــها الشطاااااار هيهيهي هههووووو .. أنا مستأنسه لان أمي مهيب هنا ..
    أنا لاأحبك يا أمي .. هع .. أحب خالتي فقط وأولا دهم والحاره وعيال الحاره ..
    و دحــــــ ـيم
    يا إلهي إنها أم تشبه الـ ** دائماً .. أوه آسفة يا الله .. أقسم بالله اني لن أعيدها
    مع السلالالالالالامه ايها الشطار ..
    دحيّم غاب عن بيتهم أسبوع .. وحزن والداه كثيراً
    فقعد يفكر كيف يخلي أم حصه توافق قال لازم أجتمع أنا وعيال الحاره .. على قول المثل الصديق عند الضيق
    وقال: انا لازم أحضر للكلام اللي اقوله لهم
    < موب لله
    وقف عند ملعب الكوره وقال: واصباحاه .. فاجتمع بزراين الحاره
    ثم قال :بمناسبة الظروف التي نمر فيها لازم نجتمع على مستوى القاعده ..
    فأضاف سعيدان : يعني وش لون القاعده
    بلش دحيم .. قال: القاعده هي اللي يعني .. هو .. الحاله الخارجه عن مضمون . القاعده هي .. آآ
    أنت ياسعيدان تبي تودينا بداهيه ؟ القاعده يعني أقعدو ..
    فضرب صرواله السنه بكرشته (علامة الثقه) ثم أضاف قائلاً :المنطلق الفكري حقنا بأقناع أم حصه
    لازم ينبع من إحساس منعكس في الإلتزام بقضايا معاصره اللي هي كما تفضل سعيدان.. ولا أحد يسألن
    عن الحتسي اللي قلته لأنه انا شخصياً مافهمت شيء من اللي قلته ..
    قال سعيدان :وقسمن بالله انك تحتسي على سنع !
    ثم أضاف قاشوط قائلاً: وش دراك ياسعيدان انه يتكلم على سنع
    قال سعيدان : على شانه ذكر أسمي
    ثم قال دحيم: أنت ياقاشوط منت فاهم على شانك ماقعدت زين
    فاتفقوا على مظاهره في الحاره ..
    فأخذوا لافتات وأعلام << طوله الرجال
    وبعد ضغوط مستمره وافقت أم حصه ودار الحوار الآتي بين أم حصه وأبو دحيم :
    أم حصه :أنا وافقت بس مصاريف العرس عليكم
    قال : طيب بس الرز عليكم
    قالت: اللحم عليكم
    قال: السلطه عليكم
    قالت: المناديل عليكم
    قال: السماط عليكم
    قالت : المناقيش عليكم
    << ماتحس أنهم ملو ؟
    وقالت عندي شرط ثاني بعد
    قال: آمري؟
    قالت : أبي طقاقات
    قال: لا
    قالت: طقاقات يعني طقاقات
    قال : منب جايب طقاقات
    قالت: تبي تجيب وغصبن عليك
    قال: والله ما أجيب
    قالت: وكل طقاقه بجمس بعد
    قال: لا يعني لا
    قالت:طقاقه يعني طقاقه
    عنده سمع شهبان الحاره هذ الحوار فدخلو المنزل < شهبان مثل ماقلت لكم
    قالوا : حنا منول نشتغل شهبان إيقاع
    قال : والله أنقذتونا
    أطمرو تحت الرد الفصل الثالث


  2. ...

  3. #2

    Talking تابع

    ================================================== =
    الزواج
    أقيم حفل كبير جداً ببرحة الحاره وجاء المعازيم ..ومن بينهم شهبان الحاره
    فأتوا بالطيران .. وقعدو يطقون .. يظنون انفسهم طرب كبير أضحكوا على طقهم :
    الله يسعد الزوجين طقطقطع طنبق طنبق
    والله يشتت شملهم طنبق طنبق
    وإنا لله وإنا إليه لاراجعون .. عندها جاءت نعله لا يكتشفها الردار .. وصبخت شهبان الإيقاع
    وجاءت اللحظه الحاسمه عند دحيّم (الدخله) .. فتح باب الغرفه .. ودخل عندها إلا وهي مستحيه ..
    قال لها : وراه ؟ الأخت اول مره تعرس ؟ فأبتسمت حصه إبتسامه عميقه .. ومرت خمس دقائق
    دحيّم في جهه وحصه في جهة أخرى لا يتكلمون .. وفجأة إذا بحصاة تكسر الزجاج .. وتقفز حصه
    إلى دحيم وتضمه ضمة طالعتون من قلب فذهب للنافذه وإذا بعيال الحاره يتميلحون معه
    فقال لهم : ثانيه شباب ثانيه فعاشوا بهناء وسعاده وأنجبوا ولد سموه : شارع .. وبنت سموها:
    مزنه << تعذيب هذا
    إلا أن جاء ذلك اليوم الغير متوقع وجد دحيم زوجته تنام بشرشف (أصفر) فقال لها :
    وجع يوجعتس نصراويه ؟وش ذا الشرشف وش ذاللون
    فقالت : هذي هديه من أمي
    فقال لها : لا أبوتس لا أبو أمتس يالله أجدعيه
    قالت : لا لو تحلم
    قال: خلاص اجل لا تلكمينن
    قالت :ودني لبيت أهلي
    قال: لو تحلمين .. أنا أبروح عند بيت أهلي وإذا طاح اللي براستس دقي علي بيجر
    ....
    وبعد مرور الساعات وبعد مرور الأيام ..
    تصالحوا ثم تهاوشو ثم تصالحوا ..
    وأنهدم الحب اللذي بينهم ...
    بهذه البساطه .. وهذا لا يسمى حب ..
    أطمروا تحت الخط تلقون الفصل الرابع
    ===============================================
    **قصة الطلاق**
    كان دحيم لا يحب الجروح في القدم < وش الطاري؟
    وفي يوم من الأيام زينت حصه كبسه را1111111ئعه تشم رائحتها من القمر ..
    فتغدوا العشاء
    فقامو يغسلون فأخذوا المناقيش ..
    فنقشت حصه ورمته في الأرض فأتى دحيم وبغى يطأه ..
    فغضب غضباً شديداً قال من اللي حلت هالمنقاش بطريقي؟
    قالت حصه : أنا ... فقال لها: وراتس ؟
    قالت : مادريت وأحلته
    قال لها : ترا تحملت أخطائتس أكثر من الازم ..
    وأنا لازم أتخذ أجراء ...
    إنتي طالق حصه : آه دحيم : طالق . حصه آآه دحيم : طالق
    فسقطت حصه على الأرض .. وتركها دحيم ومشى في طريقه لا يلتفت إلا حصه وينظر لها الآن بنظرات إحتقار
    تــــــــــــمـــــــــــــت
    =============================================

    الزبده
    عزيزي القارئ من السهل ان تحب .. لكن من الصعب ان يستمر حبك ...
    وهذه تاقصه مأخوذه من وقاعنا وللأسف
    ======================================
    بإنتظار ردودكم

  4. #3

  5. #4

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter