مشاهدة تغذيات RSS

TADA no nengin ..

غاب إللي ساعد أيادي !

تقييم هذا المقال
صمت جفونك عم يئشعنا .. لا تخاف علينا نتغير ..

كانت ترددها مع الأغنية مسافرةً بخيالها متمسكةٍ بشفتيها تنهيداتٍ طويلة متحمصةً كل حرف من هذه الجملة ، ولقد علمت أن الإنسان لا يرى الجفن إذا ما رأى العين ..

وقالت : أكنتُ واقفـــ ..
دخل الباب المدير وكأنه حصان طروداة بصوتٍ جافٍ وغاضب : إلى متى !؟ وهذهِ الأغنية تقف دائمًا على مسمعيّ مثل تمثال هذا الرجل الخائن الذي على مكتبكِ ؟ !
- أرجوك ألا تقول هذا ،لقد أنقذ ما لا يُحصى من الأبرياء ومشردين الحرب .. مهما كانت دوافعه يبقى قلبهُ له وأفعاله لنا ...
وأردف المدير ضاربًا بكلامها عرُض الحائط ممسكاً بلسانه وكأنه سيف سيشق فمه قبل أن يشقها :
الناس لا يتغيرون ! ، هم قتلة ومجرمون ولا يعرفون كيف يملون على الناس دوافعهم وأحلامهم ! .. كيف يظن هذا غير المسمى أن يكونَ بطلاً ظاناً بكبِر أنه مهم .. وهوَ لا يدري أنَّ العالم أجمل و ءَأمـن لو لم يكن موجود !!.

أخذتها إبتسامةً بريئة وقالت في داخلها : أه ، اليوم هوَ (16 أكتوبر) .. ولقد أعاد هذهِ الجملةِ عليّ طوال 16 سنة في كل يوم من هذا التاريخ .. أي منذ يوم قُبِلت في هذا العمل ...

أرسل "غاب إللي ساعد أيادي !" إلى Facebook أرسل "غاب إللي ساعد أيادي !" إلى del.icio.us أرسل "غاب إللي ساعد أيادي !" إلى StumbleUpon أرسل "غاب إللي ساعد أيادي !" إلى Google

تم تحديثة 02-07-2011 في 03:04 بواسطة sanbi kyobi

الكلمات الدلالية (Tags): saaanbi, sanbi kyobi تعديل الدالاّت
التصنيفات
رســائل

التعليقات

كتابة تعليق كتابة تعليق

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter