مشاهدة النتائج 1 الى 2 من 2

المواضيع: الزواج

  1. #1

    الزواج

    :: مقدمة ::

    باسم الله , الحمدلله وبه استعين وبعد ,
    لطالما رأيت للزواج مكانًا عال و مرتبًا رفيعة , هو من بين معظم الامور له تبجيل في نفسي و رفعة و لم اكن لأراه امرًا عاديا او اجرائات تتم على ورق و فقط . فذات مرة كنا مجموعة من الاصحاب و كلنا غير متزوجين , فتزوج احدنا فما عدُ قادرًا على ان اخفي شيئًا من الاحترام الغير مسبوق تجاهه لأنني في عقلي الباطن اصبحت ارى بأنه اتى بأمرٍ عظيم فهو اعلى مني مكانه وبمراحل كبيرة , الى ان بدأ يستشعر مني هذا الاحترام فيقول لي غير مرة ان اعاملة كمان كانا قبل ان يتزوج ولا ازيد في تقديرة , ولاكن هيهات لي ان لا انظر لك بنظرة تبجيل وقد اتيت بهذا الامر الراقي السامي , العالي الرفيع . نظرة احترام لكل عظيم و لكل عظيمة اقدموا على الزواج .


    :: الزواج ليس شيًء عاديًا ::

    ما كان للزواج ان يكون بالامر العادي . فالزواج هو
    اعلى رتبة وارقى منصب يبلغه الانسان : إن سألنا ماهو اعلى منصب في هذه الحياة , فلعل الجواب يعتمد على مدى اهمية الاعمال التي يقوم بها هذا المنصب , فإذا كان المدير يعتبر ذو منصبٍ عالي لانه ما يقوم به مهم فبالتالي ان مدير هذا المدير هو ذو منصب اعلى منه لانه يقوم بأعمال اهم منه , ومدير ذالك المدير اهم و والى اخره الى ان نصل الى مدير كل المدراء مدير البلاد كلها او الملك او الرئيس و فبتالي هو اعلى منصب لأنه هو الذي يحمل على عاتقة اهم الاعمال وهي تسيير شؤون الناس كافة . نعود لموضوع الزواج ومدى اهميه الزواج , بالاعتماد على طريقة التفكير السابقة فأن الزواج هو رتبة ومنصب يحتله الشخص اعظم من اي منصب اخر لأنه مسؤول عن اهم مسؤولية وهي انتاج الكآئن البشري عبر الولادة , وبصيغة اخرى نستطيع القول بأن الزواج هو منصب وهو اعلى واهم منصب على وجه الارض فأنتاج العنصر البشري هو اهم عمل يقوم به الانسان, فلو خيروا البشر في ان يسلبون قدرتهم على الصناعة والاختراعات او ان يسلبون قدرتهم على التكاثر لأخترنا ان نكون قادرين على التكاثر لكي لا ننقرض . ومن اجمل ما في الزواج انه على الرغم من كونه الاعظم الا انه متاح للجميع .
    الزواج يعطي سلطة وصلاحيات ليست بيد بشر :
    فالزواج يعطي اصحابة السلطه على منح اسماء للناس ولو رغمًا عنهم , فبعد ان ينجب المتزوجان اول ولد لهمها يصبح هذا اسمه خال وذلك عم وهذا جد وهذي جدة . وانه يجمع يجمع بين قبيلين من الناس ما كان لهم ان يجتمعوا ويصبح بينهم رابطة قوية تعرف برابطة النسب .
    ثانيا/ كما ان ما يثير الحيرة الى حدٍ بعيد , ان يربي الام والاب ابنهم او ابنتهم لسنين طوال فيأتي شخص غريب و بسلطان الزواج فتصبح ابنتهم هذه احق له من امها وابيها واخوانها و كل عشيرتها اللتي تأويها واللهٍ انه لأمر مثير للتعجب ان تفكرنا فيه .
    ثالثا / للزواج انه يجعل من انسان غريب عنك له الحق في كل ما تملك , وليس من ماديات فقط بل له الحق في وقتك وله الحق حتى في مشاعرك ان تشاركه في سعادته و حزنه فيصبح شريكًا لك في حياتك (يشاطرك حياتك الخاصة بك) .
    ولا يوجد سلطة اخرى على وجه الكوكب تستطيع ان تفعل ما يفعلة الزواج فيالة من امرٍ عجب . ياله من امر غير عادي .

    :: ماذا تحتاج للتقدم لمنصب الزواج ::

    الزواج هو منصب بل اعلى منصب فمثله كمثل سائر المناصب , انت تحتاج الى سيرة ذاتية لائقة بهذا المنصب فصنع سيرتك كما تراه مناسب . فعلى سبيل المثال من المهم ان يكون في سيرتك الذاته انك صبورٌ حليم او انك عفيف او انك متقبل للحوار او انك محافظ على الصلاه الخ.. , فبدأ بصنع هذه السيرة الذاتية من الان بتدريب نفسك على الحلم وعلى العفة وعلى الصلاة و على كل الصفات التي ترى بأنه من الواجب توافرها فيك . و من ما يزيد الزواج جمالًا بأن جميع صفاتك الحسنة لها قبول حتى وان كنت تعتقد بأنها غير اساسية ككونك مرح او تجيد السباحة او ماهر في خلق جو جميل او غيرها ايًّا كانت .
    وان من اكثر ما يثير قلق الناس في كل انحاء العالم (حسب ماقدر رأيت في حياتي) هو اختيار الشريك المناسب للزواج , فالجميع قد يحمل مخاوف من ان يكون هذا الشريك يخدعني لمالي او جمالي او لمصلحةٍ في نفسة لا اعلمها , فلعلي اجيب هنا من جانب اسلامي , قال الله (الطيبون للطيبات والخبيثون للخبيثات) فيكتفي الشخص ان يجعل نفسة من الطيبين بإصلاح نفسة و اصلا سيرته الذاتية التي تحدثنا عنها و تعهد الله ان يتكفل بأحضار الشريك المناسب لك المكافئ لك في السيرة الذاتية ان كنت طيبا فطيبة وان خبيثًا فخبيثة مثلك

    :: كم من المهر يعادل قيمة البنت ؟ ::

    نسمع في بعض اماكن بأن البنات يتفاخرن بقيمة المهور المعطاه لهن , فعلى سبيل المثال تفاخر التي مهرها 100 على التي مهرها 70 و كأن الامر بدأ يتخذ صورة في اذهان الناس بأن قيمة البنت تساوي هذا المهر .

    -- نتحدث الان بشكل جمالي قليلا em_1f634e045

    كوكب الارض يقع في المجموعه الشمسية الشمس اكبر من الارض مليون وثلاث مئة مرة و المجموعة الشمسية تقع ضمن مجرة درب التبانة و مجرة درب التبانة تحتوي على واحد مضروب في عشرة مرفوع للقوة اثناعشر نجم (او بصورة اخرى مليار نجم) ومجرة درب التبانة ليست الا مجرة من ضمن مجرات مجتمعه تشكل حشدًا مجري يسمى الحشد المجري والحشد المجري ليس الا حشد من بين مجوعه من الحشود تسمى الحشد المجري العملاق (حشدنا العملاق يسمى العذراء) وابعد ما يمكننا رؤيته في الكون هو هذه الحشود العملاقة و ماهذا الكون المرئي الا ثلاثة ابعاد ندرك ان لها بعد رابع بالعقل فقط و ندرك ان هذا الكون يتكون من احدى عشر بعد بحسب منطق الرياضيات وكل هذا قد يكون هو الارض فقط. والارض ليست شيئًا مقارنه بالسماء وبعد ذلك لدينا سبعه سماوات , وبعد كل ذلك نعلم بأن كل هذا.. كل هذا ليس الا كحلقة خاتم اصبع او قطعة نقدية مرمية في الصحراء مقارنة بحجم كرسي الرحمن و ما حجم الكرسي الى كحلقة خاتم في صحراء مقارنه بالعرش (والحديث معروف لمن اراد الرجوع له وسماع الشروحات فيه) فما بالنا بالله سبحانه وتعالا ؟ فأن سألنا سؤال طائش ما قيمة هذا الكون كله مع الله ؟ الجواب لا يساوي شي .
    ومن جانب اخر فقد قال الله (فإذا سويته ونفخت فيه من روحي) سويته اي آدم عليه السلام , فهذا يعني اننا روح من روح الله
    فيأتي السؤال الاخر ما قيمة هذا الكون كله مقارنة بشي يملك روحًأ من روح الله ؟ الجواب لا يساوي شي .

    نعود لموضوعنا اعلاه . نستطيع ان نستنتج انه لو جاء رجل بنجم من نجوم السماء او بمجارة كاملة يحملها على ظهرة او لو اتى بالكون كله وعشرا مثلة فأنه لم ولن يبلغ قيمة البنت لأنها كائن بشري والبشري به من روح الله فالكون كله لا يعادل قيمتها , اذًا فلا قيمة على وجه الارض تعادل قيمة البنت كمهر الا ان يقدم لها الرجل روحه بالكامل , روح مقابل روح هذا المهر الوحيد الذي يعادل قيمة البنت , والارواح تتفاوت في مستوياتها فمنها الصالح ومنها ماهو ادنى مستوى في الصلاح وكلٌ حسب سيرته الذاتية , وهكذا يجب ان ينظر لأمر اما ان تكون قيمه الرجل في مقدار ما يستطيع ان يدفع من مال او انت تكون قيمة البنت في مقدار المال الذي تتلقى فهذي نظرة غير سليمة للأمر .


    حاولت ان اتحدث عن الزواج من زاوية نظر غير التي اعتندنا ان نسمعه منها
    دمتم بود .
    اخر تعديل كان بواسطة » silent control في يوم » 06-05-2020 عند الساعة » 04:31 السبب: اخطائ املائية


  2. ...

  3. #2
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الزواج فيما يجب أن يكون هو مشروع استخلافي في الأرض، في ظل السكينة والرحمة

    لكن فيما هو كائن حاليا.. مجرد منبع للقلق والمسؤوليات المتزايدة

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter