مشاهدة النتائج 1 الى 2 من 2
  1. #1

    من بين ذاك الحطام وجدت نفسي

    كانت تمشي بطريقتها الصبيانيه مع صديقتها على طريق قريب من البحر ثم قالت بصوت عالي لا يدل على ان صاحبته فتاة ابدا : اه يا إلهي ماهذا لقد تعبت اليوم كثيرا
    صديقتها بسخرية : اوه حقا من طلب منك اللعب هذا أولاً اما ثانياً فأنا بدأت اشك حقاً بأنك فتاه من تصرفاتك الصبيانيه تلك ثم "قالت بهدوء" سمر عزيزتي عليك تغيير تصرفاتك ا.....
    قاطعتها سمر بحده : للمرة الألف اقول لك يا لمياء لا تناديني بسمر اسمي هو سام فهمتي سام وتصرفاتي لن تتغير ثم ذهبت غاضبة
    تنهدت لمياء بيأس من حال صديقتها
    وفي مكان آخر كانت تمشي بحزن وهي لا تعلم إلى اين تذهب وفجأة توقفت وهي ترى تحتها لقد كان منحدر خطر جداً لقد كانت ستقتل نفسها
    عادت للوراء بهدوء ثم التفتت انه مكان مهجور وبه الكثير والكثير من الصخور الكبيرة
    ومن بين تلك الصخور سمعت انين حاد أنين يقطع القلب أنين يدل على أن صاحبه يتعذب أشد العذاب
    اقتربت سمر من صوت الأنين بهدوء
    ثم رأت شيئاً الجمها عن الكلام
    لقد رأت طفلة لا يكاد ان يبلغ عمرها التاسعة قريبة من حافة المنحدر وتمشي بتردد إلى إليها ودموعها الحارة تحرق وجنتيها الناعمة لقد ....... لقد كانت تريد الانتحار
    توقف عقل سمر عن العمل للحظات ثم ركضت بكل قوتها لإنقاذ تلك الفتاة
    وصلت إليها وامسكتها بكل قوتها واعادتها للوراء بقوة وعادت معها جلست سمر بهدوء وهي تأخذ شهيقا وزفيرا بقوة ثم التفتت للفتاة الملقاة بجانبها فأمسكتها بقوه من كتفيها و اوقفتها
    وقالت بغضب : ماهذا ايتها المجنونة لماذا تفعلين ذلك
    لم تجبها الفتاة وبقيت تبكي بهدوء
    هدئت سمر ثم احتضنت الفتاة بحنان وقالت بهدوء : أخبريني عزيزتي لماذا حاولتي الانتحار انتي ........ انتي صغيرة جدا لماذا فعلتي ذلك
    الفتاة وقد بح صوتها من البكاء : لا أحد يحبني
    سمر بعد ان ابعدتها عن حضنها : لماذا عزيزتي
    الفتاة :لاني لاني فتاة ولست فتى
    سمر : من قال لك ذلك
    الفتاة : لقد تخلص مني والدي لاني فتاه ونبذني الجميع لنفس السبب
    لم تعلم سمر بما تواسيها لانها تعيش نفس مأساتها
    قالت الفتاة بعفوية بعد أن هدأت من البكاء : انتي فتاة صحيح
    سمر : هههههه نعم
    الفتاة : لماذا تشبهين الفتيان
    سمر بحزن : لاني ياعزيزتي قد عشت كل شيء عشتيه لقد كنت منبوذة من الجميع لكوني فتاة فاغيرت من نفسي لأبدوا كالفتيان
    لأصبح محبوبة من الجميع
    الفتاة : لكن ان لم يحبك الجميع لنفسك وشخصيتك وجنسك فإنه لا يحبك اصلا
    سمر صمتت فكل ماقالته تلك الفتاة صحيح تماما ثم قالت بعد فترة من الصمت : ولكن هذا أفضل من الانتحار
    الفتاة : بالنسبة لي أفضل الانتحار على أن أغير من نفسي وإذا قال لي احد غيري من نفسك وسأحبك فاني لا أريد محبته ولو أنه يحبني فعلا لتقبلني كما انا
    كلام تلك الفتاة الصغيرة ايقظ الكثير من الأشياء في قلب سمر و قطعت وعدا على نفسها بأن تتغير وتعود كما كانت
    الفتاة : شكرا لك على انقاذي لقد كنت متهوره حقا
    سمر بابتسامة قد اشتاقت لها : بل انا من يجب ان تشكرك
    ابتسمت الفتاة لسمر
    ثم التفتوا ليروا شروق الشمس في السماء
    لقد كانت شمس التغيير ابتسمت سمر لذاك المنظر البديع ولحياتها الجديدة
    * لا تغير نفسك لشخص تحبه طلب منك التغيير فلو كان يحبك حقاً لأحبك كما انت*
    مع تحياتي للجميع
    *امل محطم *
    💖


  2. ...

  3. #2
    [center][size=4][/sizeحكاية جميلة .
    ولكني اختلف معك بعض الشئ
    ليس كل التغير سيئ
    فان كان التغير للافضل فلا باس به
    ولكن لو كان للاسوء فقطعا لا
    ولكن الفكرة هنا تتحدث عن شخص لن يحبك ان لم تغير من نفسك
    وهذا مقصدي ساغير من نفسي للافضل لاباس ولكن للاسوء لا
    تقبلي تحياتي .
    في امان الله
    center]
    fe95461fb7fe7c8f5dee1e44117b498f

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter