مشاهدة تغذيات RSS

prison of zero

كنزيّ الثميــــن !

تقييم هذا المقال
الســلام عليكم ورحمــة الله وبركــاته..

وأهلاً بأعضــاء مكسات مميزين , أتمنى أن تكونوا بخيــر..
بما أن هذه أول مدونة لي , سأحاول جعلها جيــدة بقــدر الامكان !

قد يكون هذا الموضوع عادياَ بالنسبة لكم , وقد يكون شيء جميل في حياتكم , وربما الأجمل !
لا ألومكم , فهذا ما أعتبره أنا..أو هكذا ما كنتُ أظنه..!

الصــداقة !!

كان بالنسبة لي شيئاً عادياً , ربما ليس بتلك الأهمية , لكن الأن...الأن صار يؤرقني كثيراً..!
ما إن يذكر شخصٌ ما امامي هذا الموضوع , حتى أغوص في بحر من الأفكار وهواجس الغريبة...
لربما تتسألون لماذا ؟ , لأنني لم أحظى بصديق من قبل , ولم أشعر أو أحس بمعنى " الصداقة "
لأنني لم أرى ذلك الصديق الذي يقف بجانبي طوال الوقت , أو في بعضه !
ولم أرى ذلك الصديق الذي يحمل همومي فوق ظهره , أو يشاركني إييها !
ولم أرى ذلك الصديق الذي لم يخذلني ولو مرة , أو عدة مرّات !
فقــط....أنا لم أرى ذلك الصديق , الذي يمكن أن أعتبره أخاً وشقيقاً لي !....لم أره...
لكن غيري قد رأها , وحظيّ به , وأصبح هو وصديقة شخصان بجسدٍ واحد..
لن أكذب عليكم وأقول بأنني لم أحظى بأصدقاء , فعلتُ ولكن...
قد يكون في كل شخص عيوب وسلبيات , وأنا لا أعارض هذا , فأنا بحد ذاتي لم أسلم من السلبيات والعيوب !
لكن لا أريد ذلك الصديق الذي يرمي بعيوبه عليك , وتصبح مثله بدل أن يصبح هو مثل البشــر والخلق...
لا أريد منه أن يتركني فجأة في وقت المحن , أو يخونني في الوقت العصيب..
قولوا لي بالله عليكم!...هل أطلب الكثير ؟ , هل أطلب شيئاً مستحيلاً ؟
أنا لا أريد صديقاً مثالياً , لكني أريد صديقاً يرافقني في دربي فقط...
سأدعو في كل يوم , يا رب , أن أجــد ذلك الصديق..الذي أمنحه ثقتي العمياء , التي لم أمنحها لشخصٍ آخر.!!

تمت بحمــــد الله

أرسل "كنزيّ الثميــــن !" إلى Facebook أرسل "كنزيّ الثميــــن !" إلى del.icio.us أرسل "كنزيّ الثميــــن !" إلى StumbleUpon أرسل "كنزيّ الثميــــن !" إلى Google

الكلمات الدلالية (Tags): غير محدد تعديل الدالاّت
التصنيفات
غير مصنف

التعليقات

  1. الصورة الرمزية الخاصة بـ sa100my
    اخي العزيز ربما نتشارك بنفس الضالة
    للصديق الوفي الذي نكمل به انفسنا
    حتى مع بلوغنا من العمر عتيا
    فل تدعو يا صحب و سوف ادعو معك
  2. avatar727431_137
    أن تملك صديقاً تفهمه ويفهمك
    وألا يكون لك مجرد صديق بل أخاً
    أن تجد صديقاً تريد فيه تلك الصفات ليس بالمستحيل
    لكنه صعب ، هذا العالم تغير ، حتى صار الكثير يقول " لا وجود للصديق الحقيقي "
    هو " الصديق الحقيقي " موجود ، ولكن عليك بالبحث والصبر
    أو كنت أنت الصديق الذي تريد حتى تجد من تريد

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter