مشاهدة تغذيات RSS

Assassin Đ

[ فـل نـكُـن خـيـرَ أُمـةِ مِـثَـل مـا كُـنـا ]

التقييم: الأصوات 3, بمعدل 5.00.
attachment


.
.
.
.
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

552c6cd96d7431c645d4e43c191759ab


تمر الحياة و السنوات و نحن البشر لازلنا في صراع مع الذات مشغلون في قتال داخل انفسنا يضيع عمرنا و الى الان نحن جبناء و غافلون عن العدو الحقيقي ألا و هو ( نفسنا ) .

هي من افتك الاعداء على و جه الحياة انها و حش اكثر قوةً من الشيطان نفسه إذا لم نحكمها , تمر السنوات و العالم الذي داخل عقولنا الباطنه نراهُ يصغر , عالمٌ كان واسعاً , الأن لا يبقى منه شىءٌ سوى ركنٍ صغير المساحة .

لكن لماذا ؟! ألم يكن واسع المساحة ما الذي حصل ؟ اقول لك نعم كان فسيح لكن للاسف فقد تم استعماره من عدوك ألا و هي نفسك الامارةُ بالسوء , نعم تم استعماره من غرائزك و ملذاتك الدنيويه ! ، تم استعماره من قِبَل العدو الذي قللت من شئنه !

عزيزي القارئ لو تعلم ما ستكسبه لو استطعت ان تفهم نفسك و تسيطر الى رغباتها , لو تعلم الفوائد العظيمه التي ستجنيها لنفسك اولاً و لِكُلِ من حولك .
عزيزي القارئ لو انتصرت في هذه المعركه و غيرت ما بداخلك و صنعت الخير في نفسك و استشعرت عظمة ربك , لأشرقت نفسك من داخلها نوراً لن تنطفئ إرادته .

إرادةُ هذا النور لن تكتفي بالاشراق في اعماقك بالـ ستخرج لكل من حولك ( اهل بيتك , اصدقاءك , زملاءك و حتى أُمتك )

يقول الله تعالى ( إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ ) اتعلمون لماذا نحن في زمن ذل ؟ لأننا لم نقدر النفس التي خلقها الله لنا و غرتنا الاماني و اعمتنا المعاصي عن فهمنا لها , لو استطاع كل انسان ان يفهم نفسه و يغير ما بها من منكر و يسيطر على غرائزها , لغيرنا هذا العالم للافضل مثل ما فعل اجدادنا العظماء .

عزيزي القارئ تعرف على نفسك افهمها فأنت لم تخلق لتلهوا و تلعب بالـ خُلِقَت لِهدفٍ سامي و لرساله يجب ان تحمل رايتها ألا وهي عبادة الله و حده لا شريك له و نشر شريعته الاسلام .

في الختام اشكرك عزيزي القارئ لقرأتك ما خطتهُ يدي من شعورِ بالحزن لحالنا نحن المسلمون في هذا الزمن .

الى لقاء اخر


أرسل "[ فـل نـكُـن خـيـرَ أُمـةِ مِـثَـل مـا كُـنـا ]" إلى Facebook أرسل "[ فـل نـكُـن خـيـرَ أُمـةِ مِـثَـل مـا كُـنـا ]" إلى del.icio.us أرسل "[ فـل نـكُـن خـيـرَ أُمـةِ مِـثَـل مـا كُـنـا ]" إلى StumbleUpon أرسل "[ فـل نـكُـن خـيـرَ أُمـةِ مِـثَـل مـا كُـنـا ]" إلى Google

تم تحديثة 03-09-2013 في 15:36 بواسطة ديم ‘ (شكراً لقلمك *)

الكلمات الدلالية (Tags): غير محدد تعديل الدالاّت
التصنيفات
غير مصنف

التعليقات

  1. الصورة الرمزية الخاصة بـ Bakaryu
    بارك الله فيك على ماكتبت ..

    شيء محزن حقا حالنا الذي اصبحنا عليه ، فمتى نعود إلى صرحنا العالي؟

    قال تعالى : ( كُنْتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ ).

    فكيف هو حال المسلمين اليوم؟

    قلدوا الشرق وقلدوا الغرب ، لبسوا الصليب ليكونوا متحضرين ، تركوا الدين وتعلقوا بالدنيا..

    أحبوا الدنيا ونسوا الآخرة ..

    فلنعلم أن عزتنا في الإسلام .. وإن اعتززنا بغيره .. إنا إذا هائمون على وجوهنا

    ضالين ، تائهين ، خاسرين ..

    جزاك الله خيرا على الكلام القيم ، نفع الله بك الأمة أخي

    أنتظر الجديد مما تكتبون
  2. الصورة الرمزية الخاصة بـ فـــــــرح
    ما شاء الله كلمات رقيقة وتدخل النَفس لتترك أثراً بالغاً ..
    فإسلوب الحوار الداخلي والإقناع ناجح جداً خاصّة مع النفس الأمارة بالسوء..
    لذا تجب محاسبتها بين الحين والآخر ومحادثتها بأساليب الترغيب والترهيب
    وإن سيطرنا على أنفسنا ملكناها ولاأحلى من ذلك..تحارب معنا وتَصبرُ معنا..تصير كالصديقة التي لاتفارقنا أبداً
    اللهمّ وصلنا لذلك ياارب
    جزاكَ الله ألف خير أخي الكَريم أحمد...
    راق لي جداً جداً ماكتبت ما شاء الله
    تابع وبانتظار ما ستكتبه بفاارغ الصَبر^_^
  3. الصورة الرمزية الخاصة بـ VECTORZ
    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاتة ..
    اهلا اساسين ......... كاتب مبدع و ذو اطلاع و قلم بليغ ما شاء الله ..
    لو احسنا الظن بالله و حدة و تمسكنا بشريعته و طبقناها و علمنا صغيرنا و اقتدينا بامامنا محمد صلى الله عليه و سلم ..
    من المؤكد بننا بالفعل سنكون خير امة اخرجت للناس ....... العلم و الدين هو سلاح المسلم في مواجهة التحديات ..
    اعجبني اسلوبك بالكتابة انه رائع و شفاف للغاية .... الامر الذي احببته هو مبادرتك بكتابة شيء قيم كهذا ..
    ربي يوفقك و يعطيك الف عافية صديقي الالغلا اساسين (=
  4. unknown
    و عليكم السلام و رحمة الله و بركاته..

    جزاك الله خير على المقال الرائع ، وجزى الله أصحاب الردود خيرا على اثرائهم المقال
    جعل الله ما كتبتم في ميزان أعمالكم ،


    يقول جل وعلا : { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنظُرْ نَفْسٌ مَّا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ }.
    يقولُ ابنُ كثيرٍ – رحمه الله – في تفسيرِ قولِه تعالى : { وَلْتَنظُرْ نَفْسٌ مَّا قَدَّمَتْ لِغَدٍ } :

    (( أي حاسبوا أنفسَكم قبل أن تحاسبوا وانظروا ماذا ادخرتُم لأنفسِـكم من الأعمالِ الصالحةِ ليومِ معادِكم
    وعرضِـكم على ربِكم ، واعلموا أنه عالمٌ بجميعِ أعمالِكم وأحوالِكم ، لا تخفى عليهِ منكم خافيه ))

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter