السلام عليكم

شخباركم



كرة القدم

لعبة الاجيال

لعبة الدنيا...كل الدنيا

في كل بقاع العالم

كرة القدم هي القيصر

تسيطر على كل الالباب

تنتاب حماها الملاييين

النصر قد يحول المنتشين إلى مجانين

و الاندحار قد يجعلهم في مأتم شامل

هي حياتنا إذن ...كل شيء فيها لعبة جميلة نلعبها

كرة ندحرجها....و بعدها يستمر كل شيء

و المهم هو ما فعلت أثناء اللعبة

المهم ما خلفت وراءك

لتكون كل ذاك قدوة

ليكون عبرة للذين سيأتون بعدك

....للاسف....

كسوف جامح يلوح في أفقنا

يمحي من ذاكرتنا نبل كرة القدم و جمالها

فهل تغيرت المفاهيم

لحظة من فضلك

هأنذا أستوقفك لتفكر مليا

ليس تفكيرا عاديا ما أتوخاه منك

فليكن تفكريك موزونا و مبدعا

كما لعبة المجنونة المستديرة

خطط و تكتيكات

دهاء و سحر متجدد

قمة هي إثارتها

تشويق هو إبداعها

ليس فيها فرق بين غنى و لا فقير

و لا بين وزير و بائع لبن

الكل في عشق جنونها سواسية

هي رياضة إذن

تتحمل الفوز و الاندحار

فلنستوعب جيدا هذا

ليس بالانتصارات سينتهي تشويقها

و لا بالهزيمة تتوقف عجلتها

هكذا هي

أضحت جزأ من أعاصيرنا

نتحمل آهاتها و صدماتها

و نفرح لفرحها

فلنتخذها ثقافة لسلوكياتنا

أيها الاعزاء

لحظة

اصوغ لكم ما يلي :

يقول الاستاذ الحسين الحياني

في كتابه العربي بن مبارك لاعب القرن-ص192-:

كان سفيرا بلونه،بفنه ،بأخلاقه

بتعلقه بدينه الحنيف

<فنه يشغل المولعين فيكبر في عيونهم المغرب و ابنه المغربي المبدع،

و كان سلوكه في الشارع الفرنسي و غير الفرنسي يضرب به المثل

كمثال لابن بلد صغير في نظرهم ينفرد بأكرم خلق>

انتهى كلام الاستاذ الحياني

و نقف معه هنا معا

وقفة تليها وقفات

لفتة تليها لفتات

همسة تليها همسات

نصر ينتشر

يقتحم الخلايا

يخترق دواخلنا و احاسيسنا

فنخرج للشوارع و الساحات

نهلل و نقفز

ننخرط جميعا في جوقة الاحتفال الكبير

تنطلق زغاريد النساء من على الشرفات

هو النصر اذن

نقف أيضا وقفة اخرى

وقفة تليها وقفات

اندحار مفاجئ

هي سنة الحياة

و ما الكرة الا عالم مصغر لكل الحياة

ننزوي في غرفنا

نجرجر ذيول الهزيمة المرة

لكن

هنا وجب الاصغاء

سأطرد شبحها من مملكتي العذراء

و أفيق في اليوم الموالي

على نخب القادم من الايام

فلن تتوقف بها الحياة

أشيع في كبرياء و إباء كل من حولي

لأني مؤمن أن الكرة أخلاق

وأن فيها الفوز و الخسارة سواء

هو ذا إيماني

فهل تشاطروني يا أعزاء

شكرا لكم

و دامت لكم الافراح و المسرات


سلام