مشاهدة تغذيات RSS

شُعُورٌ وَلِيدٌ .. يَسْقُط كـَ “ الإِيحَاءْ ” ..*

[ روائع القصص ] إليكم العِلمَ بحكمةٍ من تاريخ عشناه وخيالٍ نسجناه

تقييم هذا المقال
attachment



السَلامْ عَليكُمْ وَرحمةُ اللهِ وَبركَاتُه

attachment

تدوينات مختصرة ومنقحة من قِبَلي قَدر الإمكان
هيَ ماقد قرأتهُ في إحدى زوايا الكتب
فأعجبتني كثيراً , وتمنيت للخير ان يعم ولا يخص
سأقوم بخط حروفها من الأول إلى الأخر حرف تلو الأخر
تابعوا معي وإن شاء الله سأبقى على تحديث مستمر لهذه الصفحة

كذلك لا انسى الدعاء لمن دلّني على كتاب فن إدارة المواقف
فجزاه الله خيراً وكتب ثوابه

قراءة ممتعة للجميع , نراكم على خير .

أرسل "[ روائع القصص ] إليكم العِلمَ بحكمةٍ من تاريخ عشناه وخيالٍ نسجناه" إلى Facebook أرسل "[ روائع القصص ] إليكم العِلمَ بحكمةٍ من تاريخ عشناه وخيالٍ نسجناه" إلى del.icio.us أرسل "[ روائع القصص ] إليكم العِلمَ بحكمةٍ من تاريخ عشناه وخيالٍ نسجناه" إلى StumbleUpon أرسل "[ روائع القصص ] إليكم العِلمَ بحكمةٍ من تاريخ عشناه وخيالٍ نسجناه" إلى Google

تم تحديثة 01-04-2014 في 01:44 بواسطة هدوء الملاك (إضافة الوسام 3>)

الكلمات الدلالية (Tags): تاريخ, خيال, حقيقة, حكم, قصص تعديل الدالاّت
التصنيفات
غير مصنف

التعليقات

الصفحة رقم 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
  1. avatar502108_194

    attachment


    القرار الصحيح



    كانت هناك مجموعتان من الأطفال يلعبون بالقرب من مسارين منفصلين لسكة حديد , أحدهما معطل والاخر مازال يعمل , وكان هناك طفل واحد يلعب على المسار المعطل , ومجموعة أخرى من الأطفال يلعبون على المسار الغير المعطل , وكنت انت تقف بجوار محول اتجاه القطار , ورأيت الأطفال , ورأيت القطار قادماً وليس أمامك إلا ثوانٍ لتقرر في أي مسار يمكنك توجيه القطار , فإما أن تترك القطار يسير كما هو مقرر له ويقتل مجموعة الأطفال , أو تغير إتجاهه إلى المسار الأخر , ويقتل طفلاً واحداً , فأيهما تختار ؟ وماهي النتائج التي سوف تنعكس على هذا القرار ؟

    دعنا نحلل هذا القرار , معظمنا يرى الأفضل التضحية بطفل واحد خير من مجموعة أطفال , وهذا على أقل تقدير من الناحية العاطفية , فهل ياترى هذا القرار صحيح ؟! هل فكرنا في أن الطفل الذي كان يلعب على المسار المعطل قد تعمد اللعب هنا , حتى يتجنب مخاطر القطار ؟ ومع ذلك يجب عليه ان يكون الضحية , وفي المقابل الأطفال الأخرين الذين في مثل عمره مستهترون وغير مبالين واصرّوا على اللعب في المسار الغير معطل , هذه الفكرة مسيطرة علينا في كل يوم في مجتمعاتنا وفي اماكن العمل , حتى في القرارات السياسية الديموقراطية , يُضحّى بمصالح الأقلية مقابل الأكثرية , بغض النظر عن قرار الأغلبية , حتى ولو كانت هذه الأغلببية غبية وغير صالحة والأقلية هيَ الصحيحة .

    هنا نقول ان القرار الصحيح : ليسَ من العدل تغيير مسار القطار وذلك للأسباب التالية ..

    الأطفال الذين كانوا يلعبون في مسار القطار العامل يعرفون ذلك , وسوف يهربون بمجرد سماعهم صوت القطار , فلو انه غير مسار القطار , فإن الطفل الذي كان يلعب في المسار المعطل سوف يموت بالتأكيد لأنه لن يتحرك من مكانه عندما يسمع صوت القطار قادماً , ذلك لأنه يعلم جيداً بأن المسار لن يأتي من عليه القطار كالعادة , كذلك المسار المعطل لم يترك هكذا ويقال عنه معطل إلا وبه خلل ما , بذلك إعادة توجيه القطار ليسير من عليه لن يقتل الطفل فقط بل سيؤدي بخطر محدق بحياة الركاب اجمعين , فبدلاً من إنقاذ حياة مجموعة من الأطفال , قد يتحول الأمر إلى قتل مئات الركاب .

    حياتنا مليئة بالقرارات الصعبة التي يجب ان نتخذها , لكننا لاندرك ان القرار المتسرع بالعادة يكون غير صائب .

    الحكمة

    تذكر دائماً ان الصحيح ليسَ دائماً شائع
    وانَّ الشائع ليسَ صحيح دائماً
    إبعاد العواطف عن القرارات المصيرية والحاسمة غالباً ما ينجيك من عواقب وخيمة انتَ في غنى عنها .

    تم تحديثة 24-06-2013 في 06:56 بواسطة Raiden Lightning
  2. avatar502108_194

    attachment

    المسامير


    كان هناك ولد يصعب إرضاؤه , فأعطاه والده كيسا مليئا بالمسامير وقال له : قم بدق مسمار واحد في سور الحديقة في كل مره تفقد فيها أعصابك أو تختلف مع أي شخص.
    في اليوم الأول قام الولد بدق 37 مسمارا , وفي الأسبوع المقبل تعلم الولد كيف يتحكم في نفسه , فكان عدد المسامير التي تدق يوميا ينخفض واكتشف الولد أنه تعلم بسهوله كيف يتحكم في نفسه أسهل من دق المسامير على سور الحديقة.

    وفي النهاية أتى اليوم الذي لم يدق فيه الولد أي مسمار في سور الحديقة. عندها ذهب الولد ليخبر والده أنه لم يعد بحاجة إلى أن يدق أي مسمار , فقال له والده : الآن قم بخلع مسمار واحد عن كل يوم يمر بك دون أن تفقد أعصابك , فمرت عدة أيام , وأخيرا تمكن الولد من إبلاغ والده أنه قد خلع كل المسامير من السور.

    قام الوالد بأخذ ابنه إلى السور, وقال له: "بني, قد أحسنت التصرف ولكن انظر إلى هذه الثقوب التي تركتها في السور, هوَ لن يعود أبدا كما كان , عندما تحدث بينك وبين الآخرين مشادة أو اختلاف وتخرج منك بعض الكلمات السيئة فانك تتركهم بجرح في أعماقهم كتلك الثقوب التي تراها. فأنت تستطيع أن تطعن الشخص ثم تخرج السكين من جوفه ولكن تكون قد تركت أثرا لجرح غائر. لهذا لا يهم كم من المرات قد تأسفن له لأن الجرح ما زال موجودا. فجرح اللسان أقوى من جرح الأبدان , والأصدقاء جواهر نادرة يبهجونك ويساندونك وهم جاهزون لسماعك في أي وقت تحتاجهم , وهم بجانبك فاتحون قلوبهم لك , لذا أرهم مدى حبك لهم ولاتسئ إليهم بأي شكل " .

    الحكمة

    الكلمات الجارحة كطرقك للمسمار في خشب
    والإعتذار كنزعك ذلك المسمار , ولو انَّ الأثر قد لايزل موجود لذلك أنتبه .


    تم تحديثة 24-06-2013 في 06:56 بواسطة Raiden Lightning
  3. avatar502108_194

    attachment

    المشكلة والحل


    ذات مرة في اليابان في مصنع صابون ضخم واجهت العمال مشكلة كبيرة , وهي الصناديق الفارغة التي لم تعبأ بالصابون, نظرا للخطأ في التعليب. فماذا يفعلون لكشف الصناديق الفارغة من الصناديق المعبأة ؟؟؟

    لحل المشكلة :
    قام الصينيون بعمل جهاز يعمل بالأشعة السينية مخصص للكشف عن الصابون بداخل الصناديق. ووضعوه أمام خط خروج الصناديق بقسم التسليم , وعينوا عمالا جددا ليقوموا بإبعاد الصناديق الفارغة التي كشفها الجهاز.

    الحل البديل :
    في مصنع اخر أصغر من السابق , عندما واجهتهم المشكلة نفسها , فانهم أتوا بمروحة إلكترونيه وضبطوا قوتها بما يناسب وزن الصندوق الفارغ . وتم توجيهها إلى خط خروج الصناديق بقسم التسليم. بحيث يسقط الصندوق الفارغ من تلقاء نفسه بفعل اندفاع الهواء. وتلك هي النتيجة المنطقية.

    الحكمة

    انظر إلى حل المشكلة ولا تنظر إلى المشكلة نفسها , فكر في الحل البسيط والأيسر. هناك أناس بارعون في حل المشكلات بطرق سحرية وسهلة , وهناك اخرون بارعون في خلق المشكلات من لا شيء.

    تم تحديثة 24-06-2013 في 06:55 بواسطة Raiden Lightning
  4. avatar502108_194

    attachment

    المقلاة الصغيرة


    يروى أن صيادا كان السمك يعلق بصنارته بكثرة , وكان موضع حسد بين زملائه الصيادين. وذات يوم استشاطوا منه غضبا عندما لاحظوا أن الصياد المحظوظ يحتفظ بالسمكة الصغيرة ويرجع السمكة الكبيرة إلى البحر. عندها صرخوا فيه : هل أنت مجنون ؟؟؟ لماذا ترمي السمك الكبير ؟

    فأجابهم الصياد : لأني أملك مقلاة صغيرة.


    الحكمة

    قد لا نصدق هذه القصة , لكن للأسف نحن نفعل كل يوم ما فعله هذا الصياد, إذ نرمي الأفكار الكبيرة والأحلام الرائعة والاحتمالات الممكنة لنجاحنا خلف ظهورنا على أنها أكبر من عقولنا وإمكانياتنا , كما هي مقلاة ذلك الصياد.

    هذا الأمر لا ينطبق فقط على النجاح المادي, بل أعتقد أنه ينطبق على مناطق أكثر أهمية. فنحن نستطيع أن نحب أكثر مما نتوقع وأن نكون أسعد مما نحن عليه, وأن نعيش حياتنا بشكل أجمل وأكثر فعالية مما نتخيل.


    تم تحديثة 24-06-2013 في 06:55 بواسطة Raiden Lightning
  5. avatar502108_194

    attachment

    تصرف صغير


    منذ سنوات ، انتقل إمام إحدى المساجد إلى مدينة لندن- بريطانيا، و كان يركب الباص دائماً من منزله إلى البلد.
    بعد انتقاله بأسابيع، وخلال تنقله بالباص، كان أحياناً كثيرة يستقل نفس الباص بنفس السائق.
    وذات مرة دفع أجرة الباص و جلس، فاكتشف أن السائق أعاد له 20 بنساً زيادة عن المفترض من الأجرة.

    فكر الإمام وقال لنفسه أن عليه إرجاع المبلغ الزائد لأنه ليس من حقه. ثم فكر مرة أخرى وقال في نفسه: “إنسَ الأمر، فالمبلغ زهيد وضئيل ، و لن يهتم به أحد …كما أن شركة الباصات تحصل على الكثير من المال من أجرة الباصات ولن ينقص عليهم شيئاً بسبب هذا المبلغ، إذن سأحتفظ بالمال وأعتبره هدية من الله وأسكت.
    توقف الباص عند المحطة التي يريدها الإمام ، ولكنه قبل أن يخرج من الباب ، توقف لحظة ومد يده وأعطى السائق العشرين بنساً وقال له: تفضل، أعطيتني أكثر مما أستحق من المال!

    فأخذها السائق وابتسم وسأله: “ألست الإمام الجديد في هذه المنطقة؟ إني أفكر منذ مدة في الذهاب إلى مسجدكم للتعرف على الإسلام، ولقد أ عطيتك المبلغ الزائد عمداً لأرى كيف سيكون تصرفك”!

    وعندما نزل الإمام من الباص، شعر بضعف في ساقيه وكاد أن يقع أرضاً من رهبة الموقف!!! فتمسك بأقرب عامود ليستند عليه،و نظر إلى السماء و دعا باكيا:

    يا الله ، كنت سأبيع ديني بعشرين بنساً!!!


    الحكمة

    نحن قد لا نرى ابدا ردود فعل البشر تجاه تصرفاتنا , فاحيانا ما نكون القران الوحيد الذي سيقرؤة الناس , او الدين الوحيد الذي سيراه غيرنا من الناس , لذا يجب ان يكون كل منا مثلا وقدوة للاخرين , ولنكن دائما صادقين , امناء , لاننا قد لا ندرك ابدا من يراقب تصرفاتنا ويحكم علينا , راجع قراراتك بحكمة قبل تنفيذها , ربما تتصرف تصرفا صغيرا في نظرك تكون اثارة وخيمة جدا عليك , وعلى منتتعامل معه .

    تم تحديثة 24-06-2013 في 06:55 بواسطة Raiden Lightning
  6. avatar502108_194

    attachment

    هل أعلمهُ الأدب ؟


    في كل صباح يقف عند كشكه الصغير ليلقي عليه تحية الصباح
    ويأخذ صحيفته المفضلة ويدفع ثمنها وينطلق
    ولكنه لا يحظى إطلاقا برد من البائع على تلك التحية،

    وفي كل صباح أيضا يقف بجواره شخص آخر يأخذ
    صحيفته المفضلة ويدفع ثمنها ولكن صاحبنا لا يسمع
    صوتا لذلك الرجل،

    وتكررت اللقاءات أمام الكشك بين الشخصين كل يأخذ
    صحيفته ويمضي في طريقه،
    وظن صاحبنا أن الشخص الآخر أبكم لا يتكلم،

    إلى أن جاء اليوم الذي وجد ذلك الأبكم يربت على كتفه
    وإذا به يتكلم متسائلا : لماذا تلقي التحية على صاحب الكشك
    فلقد تابعتك طوال الأسابيع الماضية وكنت في معظم الأيام
    ألتقي بك وأنت تشتري صحيفتك اليومية،

    فقال الرجل وما الغضاضة في أن ألقي عليه التحية ؟
    فقال : وهل سمعت منه ردا طوال تلك الفترة ؟
    فقال صاحبنا : لا ،
    قال : إذا، لم تلقي التحية على رجل لا يردها ؟

    فسأله صاحبنا وما السبب في أنه لا يرد التحية برأيك ؟
    فقال : أعتقد أنه وبلا شك رجل قليل الأدب ،
    وهو لا يستحق أساسا أن تُلقى عليه التحية ،
    فقال صاحبنا: إذن هو برأيك قليل الأدب ؟
    قال: نعم،

    قال صاحبنا: هل تريدني أن أتعلم منه قلة الأدب .. أم أعلمه الأدب ؟

    الحكمة

    علينا أن نمثل نحن التغيير الذي نريد أن نحدثه فيمن حولنا
    وتذكر انهُ من الصعب أن تهزم إنسانًا لا يستسلم ...

    تم تحديثة 24-06-2013 في 06:55 بواسطة Raiden Lightning
  7. avatar502108_194

    attachment

    فكّر


    في إحدى الإذاعات تم بث سؤال على الهواء مباشرة للمستمعين
    , بوصفه مسابقة تقدمها الإذاعة لمستمعيها,
    وكانت هناك جائزة قيمة للإجابة عن السؤال الذي محتواه كالآتي :
    كان هناك منطاد يحمل 4 علماء في تخصصات مختلفة : عالم فيزياء,وعالم كيمياء,وعالم فلك, وعالم أحياء, وفجأة ودون سابق إنذار بدأ المنطاد يترنح,
    وواجهتهم مشكلة كبيرة وأصبح يلزمهم رمي أحد العلماء ؛ لكي يتحايلوا على المشكلة وينجوا بأنفسهم والسؤال هو:
    أي من العلماء الموجودين على ظهر المنطاد يجب رميه للتخلص من هذه المشكلة في نظركم؟
    تلقت الإذاعة اتصالات كثيرة جدا للفوز بالجائزة المخصصة لهذا السؤال
    وكان مع كل إجابة تحليل علمي لسبب اختيار العالم الذي سوف يتم رميه من بين
    العلماء الأربعة الموجودين على ظهر المنطاد,
    وأنت في رأيك من هو العالم الذي يجي رميه؟

    الجائزة كانت من نصيب طفلة عمرها 6 سنوات إذ ببساطة قالت :
    نرمي أثقلهم وزنا !!

    الحكمة

    يلزمنا في أحيان كثيرة أن نفكر بطريقة طبيعية لإيجاد حلول للمشكلات التي تواجهنا
    دون الخوض في تفاصيل , إذ ليس هناك طائل من ترديد المشكلات من دون حل .


    تم تحديثة 24-06-2013 في 06:54 بواسطة Raiden Lightning
  8. avatar502108_194

    attachment

    مراسل في مايكروسوفت


    يذكر انه في يوم من الايام ذهب رجل الى شركة مايكروسوفت لتقديم طلب للعمل لدى الشركة كمراسل فلما قدم الرجل معلوماته وبعد اجراء المقابلة تم قبوله كمراسل لدى شركة مايكروسوفت وقال له مدير التوظيف انهم سيرسلون له قائمة المهام وموعد بدء عمله على البريد الالكتروني.

    ولكن الرجل اجاب : ولكني لا أملك جهاز حاسوب وليس لدي بريد الكتروني , فرد عليه مدير التوظيف : ماذا ليس لديك بريد الكتروني الذي لا يملك بريدا الكترونيا هذه الايام ليس له وجود اصلا ومن ليس له وجود فلا وظيفة له عندنا .

    انصرف الرجل من مكتب توظيف شركة مايكروسوفت وهو فاقد للامل وقال في نفسه " ماذا سافعل وانا لا املك سوى 10 دولارات فقط ؟ " ففكر الرجل كثيراً واحتار حتى خطرت له فكره !

    ذهب الى سوق الخضروات واشترى بالعشرة الدولارات صندوق طماطم ثم بدء يجوب الشوارع والمنازل حتى باع صندوق الطماطم واشترى صندوق اخر في نفس اليوم وباعه واشترى صندوق ثالث في نفس اليوم وباعه حتى تضاعفت العشرة الدولارات وصار بحوزته 60 دولارا ثم عاد لمنزله وقد ربح سته اضعاف المبلغ الذي كان بحوزته .

    استمر الرجل يعمل بهذه الطريقة يومياً حتى تضاعف ماله واشترى عربة يبيع بها الطماطم ثم تضاعفت ارباحه واشترى شاحنة لايصال الطلبات الى زبائنه وبعد مرور خمس سنوات اصبح الرجل يمتلك اسطول من الشاحنات بل واصبح من اكبر موردي الاغذية في الولايات المتحدة واحد اثرى تجار امريكا .

    بعد ان اصبح الرجل ثريا قرر ان يؤمن مستقبل اسرته فذهب الى شركة تأمين موثوقة وقام بالاجراءات المناسبة فلم انتهى من كل المعاملات طلب منه موظف شركة التأمين ان يعطيه بريده الالكتروني من اجل ارسال البيانات اليه فأجابه تاجر الطماطم : ولكن ليس لدي بريد الكتروني ! فرد عليه الموظف : ملياردير ولا يمتلك بريد الكتروني ؟!!! ماذا لو كنت تمتلك بريداً الكترونيا كيف سيكون حالك ؟ فرد عليه الملياردير بكل هدوء : لو كنت امتلك بريداً الكترونياً لكنت مراسلا لمايكروسوفت !

    الحكمة

    رب ضارة نافعة .

    تم تحديثة 24-06-2013 في 06:54 بواسطة Raiden Lightning
  9. avatar502108_194

    attachment

    لا تسبق رئيسك


    يحكى أن مديرا , وسكرتيرته , ورئيس مجلس إدارة شركة كبيرة
    كانوا يمشون في حديقة الشركة في طريقهم للغداء , فوجدوا

    مصباحا سحريا قديما , فعبثوا به , فخرج عليهم مارد عملاق , قال لهم :
    سأنفذ لكم ثلاث طلبات لكل واحد يطلب , فاطلبوا .

    قال المدير : أنا الأول أريد رحلة حالمة إلى جزر سيشل
    أستمتع فيها بهواية قيادة القوارب السريعة , فلم تمضي لحظات إلا وقد اختفى , منفذا طلبه .

    هبت السكرتيرة , وقالت : أنا الثانية , فقال لها المارد : اطلبي .
    فقالت : أريد الذهاب إلى جزر الهاواي أسترخي هناك , وأعيش باقي حياتي , وفي لمحة بصر , فإذا هي هناك .

    قال المارد لرئيس مجلس الإدارة : لم يبق إلا أنت , فاطلب .
    قال : كل ما أريده هو إعادة هذين المجنونين لمكتبيهما في الشركة إذا انتهى وقت الغداء .


    الحكمة

    لا تكن مندفعا وتسبق رئيسك , فليكن الأول دائما .

    تم تحديثة 24-06-2013 في 06:54 بواسطة Raiden Lightning
  10. avatar502108_194

    attachment

    قيمة الشيء


    رفع المحاضر في إحدى المحاضرات 500 ريال و قال من يريد هذه ؟

    رفع معظم الموجودين أيديهم ..
    قال لهم: سوف أعطيها لواحد منكم لكن بعد ما أفعل هذا !
    قام بكرمشة الورقة ومن ثم سألهم : من يريدها ومازالت الأيدي مرتفعة !
    قال لهم : حسنا، ماذا لو فعلت هذا ..
    فرمى النقود على الأرض وقام بدعسها بحذائه ..
    ومن ثم رفعها وهي متسخة ومليئة بالتراب !
    سألهم: من منكم مازال يريدها فارتفعت الأيدي مرة ثالثة ؟

    فقال: الآن يجب أن تكونوا تعلمتم درسا قيما ..
    مهما فعلت بالنقود فمازلتم تريدونها لأنها لم تنقص في
    قيمتها فهي مازالت 500 ريال !

    الحكمة

    في مرات عديدة من حياتنا نسقط على الأرض .
    وننكمش على أنفسنا ونتراجع بسبب القرارات التي اتخذناها ..
    أو بسبب الظروف التي تحيط بنا ..
    مهما حصل فأنت لا تفقد قيمتك ..
    لأنك شخص مميز حاول أن لا تنسى ذلك أبدا !
    لا تدع خيبات آمال الأمس تلقي بظلالها على أحلام الغد ..
    فقيمة الشيء هو ما تحدده أنت .

    تم تحديثة 24-06-2013 في 06:53 بواسطة Raiden Lightning
  11. avatar502108_194


    attachment

    إتقان العمل


    في يوم من الأيام أستدعى الملك وزراءه الثلاثة وطلب منهم أمر غريب. طلب من كل وزير أن يأخذ كيس ويذهب إلى بستان القصر وأن يملئ هذا الكيس للملك من مختلف طيبات الثمار والزروع كما طلب منهم أن لا يستعينوا بأحد في هذه المهمة و أن لا يسندوها إلى أحد أخر استغرب الوزراء من طلب الملك و أخذ كل واحد منهم كيسة وأنطلق إلى البستان فأما الوزير الأول فقد حرص على أن يرضي الملك فجمع من كل الثمرات من أفضل وأجود المحصول وكان يتخير الطيب والجيد من الثمار حتى ملئ الكيس أما الوزير الثاني فقد كان مقتنع بأن الملك لا يريد الثمار ولا يحتاجها لنفسة وأنة لن يتفحص الثمار فقام بجمع الثمار بكسل و أهمال فلم يتحرى الطيب من الفاسد حتى ملئ الكيس بالثمار كيف ما اتفق.

    أما الوزير الثالث فلم يعتقد أن الملك سوف يهتم بمحتوى الكيس اصلا فملئ الكيس بالحشائش والأعشاب وأوراق الأشجار.

    وفي اليوم التالي أمر الملك أن يؤتى بالوزراء الثلاثة مع الأكياس التي جمعوها فلما أجتمع الوزراء بالملك أمر الملك الجنود بأن يأخذوا الوزراء الثلاثة ويسجنوهم على حدة كل واحد منهم مع الكيس الذي معه لمدة ثلاثة أشهر، في سجن بعيد لا يصل لهم أحد وأن يمنع عنهم الأكل والشرب.

    فأما الوزير الأول فضل الأكل من طيبات الثمار التي جمعها حتى أنقضت الأشهر الثلاثة، وأما الوزير الثاني فقد عاش الشهور الثلاثة في ضيق وقلة حيلة معتمدا على ما صلح فقط من الثمار التي جمعها ، أما الوزير الثالث فقد مات جوع قبل أن ينقضي الشهر الأول.

    الحكمة

    اسأل نفسك من أي نوع أنت فأنت الآن في بستان الدنيا لك حرية، أن تجمع من الأعمال الطيبة أو الأعمال الخبيثة ولكن غدا عندما يأمر ملك الملوك أن تسجن في قبرك، في ذلك السجن الضيق المظلم لوحدك، ماذا تعتقد سوف ينفعك غير طيبات الأعمال التي جمعتها في حياتك الدنيا.

  12. avatar502108_194

    attachment

    اللعبة


    دخل طفل صغير لمحل الحلاقة..‏
    فهمس الحلاق للزبون :هذا أغبى طفل‏في العالم ...انتظر وأنا اثبت لك
    وضع الحلاق درهم بيد و25 فلسا باليد الاخرى
    نادى الولد وعرض عليه المبلغين اخذ الولد ال25 فلسا ومشى
    قال الحلاق: ألم أقل لك هذا الولد لا يتعلم ابدا...وفي كل مرة يكرر نفس الامر

    عندما خرج الزبون من المحل قابل الولد خارجا من محل الايس‏كريم
    فدفعته الحيرة أن يسأل الولد
    تقدم منه وسأله لماذا تأخذ ال25 فلسا كل مرة ولا تأخذ الدرهم ؟؟؟
    قال الولد: لانه فى اليوم الذي آخذ فيه الدرهم سوف تنتهي اللعبة..!!ـ

    الحكمة

    لاتحتقرنَّ صغير على صغرهِ , فالبعوضة تدمي مقلة الأسدِ .

  13. avatar502108_194

    attachment

    إحتقار المشكلة


    هذه قصة حقيقية حدثت بين عميل لجنرال موتورز وقسم خدمة العملاء بالشركة

    وبداية القصة : شكوى تلقتها شعبه بونتياك بشركة جنرال موتورز نصها كما يلى :
    ' هذه هي المرة الثانية التى أكتب فيها إليكم ، وأنا لا ألومكم لعدم الرد
    ولكن الواقع هو ان لدينا تقليدا في أسرتنا وهو تناول الأيس كريم للتحلية
    بعد العشاء كل ليلة. لكن نوع الآيس كريم يختلف كل ليلة حيث
    يحدث تصويت بين أفراد الأسرة يومياً على نوع الأيس كريم الذى سنتناوله هذه
    الليلة وهنا مكمن المشكلة ...

    فقد قمت مؤخرا بشراء سيارة بونتياك جديدة من شركتكم ومنذ ذلك الحين أصبحت
    رحلاتي اليومية إلى السوبر ماركت لشراء الآيس كريم تمثل مشكلة .

    فقد لاحظت أننى عندما أشترى أيس كريم فانيليا وأعود للسيارة لايعمل المحرك
    معى ولا تدور السيارة .. أما إذا أشتريت أى نوع أيس كريم آخر تدور السيارة
    بصورة عا دية .. جداً وصدقونى أنا جاد فيما اقول '.

    وعندما قرأ رئيس شركة بونتياك هذه الرسالة أرسل أحد مهندسى الصيانة لمنزل
    صاحب السيارة .. فأراد صاحب السيارة أن يثبت للمهندس صدق روايته ..

    فأخذه لشراء الأيس كريم واشترى ايس كريم فانيليا وعندما عادا للسيارة لم
    يدور محركها تعجب مهندس الصيانة وقرر تكرار هذه التجربة 3 ليال وفى كل
    ليلة كان يختار نوع أيس كريم مختلف وبالفعل كانت السيارة تدور بصور ة
    عادية بعد شراء أى نوع من الآيس كريم إلا نوع الفانيليا .

    تعجب مهندس الصيانة من ذلك ورفض تصديق مايراه لأنه منافى للمنطق بأى حال من الأحوال .. وبدأ فى تكرار الرحلة للسوبر ماركت يومياً مع تسجيل ملاحظات دقيقة للمسافة التى يقطعها يومياً والزمن الذى يقطعه والشوارع التى يمر منها وكمية الوقود بالسيارة والسرعة التى تسير بها وكل معلومة تتعلق بالرحلة إلى ا لسوبر ماركت .


    وبعد تحليل البيانات التى جمعها وجد أن شراء أيس كريم الفانيليا يستغرق
    وقتأ اقل من شراء أى نوع آخر من الآيس كريم وذلك لآن قسم بيع أيس كريم
    الفانيليا فى السوبر ماركت يقع فى مقدمة السوبر ماركت كما توجد كميات
    كبيرة منه لآن الفانيليا هى النوع الشعبى والمفضل للزبائن .. أما باقى

    أنواع الآيس كريم الأخرى فتقع فى الجهة الخلفية من السوبر ماركت وبالتالى
    تستغرق وقتاً أطول فى شرائها ..

    اقترب مهندس الصيانة من حل المشكلة وهى أن السيارة لا تدور مرة أخرى بعد
    وقف محركها لفترة قصيرة وهو مايحدث عند شراء أيس كريم الفانيليا

    ( أن الموضوع متعلق بالمدة التى يستريح فيها المحرك وليس بنوع الآيس كريم )

    وتوصل المهندس للمشكلة وحلها وهى أن محرك السيارة يحتاج لوقت ليبرد لكى
    يستطيع أن يؤدى عمله مرة أخرى عند إعادة تشغيل السيارة وهو مالا يحدث عند
    شراء أيس كريم الفانيليا نظرا لقصر الوقت .لكن الوقت الإضافي الذى يستغرقه
    صاحب السيارة للحصول على نكهات أخر ى من الأيس كريم سمحت لتبريد المحرك
    فترة كافية للبدء.

    تصور أنك رئيس شركة وجاءتك شكوى بهذا المضمون ماذا سيكون رد فعلك ؟؟ .. أو تصور أنك مهندس الصيانة الذى أرسلته الشركة لفحص مشكلة السيارة التى لا تدور أذا اشترى صاحبها ايس كريم بنكهة الفانيليا بينما تدور أذا اشتراه بأى نكهة أخرى .

    الحكمة

    من هنا تتحدد كيفية نظرتك للأمور .. هل تأخذها بجدية مهما كانت مرفوضة منطقياً .. أم تهزأ من الأمر وتنظر له نظرة جنونية لمجرد أنه منافى للمنطق . أحيانا قد ننظر نظرة جنونية لمشاكل حقيقية وتصبح هذه المشاكل بسيطة فقط عندما نجد الحل مع التفكير المتروي .. فلا تقول 'مستحيل' دون أن تبذل جهداً صادقاً .

  14. avatar502108_194

    attachment

    فكر في الأفضل


    يحكى أن ملكا كان يحكم دولة واسعة جدا. اراد هذا الملك يوما القيام
    برحلة برية طويلة. وخلال عودته وجد ان اقدامه تورمت بسب المشي في الطرق الوعره، فاصدر مرسوما يقضي بتغطية كل شوارع المملكة بالجلد ولكن احد مستشاريه اشار عليه برأي افضل وهو عمل قطعة جلد صغيرة تحت قدمي الملك فقط. فكانت هذه بداية نعل الأحذية.

    الحكمة

    اذا أردت أن تعيش سعيدا في العالم فلا تحاول تغيير كل العالم بل اعمل التغيير في نفسك . ومن ثم حاول تغيير العالم ما استطعت .

  15. avatar502108_194

    attachment

    سوء العاقبة


    كان هناك نجار تقدم به العمر وطلب من رئيسه في العمل وصاحب المؤسسة أن يحيله إلى التقاعد
    ليعيش بقية عمره مع زوجته وأولاده .
    رفض صاحب العمل طلب النجار ورغبه في زيادة مرتبه إلا أن النجار أصر على طلبه ..
    فقال صاحب العمل : إن لي عندك رجاء أخير وهو أن تبني منزلاً أخيراً وأخبره أنه لن يكلفه بعمل آخر ثم سيحيله للتقاعد .
    فوافق النجار وبدأ النجار العمل ، ولعلمه أن هذا البيت سيكون الأخير ، فلم يهتم بعمله
    واستخدم موارد رديئة الصنع ، وأسرع في الإنجاز دون تحقيق الجودة المطلوبة .

    وكانت الطريقة التي أدى بها العمل غير مناسبة لعمر طويل من الإنجاز والتميز

    والإبداع .. وعندما انتهي النجار العجوز من البناء سلم صاحب العمل مفاتيح
    المنزل الجديد ، وطلب السماح له بالرحيل . لكن صاحب العمل استوقفه وقال له :

    هذا المنزل هو هديتي لك نظير سنين عملك مع المؤسسة ، فأمل أن تقبله مني هدية !

    فصعق النجار من المفاجأة لآنه لو علم أنه يبني منزل العمر لما توانى في العمل بإخلاص !!

    الحكمة

    الإخلاص في العمل مهما كان , يؤدي بك نهاية المطاف إلى نهاية جميلة .

  16. avatar502108_194

    attachment

    الحصان وبئر الماء


    وقع حصان أحد المزارعين في بئر مياه عميقة ولكنها جافة، وأجهش الحيوان بالبكاء الشديد من الألم من أثر السقوط واستمر هكذا لعدة ساعات كان المزارع خلالها يبحث الموقف ويفكر كيف سيستعيد الحصان؟ ولم يستغرق الأمر طويلاً كي يُقنع نفسه بأن الحصان قد أصبح عجوزًا وأن تكلفة استخراجه تقترب من تكلفة شراء حصان آخر، هذا إلى جانب أن البئر جافة منذ زمن طويل وتحتاج إلى ردمها بأي شكل. وهكذا، نادى المزارع جيرانه وطلب منهم مساعدته في ردم البئر كي يحل مشكلتين في آن واحد؛ التخلص من البئر الجاف ودفن الحصان. وبدأ الجميع بالمعاول والجواريف في جمع الأتربة والنفايات وإلقائها في البئر.

    في بادئ الأمر، أدرك الحصان حقيقة ما يجري حيث أخذ في الصهيل بصوت عال يملؤه الألم وطلب النجدة. وبعد قليل من الوقت اندهش الجميع لانقطاع صوت الحصان فجأة، وبعد عدد قليل من الجواريف، نظر المزارع إلى داخل البئر وقد صعق لما رآه، فقد وجد الحصان مشغولاً بهز ظهره كلما سقطت عليه الأتربة فيرميها بدوره على الأرض ويرتفع هو بمقدار خطوة واحدة لأعلى!

    وهكذا استمر الحال، الكل يلقي الأوساخ إلى داخل البئر فتقع على ظهر الحصان فيهز ظهره فتسقط على الأرض حيث يرتفع خطوة بخطوة إلى أعلى. وبعد الفترة اللازمة لملء البئر، اقترب الحصان من سطح الأرض حيث قفز قفزة بسيطة وصل بها إلى سطح الأرض بسلام.

    الحكمة

    تلقي الحياة بأوجاعها وأثقالها عليك، فلكي تكون حصيفًا، عليك بمثل ما فعل الحصان حتى تتغلب عليها، فكل مشكلة تقابلنا هي بمثابة عقبة وحجر عثرة في طريق حياتنا، فلا تقلق، لقد تعلمت توًا كيف تنجو من أعمق آبار المشاكل بأن تنفض هذه المشاكل عن ظهرك وترتفع بذلك خطوة واحدة لأعلى !

  17. avatar502108_194

    attachment

    سجين لويس


    احد السجناء في عصر لويس الرابع عشر محكوم عليه بالإعدام ومسجون في جناح قلعة ،,
    هذا السجين لم يبق على موعد إعدامه سوى ليله واحده..
    ويروى عن لويس الرابع عشر ابتكاره لحيل وتصرفات غريبة ..
    وفي تلك الليلة فوجئ السجين بباب الزنزانة يفتح ولويس يدخل عليه مع حرسه ليقول له :أعطيك
    فرصه إن نجحت في استغلالها فبإمكانك إن تنجو ....
    هناك مخرج موجود في جناحك بدون حراسه إن تمكنت من العثور عليه يمكنك الخروج ..
    وان لم تتمكن فان الحراس سيأتون غدا مع شروق الشمس لأخذك لحكم الإعدام ,,



    غادر الحراس الزنزانة مع الإمبراطور بعد أن فكوا سلاسله ...
    وبدأت المحاولات وبدأ يفتش في الجناح الذي سجن فيه والذي يحتوي على عده غرف وزوايا ،,
    ولاح له الأمل عندما اكتشف غطاء فتحه مغطاة بسجاده باليه على الأرض ,,
    وما أن فتحها حتى وجدها تؤدى إلى سلم ينزل إلى سرداب سفلي ويليه درج أخر يصعد مره أخرى
    وظل يصعد إلى أن بدأ يحس بتسلل نسيم الهواء الخارجي مما بث في نفسه الأمل
    إلى أن وجد نفسه في النهاية في برج القلعة الشاهق والأرض لايكاد يراها .
    عاد أدراجه حزينا منهكا و لكنه واثق أن الامبراطور لايخدعه،
    وبينما هو ملقى على الأرض مهموم ومنهك
    ضرب بقدمه الحائط وإذا به يحس بالحجر الذي يضع
    عليه قدمه يتزحزح ...


    فقفز وبدأ يختبر الحجر فوجد بالإمكان تحريكه وما إن أزاحه وإذا به يجد سردابا ضيقا لايكاد يتسع
    للزحف فبدأ يزحف و يزحف ثم بدأ يسمع صوت خرير مياه وأحس بالأمل لعلمه إن القلعة تطل
    على نهر لكنه في النهاية وجد نافذة مغلقة بالحديد أمكنه أن يرى النهر من خلالها .....
    عاد يختبر كل حجر وبقعه في السجن ربما كان فيه مفتاح حجر آخر لكن كل محاولاته ضاعت سدى
    والليل يمضى، واستمر يحاول...... ويفتش.....
    وفي كل مره يكتشف أملا جديدا...
    فمره ينتهي إلى نافذة حديديه
    ومره إلى سرداب طويل ذو تعرجات لانهاية لها ليجد السرداب أعاده لنفس الزنزانة ....
    وهكذا ظل طوال الليل يلهث في محاولات وبوادر أمل تلوح له مره من هنا ومره من هناك وكلها
    توحي له بالأمل في أول الأمر لكنها في النهاية تبوء بالفشل، وأخيرا انقضت ليله السجين كلها
    ولاحت له الشمس من خلال النافذة ,,


    فوجد وجه الإمبراطور يطل عليه من الباب ويقول له : أراك لازلت هنا ...
    قال السجين كنت أتوقع انك صادق معي أيها الإمبراطور.....
    قال له الإمبراطور ... لقد كنت صادقا...
    سأله السجين.... لم اترك بقعه في الجناح لم أحاول فيها فأين المخرج الذي قلت لي
    قال له الإمبراطور : لقد كان باب الزنزانة مفتوحا وغير مغلق ,,



    الحكمة

    الإنســــان دائمــــا يضــــع لنفســـه صعوبـــات وعواقـــب ولا يلتفــت إلى ما هـــو بسيـــط في حيـــاته ,
    حيــاتنا قـد تكــون بسيـطة بالتفكيــر البسيــط لهـا، وتكــون صعـبــة عندمــا يستصعــب الإنســـــان شيئــا في حياتـــه .


  18. avatar502108_194

    attachment

    اختبار الطيور


    هناك طالب في احدى الجامعات ، كان لديه اختبار في مادة من المواد التي يدرسها تتعلق بعالم الطيور ، وعندما قرب الاختبار في آخر العام أخذ الطالب يذاكر تلك المادة ويراجعها بجهد منقطع النظير ، بث في نفسه الثقة أنه سوف يجتاز ذلك الاختبار بتفوق.
    ولكن جاءت المفاجأة المدوية التي أذهلت الطالب في أن أستاذ المادة لم يأت إلا بسؤال واحد ، عبارة عن صورة لأرجل بعض الطيور ، والمطلوب معرفة أسمائها من خلال شكل أرجلها .

    هنا ارتبك الطالب ، ولم يعرف الجواب ، فترك الاختبار ، وذهب إلى استاذه ، ومعه ورقة الإجابة فارغة ، قائلاً له : مادتك أسوأ مادة درستها ، وأنت أسوأ استاذ رأيته في حياتي.
    فرد الأستاذ ببرود ولا مبالاة : انت راسب في مادتي .

    ولكن حينما أخذ الأستاذ ورقة الطالب لاحظ أن اسمه غير مكتوب على الورقة ، فقال بغضب : أين اسمك ؟
    فما كان من الطالب إلا رفع عن ساقه ، قائلاً لأستاذه : عليك ان تعرف اسمي .. من شكل قدمي ورجلي !!

    الحكمة

    السؤال الحسن , يقود إلى جواب حسن .

    تم تحديثة 24-06-2013 في 10:31 بواسطة Raiden Lightning
  19. avatar502108_194

    attachment

    سلة الفحم


    كان هناك رجل أمريكي مسلم يعيش في مزرعة بإحدى جبال مقاطعة كنتاكي ، مع حفيده الصغير، وكان الجد يصحو كل يوم في الصباح الباكر ليجلس على مائدة المطبخ ليقرأ القرآن ، وكان حفيده يتمنى ان يصبح مثله في كل شيء، لذا فقد كان حريصا على أن يقلده في كل حركة يفعلها …وذات يوم سأل الحفيد جده "يا جدي،إنني أحاول أن أقرأ القرآن مثلما تفعل، ولكنني كلما حاولت أن أقرأه أجد انني لا أفهم كثيراً منه ، وإذا فهمت منه شيئاً فإنني أنسى ما فهمته بمجرد أن أغلق المصحف !!!! " فما فائدة قراءة القرآن إذن ؟!

    كان الجد يضع بعض الفحم في المدفأة ، فتلفت بهدوء وترك ما بيده، ثم قال : خُذ سلة الفحم الخالية هذه ، واذهب بها إلى النهر ، ثم ائتِني بها ملئية بالماء !! ففعل الولد كما طلب منه جده، ولكنه فوجىء بالماء كله يتسرب من السلة قبل أن يصل إلى البيت، فابتسم الجد قائلاً له :
    " ينبغي عليك أن تُسرع إلى البيت في المرة القادمة يا بُني " !!! فعاود الحفيد الكرَّة،وحاول أن يجري إلى البيت .... ولكن الماء تسرب أيضاً في هذه المرة !!! فغضب الولد وقال لجده،إنه من المستحيل أن آتيك بسلة من الماء ، والآن سأذهب وأحضر الدلو لكي أملؤه لك ماءً.
    فقال الجد : "لا ، أنا لم أطلب منك دلواً من الماء، أنا طلبت سلة من الماء...يبدو أنك لم تبذل جهدا ًكافياً يا ولدي" !!!

    ثم خرج الجد مع حفيده ليُشرف بنفسه على تنفيذ عملية ملء السلة بالماء !!!!
    كان الحفيد موقناً بأنها عملية مستحيلة؛ ولكنه أراد أن يُري جده بالتجربة العملية ،فملأ السلة ماء ،ثم جرى بأقصى سرعة إلى جده ليريه ، وهو يلهث قائلا ً : "أرأيت؟ لا فائدة !!"

    فنظر الجد إليه قائلا ً: " أتظن أنه لا فائدة مما فعلت؟!!"....
    "تعال وانظر إلى السلة " ، فنظر الولد إلى السلة ، وأدرك –للمرة الأولى أنها أصبحت مختلفة !!!!

    لقد تحولت السلة المتسخة بسبب الفحم إلى سلة نظيفة تماما ً من الخارج والداخل ..
    فلما رأى الجد الولد مندهشاً ، قال له : " هذا بالضبط ما يحدث عندما تقرأ القرآن الكريم ..... قد لا تفهم بعضه، وقد تنسى ما فهمت أو حفظت من آياته ....... ولكنك حين تقرؤه سوف تتغير للأفضل من الداخل والخارج ، تماما ًمثل هذه السلة !!!!

    الحكمة

    تستفيد ايضاً من هذه القصة : أننا لن نتعلم شيئاً إن لم نمارسه ونطبِّقه في حياتنا ....فإذا أردتَ أن تتذكر ما فهمتَ وحفظتَ من القرآن ، فعليك أن تطبقه في حياتك !

  20. avatar502108_194


    يَاذاكِرَ الأصحَابِ كُنْ مُتَأدِبَاً











الصفحة رقم 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter