الصفحة رقم 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
مشاهدة النتائج 1 الى 20 من 53
  1. #1

    تحقيق أو نبذه او قصه ««× شبابنا و طقوس العربدة ×»»

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    بسم الله و الصلاة و السلام على أشرف الأنبياء و المرسلين محمدٍ خير من أرسل رحمة للعالمين ... وبعد :


    خلال بضعة أعوام سابقة لا تكاد تزيد عن 3 سنوات , كنتُ بالفعل أرى أن محيط الشباب يتغير و بشكل سريع
    و لطالما رأيت شبابنا بالفعل يتهافتون على كل جديد و مثير , لكن هل ذلك لأنهم محتاجون , أو أن الملل أصابهم لا أقل و لا أكثر ؟!
    سؤال محير بالفعل ؛ لعدة شهور و أنا أراقب تصرفات الشباب و أحاول أن أجري الكثير من النقاشات معهم ...
    و خرجت بكمّ بسيط من الأمور سنتداولها في تقريرنا هذا بإذن الله smile





    ~~~

    attachment


    في البداية , ما الذي يجعل أسلوب الشباب في التغيير مثاراً للجدل ؟!
    لماذا الشباب يسعون إلى الإثارة و التغيير و الفضول و التجربة
    أهو بسبب حاجة لتلك الأمور أم بدفع الملل خارج أسوار حياتهم الشخصية ؟!
    الكثير من الأسئلة تولّد أسئلة لها أسباب و دوافع مختلفة
    لكن من الذي يحدد الدافع الشخصي ؟ , هو الشاب بعينه.

    لا يمكن أن يتجادل اثنان حول أن مرحلة المراهقة هي مرحلة حرجة في حياة الشباب
    ولطالما سمعنا أنها هي المفتاح لما بعدها و الأساس الغامض الذي يرسم مستقبل الشاب و أسلوب حياته القادمة
    ولكن برأيي أن هذا كلام ينافي المنطق , فالمجتمع و تغير مسار الزمن يجبر الشاب على التغيير

    لكن هل هذا التغيير سلبي أم إيجابي ؟!

    هذا ما يحدده عوامل مختلفة , الدين و القيم و المجتمع و الرأي العام ... إلخ

    و ما يميز الشباب هو انتشار هذه الأساليب بينهم كـ انتشار النار في الهشيم

    تلك ما أسميها أنا ( طقوس العربدة ) rolleyes

    لذلك دعوني أستعرض عليكم ما لدي و الأمر إليكم فانظروا ماذا ترون ؟ ,,,


    ما يميز الشباب هو سرعة الإستجابة للمحيط حولهم و التفاعل معه بشكل أعمق و بتفاصيل مختلفة
    ولذلك غالباً ما نرى التنوع الظاهري في الدوافع المختلفة وراء هذا التغيير ؛ فلكل شاب وجهه مختلفة و نهاية أكثر إختلافاً ermm
    بل إنك أحياناً قد لا تبرر الوسيلة ولا تؤمن بوجود النهاية أصلاً
    و كأن الأمر أشبه بسلسة مترابطة على نحو متداخل مثل شبكة العنكبوت , أو لنقل شبكة الإنترنت !
    فهي أكبر مصدر لتنوع مثل هذه الوسائل و إختلاف الغايات ...

    ermm

    نعود لنناقش أمراً ضرورياً devious ,,,
    لماذا ينصب في الغالب كل الإهتمام على فئة الشباب من حيث التعامل و/أو لنقل ( التحكم ) بهم ؟!
    هل لأنهم موضع اهتمام و أمل لهذه الأمة ؟! , فيما أرى فهذا مالا أرى !
    مع أننا نرى جهداً في هذا الجانب ولكن جداً ضئيل أو يكون بصورة خاطئة ...
    ولكن لو نظرنا إلى مسألة ( التحكم ) لوجدنا أننا بصدد عمل دءوب و جهد مضني !
    لماذا ؟ , هذا لأنه بنظرهم نحن فئة سريعة التغير و نتأقلم بشكل أسرع مع معطيات العصر و تقلباته
    وهذا الأمر أقض مضجع الكثير ؛ الهيئات و التعليم و حتى الآباء في المنازل redface ,,,


    مما لوحظ على فئة الشباب أنهم فصيلة مترابطة بشكل غير منطقي ؛ يعني تجدهم يتقبلون بعضهم البعض
    بشكل أسرع ؛ يعني عند تبادل النصائح و الإرشادات فيما بينهم تجدهم أسرع تقبلاً لها بعكس لو أتى ذلك من غيرهم
    لذلك ترون أن انتشار وسائل التغيير و الترفيه يكون بشكل سريع و مخيف بين الشباب surprised


    والسبب الأعظم لإثارة مثل هذا المخاوف و البلبلة و كل هذا الكلام هو شيء واحد أساسي بنظري وهو؛

    غياب الوعي و الإدراك لدى الشباب




    اخر تعديل كان بواسطة » أمير الخيال في يوم » 31-01-2011 عند الساعة » 02:13


  2. ...

  3. #2

    ~ طقوس العربدة ~

    ~*~

    دعوني أستعرض عليكم بعض ما رأيت ( أو سمعت ) خلال الفترة الماضية من ( طقوس العربدة )

    لنضرب مثلاً قريباً منا ؛ مجال الإهتمام بـ { السيارات }
    سبحان الله في هذا المجال ينتج لنا فروع كثيرة جداً لا تكاد تنتهي و كل فرع مرتبط بالآخر ارتباط وثيق

    لو نظرنا إلى مسألة الـ ( التفحيط ) بشكل أقصر ؛ لأنني أشعر بصداع مع كثرة الكلام عنه dead
    نجد أنه إلى الآن ولا زلنا نعاني ولماذا ؟ ؛ حقاً لا أعلم ما السبب ؟!
    فقط متى يعي الشباب بمسؤولية الأمر و عواقبه الوخيمة التي نراها كل يوم بل كل ساعة
    هذا يكفي , بدأت أحس بالصداع eek !!!!

    من أحد فروع هذا المجال هو ( التطعيس ) وهذا شيء جعله الشباب بمثابة الـ " يانغ "
    بينما يكون التفحيط هو الـ " يين " من خلال نظرة المجتمع له !
    وهو أمر يعد تسلية محضة و البعض جعله هواية و البعض لا سبب لأجل ذلك ermm
    فقط يأمل بنهاية اليوم أن يحصل على جرعة من الأدرينالين rambo كي يشعر بنشوة عابرة !
    وفي رأيي يظل الأمر محل إختلاف من حيث الغاية و تظل الوسيلة هي نفسها

    ثم نأتي إلى قضية مهمة و غريبة في نفس الوقت , إنها ( الترهيم )
    وهي هواية غريبة تنطوي على إحداث تغييرات شكلية أو جذرية بهيكل السيارة الخارجي
    أو القيام بعمليات تعديل ميكانيكية ؛ من أجل الحصول على إمكانيات مختلفة و جديدة.
    طبعاً هنا مفارقة واضحة عن ما كنا نتحدث عنه من تفحيط و تطعيس ؛ هنا تجد بالمعني الحرفي " استعراض "
    ويختلف مفهوم الإستعراض من شخص لآخر عند القيام بمثل هذه الأمور , و هنا تظهر الغايات التي بالفعل لا تبرر الوسيلة
    فعند نقاشي مع بعض الشباب اتضح لي بعض الغايات وإليكم منها : من أجل التقرّب إلى فلان أو نيل مرادي منه
    أو من أجل التفاخر و إظهار بعض النفوذ , أو من أجل إهانة ( يكسر عينه ) شخص أخر يعمل في نفاس المجال
    وانتظرت بضعة دقائق كي أسمع جملة " من أجل ممارسة هواية وحسب "
    لكن خاب ظني في ذلك bored مع أنني مقتنع أن هناك من يمارس الأمر كـ هواية و تقديم شيء مبدع !
    ويظل الأمر هنا محل غرابة تجاه هذا التصرف ...

    ويبقى مجال { السيارات } أحد أكبر المجالات توسعاً و أكثرها جذباً من قبل هذه الفئة العمرية
    وما قلناه لا بعد حصراً ؛ فالإهتمام الظاهري هنا يغلب على بقية التوجهات و الغايات
    و السؤال يظل يتردد ؛ إلى أين ننتهي من كل ذلك ؟! , و ما الذي سنجنيه ؟!

    ~~

    وبالحديث عن المظاهر فها نحن نصل إلى آخر صرعات { الملابس }
    لا أود الحديث مطولاً فاللباس المعترف به يختلف من مكان إلى مكان آخر
    لكن عندما يأتي الحديث على ذكر ( طيحني ) أو ( بابا سامحني ) أو قرصني أو عضني أو ما إلى ذلك biggrin
    نجد أن الحديث يبدأ بحدوث تقلبات معوية تنتهي بالغثيان ( أكرمكم الله )
    لأننا بالفعل ما تلبث الأمم الغربية من افتعال الغرائب نلهث نحن على مثل هذه الأمور لنحدث منها صرعات
    والمشكلة أننا بالفعل صرنا نرى بعد فترة أن هذه الأمور أصبحت طبيعية حتى الآن بل من الحرية الشخصية !!
    أين هي الحرية الشخصية بتقليد ما كان يفعله السجناء في سجون أمريكا الشمالية بلبس ( طيحني )
    أو بالأحرى أين هي الرجولة عندما نلبس بناطيل لها سحابان من جهتان مختلفة !!!!

    إن كان لمثل هذه الأمور دوافع ؛ بالله عليكم لا تخبروني لأني لا أقوى على السماع أكثر ؟!
    لأنني أشمئز عندما أرى أحدهم يلبس مثل هذه الأمور , ولا حول ولا قوة إلا بالله disappointed
    ألا يستغرب مثل هؤلاء أن الغرب نفسه لا يلبس مثل هذه الملابس !
    أو هل ... بصراحة لا أستطيع أن أكمل mad ,,,

    ~~

    ومن هنا نستمع إلى شيء أغرب و أكثر سرعة و إيقاعاً
    { الـراب }
    لا أعرف كيف لهذه المجال أن يتحول من اللغة الإنجليزية إلى العربية بهذا الشكل العفوي
    ولا أعلم لماذا عندما حاولت سماع أحدهم يغني ؛ فكل ما سمعت هو مجرد بربرة لكلمات غير مقفاه و ذات معنى متفاوت
    وبحكم ما سمعت , فرجاءً توقفوا لأن الأمر أصبح أكثر من مجرد إزعاج لغوي على أصح تعبير !
    وفوق كل هذا ومع أن الأمر مجرد صيحة أخرى متأخرة نأخذها من الغرب فلقد أحسنا إستخدامها في السبّ و الشتم
    بل صرنا نسمع " راب عن بربرة كلام و عن قيل وقال و عن فساد الأصوات و تخريب الألحان "
    حتى أنا صرت أقول راب ؛ يعني مو مصدقين ؛ هذا لأنه كله على بعضه بنفس النمطية التي بدون منطق !!
    لذا رجاءً رجاءً لا تفسدوا اللغة العربية ؛ الله يخليكم ! ,,,

    تابع ... !

  4. #3

    تابع .. !

    ~*~

    وهنا نأتي لمجال الإتصالات ~
    الرجاء المعذرة فلن نأتي على ذكر سرقة ( فشخ ) العملاء مع أنها نتيجة فرعية !

    وهنا حدث ولا حرج ,,,
    بالنسبة للترقيم فلم يعد شيئاً تقليدياً فلقد أصبح أكثر تطوراً و أكثر حداثة مع مجريات العصر
    وتعددت الأسباب و الغاية واحدة :
    أصبحنا نرى قنوات الدردشة الفضائية و المغازلة على الهواء مباشرة و ( بدون إعلانات biggrin )
    و برامج المحادثات التي تعد ولا تحصى من الماسنجر حتى البالتوك والقائمة تطول !
    كتابية - صوتية - فديويه ( بتعبير أكثر غرابة asian )
    ولا ننسى الخطوة التي أحدثت التطور بذاتها و جعلت من الورقة الـ " مكرمشة " أسلوباً قديماً zlick
    إنه البلوتوث , الذي جعل معنى التواصل أمر بعيد عن معناه الحرفي بل أكثر من ذلك !

    و من هذا المنطلق صرنا خلال ما يقارب السنتين أو أقل نعاني من هوس " الخرفنه "
    وهو مصطلح متعارف يطلقه الشباب على الشخص الذي يستغل صوته الأنثوي من أجل
    استدراج الشباب الأغبياء " الخرفان " من أجل الوصول لمبتغيات مثل بطاقات شحن مسبقة الدفع
    أو تحويل مبالغ نقدية أو الحصول على أجهزة محمولة أو أجهزة خلوية باهظة الثمن
    ومن هنا حصلنا على ما يعرف بالـ " الخرفنه " وهي مشتقه من الخرفان ...

    طبعاً هؤلاء الشباب الذين يتغنون بأصواتهم أو لنقل يتغنجون بها لا يعلمون مدى سوء وضرر هذه العادة
    فالله وحده يعلم أنها تسبب ضرر كبير و الكثير يجهله ؛ فهي تعد لهؤلاء الشباب مثل " كعب أخيل "
    فكما تعلمون فالعقل الباطن يخزن و يحفظ و يبرمج المعطيات لكل ما يحدث للعقل الواعي
    و لذلك عندما يفعل الشاب مثل هذا يظل عقله يعالج كل تلك التصرفات nervous
    وفي لحظة معينة تجد هذا الشباب يتحول إلى أنثى جزيئاً بتقليده لبعض تصرفات الإناث لا إرادياً
    وهذا أمر وقفتُ عليه بنفسي ولا زال صاحبه يشعر بذلك الشعور الذي يعتري بعض الإناث !
    والله المستعان , كما يقال المثل " من حفر حفرة لأخيه وقع فيها " laugh


    ولا ننسى الثورة التي أصبح كل بيت لا يخلو منها
    ذلك الجهاز البغيض الذي أصبح يجعل من الأشخاص في حالة من الغيبة و الثرثرة التي لا تنقطع
    الذي أسر قلب الشباب و الفتيات و أصبحوا في حالة من التوتر الكتابي إن صح التعبير !
    إنه التوت الأسود أو { البلاك بيري }
    مع أنني صرتُ بالفعل أطلق على كل شخص لديه هذا الجهاز بـ " حالة ميؤوس منها "
    فهو يملك جاذبية بل مغناطيس للشباب للجلوس عليه لساعات دون الحراك من أمكنتهم hurt

    وبدل أن يخرج الجميع ليروا بعضهم بعضاً عياناً , أصبح التواصل يضم هذه المرحلة وحسب
    و بالفعل تجدون أن الأشخاص المالكين لهذا الجهاز لا يكادون يشعرون بأنفسهم بعد أن يلقوه من أيديهم
    وكأنهم انتقلوا لعالمٍ آخر !
    يا سبحان الله , أين ذهبت تلك الأيام الخوالي عندما كنّا نجتمع لنتحدث فنرى تلك الإبتسامة الآسرة وليست ( ^_^ )
    أو نرى تلك الظحكة البريئة وليست ( خخخخ أو ههههه ) أو ( لول )
    أو نظل نتحدث لنرى أحدهم يتفاعل مع كلامنا فيستمع بكل هدوء بدل المقاطعة بـ ( برب ) ليستأذن
    أو يعود فيقول لنا ( باك ) و نحن نصيح به ( ولكمووووو ) asian !

    لماذا أصبحت لغة { الكيبورد } هي لغتنا التفاعلية بدل كل ذلك ؟!
    بصراحة , لم نعد نحس و نشعر بتلك العواطف و الأحاسيس التي تجعل للقائنا ذكرى مميزة bored
    بل أصبحنا من أصحاب اللغة الباردة الخالية من كل المشاعر !

    ويظل التوت الأسود هو الجهاز الثوري الذي يعد من أكبار عوامل الملل و الإكتئاب بالنسبة لي !

    ~~

    ومن أشد الأمور إزعاجاً و أكثرها انتشاراً وهي " الخنفشارية "
    والتي نَصِفُها بأبسط طريقة عندما يجلس أحدهم ضمن مجموعة لتجده يستمر بعرض نجاحاته الزائفة
    و معلوماته المحيرة للعقل , و كلماته المليئة بالثقة و المجردة من أي مصداقية !
    بالمعنى الواقعي ؛ شخص يُظهر العَظَمَة بينما في حقيقة الأمر جميع الحاضرين يعلمون أنه لا يملك أياً من مقوماتها
    لأوضح أكثر باللهجة الخليجية " يعني مسوي فاهم ولا عنده سالفه "
    مثل هذه الأمور تظهر حقيقة أن هناك بالفعل شباب يستمرون برفض واقع أنفسهم
    محاولين صنع قيمة لأنفسهم من العدم sleeping ؛ بل من تجارب سيئة أحياناً surprised

    مما يجعلني أقول ~
    ولقد زادت أكاذيبكم بغضي * كلما رأيت مـنـكـم الخـنـفـشـار
    ( مقتبسه من قصة الخنفشار redface )

    أتمنى يوم من الأيام نرى الشباب يرضون بما لديهم , ولا حاجة للقيام بذلك يا جماعة فالخنفشارية واضحة مثل وضوح الشمس
    وبدل أن تثير إعجاب من حولك فأنت فقط تجعل من نفسك أضحوكة !
    فقط كن كما أنت عليه ولستَ مطالباً بأن تصنع من نفسك شخصاً آخر

    ~~

    و القائمة تطووول ermm ...

  5. #4

    الوعي و الإدراك

    > ~ <

    ونعود لنصفي أذهاننا قليلاً لنبدأ مرحلة مهمة من الوعي و الإدراك الذي بالفعل نراه شبه معدوم لدى الشباب

    قبل عدة شهور كنت أناقش موضوع ثقافة الشباب مع أحد الأصدقاء
    و كنت أقول له أن لدينا بالفعل ثقافة و كل شاب لديه ثقافة , لكن من أي نوع ؟!
    هذا شاب لديه ثقافة في السيارات و آخر في الراب و ثالث في تقنيات التواصل

    بالفعل هناك ثقافة

    لكن أين الوعي و الإدراك بما نحن نفعل و بما نملك من ثقافة ؟
    لماذا نرى هذه الإستخدامات السيئة لمثل هذه الطرق في العيش
    لماذا صرنا نحصر الأمور في مثواها السيء بدل توظيفها في المكان الصحيح
    لماذا صرنا متعودين على بذل أوقاتنا الثمينة في أرخص اللحظات
    لماذا لسنا نحاول تحديد المعيار الجيد من السيء من خلال تجاربنا
    لماذا لا ننهض و نعيد ترتيب أوراقنا و معرفة الضار من النافع
    لماذا ؟ ... لماذا ؟ ... لماذا ؟

    من أكثر من يغيض رؤية الكثير من الناس يؤمنون أن النصيحة أقوى من كل شيء على إحداث التغيير
    بينما لو يدركون معنى الوعي الحقيقي لأصبحنا بالفعل لا نحتاج إلى نصيحة أو إرشاد بشأن سلوكياتنا
    إنما نحتاج إلى إيضاح و تنوير لا أكثر ولا أقل ermm ...


    عندما نعي و ندرك عِظَم المسؤولية التي نحن نعيشها و الوقت الذي نهدره في الكثير من الأمور
    لعرفنا أننا قد نصل إلى الأفضل لو جعلنا لحظات من يومنا فقط لأجل التفكير في أفعالنا
    فالكثير من الشباب يستمر بفعل الخطأ وهو مؤمن في قرارة نفسه أن هذا هو الصحيح
    لماذا لا أحد يرى الشباب ببصيرة أعمق مما توجه إليهم !
    لماذا تستمر القناعات الخاطئة رغم كل ما يحصل من جهود مؤثرة لإحداث التغيير

    من أكبر الأدلة في القرآن الكريم على أن القناعات هي العصب الأول للتغير
    يقول الله تعالى { إِنَّكَ لا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }

    فلطالما سمعنا عن ناس أسلموا عن محض اقتناع لا بطريق التنوير
    ولطالما رأينا شباباً يتغيرون بين ليلة وضحاها لأنهم خلال لحظات معينة أيقنوا بحقيقة ما يفعلون
    الشباب بوجه عام لا يفكرون إلا بأمور سطحية و ظاهرية ermm ,,,
    لكن لو أخذ الشاب من وقته لحظات و أقفل على نفسه في مكان هادئ وأخذ يستشعر حجم أفعاله
    ويقننها بأسلوب رزين لعرف بالفعل غايته و مصير وسيلته ...

    لذلك أقول " الغايات تبررها القناعات "

    عندما نبدأ بالإعتراف أن ما نحن عليه هو خطأ ؛ عندها لحظة الصفر تبدأ
    الإعتراف بقيمة النفس يجعلك توجد معيار جديد أخلاقي لتحديد الغايات و إلغاء الوسائل القديمة
    لإستحداث وسائل جديدة أفضل و أرقى من أجل دعم الغايات السليمة
    لسنا مؤهلين منذ البداية لتحديد النجاح أو الفشل , لكنك مؤهل أن تؤمن أن ذلك بيد الله


    لو ألقى الشاب نظرة تفحصيّه على أسلوب حياته للحظات بسيطة لأيقن أنه يعيش في ضياع
    بل البعض قد تنشأ لديه صدمه عندما يعلم أن حياته بلا هدف !
    وهذا الطريقة في الحياة يعيش على سجيتها الكثير من الشباب
    فالكل يتمنى النوم و الأكل و الشرب و حياة فطريه sleeping
    من دون أهداف أو حقائق أو توازن بين الجسم و دعائم الروح


    عندما ننظر بداخل أعماقنا و نحلل تلك النظريات التي تنشأ في عقولنا عن المستقبل و الحياة
    تنشأ ركيزة معينه لإحداث أفكار خلّاقه من أجل رسم طريق جديد للعيش على إحقاق غايات سامية
    لكن مادامت أنظرانا متركزة على الظواهر و الأجساد البالية , يظل تفكيرنا محل شك و تردد


    ولا أستغرب عندما سألت الكثير من الشباب عن مقدار ما يقرؤونه من الكتب ؟
    وجدت أن ذلك شبه معدوم أو معدوم تماماً bored
    لذلك أيقنت بالفعل أننا نعيش في حالة من الوهم بأن ما لدينا من خبرة فهي تكفي ولا حاجة لأكثر من ذلك
    فالكل يظل يتفاخر بما لديه و يظن أنه العالِم و العبقري و المثالي بينما هو لا يملك شيء !
    من الآن , لماذا لا نبدأ بتصوّر أنفسنا على أننا جاهلون بعقول فارغة ؟
    لماذا لا نصدق بأن للعقل غذاء كما للبطن غذاء ؛ كما أن للروح غذاء
    لم الإصرار و التكبّر ؟ , لماذا لا تبدأ برؤية نفسك على حقيقتها ؟!

    إن كنتَ رومانسياً فلماذا لا تبدأ بقراءة روايات شكسبير على سبيل المثال
    إن كنتَ فكاهياً فلماذا لا تكن خطوتك الأولى بقراءة ( الأغبياء ) للجاحظ
    إن كنت شاعراُ لماذا لا تبدأ قصيدتك الأولى في دواوين المتنبي
    إن كنت عاشقاً لتاريخ البشرية فلماذا لا تبدأ بـ ( قصص الأنبياء ) لابن كثير


    إن كانت لديك رغبة جامحة لمعرف حقيقة الكون و الحياة
    فبين يديك أعظم كتاب عرفته البشرية على مر الزمن
    { الفرقان }
    إن كانت لديك رغبة لمعرفة المصائر و أسمى الغايات فأنت أحق به
    و تذكر قول الحكيم العليم تعالى { اقْرَأْ وَرَبُّكَ الأَكْرَمُ }

    ~~

    تابع ... !

  6. #5
    < ~ * ~ >

    وأترك عنك مخالطة المثبطين و أصحاب التفكير الفطري الذي يعيشون على سجية الجهل
    و أعرف من تصاحب devious ؛ فكثير من الدراسات أثبتت أن الإنسان يتأثر بشكل كبير بالقريبين منه أكثر
    لذلك إبدأ بعقد جلسة مطولة مع نفسك ؛ هل أصدقائي يملكون طموح أو هدف أو غاية دينية سامية ؟
    أو هل هم من أصحاب كما يقولون " فلّها و ربك يحلها " ؛ لأن هؤلاء يقعون على أعتاب حافة الجهل العظمى
    لذلك أنظر لمن تخالط بعين البصيرة و ليس بعين الظواهر
    " فكم هم سطحيين أولئك الذين يقيمون الناس على أساس مظاهرهم "
    أو يضعون اعتبارات وهميه اعتماداً على شكليات أو ظواهر زائفة

    يقول الرسول صلى الله عليه و سلم { المرء على دين خليله , فلينظر أحدكم من يخالل }
    وليس الدين فحسب , الأخلاق و التعامل و التصرفات
    فمن الآن , إذا كنت تعلم بداخل أعماق قلبك أن من تصاحب أناس بعيدون عن ذلك
    فلتبدأ بوضع قرار جديد و أعلم أن الخيار يعود إليك devious

    وكنْ كما يقول القائل
    كفاني الله شرّك يا خليلي * فأما الخير منك فقد كفاني

    و اقرأ في القرآن عندما يخبرنا الله تعالى عن قصة ذلك الرجل في الجنة و خليله الذي في النار
    { قَالَ تَاللَّهِ إِنْ كِدْتَ لَتُرْدِينِ } * { وَلَوْلا نِعْمَةُ رَبِّي لَكُنْتُ مِنَ الْمُحْضَرِينَ }
    دليل واضح من الله سبحانه وتعالى يحثنا على ترك مصاحبه المفسدين من شياطين الأنس

    ولا تكن نهايتك عندما تقول يوم القيامة
    { يَا لَيْتَ بَيْنِي وَبَيْنَكَ بُعْدَ الْمَشْرِقَيْنِ فَبِئْسَ الْقَرِينُ }

    كن واثقاً بقناعاتك السليمة و اثبت عليها و اترك ما سوى دون ذلك

    و تذكر قول الله تعالى { إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ }
    لتنظر إلى الأمور بعين البصيرة لا بعين البصر

    ~~

    ختاماً

    نظل نتحدث و نعطي مزيداً من الكلام , ولكن تظل القناعات أساس التغيير و يبقى التنوير عصبه و قوامه

    فعندما ننظر إلى دواخلنا و أعماق أفكارنا ؛ و عندما نغير من تصوراتنا تجاه الحياة و أسلوب العيش
    يوماً ما سنعرف الحقيقة خلف كل ذلك وتبدأ حياتنا تشق طريقها على نمطٍ سليم

    ~~

    كما أعتذر nervous من جميع الشباب الذين وعدتهم بموضوع دسم و مطول ولكن قدمت لكم هذا وأنا أنتظر نتائج أمتحاناتي
    لذلك أرجو أن تسامحوني و أعدكم بموضوعات أخرى قادمة بإذن الله تعالى

    و للعلم فهذا الموضوع حصري لمنتدى مكسات ومن أراد النقل فأتمنى ذكر الكاتب و المصدر ,,,

    مع أجمل العبارات و الأمينات ,,, أخوكم / أمير الخيال smile

    ( سبحانك اللهم و بحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك و أتوب إليك )
    (( لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين ))

    Shakespear ~
    Nothing either good or bad, but thinking makes it so


    attachment

    ما كان ذلك ليكون في أحلامنا و آمالنا بل في الواقع ... راحة الضمير ... و فيما نألفه ~

  7. #6
    عضو بارز gnmhS4gnmhS4gnmhS4
    الصورة الرمزية الخاصة بـ عمور العراقي









    مسابقة أفضل رافع مسابقة أفضل رافع
    بَطل مسابقة قسم الوثائقيات بَطل مسابقة قسم الوثائقيات
    الرافع المميز الرافع المميز
    لله درك يا أمير embarrassed

  8. #7
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ما شاء الله تبارك الرحمن

    موضوع متكامل من كل الجوانب ولم تترك لنا شئ للإضافته او كلمات تعقيب تليق
    بهذا الموضوع الكبير


    الف شكر لك فلقد استفدت الكثير من كلماتك واسال الله ان يرفعك بها في عللين

    دمت بخير
    attachment


    "اللهم اغفر لوالدي وارحمه انك انت الغفور الرحيم " اللهم انزل على قبره الضياء والنور والفسحة والسرور وجازه بالاحسان احسانا" وبالسيئات عفوا وغفرانا♡

  9. #8
    مُلهِمي ♥ gnmhS4gnmhS4
    الصورة الرمزية الخاصة بـ C O R N









    عضو متميّز في فريق المانجا عضو متميّز في فريق المانجا
    فعالية شهر الرحمة فعالية شهر الرحمة
    عضو متميّز في فريق المانجا عضو متميّز في فريق المانجا
    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته~

    بصراحة ما أعرف كيف أعلق على موضوعك..
    فلم تترك جانباً إلا و قد ملئته بحكمة كلماتك..
    جزاك الله خيراً على روعة ما نشرت..
    26511daab215c6085a02e271e3a56613

  10. #9
    و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    مرحبا أخي ^^
    مجهود قيّم بارك الله فيك ..

    يُقال ان سن الشباب هو السن الذي يبلغ فيه المرء ذروة قوته و عقله قبل الاتزان التام
    لذلك ترى الكثير من الجماعات أو ماشابه تركز على الفئة الممتدة من آخر المراهقة حتى الشباب
    فالصغير ينمو و الكبير لم يبق سوى مسك الختام أما الشباب فتزال الفرص امامهم لتغيير حياتهم الى ما شاء الله
    لكن بالنهاية اذا الواحد داخله ما ساعده مابظن رح يقتنع حتى لو نصحه الغير
    و خوف الفشل غالب الأوقات هو من يدفع المرء لتمنى الحياة الفطرية دون تفكير بانجاز شيء , بالاضافة للاحباطات الكثيرة .

    نسال الله أن يوقفنا جميعاً لطريق الخير =)
    وبارك الله فيك على الموضوع و الجهد المشكور بإذن الله ..





    اللهم كُن مع الأسرى وثبّتهم وفرّج كربتهم يا أرحم الراحمين،
    وارحم شهداءنا وأدخلهم فسيح جناتك، وداوي جرحانا وأثبهم وامنن علينا بنصرك ياكريم.

    attachment

    أشكرك أختي red ros على الرمزية الجميلة e056

  11. #10
    :::
    ::
    :

    السلآم عليكم ورحمهـ الله |~
    شلونك أخي شخبآرك ؟ cheeky
    مآشآلله دُرر , كلآم ٌ لآبعده كلآم zlick
    يعطيك ألف عآفيه ع الطرح الجميل بماتحتويه الكلمه من معنى ,
    فآنآ الان أهنئ عيني التي قرأت تسطيرآ كهذا zlick
    فأحرص على دق رآيآتي في الصفحآت الاولى smile
    بوركت أنآملك ~
    تقبل توآجدي ,,

    :
    ::
    :::



    لا إله إلا الله - Say@me
    أعتذر للجميع دخولي سيكون بسيطاً redface



  12. #11
    السلام عليكم =)

    ما شاء الله ، موضوع كامل ومتكامل وما الكمال إلا لله

    لكن لديّ تعقيب بسيط حول "السيارات" ، حاليًا مصب اهتمام الشباب حولها ، فهذا لا يعني أنها مجرد "ترّاهات"

    فالشباب يملكون طاقةً وتفكيرًا لا يعرفه أغلب العاقلين ، كالتطعيس مثلاً ، فهي كالهواية ، لا تستطيع إرغام الفتى على تركها ، كالكرة والسباحة تمامًا

    فأنا منذ زمن وإلى الآن "أطعس" كهواية وترويح عن النفس ، وفي نفس الوقت ليس لها مضار ، لكن من المفترض للدولة والمعنيين توفير مساحة للشباب لأجل ذلك بطرق سليمه "وهذا ما يفعلونه الآن" ، كما الأمر في الدول الأجنبية

    إذ بعضهم يأخذ لقمة عيشه عن طريق التطعيس biggrin ، لذا لا أعتقد أن تقليلك من التطعيس وتوجيهه للجهة السلبية أمرٌ حسن paranoid

    يبدو أنني أطلت كلامي biggrin ، شكرًا لك على موضوعك القيم ، ونتمنى أن نرى لك مواضيع ضخمة أخرى بإذن الله
    2944b3665369c735ee5cadd60b7fd951
    ... People say nothing’s impossible, but I do nothing everyday
    ! (If you know what I mean)


  13. #12
    لي عـودة smile

    أبدعت أمير , موفق
    للجميع !
    المعذرة على غيابي , و أيضاً في حال أن أحدكم أرسل لي ولم أجب .. أتأسف لك !
    كل عام و أنتم بخير .. و أسف على تأخر التهئنة , بالتوفيق جميعاً

  14. #13
    موضوع يحتاج تفصيص
    biggrin
    و يتشرف من يكون في الصفحة الأولى
    لي عودة

  15. #14
    عضو موقوف









    مقالات المدونة
    10

    مسابقة قضايا مجتمعنا مسابقة قضايا مجتمعنا
    مسابقة الفرسان الثلاثة مسابقة الفرسان الثلاثة
    مراقب متميّز مراقب متميّز
    مشاهدة البقية
    و عليكم السلام و رحمة الله تعالى و بركاتهُ
    في البداية , ما الذي يجعل أسلوب الشباب في التغيير مثاراً للجدل ؟!
    لماذا الشباب يسعون إلى الإثارة و التغيير و الفضول و التجربة
    أهو بسبب حاجة لتلك الأمور أم بدفع الملل خارج أسوار حياتهم الشخصية ؟!
    غالباً ؟ لا هذا ولا هذا ولا ذاك ولا تلك

    السبب الذي يشغل الحيز الاكبر من تغيرات الفسيولوجية لذا الشباب هو المجتمع ؟

    ماذا اقصد بالمجتمع ؟ اقصد الشباب الذين معه ، هل ينكر احدكم ان الشاب الذي يفعل المحرمات و يقود السيارات بالسرعة الفائقة و ايضاً يقوم بالمغامرات التي ربما تؤدي حياته للخطر هو الملك بين مجتمع الشباب ؟
    وان الشاب المتقي العفيف المسكين الذي لا يهمه في حياته غير دراسته و دينه هو الشاب المنبوذ و الحقير و الغبي و المغفل في مجتمع الشباب ؟

    لن ينكر احدكم ذلك لانها حقيقة ملموسة لذا المجتمعات العربية و الغربية ~_~


    نعود لنناقش أمراً ضرورياً devious ,,,
    لماذا ينصب في الغالب كل الإهتمام على فئة الشباب من حيث التعامل و/أو لنقل ( التحكم ) بهم ؟!
    هل لأنهم موضع اهتمام و أمل لهذه الأمة ؟! , فيما أرى فهذا مالا أرى !
    مع أننا نرى جهداً في هذا الجانب ولكن جداً ضئيل أو يكون بصورة خاطئة ...
    ولكن لو نظرنا إلى مسألة ( التحكم ) لوجدنا أننا بصدد عمل دءوب و جهد مضني !
    لماذا ؟ , هذا لأنه بنظرهم نحن فئة سريعة التغير و نتأقلم بشكل أسرع مع معطيات العصر و تقلباته
    وهذا الأمر أقض مضجع الكثير ؛ الهيئات و التعليم و حتى الآباء في المنازل redface ,,,
    بالنسبة للتحكم و تغير المسار و التصرفات ، هنا دخلنا في نقطة اخرى مختلفة تماماً عن النقطة الاولى ، لكن كيف يكون ذلكِ؟

    كما ذكرت لك انفاً المُجتمع احد الاسباب التي يجعل الشاب يتغير ، لن اقول ان الجميع يتغير بسبب المجتمع فمنهم من هو يحب المغامرة لكنه ولد ليجد نفسه ملكاً في مجتمع الشباب الحالي

    من ناحية التغير و التحكم فعلاً الشباب سهل التحكم و سهل تغير التفكير و المعتقدات

    تجد الكثير من الشباب يمارسون عادات غريبة مثل عبدة الشياطين و تجربة اشياء تخص الغرائب و العجائب tongue

    لكن لن تجد رجلاً مُسناً يمارس هذه التقاليد

    هُنا يأتي دور ( الإيمان ) ، ليس الإيمان بالمعنى الذي يعرفه الجميع ، بل بالمعنى العام ، الإيمان بالذات و الايمان بوجود معتقدات راسخة مثل المعتقدات الدينية و المعتقدات في الحياة و الدُنيا و الصحيح و الخاطئ ، الكثير يقول هذه الجملة و الحقيقة امر معاكسٌ لها ( انا كبير و اعرف الصح من الخطأ ) لا يا عزيزي في بعض المواقف لن تعرف الصحيح من الخاطئ حيث انك لم تمر بها قبل هذه المرة و لم تتعامل مع امر مشابه اذاً لن تعرف كيف تتصرف حتى لو كان عمرك 70 سنة ، لذا يقال ان الشخص الذي يواجه المشاكل و المتاعب بشكل مستمر في حياته اكثر حكمة و قوة و الحياة هُنا تقول البقاء للاذكى ..

    وبدل أن تثير إعجاب من حولك فأنت فقط تجعل من نفسك أضحوكة !
    اضحوكة بالنسبة لي ولك لاننا أناسٌ عاقلون و باحثون في الواقع ، لكن بالنسبة لهم و لمجتمع الشباب فهو ملك كما ذكرت لك انفاً و هذا يكفي الشخص ، ان كان اكثر الناس سفاهة بين مجتمع سفهاء فهو ملك وهو سعيد بذلكِ

    والسبب الأعظم لإثارة مثل هذا المخاوف و البلبلة و كل هذا الكلام هو شيء واحد أساسي بنظري وهو؛

    غياب الوعي و الإدراك لدى الشباب
    هو ليس غياب للوعي ولا الادراك بل هو خلق الادراك بحد ذاته ، كيف ذلك ؟

    ماهو الادراك و الوعي في التصرفات ؟ : هو معرفة الصحيح من الخاطئ و يبنى على اسس و اعتقادات معينة

    الادراك بالحياة و الوعي بها، ان لم تنصح شاباً ان في الانترنت ضرراً فلن يعرف ذلك الا بعد وقوع الفأس في الرأس

    اذاً لن نقول غياب الوعي بل خطأ في تركيب الوعي و خطأ في التربية و غياب متابعة الاهل في بعض الحالات ، يكفي ان نقول

    " بدون رقابة "
    ومن هنا نستمع إلى شيء أغرب و أكثر سرعة و إيقاعاً
    { الـراب }
    لا أعرف كيف لهذه المجال أن يتحول من اللغة الإنجليزية إلى العربية بهذا الشكل العفوي
    ولا أعلم لماذا عندما حاولت سماع أحدهم يغني ؛ فكل ما سمعت هو مجرد بربرة لكلمات غير مقفاه و ذات معنى متفاوت
    وبحكم ما سمعت , فرجاءً توقفوا لأن الأمر أصبح أكثر من مجرد إزعاج لغوي على أصح تعبير !
    وفوق كل هذا ومع أن الأمر مجرد صيحة أخرى متأخرة نأخذها من الغرب فلقد أحسنا إستخدامها في السبّ و الشتم
    بل صرنا نسمع " راب عن بربرة كلام و عن قيل وقال و عن فساد الأصوات و تخريب الألحان "
    حتى أنا صرت أقول راب ؛ يعني مو مصدقين ؛ هذا لأنه كله على بعضه بنفس النمطية التي بدون منطق !!
    لذا رجاءً رجاءً لا تفسدوا اللغة العربية ؛ الله يخليكم ! ,,,
    مِن ناحية دينية الاغاني كُلها مُحرمة

    من ناحية فلسفية و لا يؤخذ بها ، لكن يناقش بها ، بعض اغاني الراب ليست الا نوعاً من تفريغ مشاعر الشباب في الحياة ، الكثير منهم يتكلم عن بلده و بعضهم عن الخيانة و بعضهم عن الصديق و بعضهم عن الاهل ، لا يغنى بالعربية الفصحة فلن نسميه تدنيساً للغة العربية ، إن سميناه تدنيس فسوف تكون جميع اللغات المحلية في الدول العربية تدنيساً ^^"

    بالنسبة لنقطة السب و الشتم ، اصبحت امراً عادياً بين شباب هذه اليومين ، بل انه ينعت صديقه بأقذر الكلمات بحجة المزح كما يعلم جميعنا و هذا الامر الذي يجعلني اكره الشباب و طقوسهم المثيرة للغثيان ~_~

    ونعود لنصفي أذهاننا قليلاً لنبدأ مرحلة مهمة من الوعي و الإدراك الذي بالفعل نراه شبه معدوم لدى الشباب
    لكل انسان ادراك و لا يعد معدوماً ، ذكرت لك انفاً إنما هو خطأ في بناء الادراك و تمييز الامور و هذا الامر يرتبط بالتربية الاجتماعية و البيئة التي عاش فيها هذا الشاب طوال طفولته و مرحلة تأسسيه



    يتبع...


  16. #15
    عضو موقوف









    مقالات المدونة
    10

    مسابقة قضايا مجتمعنا مسابقة قضايا مجتمعنا
    مسابقة الفرسان الثلاثة مسابقة الفرسان الثلاثة
    مراقب متميّز مراقب متميّز
    مشاهدة البقية
    و من هذا المنطلق صرنا خلال ما يقارب السنتين أو أقل نعاني من هوس " الخرفنه "
    وهو مصطلح متعارف يطلقه الشباب على الشخص الذي يستغل صوته الأنثوي من أجل
    استدراج الشباب الأغبياء " الخرفان " من أجل الوصول لمبتغيات مثل بطاقات شحن مسبقة الدفع
    أو تحويل مبالغ نقدية أو الحصول على أجهزة محمولة أو أجهزة خلوية باهظة الثمن
    ومن هنا حصلنا على ما يعرف بالـ " الخرفنه " وهي مشتقه من الخرفان ...

    طبعاً هؤلاء الشباب الذين يتغنون بأصواتهم أو لنقل يتغنجون بها لا يعلمون مدى سوء وضرر هذه العادة
    فالله وحده يعلم أنها تسبب ضرر كبير و الكثير يجهله ؛ فهي تعد لهؤلاء الشباب مثل " كعب أخيل "
    فكما تعلمون فالعقل الباطن يخزن و يحفظ و يبرمج المعطيات لكل ما يحدث للعقل الواعي
    و لذلك عندما يفعل الشاب مثل هذا يظل عقله يعالج كل تلك التصرفات nervous
    وفي لحظة معينة تجد هذا الشباب يتحول إلى أنثى جزيئاً بتقليده لبعض تصرفات الإناث لا إرادياً
    وهذا أمر وقفتُ عليه بنفسي ولا زال صاحبه يشعر بذلك الشعور الذي يعتري بعض الإناث !
    والله المستعان , كما يقال المثل " من حفر حفرة لأخيه وقع فيها "


    نعم هذا يحصل في مجتمعاتنا ، و كثرت تقليد الرجال لصوت النِساء و ذلك بقصد كسب بطاقة شحن او او او او تعددت الاسباب و الموت واحدٌ

    على كُلٍ فموضوع الادمان موضوع سببه الفراغ ، لن تجد شاباً يقرأ لان القراءة بالنسبة لهم لا داعي لها ، لن نستطيع ان نجبر عقلاً خاملاً على العلم و التعلم رغماً عنه و الى سينتج عن ذلك تغيرات سيكولوجية عظيمة و ربما الإكتئاب و الجنون

    وأترك عنك مخالطة المثبطين و أصحاب التفكير الفطري الذي يعيشون على سجية الجهل
    و أعرف من تصاحب devious ؛ فكثير من الدراسات أثبتت أن الإنسان يتأثر بشكل كبير بالقريبين منه أكثر
    لذلك إبدأ بعقد جلسة مطولة مع نفسك ؛ هل أصدقائي يملكون طموح أو هدف أو غاية دينية سامية ؟
    أو هل هم من أصحاب كما يقولون " فلّها و ربك يحلها " ؛ لأن هؤلاء يقعون على أعتاب حافة الجهل العظمى
    لذلك أنظر لمن تخالط بعين البصيرة و ليس بعين الظواهر
    " فكم هم سطحيين أولئك الذين يقيمون الناس على أساس مظاهرهم "
    أو يضعون اعتبارات وهميه اعتماداً على شكليات أو ظواهر زائفة


    فلها و ربك يحلها ؟ هههه بالفعل مقولة رائعة

    بالفعل الله يحل لك كل شيء لكن ليس وانت تجلس و تضع يدك على خدك ، ان كانت لديك مشكلة و تبت عن الذي فعلته فتأكد ان الله لن يتركك ابداً لكن بشرط التوبة الصالحة

    97% من شباب المجتمع لا اتجاه ديني لديهم ولا ايمان بعقولهم و بالقدرة البشرية ، و خمول هائل للعقل و إن رئى اي شخص يحل معادلة فيزيائية يقول لك " اينشتاين " و ذلك لفقدانه الامل في تعلم هذه الاشياء او التعمق فيما هو في الاصل بسيط و يسير على العقل البشري ..

    وليس الدين فحسب , الأخلاق و التعامل و التصرفات
    فمن الآن , إذا كنت تعلم بداخل أعماق قلبك أن من تصاحب أناس بعيدون عن ذلك
    فلتبدأ بوضع قرار جديد و أعلم أن الخيار يعود إليك devious


    الاخلاق و التعامل و التصرفات حسب المنهاج الاسلامي و بدون ايمان في داخل النفس بهذه الامور سوف يئيل للسقوط عاجلاً ام آجلاً

    يجب عليك البحث في الامر ، لماذا اعامل الناس بأخلاق حميدة ؟ ماذا سأجني من ذلك ؟ و ليس تطبيق الامر بدون التفكير فيه اعزكم الله ، فذلك سوف يهدم عاجلاً ام آجلاً فلا إقتناع في الداخل بهذه الاشياء ~_~


    قرأت جُزئاً من الموضوع و كتبت تعليقي عليه و سوف اعود لاحقاً لقرائة الجزء الآخر و التعليق عليه كذلك ، و اتمنى فعلاً من الشباب العربي خاصة التفكير و معرفة امور الحياة و الخطأ و الصواب و بناء وعي صحيح 100%

    جُزيت خيراً عزيزي امير الخيال على هذا الإبداع اللا مُتناهي و على هذا النِقاش الاكثر من رائع

    دمت في حفظ الرحمّن ..

  17. #16
    يقظة فكر ..! P2Q2CH
    الصورة الرمزية الخاصة بـ شريد الفكر









    مقالات المدونة
    3

    مُصمِّم مُتميِّز مُصمِّم مُتميِّز
    مُســآبقة " أنآمِل مُبدع " مُســآبقة
    المُدون المميز المُدون المميز
    لي عودة تفصيلية embarrassed


    attachment
    AL EMPRATOOR
    L E A Đ E R




    سوريا في القلب والفكر attachment



  18. #17
    نحتاج لوقت حتى نفهمه
    حجز عودتي قريبه
    اذا اندفعت الشعوب لاتستطيع ايقافها ..


  19. #18
    ماشاء الله موضوع جميل ومتكآآمل
    استمتعت عند قرآآئته وفعلاً كل كلمة قلتها في موضعها
    بإنتظار جديدك دوماً .. ^^
    twitter: @reemxaaa

  20. #19
    الحمدالله tl9Art
    الصورة الرمزية الخاصة بـ L E A Đ E R










    مقالات المدونة
    4

    مشرف مثالي مشرف مثالي
    وسام مصّور مميز وسام مصّور مميز
    وسام مصمم مميز وسام مصمم مميز
    و عليكم السلام و رحمه الله و بركاته
    مرحبا امير

    موضوع دسم ما شاء الله و قضية هامة جدا في مجتمعنا
    فئة الشباب من اهم الفئات و بها يقوم المجتمع او يدمر

    و للأسف الغالية العظمى هائم في احلام بداخل احلام و ثقافة التطوير ناقصة للأسف لدى الأغلب
    فالجميع يعيش ليومه لا لغده و مستقبله

    فئة الشباب ( المفحطين )
    نستطيع وصفه بالبطولة الحية لنفس الفئة فقط
    و لكنه بمنظور العقل و المنطق حماقة ما بعدها حماقة
    هل السيارة مثلا صنعت لتستخدم بهكذا طريقة ؟

    للأسف شبابنا بل مجتمعنا عموما اصبح يهتم للمظاهر و ليس الجوهر و هذا نتاج المجتمع نفسه
    فالإعلام للاسف ساقط و خصوصا المسلسلات و تستطيع تلخيص كافة المسلسلات بعدة كلمات " مشكلة ، حب زائف ، موت ، جرائم .. الخ "
    و هذه القيم التي تزرع في نفوس شبابنا للأسف

    يبقى الصديق هو مفتاح العبور من مرحلة المراهقة و به يتحدد مستقبل الشاب
    اما الإستقامة و التطوير الدائم
    او الإنحراف و المستقبل الزائف

    شكرا
    attachment

    سبحان الله و بحمده ،، سبحان الله العظيم
    5e75b76cf43500fcd8649b32be8e7c33 2636fcecd24765f6b1dfdffe4c22a5cf

  21. #20
    الله يصبرنا P2Q2CH







    مقالات المدونة
    47

    مراقب قدوة مراقب قدوة
    نجم مُدوِّنة مِكسات 2011 م نجم مُدوِّنة مِكسات 2011 م

    عليكم السلام والرحمة والإكرام

    بدايتاً ياهلا والله ومرحبا بعودتك أمير جد جد أسعدتني بشكل ماتتصوره asian
    أتمنى فعلاً فعلاً ماتقطعنا من هالنوع من مواضيعك لو كل ست شهور مرة ninja
    وإختار موضوعها على كيفك gooood

    كبداية للتعليق على نقاط الموضوع التي لايمكن أن ألخص فيها أبداً بدا
    كنت ومازلت يراودني ذاك الشعور الغريب عند أي محاضرة أو ندوة أو قراءة موضوع كموضوعك هذا ودي أقوم وأقمز عليك وأقولك كل ماتقوله كنت أعمله في مرحلة سابقة وبفضل نصائح عدة من الناس بدأت أتعدل بالرغم من أن سنناي مازالوا في تلك المرحلة لا أعرف كيف أوصل لك شعور عموماً لنبدأ بالتعليق علي جواهرك ودررك


    ما الذي يجعل أسلوب الشباب في التغيير مثاراً للجدل ؟!
    تتنوع الأسباب ياسنايدي مثل ماذكرت من أسباب وبالنسبة لي أرى الغالب | التجربة والملل|

    هل لأنهم موضع اهتمام و أمل لهذه الأمة ؟!
    بالضبط هذا هو السبب الرئيسي من وجهة نظري للإهتمام الزايد gooood

    مما لوحظ على فئة الشباب أنهم فصيلة مترابطة بشكل غير منطقي ؛ يعني تجدهم يتقبلون بعضهم البعض
    بشكل أسرع ؛ يعني عند تبادل النصائح و الإرشادات فيما بينهم تجدهم أسرع تقبلاً لها بعكس لو أتى ذلك من غيرهم
    لذلك ترون أن انتشار وسائل التغيير و الترفيه يكون بشكل سريع و مخيف بين الشباب
    لو بالكيف حطيت مية فيس من هالنوع "gooood"
    أقرب مثال قبل إسبوعين تقريباً أنا رجل قررت مع بداية السنة الهجرية الجديدة بقطع المشروبات الغازية كلها
    وكنا طالعين مرة أنا والشلة المحترمة ونمر من عند اليقالة وخبرك عصيرات وما إلى ذلك ويسأل بنا السواق شتريدون شتريدون اللي قال بيبسي واللي قال ديو وتطول القائمة أنا قلت جب كوكتيل توت ويلتفت لي واحد قال "لاتقول إنك مقاطع " قلت إي بله قال" والله إنك فكوك" المهم وبعدا تقريبا 6 أو 5 أيام أيام جد جد كان اللي قال الكلمة وثاني طالعين معي ونمر البقالة الثنين أعرفهم مايشربون غير بيبسي وأنزل للبقالة وأجيب 2 بيبسي واحد عصير
    الشي اللي نصدمت به واللي كانوا أهلهم ينصحونهم عن المشروبات الغازية تقريبا بشكل يومي إن يوم جبت البيبسي قالوا "قاطعين" أنا جد إقتنعت بهالنظرية اللي كنت أعدها هراء × هراء يعني لو الله يهدي واحد من شلة مش ولابد، ممكن كلهم يزبطون على إيديه
    نكمل

    بالنسبة للمجالات اللي ذكرتهن "التفحيط والتطعيس والترهيم "
    جميع الأسباب اللي ذكرتها قد تكون هي الأغلب لكن في شباب عندهم ذوق بالتعديل يعني واحد راعي ذوق وله نظرة خاصة بالتزبيط فيه نوع ماذكرته أمير وأرى أنك بخسته حقه وهو النوع اللي يرهم ليضرب عصفورين بحجر أي يرهم من أجل الإمكانيات اللي راح يوجدهن ومن أجل الفائدة اللي يجنيها من وراء هالترهيم سواء كانت مادية أو شخصية وللعلم بس،، شبابنا لو كل منهم مسك مجال ووجهّ التوجيه الصحيح عندها لن يمكنني إستخدام الكلمات لوصف ماسيحدثونه من تغيير سواءاً بالنظرة الإجتماعية لهم أو حتى الحالة الإقتصادية لدولهم وخاصة عندنا بالخليج عندنا شباب
    وش أقول بس rambo<مادح مو ذام ogre

    ( يكسر عينه )
    إسمح لي أمير بهاذي تقدر تسميها منافسة من غير تعلق يعني هذا ينافس بشيء مو متعلق به لذيك الدرجة
    مجرد يريد أن ينتصر على الشخص الآخر في المنافسة وهذا الشيء يحدث في كل مجال حتى في المنتديات على الصعيد الخاص

    لكن عندما يأتي الحديث على ذكر ( طيحني ) أو ( بابا سامحني ) أو قرصني أو عضني أو ما إلى ذلك biggrin
    { الـراب }
    أظنك تعرف وجهة نظري على هالنقطتن من جميع الزوايا ogre tired :dead:
    تعبت من طرح تلك المحاضرة بشأن التقليد الأعمى أو بالأصح |الأغبى| في كل المجالات ليس في هذا المجال وحسب

    للترقيم
    حدث ولا حرج O_o

    الخرفنه
    للعلم بس حتى المشيبة حالياً بدأو يخرفنون من شيء سمعته ermm

    " كعب أخيل "
    يادافع البلا كلامك كله على الجرح أمير

    { البلاك بيري }
    بالنسبة لهالموضوع بالرغم ما أشوف من السيطرة اللي فرضها هذا النوع من التوت إلا أن محيطي لايزال كماهو من ناحية الطلعة والروحة والجية التغير اللي أحدثه أضاف وسيلة جديدة لقتل الوقت <| أفكار لموضوعك القادم laugh
    بالنسبة لما ذكرته أمير بشأن الجلسات وبرامج المحادثات برامج المحادثات عن تجربتي تتيح لي التعرف بأشخاص أصحاب ثقافات مختلفة الحل الوحيد للتواصل معهم عبر هذه التقنيات.
    لا أعترف أبداً بها عندما يكون الأمر بيني وبين صديق لي أعرفه شخصياً لايكون هذا إلا عند التواصل في قروبات بها أناس خارج نطاق التغطية الواقعية إن صح التعبير

    الخنفشارية
    نسبة ضئيلة من الشباب أتكلم لك من واقعي ومحيطي ermm

    بالفعل هناك ثقافة
    هنا يأتي التوجيه السليم الذي نفتقده

    القناعات الخاطئة + الغايات تبررها القناعات
    ثلاث أرباع الشباب يصحح مايفعله من وجه نظره تماماً كالعلاج ذو المضاعفات الجانبية
    كمثال تجده يدخن ويعلم أنه مضر لكن مالذي يجعله يفعل هذا الفعل ؟ الجواب أنا أدخن لأعالج النظرة الدونية لي بين أصحابي فبهذا لو كتبنا له سؤال إختياري<< لاتلومه تأثير الإمتحانات biggrin
    مادة مضرة إن إستعملتها ستجعل منك رجلاً في عيون أقرانك في المقابل ستدمنها وتدمر صحتك:

    أوافق على إستعمالها - لا أوافق على إستعمالها

    إجابة الشاب الذي يشعر بالنقص أو الدونية

    أصحاب التفكير الفطري
    أعرف عينات من هالنوع أهم شي لديه "لحظته ويومه" وبما أنه يقال الله خلق الملائكة ووضع فيهم العقل وخلق الحيوانات ووضع فيهن الشهوة وخلق إبن آدم ووضع فيه الشهوة والعقل فأرى أن هذا النوع من الشباب تدنى ونزل إلى مستوى الحيوانات >أكل طلعة رجعة نوم >...>...


    تظل القناعات أساس التغيير و يبقى التنوير عصبه و قوامه
    حكمة ورب الجلالة حكمة وبإنتضارالكتاب الأول من تحت إيديك مانسينا الوعيدة ترا asian
    كفيت ووفيت يالغالي أتمنى أن يقرأ هذا الموضوع أحد أصحاب الفكر الفطري وأود هذا أكثر من أي عينة ذكرتها
    نصيحة جانبية


    الملتقى في موضوع آخر من هالنوع

    فعلاً أمير في كل ماتنتجه


    تحياتو
    اخر تعديل كان بواسطة » ولد عتيبة 511 ™ في يوم » 01-02-2011 عند الساعة » 09:24
    لكل من لأمري يهتم

    أبرأ إلى الله من إستخدام أي مما لي في هذا المنتدى في معصيته جل في علاه
    اللهم صلي وسلم على نبينا محمد

الصفحة رقم 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

بيانات عن الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

عدد زوار الموضوع الآن 1 . (0 عضو و 1 ضيف)

المفضلات

collapse_40b قوانين المشاركة

  • غير مصرّح لك بنشر موضوع جديد
  • غير مصرّح بالرد على المواضيع
  • غير مصرّح لك بإرفاق ملفات
  • غير مصرّح لك بتعديل مشاركاتك
  •  

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter