مشاهدة النتائج 1 الى 9 من 9
  1. #1

    هِيَ { تــاجٌ } عَلى رؤوس أصحابـها ..

    attachment



    YI1HJq

    بسم الله الرحمن الرحيم

    { حادثة حقيقية }

    نادت ابنها في نهار رمضان لتقول له : تعال انظر في حال أبيك !

    فذهب إلى أبيه ووجده واعيا ولكنه يتصبب عرقا وتبدو عليه علامات الاجهاد ، أمسك بيده ووجد نبضات قلبه متسارعة

    فسأل أباه : كم قياس سكر الدم لديك يا أبتِ ؟
    فأجاب بحزن : إنه منخفض
    فقال : يا أبتاه ، أنت تعلم ماعليك فعله ، والله سبحانه وتعالى أرخص لك في ذلك بقوله : (
    فمَن كانَ مِنكم مريضاً أو على سَفرٍ فعدّة من أيامٍ أخر )
    فأحنى الأب رأسه وقال : بلى يا بني أعلم هذا ، لكني رجيت أن يكون لديك حل آخر
    - يا أبت لاحاجة لنا في حل آخر وهو فعليا غير موجود ، وقد سن ذلك رسول الله عليه الصلاة والسلام
    - معك حق

    فذهب الابن و أحضر مايمكن الأب من استعاده قوته من الغذاء ، وذهب عن أبيه مدة بسيطة ثم عاد إليه وقد وجد عيناه تدمعان


    - ماذا هناك يا أبتي ؟ هل أنت بخير ؟!
    - أنا بخير والحمد لله ، ولكننّي لم أفطر في نهار رمضان منذ أربعين عاما !
    ،

    لقد ابتلي هذا الإنسان الفاضل بمرض السكري قبل أربع سنوات من هذه الحادثة ، وقد كان قبلها من أشد الناس تحملا للجوع والعطش و الأعمال الثقيلة التي تحتاج مجهودا لا يقوى عليه إلا أشد الرجال حاملا بذلك مسؤولية أسرته كاملة و أسر أقربائه

    لقد كانت تلك الدموع هي شعور الرجل الذي أوهنه بدنه ، وقد كان قويا في طاعته
    شعور رجل أحس بالضعف أمام الناس ماابتلاه الله به ، مع أنه مأجور بإذن الله عليه ، ومعذور برخصته التي أحلها الله له

    ،

    فهل من مـُعتـبر ؟

    وقد أنعم الله علينا بصحة يستعين بها بعضنا في معصيته ؟

    رزقه قدمان قويتان تحملانه ، فيسير بهما إلى الحرام ؟

    رزقه أذنان وعينان حادتان يطلعانه على ماحوله للتعامل مع أمور الدنيا ، فيسمع بهما و يطلع بها على ماحرّم ؟

    رزقه عقلا ميزه به عن البهائم ، فيستخدمه في إضلال الناس عن الحق ؟


    وهو يعلم ، أن الله عز وجل قادر على أن يسلب منه كل نعمة أنعمها عليه في غمضة عين وعندها لا ينفعه الندم !
    وقد سلبتا منه على معصية ، وحرم بذلك من الشيء الكثير من الطاعة التي كانت ستنفعه دنيا و آخره

    ليتذكر كل صحيح منا : ألا بشكر الله تدوم النعم
    وليتذكر من ابتلي فينا : ألا بحمد لله والصبر يخف البلاء وتنال منه الأجر


    تقبل الله طاعتكم ، وأدام الصحة تاجا على رؤوسكم
    وأسأل الله ، أن يرزق المبتلين بأقداره صبرا ، و الصابرين على طاعته قوة ، و الغافلين عنه هداية

    والسّلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    اخر تعديل كان بواسطة » JłMüzR في يوم » 08-04-2015 عند الساعة » 18:39 السبب: اظافة الوسام


  2. ...

  3. #2
    الحمد لله P2Q2CH
    الصورة الرمزية الخاصة بـ H I N A T A






    مقالات المدونة
    1

    Twinkle Twinkle
    عضو متميّز في فريق الصفحة الأخيرة عضو متميّز في فريق الصفحة الأخيرة
    Carnaval di Mexat 2013 Carnaval di Mexat 2013




    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مساء النور والسرور . وكل عام وانت بالف خير أخي الكريم ^__^

    - أنا بخير والحمد لله ، ولكننّي لم أفطر في نهار رمضان منذ أربعين عاما !
    لا حول ولا قوة الا بالله العظيم . بحق موقف مؤثر ومبكي شفاه الله من كل إبتلاء ..
    ولكن هذا الموقف لا يدل الا على نبله فعلى الرغم من ألمه لا يريد أن يفطر وحينما فطر بكى
    وكما قولت في حين أن هناك أناس نعم الله عليهم بخير الصحه لا زالوا يتهاونون ويستهترون
    بتلك الفريضه ..!

    ليتذكر كل صحيح منا : ألا بشكر الله تدوم النعم
    وليتذكر من ابتلي فينا : ألا بحمد لله والصبر يخف البلاء وتنال منه الأجر
    الحمد والشكر لله تعالى على كل حال ، ورزقنا ورزق مرضى المسلمين الصبر والشفاء بإذن الله ..
    وشكراً لــك أخي الكريم على الموضوع المميز وجزيت الف خير ^^

    ويثبت لتميزه ،،

    ودُمتم في رعاية الله وحِفظه ..~





    اللهم إشفِ خالتي وأمي شفاءً لا يُغادر سقما ..


    لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ..
    إنا لله وإنا اليه راجعون ..



    ميسيتا شكراً لكِ embarrassed

    7b6b47d2327a7ff3639a4695aed9a69eHamyuts Meseta


  4. #3
    عضو بارز gnmhS4gnmhS4gnmhS4








    مقالات المدونة
    6

    مُسابقَة اختِزال لَوني مُسابقَة اختِزال لَوني
    مسابقة عالمٌ يعج بالحياة مسابقة عالمٌ يعج بالحياة
    Carnaval di Mexat 2013 Carnaval di Mexat 2013
    مشاهدة البقية
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    كيف الحال آخي فارس النور ؟

    بإيجاز اختصرت لنا معنى أن يوهن الإنسان ويأتي عليه حين من الدهر يعجز عن أداء واجباته الدينية,
    اسأل الله أن يقوينا على طاعته وحسن عبادته ,

    موضوع قيّم بارك الله فيك

  5. #4
    h i n a t a


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،،
    صباح الخير والطمأنينة ، وأنت بكل خير ^^
    ،
    أحسبه عند الله كذلك ، كتب الله له أجره مضاعفا بإذنه
    آمين
    شكرا لك وجزاك الله خيرا و رزقنا وإياكِ حبه وحب طاعته

    جميلة الصدى

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ،،
    أهلا بك أخيـّة ، الحمد لله ^^

    آمين ، وجزاك الله كل خير

  6. #5

  7. #6
    ~ gnmhS4gnmhS4
    الصورة الرمزية الخاصة بـ C E L E S T I A






    مقالات المدونة
    7

    قلبٌ مَفتوحٌ، لإنعَاش النُور قلبٌ مَفتوحٌ، لإنعَاش النُور
    صراع مصممي مكسات الثاني صراع مصممي مكسات الثاني
    فعالية شهر رمضان فعالية شهر رمضان


    ,,



    قصة رائعة بحق ، إن كان هذا الرجل الفاضل والذي انهك جسده مرض السكري يفعل الطاعات
    رغم أن الإسلام رخص له فما بالنا مستصحون لكن الأغلبية متهاونون في أداء الطاعات .

    الصحة تاج على رؤوس الأصحاء لا يراه سوى المرضى ، فيجب على المسلم الحرص على أداء العبادات
    ما دام أنه بصحة جيدة قبل أن يمرض فيندم ويتمنى أن يعود الزمن بالوراء حتى يعبد الله حق عبادته .

    القصة قصيرة رغم ذلك تحمل بين طياتها الكثير من العبر والمواعظ .
    جزيل الشكر لك وجعله الله في ميزان حسناتك ...~
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته




  8. #7
    сеℓеѕτiа
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    الإخلاص في العبادة ، واستشعار مراقبة الله في السر قبل العلن
    من الوسائل المعينة بإذنه تعالى
    وكما قال صلى الله عليه وسلم ( اغتنم خمسا قبل خمس ...) ومنها "صحتك قبل سقمك"
    فمن شب على شيء شاب عليه ، و إنما الأعمال بالنيات

    أقوال متعددة تدور حول هكذا أمور
    شكرا لتواجدك ^^
    ،
    pink.love

    العفو ،،

  9. #8
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته :-

    * نأسى على حال البعض هذا الزمن ، ممن حملوا تاج الصحة وتكاسلوا عن الطاعة !!
    فو الله أرى أشخاص يقطعون صيامهم لأجل مطالب الدنيا ! ناسين أنهم سيحاسبون على هذا التفريط .!

    ●●●
    الإسلام دين يسر لا يحمل بين طياته أي مشقة ، فمن المبادئ العظيمة التي إتسم بها وتميز عن غيره من الإديان مبدأ *الوسطية*

    *مقتبس :-
    فالوسط هو الخيار والأعلى من الشيء، والوسط من كل شيء أعدله، وأصل هذا أن خير الأشياء أوساطها، وأن الغلو والتقصير مذمومان.
    قال الزمخشري: وقيل للخيار وسط؛ لأن الأطراف يتسارع إليها الخلل والأوساط محمية محوَّطة، ومنه قول أبي تمام :
    كانت هي الوسط المحمي ما اكتنفت === بها الحوادث حتى أصبحت طرفًا
    قال تعالى: وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطاً [البقرة:143]. أي عدولاً خياراً.
    ومنه قوله تعالى: قَالَ أَوْسَطُهُمْ أَلَمْ أَقُلْ لَكُمْ لَوْلا تُسَبِّحُونَ [القلم:28]. أي خيرهم وأعدلهم.
    هذا؛ والشرع والعقل داعيان إلى التوسط والاعتدال، ففي الحديث: إن الدين يسر ولن يشاد الدين أحد إلا غلبه، فسددوا وقاربوا... رواه البخاري ، وفي رواية: القصد القصد تبلغوا.
    والتوسط والاعتدال هو الذي يتفق مع الفطرة الإنسانية، فالإنسان خلق ضعيفًا يعتريه الفتور والكسل، وتعرض له الشواغل، ويتقلب بين قوة وضعف، وصحة ومرض، فكان الاعتدال هو المناسب له المتفق مع حاله، وإن أحس من نفسه همة عالية وقوة فجنح إلى التشدد فمرده إلى الضعف وانقطاع المسير.
    وهذه الأمة المسلمة أمة وسطية بكل معاني الوسط:
    وسط في النبوة والرسالة، فلا هي غلت في نبيها كما غلت النصارى في نبيهم، ولا هي أساءت إليهم وآذتهم وقتلتهم كما فعلت يهود.
    وهي وسط في الشريعة والأحكام، كما يقوله الإمام الشاطبي: الشريعة جارية في التكليف بمقتضاها على الطريق الوسط الأعدل الآخذ من الطرفين بقسط لا ميل فيه، الداخل تحت كسب العبد من غير مشقة عليه ولا انحلال، بل هو تكليف جارٍ على موازنة تقتضي في جميع المكلفين غاية الاعتدال.
    وبالجملة فهذه الأمة المسلمة وسط في الأمم بجموعها لا بجميعها، وأهل السنة والجماعة وسط في الأمة بين فرقها ونحلها المتنازعة في مسائل الدين كلها.
    يقول شيخ الإسلام ابن تيمية: وهذه الفرقة الناجية أهل السنة هم وسط في النحل كما أن ملة الإسلام وسط في الملل.
    وقال أيضًا: وكذلك في سائر أبواب السنة هم وسط؛ لأنهم متمسكون بكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وما اتفق عليه السابقون الأولون من المهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسان.


    ●●●


    تيسر في كل شئ ، فإن لم تستطع الصوم أو الصلاة فلك من الأمور المجزئة الكثير .
    فلنا حق الفخر بديننا اللذي أعطانا من التكاليف ما نتحمله ولم يثقل علينا .
    #فلك الحمد والشكر يا الله على هذه النعمة العظيمة.
    هنيئاً لنا بديننا ، وشكراً لك على ماقدمته .

    = لك التحية *

  10. #9
    العَــــدل , gnmhS4gnmhS4gnmhS4
    الصورة الرمزية الخاصة بـ " SOUL ANIME






    مقالات المدونة
    2

    قَلْبٌ مَفْتُوحٌ ، يَنْبِضُ مِنْ جَدِيد قَلْبٌ مَفْتُوحٌ ، يَنْبِضُ مِنْ جَدِيد

    السلام عليكم ورحمة
    الله ،

    .

    تَاج على رُؤوس أصحَابِها فِعلاً !

    الصحة هي نعمة عَظيمة لا يَستشعرها إلا من فَقدها "عَافانا الله وإياكم ،

    وهي واجب وحق على كُل مُسلم ،

    أمرنا الله بِحفظها وحَرم كُل ما يُنهكها ،

    لانها ليست مِلك لَنا ،

    إنها مِلكٌ لخالِقِها ولكن الله سَلمها لَنا لِيرينا ماذا سنفعل بِها،

    وقد يَحسب البعض أن إهلاكه لصحته لَن يُحاسب عليه ،

    لكن الله جعل عَذاب وعِقاب لكل متهاون في نفسه ،

    ولهذا حرم الخمر و المُسكر والأزلام والأنصاب ،

    لما فيهما من ضَرر على صِحة المُسلم الواجب إشغالها في طَاعة الإسلام والمُسلمين ،

    .

    لقد ابتلي هذا الإنسان الفاضل بمرض السكري قبل أربع سنوات من هذه الحادثة ، وقد كان قبلها من أشد الناس تحملا للجوع والعطش و الأعمال الثقيلة التي تحتاج مجهودا لا يقوى عليه إلا أشد الرجال حاملا بذلك مسؤولية أسرته كاملة و أسر أقربائه

    لقد كانت تلك الدموع هي شعور الرجل الذي أوهنه بدنه ، وقد كان قويا في طاعته
    شعور رجل أحس بالضعف أمام الناس ماابتلاه الله به ، مع أنه مأجور بإذن الله عليه ، ومعذور برخصته التي أحلها الله له
    سُبحان الله !
    عِندما تَقرأ قِصص كهذه لا تَكاد تُصدقها حال مقارنتك لها
    بنفسك !
    أيعقل أن يكون أناس كهذا الرَجل !؟
    ومع وجود
    التَرخيص له إلا أنه لا يُريد الإفطار،
    وهناك أخرون لا يُباح لهم الإفطار ولكنهم يَختلقون لأنفسهم
    أعذاراً واهيه ليفطرو في نهار رمضان "هداهم الله !
    أسأل الله أن يشفي هذا
    الرَجل ويَرزقه الراحة في الدنيا قبل الآخره ،
    ويجازيه خيراً على نواياه ،
    وأشكرك
    أخي على قِصتك المعبرة ،
    وفقك الله لكل خَير .
    .
    دمتم
    بود.



    bd54f4438e5fe17abec72dd709272df1
    . شُكراً غندرتي <3..

    * حَسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيمـ ..
    askSoul

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter