مشاهدة النتائج 1 الى 5 من 5
  1. #1

    طريق مسدود ونهاية أكيدة



    :: طريق مسدود ونهاية أكيدة ::


    - تحدث (تركي) قائلاً: (استدنت من رجل مبلغ مائتي الف ريال من اجل اتمام احد المشاريع وبعد انتهاء المدة المحددة لاعادة المبلغ حضر الرجل للمطالبة بحقه ولكني قمت بطرده وانكرت انه اعطاني أي مبلغ خاصة انه لم يأخذ مني أي اثبات).
    توقف تركي ثم واصل قائلاً : لم أكن اعلم ما ينتظرني بسبب ظلمي ، فبعد مضي ثلاثة أشهر خسرت صفقة بقيمة نصف مليون ريال ومنذ ذلك اليوم والخسارة تلازمني.
    وقد نصحتني زوجتي بإرجاع المبلغ لصاحبه لأن ما يحدث لنا عقاب من الله ولكني مع الأسف لم استمع إليها وتماديت في المكابرة حتى خسرت أعز ما أملك وهم أبنائي الثلاثة في حادث سيارة اثناء عودتهم من الدمام.
    ويتابع: وأمام ذلك الحدث الرهيب قررت بدون تردد إعادة الحق لصاحبه وطلبت منه أن يسامحني حتى لا يحرمني الله من زوجتي وابني ذي السنوات السبع فهما كل ما بقي لي!


    - أما (نورة) وهي استاذة جامعية ومطلقة مرتين فقالت: حدثت قصتي مع الظلم قبل سبع سنوات ، فبعد طلاقي الثاني قررت الزواج بأحد اقاربي الذي كان ينعم بحياة هادئة مع زوجته وأولاده الخمسة حيث اتفقت مع ابن خالتي الذي كان يحب زوجة هذا الرجل على اتهامها بخيانة زوجها . وبدأنا في إطلاق الشائعات بين الأقارب ومع مرور الوقت نجحنا حيث تدهورت حياة الزوجين وانتهت بالطلاق. وتوقفت (نورة) والدموع في عينيها..ثم أكملت قائلة : بعد مضي سنة تزوجت المرأة برجل آخر ذي منصب أما الرجل فتزوج امرأة غيري وبالتالي لم احصل مع ابن خالتي على هدفنا المنشود ولكنا حصلنا على نتيجة ظلمنا حيث اصبت بسرطان الدم ! أما ابن خالتي فقد مات حرقاً مع الشاهد الثاني بسبب التماس كهربائي في الشقة التي كان يقيم فيها وذلك بعد ثلاث سنوات من القضية.


    - قصة أخرى يرويها (سعد) فيقول: كنت أملك مزرعة خاصة بي وكان بجانبها قطعة ارض زراعية حاولت كثيراً مع صاحبها أن يتنازل عنها ولكنه رفض.. ويواصل : قررت في النهاية الحصول على الارض ولو بالقوة خاصة انه لا يملك اوراقاً تثبت ملكيته للارض التي ورثها عن والده، حيث ان أغلب الأهالي في القرى لا يهتمون كثيراً بالاوراق الرسمية. ويواصل : أحضرت شاهدين ودفعت لكل واحد منهما ستين الف ريال مقابل الشهادة امام المحكمة انني المالك الشرعي للارض وبالفعل بعد عدة جلسات استطعت الحصول على تلك الارض وحاولت كثيراً زراعتها ولكن بدون فائدة مع ان الخبراء أوضحوا لي أنها ارض صالحة للزراعة، أما مزرعتي الخاصة فقد بدأت الآفات من الحشرات الارضية تتسلط عليها في وقت الحصاد لدرجة انني خسرت الكثير من المال . وبعد أن تعرضت لعدد من الحوادث التي كادت تودي بحياتي قمت بإعادة الارض لصاحبها فإذا بالارض التي لم تنتج قد اصبحت أفضل انتاجاً من مزرعتي اما الحشرات فقد اختفت ولم يعد لها أي اثر.


    - و يسرد (حمد) تجربته المريرة قائلاً: عندما كنت طالباً في المرحلة الثانوية حدثت مشاجرة بيني وبين احد الطلاب المتفوقين فقررت بعد تلك المشاجرة أن أدمر مستقبله ، ويتابع : لا يمكن ان يسقط ذلك اليوم من ذاكرتي حيث حضرت في الصباح الباكر ومعي مجموعة من سجائر الحشيش التي كنا نتعاطاها ووضعتها في حقيبة ذلك الطالب ثم طلبت من احد أصدقائي إبلاغ الشرطة بأن في المدرسة مروج مخدرات وبالفعل تمت الخطة بنجاح، وكنا نحن الشهود الذين نستخدم المخدرات . ومنذ ذلك اليوم وأنا أعاني نتيجة الظلم الذي صنعته بيدي ، فقبل سنتين تعرضت لحادث سيارة فقدت بسببه يدي اليمُنى. وقد ذهبت للطالب في منزله أطلب منه السماح ولكنه رفض لأنني تسببت في تشويه سمعته بين اقاربه حتى صار شخصاً منبوذاً من الجميع واخبرني بأنه يدعو عليّ كل ليلة لأنه خسر كل شيء بسبب تلك الفضيحة. ولأن دعوة المظلوم ليس بينها وبين الله حجاب فقد استجاب الله دعوته ، فهأنا بالاضافة إلى يدي المفقودة اصبحت مقعداً على كرسي متحرك نتيجة حادث آخر ! ومع اني اعيش حياة تعيسة فإني أخاف من الموت لاني اخشى عقوبة رب العباد.


    كل هذه القصص وردت ضمن تحقيق أجرته صحيفة (الرياض) قبل ثلاث سنوات لكنها ما زالت تنبض بالحياة!
    لا أظن أحدا يجهل عقوبة الظلم ووعد الله حين قال عن دعوة المظلوم frownوعزتي وجلالي لأنصرنك ولو بعد حين) ، ولكن الكثيرين ينسونها او يتناسونها ويتساهلون في ظلم غيرهم سواء كان الظلم من رئيس لموظفيه او قاض لمن اشتكى لديه ! أو ابن لابنه او أبناء لوالديهم أو زميل لآخر ، أو الظلم الذي تقوم به البنوك حين تستدرج البسطاء بقروض لتفرج الضائقة التي يمرون بها فإذا بها ترميهم في السجون أو تنتهي بهم الى فقر أشد والى أولئك الذين ظلموا أوطانهم واستحلوا سرقة العقود ومخالفة الانظمة وتستروا على المتخلفين ليحرموا أبناء بلدهم من حقوقهم في نصيبهم من الخير الذي فيه. إنها رسالة بلا عنوان.. ترسل الى كل من ظلم علها توقظه فإن لم يعد الى الحق فلينتظر نصيبه من العقوبة كما حصل لهؤلاء وغيرهم كثير تعرفونهم !!


    :: غباء كاد أن يؤدي إلى كارثة ::

    حدثني احد الشباب قال كان لي احد الاصدقاء وهو من الشباب العابث ومن اصحاب العلاقات المشبوهة مع النساء واذكر انني بعد ان انهيت دراستي جلست في البيت لفترة وفي احد الايام من العام الدراسي جاءني هذا الصديق في الصباح أي في وقت الدوام المدرسي فاجلسته في المجلس وذهبت لاقوم بواجب الضيافة ولما نظرت الى الخارج لم اجد سيارته قلت يا فلان اين سيارتك؟ فقال اخفيتها بجانب منزلك فاستغربت من هذا الفعل قلت ولمَ لم توقفها امام بيتي مباشرة؟ قال معي صديقة جديدة قلت ولمَ جئت بها الى هنا؟ قال انها طالبة في المدرسة وقد اخذتها في بداية الدوام وانا انتظر حتى يحين وقت الانصراف ويرن الجرس فانزلها امام المدرسة فتركب الباص وكانها خرجت من المدرسة قال فاستأذنت منه وكاني داخل الى المنزل فخرجت من جانب المنزل متوجها الى السيارة فلما جئت فاذا بداخلها فتاة في عمر الزهور لم تبلغ 15 عام فقلت لها وقد رافت بحالها لصغر سنها ولجهلها بما يراد بها من وراء هذه اللعبة الدنيئة ما الذي جاء بكِ الى هنا؟ فقالت ان فلان يحبني ووعدني بالزواج فقلت لها تأملي جيدا ما اقول رغم ان هذا صديقي وتربطني به صداقة قوية الا ان ذلك لا يمنعني ان اعطي النصيحة فان قبلت والا انتِ وشأنك تذكري الثقة التي اولاكِ اياها اهلك وانهم لم يشددوا عليكِ بالرقابة وتذكري شناعة الامر الذي تقومين به واعلمي جيدا انكِ على خطأ وان صاحبي لا يفكر ادنى تفكير في ان يتزوجكِ لاننا نحن الشباب اذا وجدنا من هي مثلكِ لا نفكر بها زوجة لان التي خرجت مع شاب غريب عنها وخالفت فكر اهلها ليست اهل لان تكون زوجة بل لعلها تمارس هذا الفعل مع شخص اخر هذه الكلمات فكري بها جيدا وانتي وشأنك
    قال وبعد فترة من الزمن تكرر الموقف نفسه وجاءني صاحبي فقلت هل هي معك هذه المرة ايضا؟ قال نعم فخرجت لها فقلت انكِ لم تفهمي ما قلته في المرة الاولى اني احذرك للمرة الاخيرة من الطريق الذي تسيرين فيه فانك على خطر وان كنتِ نجوتِ من صاحبي في هذه المرة فلا نجاة لكي في المرة المقبلة سيأخذ منكي ما يريد وسيلقيكِ على حافة الطريق تتأوهين من الالم والفضيحة والعار الذي ستلبسينه طوال عمرك. قالت انه يحبني وسيتزوجني . قلت أنتي غبية ولستِ بأهل ان تكوني زوجة وستذكرين. قال ومضى على ذلك الموقف فترة طويلة ونسيت الفتاة بل انني نسيت الموضوع بالكلية ولا ادري ماذا حصل لها بعد ذلك اللقاء وذات يوم جاءني ابن جيراننا وقال هذه رسالة جاءت بها أختي من إحدى زميلاتها في الباص وقالت أعطيها لفلان بصراحة استغربت هذا الفعل واستنكرت ذلك الموقف ولكن بطل عجبي عندما فتحت الرسالة فإذا هي رسالة من تلك الفتاة تقول فيها إنني أشكرك على النصيحة الغالية التي قدمتها لي وفعلا كاد أن يحصل ما قلته لي ففي المرة الأخيرة وعندما خرجت مع ذلك الوغد حاول أن يأخذ مني اعز ما املك فبكيت وتوسلت أن يعيدني وبعد الإلحاح والبكاء والتوسلات أرجعني إلى مدرستي التي أخذني منها نعم كدت أن افقد شرفي وكدت أن أقع ضحية تلك اللعبة الدنيئة وان أضع راسي ورؤوس أهلي في الوحل ولكن الله سلم

    الحمد لله على سلامتها من هذا الذئب البشري

    منقول من يامسلم



  2. ...

  3. #2
    Deer eye

    تسلمين عزيزتي على موضوعك الرائع ,,

    قصص مؤثرة ومفيدة ,,

    وسبحان الله ان الله يقبل دعوة المظلوم حتى

    وان كان كافرا ,,

    ان دعوة المظلوم ليس بينها وبين الله حجاب ,,

    ان الله حرم الظلم على نفسه وجعله بين عبادة محرما ,,

    اذا كان الظلم حرمه الله على نفسه وهو رب البشريه فكيف بالبشر انفسهم

    يظلم بعضهم بعض ,,

    سلمت يداك على ما خطت وبانتظار جديدك ,,

  4. #3
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    مشكووووورة يا الأمووورة الحلوة على الرد....
    و أوعدك أن أقوم دائماَ بإضافة المواضيع الحلوة و الشيقة على المنتدى ، حتى يستفيد منها جميع الأصدقاء
    (إن شاء الله)

    أختك
    Deer eye

  5. #4
    جزاك الله خير على القصص المعبره
    attachment
    attachment
    سبحانكَ اللهم و بحمدكَ، أشهد أنه لا إله إلا أنتَ، أستغفرك و أتوبُ إليكَ.

  6. #5
    جزاك الله خير .....والله يعطيك العافية

    cd4087b7f267242f16a42df8732e49cc
    I'm Some LETTERS that will be , oneday , A meaningful SENTENCE
    You Can Find me On
    Twitter / FaceBook / Flicker

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter