مشاهدة تغذيات RSS

$$do0odi

هل سنكون معاً للأبد !؟

تقييم هذا المقال
264c4dd33655931de78cefdd84424b28




قالت: بعيداً عن تفاؤلك أخبرني .. هل سنكون معاً للأبد !؟ .. هل سنقبر في ذات اللحد !؟
قلت: أنت كمن يقول أريد مطراً دون غيوم وسحب
أو كمن يبحث عن ميناء من غير بحر .. أو كمن يريد مني الحديث عن الليل دون القمر
أو كأنك تريدين مني الحديث عن جمالك دون ذكر مافي عينيك من سحر
قاطعتني قائلة: حبيبي توقف عن ثرثرتك التي لا أفهمها .. وأجبني .. نعم أم لا !؟
- نعم !!
- حسناً .. اُصمت !!!
مشاري عبدالرحمن

أرسل "هل سنكون معاً للأبد !؟" إلى Facebook أرسل "هل سنكون معاً للأبد !؟" إلى del.icio.us أرسل "هل سنكون معاً للأبد !؟" إلى StumbleUpon أرسل "هل سنكون معاً للأبد !؟" إلى Google

الكلمات الدلالية (Tags): غير محدد تعديل الدالاّت
التصنيفات
غير مصنف

التعليقات


مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter