مشاهدة نتيجة التصويت: هـل الرواية جميلة ؟

المصوتون
3. لا يمكنك التصويت في هذا التصويت
  • نعم

    3 100.00%
  • لا

    0 0%
مشاهدة النتائج 1 الى 14 من 14
  1. #1

    تحقيق أو نبذه او قصه رواية : الفتى التائه

    بسم الله الرحمن الرحيم
    سلام عليكم ، كيف الحال ؟ عساكم بخير ؟
    معكم اخوكم ريتـو : ) أتمني في هذا الموضوع البسيط أني أضع لكم البسمة لشفاتكم ... وهذا فخر لي كبير
    قبل البدء بأذن الله عندي كم ملاحظة أرجو النظر فيها ..
    ملاحظة / أول رواية بحياتي هذي ^ العنوان مؤقت ^ ومالي اي خبرة في روايات هي بعربي ^ خواطر أحاسيس ومشاعر بصفحة بيضاء ^
    وأتمني النقد ^ البناء ^ + أنا عندي فكرة بخصوص الروايات أي أنسان له حب في روايات او هوايتة أتمنى تقدم لي بتعليق علشان نكون فريق بسيط لفكرة سوف تحطم الجميع : ) .
    - - - - -
    نبذة عن الرواية ^ فصل الاول ^ فتى تائه في أحزانه مخمـور بـأوهامه يريد حل او علاج ! ... أتمنى الاستمتاع



    - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - - -
    "الفصـل الأول: (الحــيرة)."
    نـائمٌ فِي السّـراب َغـارقٌ فِي أحلامي الخيـاليّة، تلقيت صفعةٍ قـويّة مِن المنبّه الخاص بـيّ، و إستيقظتُ مِن النوم العمـيق أنظرُ إلى ساعتي والساعة توحي ليّ بالسـابعة والنصف صباحًا، غـادرت فـراشي الدافئ وذهبت أسير بصوتٍ هادئ حتى لا يعلم أحد بـتـأخيري المُتكرّر، ولبست ملابسي المُعطرة بعطري المفضل، وخرجتُ مِن البيت مُســـرعًا نحو أقرب سيارة أجره لكي يقـلني مِن البيت إلى المدرسة بشكـلٍ سريع، ذهبتُ إلى المدرسة و وقفت أمام البــوابة الكبـيرة للمدرسة، وأنا أسمع دقاتِ قلبي تنبـض ودمي يضخ في داخلي من الخـوف من وقوعي في كارثة كبـيرة لتـأخري، ثم تسللت لكي لا يراني مشـرف القسم الثانوي، ذهبت بسرعة كبـيرة إلى الصّف لكي أحضر الدروس المتـلوّة و المجبورة علينا، جلست على مقعدي الذي يمـلأه الغبـار ونثرات الأوراق عليه، أستمع للمدرّس يتكلم عن الحضـارات والثقافات ثمّ سافر بنا للدول والمدن والتحضّر ، وأنا أنظر لشفتيه الجـافتين تتكلم إليّ ولا أسمع كلماته التي يتفوه بها ! .. مخــنــوق جدًا من الدنيـا ومن بئسهـا ! أتنفس ببطيء وأحس بـالأكسجين يدخل إلى رئتيّ بشكـل ثقـيل جدًا ! أنـظـر للساعة المعـلقة على الحائط لكـي أنتظر أجزاء الثانية المتتالية البطيئة جدًا كـساعة الرِّمل لبطيء الوقت وصعوبته، تفـكيري سـرقني وأخذني للتفكير العمـيق في حياتي بشكـلٍ عمــيق جدًا لدرجة أنّي لم أكن مدركًا أني بصفٍ دراسي من التفكير والحيرة الكبيرة بحياتي ، فتحت دفتري القديم الجـافة أوراقه ورفعت قـلمــي ! وأغلقتُ عيناي وركزت أكثر ماذا سوف أكتب علي الورقة قلت لنفسي: "سوف أكتبُ عَن حيـاتي بشكلٍ مُختصر كمذكرة صغيرة ليّ وسوف أخذ مِن دمي حبـرًا ومِن جلدي ورق وأعزف على أوتاري الحزينة لكي أضع لحنٌ جميل مِن فلسفتي على اوراقي الجـافة البــيضــاء جدًا." كتبت بما يجول بتفكيري ووجداني من تخيّلاتٍ في حياتي وصعوباتها، كتبت أنّي إنسانٌ كـعـابر السبـيل، يبحث عن الماء لكن أنا أبحث عن الفـرج من الحيـاة السيئّة،سحقـا ! ، حالـة مادية أسوء من السوء نفسه، و وتعدى مراحل الفقر، ونسبتي الدراسية المنخفضة بسبب إهمالي الدراسي لأني أتناول عقاقير نفسية من الطبيب النفسي، أو مشاكلي مع أبـي الذي دائمًا ما يضرب بطموحاتي عرض الحـائط، ويدوسُها بحذائه بكل غـل و حقد، و مستقبلي الذي يخبئ لي أسرارًا والخوف من العالم الواقعي المستقبلي الملون بالغموض والخوف ، عندما كتبت ارتحت بعض الشيء لأني دائم أتكلم وأبوح بما يجول بخاطري للبحر ولأن البحر أسود مثل سواد الليل ومن شدة سواده الغامض يضع اسراري في أعمـاقه الدفينة والبحر كبـير جدا لكـي يحمل حياتي بين كفية وأسراري وبوحي وزفيري وتنفسي وجعلت دفتري بحري الثاني ...لكن أنا أبوح لدفتري لان الدفتر أفضل من ضمائر الناس لو كان للنوايا صوت سوف يصرخ الأنسان من هولها فـالأفضل أن أبوح لدفتري و لصفحاته الجافة ! و البيضاء ورائحة الطباعة المخنقة وملمسه الشبه ناعم الذي يداعب أصابعي الباردة الجافة ، يمر الوقت كسرعة البرق وسرعة نزول الأمطار على الأرض يصفعني الصفعة الثانية ! الجرس الذي يحمل الصوت القوي الأصم ذو الرنة الخانقة لي وأستيقظ من تفكيري العميق الذي أخذني من الدراسة والحضارات ! والثقافات !والدول إلى بحر خيالاتي أغرق به غرقًا عميقاً لكن الجرس أسعفني من الغرق في خيالاتي المظلمة ومشاكلي التي تتعدى مراحل المبالغة ! بعد تلقى صفعتي من الجرس الأصم ! أنظر للطلبة وهم فرحين ومغمورين بسعادة للفسحة ، يعكس الضوء المختلف لضوئهم الضوء الساطع ! يعكس بما داخلي من الضوء الخافت بما في داخلي ونفسي وداخل أعماقي ! وقفت أخطو خطوة وراء خطواتي الثقيلة وصوت الخطوة البطيء ، ذهبت إلى ركن زاوية الفصل لكـي أتنفس وأخذ راحة عميقة من الألم والعذاب الذي أتناوله من مخيلتي ومن الرجل الذي يركض ورائي يريد خنقي بحبل المشاكل والحياة البائسة أغمضت عيناي لبرهه ولثواني وأنا أحس بشخص يخطـو نحوي بصوت هادئ جدا فـعرفت انه الشخص الذي دائما ...... يــتــبع
    ----
    الفصل الاول مأنتهى
    اخر تعديل كان بواسطة » R.E.T.O في يوم » 21-07-2013 عند الساعة » 02:27



  2. #2
    المعذرة على الازعاج التكملة باذن الله قريبة+ وقت لوقت راح أحدث الموضوع لكي يكون أجمل : ) مو تغير كلمات قصدي لون الخط وزخرفه الخ الخ :e405

  3. #3
    السلام عليكم
    كيف الحال؟أتمنى أن تكون بخير
    رواية رائعة"
    مليئة بحزن
    يذيب القلب
    و الصور رائعة جدا
    انه أول رواياتك لكنها رائعة
    انك في بدايتك فقط لكنك مبدع

    أنا أبوح لدفتري لان الدفتر أفضل من ضمائر الناس
    كأنك أنا
    لن تجد خيرا من ذلك الدفتر
    هو لن يخونك و يفشي أسرارك و أحزانك

    في انتظار الفصل الثاني
    سأكون من المتابعين

    ^^
    [يقرص الموت أذني ويقول "عش حياتك! فأنا قادم".]أوليفر وندل هولمز

  4. #4
    أشكـر كل ثانية جمعت بك مع روايتي : ) وأشكرك على مدحك + يزيدني الشرف فوق شرف أنك تكون من ^ متابعين الرواية ^
    ملاحظة بسيطة /عنوان الفصل الاول هو الحيرة فيه حزن كثير : ) لكن الفصل الثاني راح يكون فيه أمل واضح جدا ! em_1f611

  5. #5
    السلام عليكم أخوي
    ما شاء الله مبدع و لكن للأسف
    موضوعك هذا ليس في مكانه الصحيح لذا الموضوع ينقل إلى منتدى قصص الأعضاء
    في أمان الله.

  6. #6
    موضوع جميل جداً كلمات فصيحة تدل على براعه كاتبها يا ليت يداك التي تخطط بها هذه الزخرفة المتقنه. اعتبرني من عشاق هذه الرواية

    sigpic760486_20

    نيتنياهو صبرك صبرك..غزة بتحفر قبرك




  7. #7


    السّلام عليكم ورحمَة الله وبركاته


    أهلاً بك أخي ^^ ، بوركت على الروايَة نرجو لك مسيرة روائية مميزة في قسم القصص
    وكما أشار الإخوة في الأعلَى ، الموضوع مناسب لقسم قصص الأعضاء ،
    وبالتّالي
    يُنقَل إليه ،
    نرجو الانتباه لمكان نشر الموضوع المناسب مستقبلاً ^^


    رعاك الله

  8. #8
    شكرا لكل تعليق في الموضوع : )
    اخر تعديل كان بواسطة » R.E.T.O في يوم » 22-07-2013 عند الساعة » 21:25

  9. #9

  10. #10
    السلام عليكم

    اهلين اخي
    رواية جميلة ووصف اجمل
    و ايضاً تعبير مشاعر الشخص بشكل رائع
    يبدوا انك تكتب روايات من ورانا e404

    تابع

    في امان الله

  11. #11

  12. #12

  13. #13
    السلام عليكم

    متى البارات اخي لقد اطلت

    لا تطل الغياب

    في امان الله


    بواسطة تطبيق منتديات مكسات

  14. #14
    والله ياغالي يمكن احذف المووضوع واعيد صياغة الطرح من جديد : ( + الناس ماشوف عليها أقبال كثير يمكن من عنوان الموضوع او زخرفه المموضوع

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  


 


مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter