مشاهدة النتائج 1 الى 6 من 6
  1. #1

    الصداقة وهم أم حقيقة

    فكرت كثيراً قبل أن أكتب ما أريده من هذه الصداقة **
    فكلما قررت أن أتحلى بالشجاعة وأكتب أجد قلمي يهرب من يدى
    **
    وتضيع منى مفردات اللغة !!
    ولكن ما امتلكني مؤخراً من إحساس ومشاعر قاسيه

    جرحتني وكادت أن تخنقني جعلتني أكتب .
    وقد أكون مخطئه فيما سأكتبه **

    وقد أكون فعلت الصواب ؟!

    فأنا أعشق فكرة أن يكون لي أصدقاء **

    وأخوات ** وأن تكون صداقتنا بريئة خالية من أي شوائب **

    صداقة حقيقية بكل ما تحمله من معنى **

    صداقة تجعلني أشعر أن العالم مازال
    ينبض فيه نبض الحياة **
    نبض الوفاء والإخلاص **

    نبض الصداقة الحقيقية التي طالما
    كانت من أوائل أحلامي .

    والصراحة لم يعد قلبي يتحمل أن يقابل أشخاص يحبهم

    ويحترمهم ويخلص لهم ويكونوا بالفعل أصدقاء
    وأخوات بالنسبة لي **
    و تكون النهاية هي الوداع أو اكتشاف

    أن هذه الصداقة ليست سوى سراب **

    من بعيد أراها صداقة رائعة ولكن كلما اقتربت أكثر

    لا أرى منها سوى أنها مجرد معرفة
    أو تسلية أو برواز جميل ..

    لكن ليس به اللوحة التي تجعله ساحراً ؟!
    فالصداقة بالنسبة لي كنز كبير

    فإذا لم أجد هذا الكنز فسأشعر وقتها
    بل سأعرف بأن الصداقة فعلاً ليست سوى مجرد وهم
    وحلم رسمه القدر لي !

    فلقد مللت الرحيل **

    بل مللت أنا شخصياً أن أعيش
    في ظل ذكريات الصداقة !!
    فمبداي إما أن تكون الصداقة للأبد

    وتحمل كل معنى حقيقي لمعنى الصداقة !!
    أو أن نلغى من قاموس هذه الحياة

    معنى المصلحة والتسلية ؟!

    ولذلك فأنا لن أتحمل أن تكون نهاية ثقتي وإخلاصي

    بمن حولي هو الوداع وقول إلى اللقاء **
    مع السلامة ** فرصة سعيدة ؟!
    وإما سأعتزل أنا الصداقة وسأنساها للأبد **

    بل سأفضل لحظتها أن أعيش وحيدة **
    وكما قلت قد أكون مخطئه وظالمه في حكمي **

    وقد أكون على حق ومظلومة ؟!
    ومع ذلك فالزمان كفيل بأن يجعلني

    أقرر هل هذه الصداقة حقيقية أم أنها مجرد خيال ؟!


  2. ...

  3. #2
    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته ~
    مرحبا بكِ أختي معنا classic
    يسعدني أن أرى قلما متئلقا كهذا يطل على مملكتنا embarrassed
    لقد جدبني العنوان عزيزتي classic و أردتُ أن أتأكد إن كانتْ الصداقة حقيقة ام وهما !



    وكما قلت قد أكون مخطئه وظالمه في حكمي **



    أنتِ محقة في حكمكِ الآن.. الآن فقط
    و في المستقبل عندما ستجدين صديقا حقيقا سترين أنكِ كنتِ مخطئة
    !
    ...
    و إن كنتي تبحثين عن الصداقة المثالية
    , أنا أضمن لكِ أنكي لن تجديها
    أنا لا أعرف سبب حكمكِ هذا
    ...
    لكنه في نظري خاطئ
    ... لأنكِ لم تجربي صداقة العالم كله !
    فالعالم كالبحر فيه سمك قرش متوحش يلتهم كل شيء و سمك سردين مسالم
    << ماهذا التشبيه laugh
    لذلك فلتُئمني أنه لازال هناك أمل في إيجاد أصدقاء حقيقيين و عليكِ البدأ بنفسكِ أولا ... كوني صديقة حقيقة فإن كان هناك عيب في صديقك فلتغيريه و تصححيه و لا تنسحبي و تقولي ...
    [ياله من عالم قاس إن الصداقة مجرد وهم !]

    أعذريني على إطالة ^^"
    إنجرفت قليلا nervous
    و ماقلته مجرد وجهة نظر لاغير
    في أمان الله~


    attachment




    An important promise – Otama



  4. #3
    اولا السلام عليكم
    والله اختي كان لي نفس الافكار قبل
    4سنوات الا ان التقيت بتوام روحي
    اجمل واحلى صديقة بالاخت
    انصح بالبحث على توامك لان من المستحيل ان يعيش
    في دنيا وليس له توام روح يرافقه
    بارك الله فيك على هذه الكلمات الرائعة
    تقبلي مروري
    تحياتي
    barbara
    أنَا لا أطرُقَ بَاب أحَد مَرَتَينْ ؛
    فَ مَهَمَا كَان حَنِينِي كَبير فَ إنّ كِبْرِيَائِي أكبَر .
    sigpic764575_46

  5. #4
    Never Mind vF7v7e
    الصورة الرمزية الخاصة بـ الصوت الحالم









    مقالات المدونة
    2

    أفضل وصف - مسابقة مداد أفضل وصف - مسابقة مداد
    نجم القصص والروايات 2016 نجم القصص والروايات 2016
    مسابقة من المتحدث؟ مسابقة من المتحدث؟
    مشاهدة البقية
    attachment


    السلام عليكم
    أهلاً بكِ يا ألماسة بيننا smile

    بالنسبة لخاطرتكِ
    سأتفق معكِ في أمر و هو أن إيجاد الأصدقاء بتلك الصفات التي وصفتها ليس سهلاً
    لكنه ليس مستحيلاً....
    و سأختلف معكِ في أمر آخر -كرأيي شخصي- ذلك الصديق الذي يكون رائعاً أبدياً
    يشاركنا كل شيء ... لا يمكن أن يكون نسخة في كل صداقة أو معرفة أو زمالة

    تذكرتُ شيئاً قرأته سابقاً و هو عندما ذُكر الصديق في القرآن و تحديداً في هذه الآية
    {فَمَا لَنَا مِنْ شَافِعِينَ (100) وَلَا صَدِيقٍ حَمِيمٍ (101)}
    ظهر في الآية الصديق مفرداً و الشافعين جمعاً
    لكثرة الشفعاء في العادة و قلة الصديق...

    لا تتعجلي كثيراً، كوني علاقات جميلة مع الناس..و انتظري فسيأتي اليوم الذي تقابلين فيه صديقة
    تجعلكِ تتذوقين كل معاني الصداقة، بالوصف الذي ذكره الشافعي رحمه الله
    سلام على الدنيا إذا لم يكن بها ... صديق صدوق صادق الوعد منصفا

    بالنسبة لطريقتكِ في الكتابة فأظنها كانت مفعمة بالصدق و المشاعر و لذا وصلت إلى قلب و عقل من يقرأ
    اكتبي و لا تسمحي لقلمكِ أن يهرب منكِ...

    أسعدكِ الله و حقق مبتغاكِ
    اخر تعديل كان بواسطة » الضوء المفقود في يوم » 11-07-2014 عند الساعة » 02:09 السبب: رد مميز
    أول إصدار لي في جرير وفيرجن
    attachment

  6. #5
    الصداقه هى طرف من مشاعر تحوم حولنا..
    كثيرا نصادق ونفترق ..
    ولكن نكتشف ان الله يريد لنا الخير..
    لذلك نكتشف الافضل دوما بعد ذلك..
    يا عزيزتى ..
    لا تبكى واعلمى ان صديقتك التى تستحقك ..
    ستاتى وعندها سيصبح الماضى مجرد قصاصات ليست بذات الاهميه..
    اتمنى ان تكونى بخير..
    فى امان ربى

    بواسطة تطبيق منتديات مكسات
    فى عيونى ارى العالم اليوم..مختلفا عن الامس..وأراك ايضا تختفى عن نظراتى..رغم اصرارك انك مازلت هنا *

  7. #6
    كل شيء تخالينه اختي الكريمه غير موجود فالتعلمي انه موجود وممكن
    لان ربك هو مسبب الأسباب وجاعل الصدف ولربما في يوم من الايام ستجدين من يستحق وفائك واخلاصك وتقديسك للصداقه
    التي كنت ومازلتي تكنين لها بداخلك الشيء الكثير
    ..
    وحديثي عن تجربه شخصيه لست امتلك صديق واحد فقط بل ثلاثه وصحبتي مثاليه تمامآ اكثر مماتخطر على فكر انسان والحمدلله
    لذلك نصحي لكِ ان لاتفقدي الأمل ولاتيأسي ستجدين نصفك الآخر ولوبعد حين..

    تقبلي مروري اختاه

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter