مشاهدة تغذيات RSS

×hirOki×

لن تهمّني الأوزان

تقييم هذا المقال

attachment










لن تهمني الأوزان ولن ألقي لها بالا

فيكفي النثر إجلالا ،،



صدق المشاعر والأقوال ، شفافة ككريستال

كزجاجة برقت وشعّت ، على سطحها ،، انعكست رغبة الإنسان

كلمات زارت الأكوان ، وأبرمت معي العقد في الديوان ، هنا في حضرة السلطان ،،، ثم طارت

نحو السما ،،، ووعدتني بريشة كل عام

ولكن ،،، حينما حل الشتا ،،، حطت إليّ بذاتها

في عينها ،، بصرت الحب والحنان

في جوفها ،،، أحسست بعطر الإيمان

في روحها ،،، سمعت ناي الحزن ،،، يصدح


ما عاد للحزن مكان



كلماتي شفوقة يا سلام


في قلب تلك المدينة ،،، التي باتت مأوى للأشباح

كل من في السوق ارتاح

وتلاشى عبق الرمان ، عبق القرفة والريحان

فقد غادر الجميع ،، إلى غير مكان


مسكينة تلك الشطآن ، افتقدت روح الإنسان ، افتقدت صياد ماهر ، والدولفين والمرجان


ولكن ،، ريشة سقطت من السما

وكان قد ولى الشتا

وتزحلقت

حتى امتزجت بالمياه

غاصت في بحر الزمان

وانقلبت قلما سحريا

يخط شعورا ورديا

والبحر انقلب إلى كتاب

ولربما نهر من المعاني ، لا

بل ربما كان ترجماني

للمشاعر والجواب





attachment







المصدر
ـــــــــــــــــــــــــــــــ
مدونتي الشخصيّة

أرسل "لن تهمّني الأوزان" إلى Facebook أرسل "لن تهمّني الأوزان" إلى del.icio.us أرسل "لن تهمّني الأوزان" إلى StumbleUpon أرسل "لن تهمّني الأوزان" إلى Google

الكلمات الدلالية (Tags): غير محدد تعديل الدالاّت
التصنيفات
غير مصنف

التعليقات


مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter