مشاهدة تغذيات RSS

×hirOki×

الحياة

تقييم هذا المقال
attachment







الحياة بحر غامض جدا ، وسكان هذا البحر أكثر غموضا
إن الحياة في غموضها مخيفة كبحر هاديء ، يلفه السكون وتحتويه الوحشة
شيء غير مفهوم ، ولا يمكنك أن تتكهن بما يوجد خلف هذا السطح المائي الممتد
أما سكان هذا البحر ، فهم أكثر وحشة ، لأن أنفسهم أكثر غموضا وعمقا من أحشاء البحار
البحر أوسع ، وأكبر ، النفوس أصغر وأضيق ، ولكنها تحتوي كم هائل من الجواهر والقمامة أيضا !
الإنسان هو الذي يملأ نفسه العميقة بما يحب (الجواهر أو القمامة )
أو ربما والديه يفعلان هذا في صغره

النفس البشرية غير مفهومة أبدا

رغباتها أحلامها أساليبها ومشاعرها
ولهذا نجد الخير والشر ويوجد أيضا من تحير في أمره ! فهو خليط بين خير وشر

رغم أن هذا النوع هو المحير للعقول والذي يستعصى فهمه
لماذا هذا الكائن البشري يتصرف "بتناقض" فتارة يكون خيّرا وتارة شريرا
ولكن ، اعتقد أن عموم البشر هكذا ، ولكن الذي يفرق بينهما هو القدرة
فعموم البشر خليط الخير والشر
يقترفون الأخطاء في حق الغير ويساعدون وينقذون الغير ، المسألة تتمايل حسب الرغبات والأولويات

حســب الأولويات

قد أفهم الحياة ، واعتقد ، انني صرت أفهمها
ولكنني لا أفهم طبيعة البشر وأيضا لا أزعم أنني أفهم نفسي ، أبداً
هناك شيء غامض يسكن في الأعماق

أقول يسكن

لأنه يظل ساكنا هناك بلا حراك ، يظل ساكنا يظل ويظل وفجأة يثور هذا الشيء المجهول

قد يزعم الإنسان أنه لن يقدم على كذا ولا يجرؤ على اقتراف كذا

ولكنه يحيد عن الصواب بكلامه !

فمالذي يدريك ، مالذي تعرفه بخصوص ذاك الشيء الكامن في أعماقك ؟
عندما سيثور ويتحرك ، ستتعرف على نقاط جديدة في نفسك
ستظل دائما تتعرف على نفسك

وباستمرار ، وستأتي لحظات وتسأل نفسك
وأنت مستسلم لتناقضاتها وأفعالها الغير مخطط لها من قبل قراراتك الشخصية

لماذا ؟ لماذا يا نفسي تنوين التصرف على هذا الشكل ، انا أشعر بالدهشة لماذا الآن
و أمور من هذا القبيل ، لماذا تشعرين هكذا ؟أ لماذا ولماذا ! وياليتها تنطق ...





attachment








المصدر
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مدونتي الشخصيّة

أرسل "الحياة" إلى Facebook أرسل "الحياة" إلى del.icio.us أرسل "الحياة" إلى StumbleUpon أرسل "الحياة" إلى Google

الكلمات الدلالية (Tags): غير محدد تعديل الدالاّت
التصنيفات
المدونة الأدبية

التعليقات

  1. unknown
    ..
    تم تحديثة 23-03-2019 في 08:32 بواسطة سنابل الأحلام

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter