مشاهدة النتائج 1 الى 7 من 7
  1. #1

    الخطوة الأولى في معالجة الغيبة

    b-5

    [GLOW] الخطوة الأولى في معالجة الغيبة [/GLOW]
    عند الغيبة أو الاغتياب، ينبغي للإنسان أن يتدبر ويفكر في أن هذا الكلام الذي يخرج من فمه ليس فيه إلا الضرر والمفسدة، والنفاق، والابتلاء الدنيوي وسخط الله والعذاب الشديد الأخروي فينبغي للانسان العاقل أن يقول لنفسه:..
    علامَ أُقدم على مثل هذا الكلام الذي يجلب هذا الضرر الكثير والفساد الكبير.

    ثانياً: لابد لمعالجة مرض ما، من تشخيص أسبابه وجراثيمه للقضاء عليها، فكذلك الحال بالنسبة إلى مرض الاغتياب الوبيل، فلابد من القضاء على بواعثها وأسبابها.
    أن هناك بواعث كثيرة تجرّنا إلى الاغتياب، وأهمّ تلك البواعث والأسباب ثلاثة ((الحسد، والحقد، والغضب)) إذ تجرنا هذه البواعث إلى الاغتياب والتهم، ومع كل الأسف، فإننا لا نلتفت إلى علاج هذا المرض والقضاء على جراثيمه الروية التي ذكرناها آنفاً.
    فهذه الجراثيم تنفذ إلى أعماق أنفسنا يوماً بعد يوم وهي تهيئ المجال لإفساد الروح، والعذاب الأخروي إننا عندما تُصاب أبداننا بالأمراض، نسرع إلى أفضل الأطباء، ليعطونا ((نسخة)) العلاج الناجع، فنعمل بما وصفوه لنا من الدواء لتشفى أجسامنا وتصحّ أبداننا.
    لكننا عندما تمرض أرواحنا لا نكترث بها ولا نُفكر في مراجعة الطبيب، مع أن هذا الجسد وهذه الروح سيحترقان في نار جهنم غداً يوم القيامة. قال الإمام الصادق (ع): ((كتب رجل لأبي ذر كتاباً يسأله عطاءً نفيساً من العلم، فكتب له أبو ذر، أن العلم كثير، إلا أنك إذا استطعت أن لا تسيئ إلى أحد فلا تُسيئ إلى أحد تحبه، (واعمل بهذا وكفى) )).
    قال الصادق (ع): ((فقال الرجل لأبي ذر: هل رأيت أحداً يسيئ إلى مَن يحبه، فقال أبو ذر: نعم، عن نفسك أحب الناس إلى نفسك، فمتى عصي الله، فقد أسأت إلى نفسك)).
    إذن: إذا كنّا نحب أنفسنا فعلينا أن نجتنب الاغتياب وأن نبعّد عنها بواعث الغيبة والتي تتجلى كثيراً في الحسد الحقد والغضب، لنأمن من العذاب الدنيوي والعذاب الأخروي.


    ثالثاً: قد يكون من بواعث الغيبة موافقة الأصدقاء، فمن أجل أن نسرّ الأصدقاء، نغتاب الآخرين ونذكر عيوبهم، وعند هذه الحالة ينبغي التأمل والتفكر بأن رضى الأصدقاء مقرونٌ بغضب الله (سبحانه)، وقد ورد في بعض الروايات: ((أن مَن يشتري سخط الخالق برضى المخلوق فلا دين له!)) إذن فيجب علينا أن نتقي سخط الله (عند إرضاء المخلوق) فلا نغتاب الآخرين.
    رابعاً: لنتأمل في آثار الغيبة السيئة فإن من آثارها السيئة محوَ حسناتنا، ففي غد حيث (تذهل كل مرضعة عما أرضَعت) وكل يفكر في نفسه دون غيره، وتتقطع الوشائج والأنساب، تتجلى قيمة الحسنات، فعلينا أن لا نُذهب بهذه الحسنات الغالية سُدىً أدراج الرياح، فلا يبقى لنا في سوق المحشر أمام الله أي سلعةٍ يُعتد بها.


    [GLOW]لنتأمل في هذه الرواية الشريفة:[/GLOW]
    عن النبي (ص) أنه قال: ((هل تدرون مَن المفلس))، قالوا: المفلس فينا يا رسول الله، مَن لا درهم له ولا متاع، فقال (ص): ((المفلس من أمتي مَن يأتي يوم القيامة، بصلاةٍ وزكاةٍ وصيامٍ، ويأتي قد شتم هذا، وقذف هذا، وأكل مال هذا، وسفك دمَ هذا، وضرب هذا، فيعطي هذا من حسناته، وهذا من حسناته، وإن فُنيت حسناتُه، قبلَ أن يُقضى ما عليه أُخذ من خطاياهم فطرحت عليه، ثم يطرح في النار)).

    يا لها من محنةٍ ما أشدها يوم القيامة، إذ تسلب الذنوب المختلفة ولا سيما الغيبة حسناتنا، التي هي بمثابة رؤوس أموالنا في الآخرة، فعلينا أن نتذكر هذه الروايات وأمثالها عندما نريد أن تغتاب لئلا نجر ألسنتنا في كلام لا طائل تحته.
    خامساً: لنتذكر حالنا يوم القيامة عندما يقف بوجهنا أخونا في الله الذي كنّا نتظاهر له بالمحبة ونغتابه من خلفه، فأيةُ حالةٍ ستصيبنا من الخجل والحياء، فماذا نعدُّ له جواباً وسيمانا في وجوهنا من أثر اغتيابه. فماذا نقول له؟ لو قال: يا فلان! لم أكن لأتوقع منك أن أرى فيك كل هذا، فعلام كنت تغتابني وتريقُ ماء وجهي؟ إذن، أنت خائن أيضاً وذو وجهين ولونين.
    فمتى ما أردنا أن نغتاب فعلينا أن نتصور مواجهتنا له في عرصات المحشر لئلا نخجل أنفسنا يوم القيامة. فقد نغتاب أحداً فيصله خبر اغتيابنا فيعتب علينا فنطوي حديثنا أو نكتم الموضوع عليه وننكره لكن هل ينفع كتماننا عليه غداً يوم القيامة؟ لأن اللسان بنفسه سينطق بإذن الله ويشهدُ علينا ويقول: يا فلان لا تكتم ولا تُنكر فقد اغتبته بي! ربنا نعوذ بك من الفضيحة في يوم القيامة.
    سادساً: فلنتأمل، كم أنفقنا وأتلفنا من ساعات عمرنا الغالية في تقصي عيوب الآخرين فلولا كنّا أنفقناها وقضيناها في معالجة عيوبنا!
    وقد ورد في سيرة بعض العلماء (الصالحين) الأعاظم أنه متى ما سئل عن شخص أو عن سيرته، فإنه كان يقول الحمد لله رب العالمين، فيسأل ثانية نراك تحمد الله وتشكره، فيقول: اشكر الله لأني أرى انساناً أصلح عيوب نفسه، وهو اليوم يفكر في شؤون الآخرين ويسأل عن أحوالهم!!


    [GLOW]منقول[/GLOW]
    [GLOW]في انتظار ردودكم و مشاركاتكم

    >>>>AmOr4<<<<[/GLOW]
    اخر تعديل كان بواسطة » AmOr4 في يوم » 01-12-2005 عند الساعة » 17:08


  2. ...

  3. #2
    دايمـاً بحاول أعـد لل10 قبـل ما أحكي ع حـد..

    سواء بالخيـر أو شيء تاني smile



    ومتل ما حكيتي الأسباب الرئيسية تقريباً ( الحسـد ، الحقـد ، الغضب )

    الحسـد أهمهـا .. smile



    اللـه يجيرنـا من الغيبـه smile



    شكراً لكِ أختي

  4. #3
    28

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بارك الله فيك ياعسل وسدد الله خطاك على الحق دوما

    الغيبة
    وما ادراك مالغيبة

    مرض اشد من مرض الطاعون


    فالطاعون يقضي على النفس وهي مأجورة باذن الله تعالى

    اما الغيبة فتقضي على العمل

    لكننا عندما تمرض أرواحنا لا نكترث بها ولا نُفكر في مراجعة الطبيب، مع أن هذا الجسد وهذه الروح سيحترقان في نار جهنم غداً يوم القيامة.
    انت على حق

    الغيبة اختى الكريمة مثل المدفع تماما

    ياتي الانسان بجبال من الحسنات

    فتاتي غيبته وكلامه على الناس مثل طلقات المدفع
    فتهدم جبال الحسنات للاسف

    ولا تنسي اختي من اسباب الغيبة الفراغ
    فلو كل انسان اذا اجتمع مع اهله او اصدقائه اخرجوا كتابا مفيدا او قرائوا في السيرة النبوية او التفسير ماحدث كل ذلك

    34
    attachment


    "اللهم اغفر لوالدي وارحمه انك انت الغفور الرحيم " اللهم انزل على قبره الضياء والنور والفسحة والسرور وجازه بالاحسان احسانا" وبالسيئات عفوا وغفرانا♡

  5. #4
    [GLOW]Good Friend[/GLOW]

    دايمـاً بحاول أعـد لل10 قبـل ما أحكي ع حـد..

    سواء بالخيـر أو شيء تاني smile
    ((يا ريت كل الناس متلك))
    شكراً لكِ أختي
    العفو , شكراً Good Friend على المشاركة الجميلة
    و لا تحرمنا من وجودك في مواضيعنا المتواضعة


    [GLOW]ياقوت القلوب[/GLOW]
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته
    بارك الله فيك ياعسل وسدد الله خطاك على الحق دوما
    تسلمي و الله يجزيك كل خير على كلامك الطيب
    و لا تنسي اختي من اسباب الغيبة الفراغ
    فلو كل انسان اذا اجتمع مع اهله او اصدقائه اخرجوا كتابا مفيدا او قرائوا في السيرة النبوية او التفسير ماحدث كل ذلك
    كلامك صحيح
    و الغيبة يأخذها بعض الناس كعادة لعدم وجود من ينبههم أو ربما لجهلهم بالموضوع أساساً
    الله يهدي و يغفر لجميع المسلمين و يثبتهم على الحق بإذن الله


    شكراً ياقوت القلوب على مشاركتك و على إضافتك المتميزة

    [GLOW]>>>>AmOr4<<<<[/GLOW]

  6. #5
    الاخوان كفوا ووفوا رغم انك تستالي اكثر
    من جد مشكورة

  7. #6
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    موضوع جميل جدا وللأسف فلقد انتشرت الغيبة بين الناس ولقد قال الله تعالى ((أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتا فكرهتموه))
    جزاك الله خيرا على الموضوع وجعلها في موازين حسناتك
    attachment
    Your soul can ache
    Your heart can break
    Your confidence can shake
    Your smile can be fake
    But your life can never be a mistake

  8. #7
    [GLOW]BIGFOX[/GLOW]
    الاخوان كفوا ووفوا رغم انك تستالي اكثر
    من جد مشكورة
    العفو,شكراً على كلامك الحلو كتير و بتمنى أكون عند حسن ظنك دائماً

    [GLOW]OLD_anime [/GLOW]
    موضوع جميل جدا وللأسف فلقد انتشرت الغيبة بين الناس ولقد قال الله تعالى ((أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتا فكرهتموه))
    جزاك الله خيرا على الموضوع وجعلها في موازين حسناتك
    شكراً OLD_anime على مرورك المتميز و شكراً على مشاركتك الأكثر من رائعة

    [GLOW]>>>>AmOr4<<<<[/GLOW]

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter