مشاهدة تغذيات RSS

واحد شاي صلحو

خاطرة بعنوان .. المنبه !!!

تقييم هذا المقال




لم استطع النوم حاولت لكن دون جدوا

أنه الأرق دون شك

كم اكرهه رغم عشقي لسهر

حاولت عبثاً أن أنام ولكن جميع محاولاتي باءت بالفشل

أخذت كتابا أطالعه لعل النعاس أن يغلبني

لكني فشلت

استلقيت على فراشي و أنا أطالع السقف

وأغمضت عيني

لا اعلم كم مر من الوقت و أنا على هذه الحال

لكني متأكد أني لم أنم بعد

فتحت عيني

ثم عدت وقمت من فراشي

خرجت من الغرفة

فكرت إلى أين سأذهب بمثل هذا الوقت المتأخر

عدت أدراجي ودخلت الغرفة

جلست على سريري استمع لصوت عقارب الساعة

تك تك تك تك تك تك تك تك

قمت وفتحت النافذة وأخذت أطالع الشارع

كان السكون يحف المكان

شعرت أني الوحيد على وجه الأرض المستيقظ في مثل هذه الساعة

عدت و أغلفت النافذة

توجهت لحاسبي وفتحته

دخلت موقع مكسات طالعت بعض المواضيع و أنا امني نفسي بالنعاس

لكن دون فائدة

فقد كان النعاس عصيا على عيني

وفجاءة رن المنبه

رننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننن رننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننننن

كان الصوت مزعجا وقوياً

التفت ابحث عنه ولم أجده

لا اعلم ما يحدث

فصوت المنبه يكاد يخترق طبلة أذناي

أشعر أنه قريب لكني لا أجده

الصوت يرتفع ويزداد صخباً

ماذا يحدث

اشعر أن جسمي ينتفض لا إرادياً ورأسي يتحرك يمينا وشمالاً

يدي تنساب من تحت الحاف وهي تتلمس

آه لقد أمسكتة

أنه المنبه

ثم أغلفته

ماذا !!

هل كنت نائما و أحلم ؟



.....

تصبحون على خير



هلوسة حرف

http://www.mexat.com/vb/threads/8939...!!!?highlight=

أرسل "خاطرة بعنوان .. المنبه !!!" إلى Facebook أرسل "خاطرة بعنوان .. المنبه !!!" إلى del.icio.us أرسل "خاطرة بعنوان .. المنبه !!!" إلى StumbleUpon أرسل "خاطرة بعنوان .. المنبه !!!" إلى Google

تم تحديثة 27-07-2011 في 21:45 بواسطة واحد شاي صلحو

الكلمات الدلالية (Tags): غير محدد تعديل الدالاّت
التصنيفات
غير مصنف

التعليقات


مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter