السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.....

عندي لكم كلمات صديق لي ارسلها لي فارد ان تشاركوني في ارائكم وان تستمتعوا بهذه الكلمات معي:
لكى يا حبيبتى


لكى يا حبيبتى صبراً ياحبيبتى سيأتى نهارٌ ياحبيبتى وتشرق الشمس فوق البحار ....إنتهت أيام وحدتى وإندثرت عصور الغبار فقد مللت شكوتي وطول الإنتظار باحثاً عن عقيدتى في ظل فكرة إنتحار ....شارداً في غيبوبتى باكياً على أنقاض الجدار ناهضاً من كبوتى على نفسٍ أصابها الدمار... لاتقلقى مليكتى إن يوم الملتقى يوم القرار فأنتِ وحدك جنتى وأنت اللؤلؤ في المحار ...فلا تحزنى إن تأخر الربيع ولا تجزعى لإنقطاع الأمطار ...خذينى من ذروة خلوتى في حجر الطبيعة بين الأشجار أحبك أنتى وردتـــى تغار لعبيرك الأزهار ...
وايضاً:
اهوال هذا الحب
التقطت قلمي من دون ان ادري ..
كنت اشعر برغبة عارمة في الكتابة .... رتبت ورقتي ... نظرت اليها وهي فارغة ...
كانت بيضاء ولكأني اراها للمرة الاولى
امسكتها وامعنت النظر فيها ..... كنت ارى وجهك محفورا عليها .... كنت ارى
عيناك تلومانني .
.. كانت هي و للوهلة الاولى رايتك حزينة ... احقا هذا ما فعلت انا في الصورة ..
احقا ارتكبت
جريمة يعاقب عليها القانون.... ابحبك اصبحت انا خارجا عن القانون .... نظرت
ثانية للصورة وقد ملكتني الظنون ...لقد حملني حبك سيدتي اعظم
ذنب فوق الارض

رماني حبك سيدتي من
فوق الارض..... لاسقط في قاع ماله قرار .... ادور في حلقة غير منتهية..... انتهي
لابدا .... وابدأ لانتهي ... اسقط وتدور من حولي الذكريات .....اسقط ويختل
الماضي والحاضر وادخل في
متاهات .... استيقظت وعيناي تنظران للصورة ..... ابعدت عيني عن عيناك...
فكفاني منك ما اتاني ....رميت القلم جانبا .... مزقت الورقة لم اعد اشعر بتلك
الرغبة في الكتابة .... لم اعد
استطيع تحمل المزيد من الذنب تركت المكان .... ولكن حين نظرت للخلف ... فاذا
بي ارى صورتك في كل جزء من الورقة ...... رأيت عيناك ..... وادركت انه لامفر...


اتمنى ان تعجبكم كلمات صديقي......
فانا بارائكم ارقى وبمحبتكم ارضى.....


Girl