مشاهدة نتيجة التصويت: هل أنت مع أو ضد حذف حساب الرواية بالانستغرام؟

المصوتون
5. لا يمكنك التصويت في هذا التصويت
  • لا، فهو مرجع مفيد لي.

    5 100.00%
  • نعم، فلا أرى أية ضرورة لهـ و هو ليس مفيد على الإطلاق.

    0 0%
الصفحة رقم 63 من 63 البدايةالبداية ... 1353616263
مشاهدة النتائج 1,241 الى 1,259 من 1259
  1. #1241










    الــفــَـصــْــلُ الثــّــالــِــثُ وَ الأَرْبــَــعونَ:
    الأَنْواءُ تَدُكـُّ أَبْوابَ السَّماءِ، وَ الأَنْوارُ تَبْتَهِلُ تَضَرُّعاً بِالدُّعاءِ...










    روايتي الثانية: غريق الدجى السرمدي
    attachment
    الفصل القادم "44": ~...~

    أخبار الرواية في: IG


  2. ...

  3. #1242
    إريبوس: أولم.... أحذركـ!!! أنــكـ لــ.... ـست نـدا لــــي!!!
    هاديس: |قطبت حاجباي الحمرواين في اللحظة التي أسمعني فيها ذلكـ مع تحديقهـ مباشرة في عيناي..|
    إريبوس: هـــهـ.... يــا لكـ من مضيعة للوقت حقا، إياكـ و الاعتقاد أنكـ قد نلت مني، فقد كنت أمنحكـ فرصة فقط لمهاجمتي كما يجب، فأنت... لا تعرف... كم أعشق الشعور بالآلام المبرحة و حتى الآن و كما توقعت لا يوجد من هو أفضل منكـ لإلحاق العذاب بي!
    هاديس: يا لسوء حظي إذن... لو أخبرتني بذلكـ مبكرا كنت سأتأكد من تحقيق أمنيتكـ هذهـ حتى الموت...
    إريبوس: هــهــ...
    هاديس: على الأقل لا زلت أراكـ تنتشي بالموت الذي كدت أن ألبسكـ إياهـ لولا أنكـ من روحي الفتية القوية... و لكن ما لا أفهمهـ حقا تمكنكـ من تخليص نفسكـ من تقنيتي المنيعة، و لا أظن أن كونكـ انشقاق من روحي يعد مسوغا للذي تمكنت من إحداثهـ.. و فوق ذلكـ وثوقكـ منذ البداية كلها من أنكـ ستحرر نفسكـ و تنجو بذاتكـ من الهلاكـ!
    |ناجيت نفسي بكل ذلكـ بينما و أنا أستمر في مراقبتهـ بصمت و هو يقاسي أزمتهـ لاستعادة أنفاسهـ الحادة الضيقة بتعابير أشبهـ بمن يحاول الفرار من منيتهـ يائسا، ولا عجب من ذلكـ؛ فسحرهـ الذي قد قلبتهـ عليهـ كان فتاكا كفاية لإحلال هذا الأذى البليغ بي أيضا..|
    علمكـ الغريب بحقيقة محيا الوارثة لقوى السماء و مسكنها، و تمكنكـ من كسر قوانينهم داخل مستقرهم باستخدام قواكـ كما أبصرت من خلال مراقبتي إياكـ قبيل إحضاركـ غصبا إلى هنا، و الآن تمكنكـ من تحرير نفسكـ مـ----!!!
    |صغرت حدقتا عيني و احتدتا حتى آخرهما، و الأسوأ هو ما باغتني من شعور بغصة خانقة لشدة جنون ما خطر ببالي فجأة، و لكنهـ و لسبب ما يبدو منطقيا لي على نحو كافٍ لأصدق الاعتقاد بهـ!|
    أ...آوووي!! أمن الممكن أن ما أفكر بهـ صحيح، أم أنني أعطي لهذا المزيف قدرا أعلى من شأنهـ بكثير!
    |قائلا في خلدي و أنا أتفادى هجمتهـ الهشة التي أستغرب تمكنهـ من إبدائها، فتأثير صيحاتي لا زال محدثا أثرهـ بهـ و بكل وضوح من طريقتهـ الأكثر من مبتذلة لمحاولة إلحاق الضرر الجسيم بي..|
    ~.~.~
    ما سأخبركـ بهـ الآن سيدي هو الحقيقة! ففي سالف الأزمان السحيقة و العصور العتيقة كان قد تفجر بوجوهـ العالمين صرف و أيما صرف! فقد كانت أعتى صروف الدهر لدرجة أن طيرت ما بقي معكم من الصبر!
    لابد و أنكـ تعنين ما حاد كيشين عنهـ.. نقضهـ للعهد الذي ألزمناهـ بعدم الخروج عنهـ ليهز و دونما حياء ثقة السماوات بعصيانهـ المبين و فعلهـ المشين باقتحامهـ أرض الإنس و مباشرتهـ فيما كان قد عمل عليهـ منذ زمن بتحويل دنيا البشر إلى مستعمرة شيطانية عظمى و على حين غرة من إبرامهـ الميثاق معنا...
    |هززت رأسي بالإيجاب لأتابع سردي..|
    كانت سماواتنا في حالة من الفوضى خلت معها أن أولى تآويل السقوط قد بانت و معها لابد و أن نهاية العالمين قد حانت، فاختلال توازن العوالم الثلاث يوجب الدمار الأكيد للكافة، لذلكـ لم تسلم القبة البيضاء من التوتر العصيف الذي جال في أرجاء السماوات السبع، فحملت نفسي المهمومة و ذاتي المغمومة للانزواء في مكان قصي لا يزعجني فيهـ أحد بنقل خبر جديد عصي، و حين فعلت تسترت داخل جناحاي الضخام وراء مجموعة من الأشجار العظام و هناكـ تماما سمعت ما بدى لي حديثا سريا بين اثنين، ألا أن تلكـ الأصوات قد كانت تبعد عن مستقري فلم أتبين حقيقة ما يقال، و بحكم حدسي الذي طفق يعنفني بأن مصيبة ما تلوح في الأفق جراء ذاكـ الاجتماع المريب و بعد طول جهاد مني في الامتناع عن التلصص قررت التخفي فالاقتراب و التنصت..
    |تقلص ما بين حاجباي و التمعت عيناي لخالص إصاختي إلى ما هي بصدد التلفظ بهـ!|
    أبيلاردوس ساما، ما أحجمتني عن البوح بهـ و معشر أكابر سماواتنا المباركة قديما هو ما ستبصرهـ أسماعكـ الآن و قد يتسبب في إحلال سخط جديد علي منكـ و لكنني لن آبهـ و لن أبالي!
    |لزمت صمتي تاركا إياها متابعة ما أثارت هواجسي بهـ!|
    إني يا سيدي بعيني هاتين، و أذنيَّ الاثنتين قد رأيت و سمعت أماديوس يقول للذي لم أتمكن من رؤية أي جزء منهـ بسبب ما واراهـ من الشجر...
    _-_-_-_-_-_-_-_
    {قبل تسع آلاف سنة، و قبل فرض الواقعة الأسطورية المقدسة}
    {السماء الخامسة}
    |جمعت الهواء في صدري بغية إخراج تنهيدة طويلة عميقة لتعاظم شعوري بالملل كلما مرت ثانية أخرى، فقد أنجزت سائر مهامي التي كنت قد كلفت بها، و ما إن فعلت حتى أبصرت أمرا لم أعهدهـ من قبل على الإطلاق، أبصرت الفضاء و قد غطي على حين غرة بسيل متتابع من طيور العنقاء بنوعيها، عنقاء سنا السلسبيل و عنقاء المارج!!|
    مـ.. مــا الــذي يــحــدث! لمَ طيور العنقاء هائجة فجأة و بلا سبب!
    كـلا... العنقاء لا تهيج دون أية أسباب، فحتما أن هناكـ نازلة ملحة قد ألمت بإحدى الأكوان!
    |توسعت عيناي لفظاعة ما لم أفكر بأنني سأشهدهـ يوما قط و إن كانت حياتي مخلدة!|
    أ...أنــا... في كابوس الآن أم أن ما أراهـ حقيقي!! يــا للسماوات! يــا لــلــســمــاوات!!!

    |أخذت طيور العنقاء التي جسدت سماء جديدة بلونيها الأزرق الوهاج و الأحمر الوقاد لشدة اكتظاظها و هي تسبح في دوامات إهليجية فائقة السرعة و لكن ليس ذلك ما أثار ارتياعي، و إنما رؤيتي للعنقاء في منظر شنيع و هي تتهاوى الواحدة تلوَ الأخرى.. تتساقط كسيل منهمر من الجَوْد لتحترق في الجو و تتحول إلى رماد يتناثر على الأرض نظرا لثقل وزنه مقارنة بالرماد العادي و بعد انقضاء بضع ثوانٍ يخلقون من جديد من رمادهم المنتشر، و تنطلق بجموح ناحية السماء و يتكرر المشهد دونما توقف!!|

  4. #1243
    عنقاء سنا السلسبيل و عنقاء المارج لا يجتمعان سوية و يموتان سوية و يولدان سوية إلا... إلا للإنذار بدنو موعد الهلاكـ و ضياع الأكوان و تبدد كل ما كان في الحفظ دون رجعة!!!
    إ..إنهـ أمر لطالما ظننت أن وقوعهـ مستحيل، و لكن ما الذي يحدث الآن!
    |ظللت أشهد الطامة بتوحس حتى أخذت فرائصي ترتعد ترتعش لها، فبلعت ريقي علي أخفف من حدة الفوضى التي عصفت بوجداني، إلى أن بلغت أوج صبري و انتفضت مطلقة أجنحتي الريشية اللامعات صوب مستقر سحيق لا أشهد فيهـ أي من المكدرات الموجعات، طرت طويلا حتى أضحيت في عمق الغابات لا أسمع فيها أصداء صيحات العنقاء أخيرا... تنفست الصعداء و لكني رغم ما مسني من لمسات الراحة كنت لا أزال أعاني من الرعشات التي لن يذهبها إلا احتوائي لذاتي، فحوَّطت جرمي الضئيل بجناحاي الدافئين كما يستكن الجنين في رحم أمهـ لعل قلبي يستكن أيضا..|
    ما الذي يجري يا ترى؟ أولم تتردد الأخبار أن مالكـ الجحيم ملكـ الشياطين قد قبل بمساومة جلالة الأكبر الأول أماديوس و الأكبر الثاني يولاليوس و الأكبر الثالث أبيلاردوس لهـ بعدم الخروج بأطماعهـ عن أرضهـ لكيلا يشملهـ العذاب المؤبد المؤثل الذي لم يُفصح لهـ عن ماهيتهـ رغم فظاعتهـ؟!
    مهلا، أيعقل أنهـ قد زعم الصدق فتمرد و هبط مجددا إلى أرض البشر و أتم ما لم يسطع إتمامهـ!!!
    |تساءلت بعينين متسعتين محتدتين لبشاعة ما توارد إلى ذهني من ظنون!|
    _-_-_-_-_-_-_-_
    ~.~.~
    إريبوس: هــهـ.. بالطبع ستتمكن من تفادي هذهـ الهجمة الوهنة، ماذا عن هذهـ إذن!
    |مناجيا نفسي بسخط كما لو كنت أكلمهـ آخذا في الهمس بكلمات بانفعال واضح لتكون النتيجة اندلاع هالات ظلال غرابيب متأججة كتأجج نيران السعير تظهر و تختفي بالتزامن مع هاديس أينما حل و انتقل فرارا من لعنتي التي طفقت تمد سيل من الخيوط الرفيعة بغية لمّهـ إليها غصبا عنهـ، و إحكام وثاقها حولهـ كما لو لم تكن محض خيوط رفيعة، و إنما حبال متينة!|
    هاديس: |رغم محاولتي المجدة في التخلص من هذهـ الظلال ألا أنها لم تيأس من ملاحقتي في نفس التوقيت الذي أفر فيهـ منها بالظهور في مكان سحيق جديد كما لو كانت جزءا مني هي الأخرى، فما كان مني إلا تقبل الواقع الذي يحتم علي صدها عني باستخدام القوة، فطبقت هجوما معاكسا...|
    آوي إريبوس الرجيم، أوليست الظلال مخلوقة من النيران، و موت النار يعني هلاكـ ما نُشِئَ من ظلال tired؟
    |لم أرجو منهـ إجابة قط، و إنما هيأتهـ لفعلتي القادمة بظلالهـ..|
    إريبوس: |ضحكت بهمس متمتما بتهكم..|
    علمت أنكـ ستفعل ذلكـ...
    هاديس: | سكنت و طبقت تقنية مماثلة في هيئتها معاكسة في نتيجتها، اندلاع مارج لهيب لهـ ألسنة متقدة كما لتلكـ الظلال أحزمة ممتدة متحدة أخذت تجاري لعنة إريبوس و تأكل بعضها بعضا، و ما توقعتهـ أن تلتهم نيراني دمية إريبوس، ألا أن.. ما جرى قد قد قلب توقعاتي رأسا على عقب حتى طلعت صدمتي في عيناي المتسعتين بغير تصديق!|
    تلكـ الظلال... تأكل نيراني أنـــا و تكبر و تتضاعف!! منذ متى و كانت الظلال تهيمن على مصدر وجودها!!
    |رفعت باصرتي لأعلقها فورا على الأخير لأندهش أكثر بعظم ابتسامة الرضا التي قد شقت وجههـ نصفين بعد أن تمزق سابقا غطاء وجههـ بفعل ما أحللت بهـ من أذى، فذاكـ الأثيم قد كان يدركـ منذ البداية أنني سأواجهـ هجومهـ بهجمتي تلكـ ليصل إلى هذهـ النتيجة المريدة عن الأصل...|
    كـــونـــّـــو!!! ~> أيها الـ....
    |لفظتها مغتاظا غضبانا من بين أسناني المصطكة|
    إريبوس: |قهقهت ساخرا..|
    نـــانـــي يو؟ ماليَ أراكـ و قد دبَّ في شكيمتكـ لون من ألوان اليأس المعتمة laugh! ~> ناني يو: ما الأمر.
    لا زلنا في البداية و حسب، إياكـ و أن تفقد رباطة جأشكـ الآن فأنت لم تمتعني بالقدر الكافي بعد laugh...
    |ما إن فرغت ظلالي من التهام نيران هاديس حتى عاودت الالتصاق بهـ سعيا للظفر بهـ و إحضارهـ عنوة إلي في مستقري هذا الذي لم أبرحهـ بعد بسبب كثرة و عمق جراحي النازفة دما غدافيا، و لهذا السبب تحديدا استعملت هذهـ التقنية التي ستجلب إلي هاديس بدون جهد يذكر مني للقبض عليهـ و إحكام أحزمتها حولهـ بوثاق منيع شديد لن يسطع مهما حاول الفرار كما أراهـ الآن يحاول باستماتة..|
    هاديس: ســحــقــا!!! هذهـ الظلال لم تزدَد حجما و حسب، و إنما قد زادت سرعتها لتفاجئني بظهورها في موضعي الجديد قبل ظهوري فيهـ حتى و الأسرع من ذلكـ مدها لألسنتها تماما بمجرد ظهوري! هذا الوغد حقا لا يستهان بهـ!
    |مناجيا نفسي بحقد دفين بعد أن تمكنت مني هذهـ الظلال و حملتني مكرها لأكون في وجهـ عدوي.. لم أتوقف عن التحديق بسخط في عينيهـ الرصاصيتين اللتين تعتليهما نظرة باردة موحشة رغم بشاعة ما يبديهـ من ابتسامة ضحوكة|
    إريبوس: |مددت يدي مستخفا بالماثل أمامي بغية وضعها على رأسهـ و المسح على شعرهـ القاني في إعلان صارخ باسصغارهـ أمام حضرتي laugh..|
    هاديس: |ضيقت عيناي بمقت شديد لأقوم بمحض إرادتي الخالصة و قبل أن يمسني بيدهـ القذرة لوي ذراعهـ لفة شديدة قد أطربت أسماعي بسماع فرقعة عظام كتفهـ!|
    إيــاكـ و التجرؤ على تدنيسي بقذارتكـ sleeping...
    |ارتد حاجبي عجبا من سخف ما أخذ يتأوهـ لأجلهـ مستمتعا!|
    إريبوس: آآآآآهـ يا لروعة هذا الألم يا هاديس! إنها أشد متعة من إحداث شقوق غريقة لا ينتهي نزفها في جرمي، رغم شدة بساطتها و قصر المدة التي يبقى فيها ألم الكسر laugh!!!
    هاديس: |تجاهلت كل سخافاتهـ لأطبق تقنية التطهير، و لكنها على غير ما اعتدتهـ لم تخلصني مما أنا فيهـ... تنهدت بملل وبقيت أنتظر خطوتهـ القادمة وكأن ما أنا بهـ الآن لا يهمني، بل هو لا يهمني حقا sleeping..|
    فلنرى خطوتهـ القادمة... ما الذي كنت أتوقعهـ من محاولة تطهير نفسي من لعنة خصم يوازيني في حجم القوة...
    |قلت في نفسي و أنا أبصر إريبوس و قد عاد إلى صوابهـ بنظرة الجدية التي قد اعتلت مقلتيهـ الآخذتان في الحملقة بجبيني و لا شيء سوى جبيني؟|
    تبدو أشد اهتماما بناصيتي على نحو عجيب.. ماذا الآن؟ أتنوي إحداث ثقب أو ثقوب بها cheeky؟
    |ساخرا|
    إريبوس: بل أشهد مجد تبدد أُولى تقنياتكـ التي حاولت تطبيقها و أنت حبيس لعنتي، فللتو، طلع وميض " 除染 " (تطهير) على جبينكـ ليتآكل كما الورق المحترق!
    اخر تعديل كان بواسطة » ĀŖĨŞŦĀĨỌŞ في يوم » 15-04-2020 عند الساعة » 13:27

  5. #1244
    هاديس: |صعقت مما عبر أسماعي و دلالة على ذلكـ قد اتقدت عيناي الذهبيتان بشرارات قرمزية حانقة قد سطع بها بؤبؤاي، ألا أن هذهـ الشرارات سرعان ما انخمدت و انطفأت ليذهب بريق عيناي الوهاجان مع عظم شكي بأن هذا الجبان يحيكـ دجلا جديدا بغية طمس قوة إرادتي، حتى أتاني الرد القاطع للشكـ باليقين!|
    إريبوس: ماذǿ ألا تصدقني؟ حاول تجربة تقنية أخرى تظن أنها ستحرركـ مما تقاسيهـ...
    |قلت ببرود قد ملأ بشدة الكبر و التغطرس...|
    هاديس: |عقدت حاجباي ببالغ الجدية..|
    إريبوس: فكل تقنية تعتقد أنها ستحرركـ على الوجهـ الأكيد ستكون النتيجة فشلها، و ليس ذلكـ فحسب...
    |امتدت ابتسامة فاحشة المكر دلت على شدة دهائي في منعهـ من التفكير بأن لهـ أي فرصة في التخلص من سجنهـ هذا..|
    بل أنها ستعدم ســرمــدا هاديس!!!
    هاديس: |احتدت عيناي لغاية سخطي و ازدرائي لما تجرأ على النطق بهـ حتى تسبب ذلكـ في إحداث زلزال شديد من غير أية مقدمات قد هز الدركـ السفلي بأكملهـ و دكـ أرضهـ دكا لأنتهي بالصراخ كمن فقد حصاتهـ و جُن!!|
    إريـــــــبــــــــــوس!!!!!!
    إريبوس: |لم أستطع كتمان رغبتي الملحة في إطلاق ضحكاتي العالية!|
    هههههههههههه laugh laugh!!! من كان ليتصور أن أمرا حقيرا صغيرا كهذا لهـ أن يحدث كل هذا الاحتدام بكـ هاديس، عهدتكـ رصينا رزينا طويل البال laugh!
    هاديس: لــعــَــمــركـ و بعزتي و عظيم سلطاني لأرينكـ بئس قدركـ، من تحسبني يا أفوكـ!
    إريبوس: أمــتــعــنــي مــن جــديــد إذن بدلا من الهذيان بالوعيد قبل أن أتخلص منكـ لبعض الوقت ريثما أعثر على الوارثة المسفَّلة و أقتلها شر القتلات حتى أعود إليكـ و أدمركـ و من بعدكـ الأكوان كلها، و أخلق عالما جديدا واحدا أكون أنا سيدهـ و أنا مليكهـ!
    هاديس: |شعرت بغاية الغرابة من كلماتهـ الأخيرة|
    منذ متى و هذا المزيف كان يفكر بأن يمتلك عالما يسير بإمرتهـ؟ فما عهدتهـ أن أقصى أمانيهـ أن يخرب و يدمر و ينهي الأكوان حقدا و حسدا منهـ! فهو نقيضي، إذ أسعى للسيطرة و التملكـ بغاية الإعمار لمصلحتي، أما هو فيفترض أنهـ يسعى للسيطرة و التملكـ بغاية التدمير إشباعا لرغباتهـ المريضة...
    |مناجيا نفسي باستغراب مع تعاظم شكي حيال الفكرة المجنونة التي قد تورادت إلى مخيلتي سابقا حيالهـ..|
    ~.~.~
    _-_-_-_-_-_-_-_
    |في هذهـ الأثناء التي كنت غارقة فيها تماما بالمصيبة التي قد حلت علينا بغتة سمعت أصواتا قادمة من بعيد بدت لي للوهلة الأولى مسامرات عادية، قبل أن ألحظ علو نبرة أحدهم بصرامة في مواجهة الثاني الذي لم أسمع حسهـ قط كي يدافع عن موقفهـ فأدركت على الفور بنباهتي أن لذاكـ الغاضب سطوة على الآخر... عمدت إلى تجاهل الأمر، فيكفيني ما شهدتهـ من هول منظر لن أنساهـ طوال عمري.. ألا أن خناقا من العدم قد أخذ يشتد في صدري لبالغ قلقي و تكهني بالأسوá فذاكـ الاجتماع السري أشعرني و لسبب غامض بأن لهـ علاقة وثيقة فيما يجري، لذا لم أشعر بنفسي و أنا أبعد جناحاي بهدوء جم لآخذ في الاقتراب من مصدر الصوت بهدوء أشد خشية أن يكشف أمري، و مع كل خطوة كنت أقترب فيها ناحية أولئكـ كان صوت ذاك الحانق يزداد وضوحا حتى انتهيت بالاختباء وراء إحدى جذوع الأشجار التي تكفي لإخفاء العشرات من الملائكة لشدة ضخامتهـا و علوها الشاهق، و بوضوح نبرتهـ استطعت أخيرا فهم الذي يقولهـ و ما يخرج من فمهـ... بل إني و بمجرد عبور صوتهـ إلى أسماعي بلكنتهـ المميزة السريعة في الكلام الذي دائما ما يمط آخرهـ لا سيما حين يبلغ ذروة احتدامهـ عرفت صاحبهـ و تأكدت أكثر حين تمكنت من استراق نظرة خاطفة إليهـ دون الآخر الذي معهـ و الذي يقف وراء إحدى الأشجار التي تتسم بضخامة كضخامة ما أختبئ خلفهـ الآن..|
    جـ.. جـلالة الأول أمــاديــوس!! لابد و أنهـ هلع مصعوق من شأن طيور العنقاء... هذا يفسر شدة غـ---
    |اعترض كلامي و قطعهـ ما يدحض صحة معتقدي و يهزمهـ!!|
    حــتـــى و إن كنت لا توالي سوى أبيلاردوس، فهذا لا يعطينكـ الحق في التمرد على بقية الأكابر، فجميعنا أسيادكـ و إن أبيت و إلا فالعقاب أحق بكـ! أنت أمامي الآن لا تملكـ سوى السمع و الطاعة فقط، لذا، كما أمرتكـ إياكـ و التلككـ في نقل كل ما سيفعلهـ أبيلاردوس منذ اللحظة التي سأصطنع فيها التضحية بنفسي لغرض ما سأقترحهـ و أوجبهـ لاحقا بفرض حرب أسطورية مقدسة متجددة، بل إياكـ و التهاون في نقل كل ما يجتمع بقية الأكابر على فعلهـ لا سيما في اليوم الذي ستقع فيهـ الفاجعة التي أحضّر لها بجد لإنهاء هذهـ الحرب تعلمها كما أعلمها... أفهمت! إن لم تفهم... فالهلاكـ أجدر بكـ بعد أن ألبسكـ تهمة نكراء أمام مليككـ أبيلاردوس و سائر أسيادكـ... فبجميع الأحوال مصيركـ الهلاكـ سواء رضيت أم أبيت... أمامكـ خياران أحلاهما ضنكـ sleeping...
    |قصدت أنهـ بكل الأحوال هالكـ إن عصيني، و هالكـ إن أطاعني حين يكتشف بقية الأكابر تواطئهـ معي على خيانة الأكوان..|
    |خرجت مني شهقة لم أملكـ كبحها لخطورة و هول ما سمعت فسارعت بتغطية فمي بيداي الاثنتان.. إذ أظنني قد أحدثت جلبة بالصوت الذي خرج مني و إلا .. لما كنت أسمع الآن شيئا سوى شدة صمت أماديوس و خطواتهـ الآخذة في الاقتراب ببطء يعبر عما يعتريهـ من بالغ الشكـ والحذرحيال وجود من يتلصص عليهـ... لم أدري ماذا أفعل أو كيف أفر من هذهـ النازلة التي قد أوقعت نفسي بها... فعلى هذا المنوال أنا هالكة لا محالة! بقيت متسمرة متصلبة في مكاني و عقلي أسير وقع أقدام أماديوس الذي أضحى لا يفصلهـ إلا القليل جدا عني لولا أنهـ قد قرر التوقف فجأة لسبب غير معلوم حمدت ربي عليهـ واختفيت فورا عن الوجود لأنتقل إلى سماء أخرى غير هذهـ خشية أن يلحق بهالتي فانتقلت إلى السماء الأدنى عن التي كنت بها حتى تُعدم بقايا هالتي هنالكـ، و حين فعلت طفقت أتنفس بسرعة كالمجنونة كما لو كنت أجاري ملاكا في طيران سريع، و حين هدأت أخرجت تنهيدة ساخنة لم أخَلها أن تكون بهذا الطول أبدا...|
    |كنت قد توقفت بسبب مرور طيف أبيلاردوس أمامي بغتة الذي يعني وجوب مسارعتي في حضور اجتماع القبة البيضاء الذي كنت أترقبهـ بسبب تلكـ العنقاوات الكثر، و لكن قبل تلبيتي للنداء خطوت مسرعا ناحية المكان الذي وددت تفقدهـ على وجهـ الخصوص فوجدتهـ خاليا فاضيا لا أحد فيهـ و لا حتى بقايا هالة تقر لي بوجود متلصص ما علي فتأكدت بأنني قد كنت أتخيل فحسب لأنتهي بمبارحة مكاني و أخذ مستقري داخل القبة البيضاء|

  6. #1245
    ~.~.~
    {السماء الرابعة}
    |بمجرد أن هدأت انتبهت أخيرا للعنقاوات المضطربة الهلعة لسبب خفي حتى الآن و هي تغطي هذهـ السماء أيضا، و حتما كل السماوات السبع، ألا أنني لم آبهـ لها كما مستني الرهبة لمنظرها أول مرة، فأنا الآن في هم أعظم مما كنت فيهـ...|
    أمـاديـوس أيـهـا الـوضـيـع!!!
    |شتمت ذاكـ الخائن في خلدي بعد أن كنت أكن لهـ كل ذرة احترام و تقدير و تبجيل في قلبي دون أن أتوقف عن جعل أسناني في حرب طاحنة لشدة ما مسني من غضب مستعر!|
    من كان ليظن أنكـ السبب وراء هيجان عنقاء السماوات! ظننتكـ هناكـ في محاولة منكـ لتداركـ الوضع كما يفترض بحكم علو قدركـ ألا أنني و بدلا من ذلكـ قد وجدتكـ السبب في إحداثهـ و فوق ذلكـ سعيكـ للشروع في خيانة السماوات و إقحام أحد أتباع أبيلاردوس ساما مكرها في لعبتكـ!!!
    |قلت كل ذلكـ في نجواي دون الجهر بهـ احترازا من أن يكون حولي أي ملاكـ آخر مسكين تحت رحمة ذاكـ الخسيس سيتعين عليهـ نقل ما سمعهـ مني إليهـ فورا و إلا نال العقاب الأكيد.. أحكمت قبضتاي بقوة متخذة قرارا كبيرا عظيما و هو....أن أفــضــح ذاكـ الــخــبــيــث أمام الملأ و أمام بقية الأكابر الأجلاء حتى يُعرف قصدهـ و يُصد و بذلكـ أمنع حلول كارثة حتمية ما لم يفتضح حالا!|
    أيا كانت العواقب... فلن أقف مكتوفة اليدين!!!
    |انتقلت من فوري إلى السماء السادسة حيثما يستقر بقية أفراد فرقتي المكونة من خمسمئة ملاكـ مشمولةٌ معهم في الحسبة، حتى أعلمهم بما شهدت كتفسير أكيد لظاهرة عنقاوات السماوات كي يتخذوا موقفا متحدا معي و نسارع جماعةً في إعلام القبة البيضاء، و بمجرد أن أخبرتهم اتخذوا جميعهم المسؤولية على عاتقهم في وجوب المسارعة إلى إعلاء كلمة الحق قبل أن تُطمس بفعلة بشاكـ مدعٍ للصدق بجلوسهـ بين حضراتهم تحت سقف واحد لمناقشة سبل الحفاظ على الأكوان من الضياع هو وحدهـ من سيتسبب بهـ!|
    _-_-_-_-_-_-_-_
    ~.~.~
    {الميدان السماوي الموازي}
    Chikusshooou!!!~> تــبــا!
    |سارعت بغرس كليوباتروس في الأرض العشبية وأنا أتأوهـ من الألم محجما بذلكـ شدة سرعتي و قوة اندفاعي بعد أن صدت الوارثة ضربتي الضارية بمهارة براقة قد أصّلتها قبضتها التي أحدثت عن طريقها ضربة ساحقة في منتصف بطني مبعدةً خطر سيفي البتار عنها بيدها الأخرى العارية من أي سلاح يعينها..|
    هـ.. هــذا مــذهــل!! فقد ازدادت قوتها الجسمانية مقارنة بالأمس على نحو كبير للغاية و سريع و.. مـخـيـف! لم يسبق لي أن دربت أيا من الوارثات في الحقب السابقة و وصلت إلى هذا المستوى من القوة خلال فترة زمنية قياسية كهذهـ الوارثة!
    |انتزعت سلاحي مسرعا لأقفز قفزة قوية تواريت من بعدها عن الأنظار تماما!|
    |لزمت مكاني في سكون تام و صمت مطبق، ألا أنني و رغم هدوئي الشديد قد ظل عقلي في ذروة تركيزهـ و وعيهـ و سعيهـ للكشف عن مخبأ كلايذَنيس الذي شعرت بمكانهـ دون أدنى جهد يذكر و هو لا يزال موارى عن الأنظار بعد، فبانت على وجهي ابتسامة صغيرة لا استخفافا بهـ و إنما ثقة مطلقة بذاتي و قدراتي بعد أن تكونت صورة واضحة لتحركاتهـ في ذهني|
    هــهـ... على هذا المنوال...
    |نطقت بها همسا قبل أن أباغتهـ باستدارة عصيفة قد أثارت الريح بقوة من حولي و حفرت الأرض من تحت قدمي التي أرتكز عليها خلافا للأخرى التي قد سددت بكعبها ركلة مدمرة نحو يديهـ الممسكتين بكليوباتروس -كما افترضت- بقوة تفلق الصخر كما لو كنت أنوي كسرهما لهـ و هو يخترق الهواء سعيا للنفاذ من خلال عنقي بسيفهـ القاطع!|
    لـن تـحـرز أي تـقـد---
    |ضيقت عيناي بصرامة لشعوري بخدعة ما تجري هنا رغم أنني لا زلت لا أبصر كلايذَنيس في المكان الذي قد تكونت صورتهـ لدي على نحو مؤكد.. شكي ليس متعلق بموقع كلايذَنيس فأنا واثقة من أنني لم أخطئ التكهن و لكن..!|
    |بمجرد اصطدام كعب قدمها بيداي أظهرت نفسي لها دون أن يمس يدي أي اختلال أو اعتلال، فسيفي لازال محكما بين قبضتاي و أنا أصوبهـ في ثبات ناحية عنقها المكشوف فطلعت ابتسامة ماكرة على محياي مظنة أنني قد تمكنت منها أخيرا و لكن... ما حسبتهـ هو أنني قد خدعتها فعلا سوى أن ما تكشف لي بعد حين هو العكس، فقد اعتقدت أنها قد آمنت بحملي سيفا في حين أنهـ لم يكن سوى حية فاقعة الصفرة بأنياب مبالغ في طولها، سنينة، مدببة لا ينقصها سوى التهام عنقها و إحلال السقم الطويل بها ألا أن مشهد وشوكـ قيام الحية بغز أنيابها في رقبتها قد انتهى باقتلاع الوارثة الحية من بين يدي رغم أنها لا تزال تبصرهـ سيفا، و كانت نتيجة اقتلاعهـ أن تبدل منظرهـ في الحال و ظهر على حقيقتهـ في يدها لتقتل هذا الشر بنظرة من عينها الذهبية الوحيدة، فهي لم تكتمل في تحولها النوراني بعد.. احترقت الحية و تبددت تماما فما كان مني إلا أن أظهر نفسي على حقيقتي أمامها و أنا أصفق لها مندهشا من التقدم الحقيقي الذي قد بلغتهـ أخيرا!|
    وااااهـ هونتوني سوغوي نا ميهارا ساما!! ~> كم هذا رائع ميهارا ساما!
    فسابقا دائما ما كنتِ تفشلين في هذا النوع من الخدع حتى يتدخل أناتوليوس على الفور ليمنع وقوع الكارثة بكـ!
    |فككت العقد عن حاجباي اللذان كانا يبديانني في قمة الجدية و الحزم لأظهر لهـ ابتسامة مشحونة بعظم الرضا عن نفسي|
    من العار علي أن أقع في نفس الخطأ و أنا قد أحرزت كل هذا التقدم يا كاليستوس، و لكنني أعترف بأنني قد خدعت و ظننتكـ كلايذَنيس حقا رغم أنهـ لا زال في نفس مكانهـ لم يخرج سيفهـ حتى من الأرض بعد..
    |استدرت إلى ناحيتهـ لأجدهـ حقا لا زال في مكانهـ دون أن يجذب سلاحهـ على الأقل معهـ..|
    أريد الوصول إلى مرحلة الكمال في كشف جميع الخدع التي قد أتعرض لها.. و أعني بمرحلة الكمال أي منذ بداية أية خدعة إطلاقا أو قبل وقوعها حتى sleeping...
    |ظهرت أمام وارثتنا الغالية بقناعي المميز|
    إن الرغبة الخالصة في بلوغ أوج الكمال و العمل على ذلكـ بدأب هو الكمال عينهـ من منظوري ميهارا ساما..

  7. #1246
    ~.~.~
    "Tokyo – Japan 12:00 AM"
    اللعنة اللعنة اللعنة الــلــعــنــااا!!!
    |صرخت باحتدام حاد ووقعت على ركبي مستسلما بعد أن بلغت ذروتي في طول التحمل و الصبر ووصلت رباطة جأشي إلى قاع الحضيض|
    قد انتهى اليوم برمتهـ بالفعل و أنا أحاول طوال ساعاتهـ كسر قيد العودة إلى الدركـ السفلي السابع... لم أعد أحتمل بقائي في دنيا البشر .. كل شيء هنا يقتلني مهما تصنعت قوة النفس ..
    |شخصت بصري عاليا إلى السماء فأنا أعلى إحدى ناطحات السحاب..|
    ما جدوى... أن أستمر بالعيش وسيدي ديابولوس قد...
    |أغمضت عيناي بقوة لشدة تألمي من صورتهـ التي قد تكونت في ذاكرتي و أنا أسترجع منظرهـ بعد أن أضحى تنينا شياطنيا، و لم ألبث و أن تنهدت بشدة تنم عن خالص الألم الذي لم أعد أقوى على مقاساتهـ أكثر ففتحت عيناي المحمرتين المبتلتين بغتة و أطلت مخالبي أمام وجهي و أنا أهذي كالمجنون..|
    و لمَ أستمر بالعيش!! فلا سيد لي.. ولا أحد يعترف بي.. و قد استبدت بي الآلام.... ســأقـــتـــل نــفــســي .. سأقتل نفسي .. سأقتل نفسي....
    |لم أتوانى لحظة عن غرست مخالبي العشر في صدري، ولم أكتفي بذلكـ فحسب رغم فظاعة الآلام، بل طفقت لا أكف عن تسديد طعنات قاتلة بمخالبي ذاتها في أنحاء متفرقة من صدري و بطني معا وسط صيحاتي و صرخاتي الدامية و قد أضرجت و غرقت في دمائي الداكنة..|
    ~.~.~
    _-_-_-_-_-_-_-_
    {القبة البيضاء – السماء السابعة}
    لم يسبق لنا و أن شهدنا طيور العنقاء من قبل، فكما تعلمون لا يعني ظهورها إلا أمرا واحدا لا ثاني لهـ يا معشر الأكابر، أن الأكوان مهددة بالدمار فالزوال..
    ذاااكـ الوغد، هــاديـــس!! أولم يتعهد بالامتثال لرغبة السماوات وعدم ضم عالم البشر إلى سلطانهـ مقابل أن نمنحنهـ صلاحيات أكبر في حدود عالمهـ و إلا فالعقاب!
    ومنذ متى كانت الشياطين تؤتمن فما بالكم بكبيرهم sleeping؟ أعترف بأننا قد أخطأنا في الثقة بقسمهـ..
    أيها الأجلاء اهدؤوا قليلا، على أي أساس استندتم إلى أن هاديس قد نقض العهد؟ ألا يجب أن تكون نظرتنا للنازلة من زاوية أوسع و أشمل؟
    |أملت نظري بهدوء وصمت إلى أبيلاردوس بعد أن أزعجني كلامهـ..|
    ما الذي تعنيهـ بذلكـ أبيلاردوس؟ أتدافع عنهـ!
    |أجبت ببرود|
    من الواضح أنني قد قصدت بأنهـ إلى جوار احتمالية نقض هاديس للعهد قد يكون هناكـ سببا أخطر من ذلكـ قد أدى إلى هيجان تلكـ العنقاوات، كأكابر لا يجب أن نجعل نظرتنا قاصرة للأمور...
    كم أكرهـ فطنتكـ هذهـ..
    |قائلا في خلدي بنقمة..|
    |قطبت حاجباي قليلا مستغربا متعجبا من أمر مفاجئ آخر قد وقع الآن، فطلبت الصمت من جميع الأكابر..|
    مــهــلا... أعتقد أن هنالكـ مشكلة أخرى تجري الآن..
    |جسدت صورة بإشارة من يدي أمامنا جميعا ليظهر لنا ما يحدث خارج القبة البيضاء مباشرة|
    إنها الفرقة التابعة للسماء السادسة، جميعهم هنا بغير دعوة من أي منا..
    ما الذي قد يدفعهم للمجيء دون أن نطلب في أمرهم في خضم ما نحن مشغولين بهـ الآن tired..
    لعلهم قد جاؤوا لنازلة خطيرة..
    أتفق مع اعتقادكـ أيها الثاني، لمَ لا ننظر في أمرهم؟ اسمحوا لي بأن أتفقد سبب قدومهم حتى نعلم..
    |بادل كل منا النظر للآخر و بعد لحظة من التفكير بدونا و كأننا مرتاحين لفكرة أماديوس..|
    فلتفعل ذلكـ..
    سأرافقكـ أيها الأول sleeping..
    |انتقلنا كلينا من فورنا إلى حيث تمتثل الفرقة التابعة للسماء السادسة، محلقين جميعهم في أماكنهم أمام القبة البيضاء مباشرة بأجنحتهم الذهبية البراقة..|
    |أما أنا و إيفانجولوس و هوروس بقينا داخل القبة نراقب ما يجري من خلال البعد المجسد..|
    _-_-_-_-_-_-_-_


    つづく

  8. #1247

  9. #1248
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة Saio مشاهدة المشاركة
    حجز
    أهلا وسهلا ومرحبا بكـ في عالم غريق الدجى السرمدي e304
    أرجو لكـ أوقاتا طيبة معنا ^^

  10. #1249
    ولكم بااااااااك
    من متى البارت نازل وانا ما ادري😢
    والله وحشتيني وحشتني الروايه ،، مع اني ضعت فيها بالاخر كم واحد كان بالاجتماع😂
    ميهارا الله عليج😍
    امايوك ليش جذي 😢
    يعطيج الف عافيه حبيبتي
    بس هاديس متى يفرك خشة هذاك نسيت اسمه ونسيت نص الاسامي🤣

  11. #1250
    ولكم بااااااااك

    ,,يا قلبي أريــغــاتــو cry!!,,
    ,,منورة بعد embarrassed!!!,,

    من متى البارت نازل وانا ما ادري

    ,,أفاا والله حسبالي تدرين من الحساب بالانستا laugh غوميناساي knockedout,,

    والله وحشتيني وحشتني الروايه ،، مع اني ضعت فيها بالاخر كم واحد كان بالاجتماع

    ,,مي تو والله cry، بس للأمانة أكبر دافع لي للتكملة كان أنتِ sleeping,,
    ,,سكتي أنا كل شوي أرجع أعيد قراءة آخر الفصول من كثر ما نسيت عشان أعرف أكمل laugh,,

    يعطيج الف عافيه حبيبتي

    ,,الله يعافيج عمري ^^,,
    ,,شكرا لج لأنج للحين باقية مع الرواية embarrassed,,

    بس هاديس متى يفرك خشة هذاك نسيت اسمه ونسيت نص الاسامي

    ,,ههههههههههه laugh,,
    ,,إريبوس laugh الله ياخذه سالفته بعدها مطولة laugh,,

  12. #1251
    تاداااااايماااااااااا 😭😭😭😭

    اسف جدا جدا جدا على هذا الغياب الطويل لم اكن اظن ان قبولي في كلية الطب سيشغلني لهذه الدرجة ☹☹☹☹

    حجززززز الى ان اعيد قراءة الرواية لاني نسيت بعض اسماء الشخصيات وامل الا اغيب هكذا مرة اخرى 😊

    تقبلي مروري قارئك المتحمس لكتابتك:kingelano1

  13. #1252
    تاداااااايماااااااااا

    ,,أوووو إلانو سان e106، أهلا بعودتكـ cheeky!!,,
    ,,سعيدة جدا برؤيتكـ مجددا ^^,,

    اسف جدا جدا جدا على هذا الغياب الطويل لم اكن اظن ان قبولي في كلية الطب سيشغلني لهذه الدرجة

    ,,لا داعي للقلق إطلاقا، صدقني فقد غبت طويلا جدا أنا أيضا، لا بأس كلا منا له ظروفهـ و يمر بمجريات هامة في حياتهـ,,
    ,,الأهمية كل الأهمية للعناية بحياتنا ومستقبلنا، تمنياتي كل التوفيق لكـ بتخصصكـ يا دكتور المستقبل ^^,,


    حجززززز الى ان اعيد قراءة الرواية لاني نسيت بعض اسماء الشخصيات وامل الا اغيب هكذا مرة اخرى

    ,,هههههه حتى أنا حين هممت باستكمال التأليف اضطررت لمراجعة فصول عديدة laugh,,
    ,,خذ وقتكـ كل الوقت، فكاتبتكم قد أصبحت متباطئة في الإنجاز laugh,,


    تقبلي مروري قارئك المتحمس لكتابتك:kingelano1

    ,,من أجمل ما قيل لي على الإطلاق cry!!!,,
    ,,أسعدتني للغاية والله cry,,
    ,,عودة حميدة لكـ و أتطلع لتعليقاتكـ مع الفصول المقبلة ^^,,
    ,,دمت بوِد,,
    اخر تعديل كان بواسطة » ĀŖĨŞŦĀĨỌŞ في يوم » 09-06-2020 عند الساعة » 16:56

  14. #1253
    مرحباً
    منذ زمن وانا مترددة بشأن متابعة هذه الرواية ..
    ليس سوءاً فيها ، فأنا اعتقد أنها رائعة ..
    ولكن اسلوب التحدث على ألسنة الشخصيات بهذه الطريقة ، تشتتني ، ويصعب عليً فهمها قليلاً >< " أو الدخول في جوها
    اذا .. لستُ متأكدة من متابعتي أو عودتي إلى هذا المكان يوما
    ولكني فصولية بشأن الأحداث ..
    لذا .. لستُ ادري بصراحة ..
    أود أن اسأل شيئاً
    هل لي أن اعرف معنى عنوان الرواية ؟
    أم هو سر سأكتشفه إذا تابعتها ؟
    اتمنى لكِ كامل التوفيق ، في كتابتها حتى النهاية ^^
    تقبلي مروري
    الآنسة قلم ..

  15. #1254
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة بقلمي اصنع عالمي مشاهدة المشاركة
    مرحباً
    منذ زمن وانا مترددة بشأن متابعة هذه الرواية ..
    ليس سوءاً فيها ، فأنا اعتقد أنها رائعة ..
    ولكن اسلوب التحدث على ألسنة الشخصيات بهذه الطريقة ، تشتتني ، ويصعب عليً فهمها قليلاً >< " أو الدخول في جوها
    اذا .. لستُ متأكدة من متابعتي أو عودتي إلى هذا المكان يوما
    ولكني فصولية بشأن الأحداث ..
    لذا .. لستُ ادري بصراحة ..
    أود أن اسأل شيئاً
    هل لي أن اعرف معنى عنوان الرواية ؟
    أم هو سر سأكتشفه إذا تابعتها ؟
    اتمنى لكِ كامل التوفيق ، في كتابتها حتى النهاية ^^
    تقبلي مروري
    الآنسة قلم ..
    ,,أهلا وسهلا ^^,,
    ,,لا بأس، فعلا هي طريقة غير اعتيادية لا يتأقلم معها الكثيرين,,
    ,,مغزى العنوان متعلق ببطل الرواية "كازيهايا كايا"، والقراء الذين تابعوا سير الأحداث من أولها لآخرها وحدهم قد فطنوا معناها cheeky,,
    ,,فضولكـ بشأن الرواية يسعدني حقيقة laugh، فرغم ان الأسلوب السردي يربككـ ألا أنكـ لازلت تفكرين كثيرا بشأن معرفة دهاليزها,,
    ,,حياكـ الله بأي وقت عزيزتي,,
    ,,شكرا لكـ، وتمنياتي الصادقة لكـ أيضا بالتوفيق في أعمالكـ النثرية ^^,,
    ,,كل الود,,

  16. #1255
    كونيتشوا لقد عدت 😎😎

    احم ساعلق اولا على الفصل 42

    اخييييرا ميهارا تعوود 😭😭

    كانت الرواية رمادية من دونها 😔

    هههههه يوهان مجنون 😂😂

    اعتقد ان سوهارا يشعر بالذنب على ترك ميا وجعلها تشعر بكل هذا الالم لذا يحاول ان ينسى امرها باللعب مع فتيات اخريات ولكنه طبعا لن يستطيع نسيانها 😋

    خطة ابيلاردوس ذكية ولم اتوقعها ابدا وكما يقولون اخدع اصدقائك قبل اعدائك

    همممم لا اعرف من سيفوز هاديس او اريبوس لكن اليس هناك اي احتمال لكي يتعاونوا معا لهزيمة الوارثة؟

    ماذااااا ابيلاردوس يمزححح؟ كنت اظنه شخصية جادة جدا وابعد شخص عن المزاح 😂😂

    اخيراااا ميهارااا تعود بقوة ولكن لم اعهدها تركع لاي شخص 😔

    همممم اذا هناك حقا خائن من اتباع ابيلاردوس

    برايي لا معنى لتكرر هذه الحرب كل فترة بل يجب عليهم ان يجدوا طريقة لختم كيشين الى الابد او محوه كليا

    نظريتي التي هي غالبا خاطئة احم هي ان اماديوس هو الخائن ويطمح بالحصول على قوة الوارثة وقوة كيشين (المندمج مع اريبوس) معا لكي يحكم الجحيم والسماوات وكل شيء تحت سيطرته.. نظرية عظيمة صح؟ 😂😂

  17. #1256
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة kingelano1 مشاهدة المشاركة
    ~
    إلااانـــووووووووو ســان laugh...
    سأعود إليكـ في غضون 24 ساعة إن شاء الله للتعقيب عليكـ..
    قراءة تعليقاتكـ للأبد متعتي الأبدية... أستمتع بها جدا وتهمني للغاية لأنكـ ذكي جدا... جدا.. عودتني على ذلكـ منكـ منذ القدم laugh..
    حمستني للغاية ههههه..
    لي عودة يا صاح إن شاء الله ^^..

  18. #1257
    كونيتشوا لقد عدت

    ,,أطلق من يرجع embarrassed,,

    احم ساعلق اولا على الفصل 42

    ,,هيا بنا smoker,,

    اخييييرا ميهارا تعوود
    كانت الرواية رمادية من دونها

    ,,أتفق معكـ بشدة cry!! ربما هذا ما أعاد إلي شيء من الحماس لاستكمال الرواية cry,,

    هههههه يوهان مجنون

    ,,laugh laugh,,

    اعتقد ان سوهارا يشعر بالذنب على ترك ميا وجعلها تشعر بكل هذا الالم لذا يحاول ان ينسى امرها باللعب مع فتيات اخريات ولكنه طبعا لن يستطيع نسيانها

    ,,هممم طريقة تفكيركـ منطقية ~للغاية~ paranoid، و لكنني أتساءل لمَ لم أفكر بالأمر بهذهـ الطريقة paranoid,,
    ,,لا أعتقد أن هذا هو سبب لهوهـ مع الفتيات لا سيما و أن هذا هو طبعهـ القديم كما وضح لنا يوهان عن طبع أخيه السيء knockedout,,
    ,,فلندع سوهارا يشرح لنا عن نفسهـ، أشعر بالفضول أيضا حيال عادتهـ السيئة هذهـ smoker,,


    خطة ابيلاردوس ذكية ولم اتوقعها ابدا وكما يقولون اخدع اصدقائك قبل اعدائك

    ,,Bingooo smoker,,

    همممم لا اعرف من سيفوز هاديس او اريبوس لكن اليس هناك اي احتمال لكي يتعاونوا معا لهزيمة الوارثة؟

    ,,ولا حتى أدنى احتمال laugh، مستحيل ذلكـ يا صاحبي e402... حاولت تخيل الأمر كثيرا و لم أستطع لشدة استحالتهـ، فالمسألة متعلقة بمبادئ كل واحد منهما، فهما العكس إطلاقا في كــــل شيء .. كل شيء smoker .. بالإضافة إلى سبب آخر خفي cheeky,,

    ماذااااا ابيلاردوس يمزححح؟ كنت اظنه شخصية جادة جدا وابعد شخص عن المزاح

    ,,حتى أنا كنت أضحكـ كثيرا جدا أثناء سرد مشهدهـ laugh,,

    اخيراااا ميهارااا تعود بقوة ولكن لم اعهدها تركع لاي شخص

    ,,لابد لها كبشرية مصطفاة أن تركع لساداتها من العالم العلوي، و لكن حين تتحول إلى القديسة آيرينيا لن تراها تركع مطلقا لأي كان، فهي لن تكون ميهارا بعد اليوم إلى حين انتهاء الأسطورة في هذا العهد إذ ستحدد إذا ما كانت ستعود ميهارا أم لا بناء على الطريقة التي سينتهي بها الصراع cheeky,,

    همممم اذا هناك حقا خائن من اتباع ابيلاردوس

    ,,أممممممممممممم........ ليس تماما... مصطلح خائن مصطلح غير دقيق... دعنا ننتظر و نرى ما سيحدث e40a,,

    برايي لا معنى لتكرر هذه الحرب كل فترة بل يجب عليهم ان يجدوا طريقة لختم كيشين الى الابد او محوه كليا

    ,,Ayyeee U'r talking my language boy smoker ... بالضبط,,
    ,,فعلا رأيكـ سديد فيما يتعلق بمسألة عدم وجوب استمرارية هذهـ الحرب، و سترى بنفسكـ خلال سير الأحداث بمدى عدم جدواها بالمرة منذ البداية برمتها!,,
    ,,ولكنني أختلف معكـ فقط في طريقة الإنهاء... سأصدمكم فعلا يا إلانو e402 *تحاول تمسكـ ضحكتها الشريرة smoker*,,

    نظريتي التي هي غالبا خاطئة احم هي ان اماديوس هو الخائن ويطمح بالحصول على قوة الوارثة وقوة كيشين (المندمج مع اريبوس) معا لكي يحكم الجحيم والسماوات وكل شيء تحت سيطرته.. نظرية عظيمة صح؟

    ,,لمعلوماتكـ يا إلانو سان... منذ القدم ونظرياتكـ تكون إما قريبة من الحقيقة أو شدة منطقيتها، بل وتصيب أحيانا، لذلكـ نظرياتكـ لا أراها على أنها خاطئة بتاتا laugh,,
    ,,ذكاءكـ دائما ما يدهشني، قدراتكـ التحليلية وربط الأحداث ببعضها "مذهلة"!,,
    ,,دائما ما تشعرني بأن عالم "غريق الدجى السرمدي" الذي أنسجهـ بروية كما لو أنهـ عالم حقيقي قد قمتَ بدخولهـ وعشت جميع أحداثهـ بحذافيرها حتى تقوم بطرح تحليلاتكـ الأكثر من رائعة على نحو يمتعني حقا~~~~,,
    ,,أراؤكـ دائما ما تهمني إلى جانب جميع القراء,,
    ,,بالنسبة لنظريتكـ التي أراها عظيمة فعلا لشدة منطقيتها، ألا أن جزءا واحدا منها فقط هو صحيح و الباقي رغم شدة منطقيتها كما أسلفت ألا أنها مع الأسف ليست ما أفكر بهـ بتاتا cheeky,,
    ,,ما أفكر بهـ شيء بمنتهى.. منتهى الدناءة!,,
    ,,فلتترقبوا القادم على الأحر من الجمر smoker,,

    ,,بالمناسبة أعتذر على عدم الرد في غضون 24 ساعة كما وعدت، تذكرت فجأة أمر التعقيب عليكـ بعد مرور المدة dead,,
    ,,وشكرا جزيلا لكـ على هذا الرد الذي استمتعت للغاية بالإجابة عليهـ embarrassed,,
    ,,دمت بوِد,,
    اخر تعديل كان بواسطة » ĀŖĨŞŦĀĨỌŞ في يوم » 15-07-2020 عند الساعة » 20:48

  19. #1258
    تادايما 😋

    اولا سارد على تعليقك السابق قبل ان اعلق على الفصل 43

    حسنا ليس الامر اني ذكي جدا ولكني ببساطة قرات الكثير الكثييييير من الروايات لذا يمكنني فهم ما بين السطور بسهولة ونعم عندما اقرا اشعر باني انغمس في عالم الرواية ولذا انا استمتع جدا بقراءة الروايات 😄

    هممم لم اكن اعرف ان اريبوس ماسوشي 😂😂

    هااا كنت اعرف ان اماديوس هو الخائن 😎

    هممم يبدو ان اماديوس يهدد شخصا اخر من اتباع ابيلاردوس لكي يعمل كجاسوس له او ربما يوصل ما يريد لكيشين لاني لا اظن كيشين سيكسر العهد بدون دعم من اماديوس والسؤال هو لماذا يريد كيشين او اماديوس اخلال التوازن بين العوالم؟

    يبدو ان اريبوس لديه قدرة ما تساعده على امتصاص طاقة كيشين ومنها تزيد قوته ولكني ما زلت اثق ان كيشين سيفوز ببساطة لانك تحتاجين كايا لاكمال القصة 😂😂

    يبدو ان اريبوس ليس نقيض كيشين فقط ولكن هناك شيئا اخر مخلوطا به ربما يكون جزءا من اماديوس؟ ☻ لا اعلم لماذا احب ان الصق كل شيء باماديوس 😂😂

    كنت اظن اماديوس اجتمع مع كيشين ولكن يبدو ان ظني خاطئ لاني لم اعتقد وجود اكثر من خائن للسماوات

    لماذا على ميهارا المسكينة التمرين والتعب وكايا لا يفعل شيئا بل فقط يدع كيشين يستولي على جسده ياله من كسول

    كوياما لاااااااااا لماذا ينتحر 😔 لكني لا اعتقد انه سيموت 😋

    تقبلي مروري واراك في الفصل التالي جانا~

  20. #1259
    تادايما
    ,,أوكايريe40a,,

    اولا سارد على تعليقك السابق قبل ان اعلق على الفصل 43
    ,,أوووكيه~~~,,

    حسنا ليس الامر اني ذكي جدا ولكني ببساطة قرات الكثير الكثييييير من الروايات لذا يمكنني فهم ما بين السطور بسهولة ونعم عندما اقرا اشعر باني انغمس في عالم الرواية ولذا انا استمتع جدا بقراءة الروايات„
    ,,هذا بحد ذاتهـ ذكاء منكـ، فن حسن التوقع يكون مبني دائما على تحليلات منطقية عميقة وأنت تجيد ذلكـ بطريقة مرعبة laugh!
    ,,لا تحاول إقناعي، أنت ذكي موضوع منتهي e40alaugh,,


    هممم لم اكن اعرف ان اريبوس ماسوشي
    ,,laugh,,

    هااا كنت اعرف ان اماديوس هو الخائن
    ,,احــمم e40a,,

    هممم يبدو ان اماديوس يهدد شخصا اخر من اتباع ابيلاردوس لكي يعمل كجاسوس له او ربما يوصل ما يريد لكيشين لاني لا اظن كيشين سيكسر العهد بدون دعم من اماديوس والسؤال هو لماذا يريد كيشين او اماديوس اخلال التوازن بين العوالم؟
    ,,لن أعلق 3:,,

    يبدو ان اريبوس لديه قدرة ما تساعده على امتصاص طاقة كيشين ومنها تزيد قوته ولكني ما زلت اثق ان كيشين سيفوز ببساطة لانك تحتاجين كايا لاكمال القصة
    ,,تحليل منطقي ولكنهـ غير صائب cheeky,,
    ,,والله لست متأكدة بعد من مسألة انتصار هاديس، لأن القضية شائكة جداsmoker أما كايا و هاديس لا أظن بتاتا أن الأمر سيجري على هذا المنطلق بينهما cheeky,,
    ,,لا أحب المجريات العادية للأحداث smoker,,

    يبدو ان اريبوس ليس نقيض كيشين فقط ولكن هناك شيئا اخر مخلوطا به ربما يكون جزءا من اماديوس؟ âک» لا اعلم لماذا احب ان الصق كل شيء باماديوس ًںک‚ًںک‚
    ,,أماديوس من يوم ما طلع و مسبب لكـ فضول قاتل laugh,,
    ,,واضح شدة اهتمامكـ بهـ laugh,,
    ,,همم سنرى في الفصول القادمة إذا ما كانت تحليلاتكـ صحيحة أم لا إلانو smoker,,


    كنت اظن اماديوس اجتمع مع كيشين ولكن يبدو ان ظني خاطئ لاني لم اعتقد وجود اكثر من خائن للسماوات
    ,,لا، لم يجتمعا من قبل مطلقا، أستطيع الإقرار بذلكـ,,

    لماذا على ميهارا المسكينة التمرين والتعب وكايا لا يفعل شيئا بل فقط يدع كيشين يستولي على جسده ياله من كسول
    ,,هههههههههههههههههههه laugh تواردت إلى مخيلتي أفكار مشابهة من قبل laugh,,
    ,,ببساطة، لأن هاديس كيان قائم بذاتهـ في الأصل، شخصية مستقلة كاملة الأركان بجسده المستقل و شخصيتهـ المستقلة وقواهـ المستقلة في الأصل,,
    ,,على خلاف القديسة آيرينيا، لم يكن لها وجود في الأصل قبل ابتداء هذهـ الحرب الدورية,,
    ,,ليس لها جسد مستقل قائم بذاتهـ، لديها قواها و شخصيتها صحيح، ولكن الجسد الذي ستتجسد فيهـ لابد و أن يكون معدا لتحمل حجم قواها، ومتمرسا على خوض المعاركـ فكريا وجسديا,,
    ,,يعني في النهاية ستكون آيرينيا حاضرة بقواها و شخصيتها في جسد ميهارا نفسهـ، وهذا ما يفسر تغير شكل ميهارا تدريجيا إلى شكل القديسة آيرينيا، على خلاف العلاقة بين هاديس وحاويهـ، فإما أن يكون الوجود الكامل لهذا أو ذاكـ، فجسد كايا كان محض سجن إن صح التعبير لهاديس، وبتحرر هاديس أصبح كايا سجينا بداخل هاديس (انعكس الوضع)، الفرق الوحيد هو أن هاديس كان يستطيع التواصل مع حاوية، و لكن كايا لا يستطيع ذلكـ، فهو سجين في سبات,,

    كوياما لاااااااااا لماذا ينتحر لكني لا اعتقد انه سيموت
    ,,smoker,,

    تقبلي مروري واراك في الفصل التالي جانا~
    ,,شكرا جزيلا لكـ على هذا التعقيب الأكثر من رائع smoker,,
    ,,إن شاء الله~~~,,
    اخر تعديل كان بواسطة » ĀŖĨŞŦĀĨỌŞ في يوم » 01-08-2020 عند الساعة » 17:09

الصفحة رقم 63 من 63 البدايةالبداية ... 1353616263

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter