مشاهدة تغذيات RSS

. . Rainbow ♬

[ مشاركات ] أحرف رست بنوفل الخلود ~

تقييم هذا المقال


attachment


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. =)
ولطالما كانت الكتابة هي متنفسنا ورفيقنا في سراديب الحياة, embarrassed..
ولكم تحلو حروفنا إن لامست هالات المشاعر والأحاسيس التي لا يخلو
قلب إنسي منها ,'
فهنا ساحتكم أعزائي لبث إبداعاتكم وحنكة أقلامكم smoker !

.
.

لمزيد من التفاصيل //

[فعالية] أحرفٌ رست بنوفل الخلود ~



attachment


أرسل "[ مشاركات ] أحرف رست بنوفل الخلود ~" إلى Facebook أرسل "[ مشاركات ] أحرف رست بنوفل الخلود ~" إلى del.icio.us أرسل "[ مشاركات ] أحرف رست بنوفل الخلود ~" إلى StumbleUpon أرسل "[ مشاركات ] أحرف رست بنوفل الخلود ~" إلى Google

تم تحديثة 06-09-2016 في 15:11 بواسطة LO! FANCY

الكلمات الدلالية (Tags): غير محدد تعديل الدالاّت
التصنيفات
غير مصنف

التعليقات

  1. الصورة الرمزية الخاصة بـ Lady Shika
    attachment

    كان هناك جسر يلتقي عليه العشاق
    هذا الجسر أحصى الاقدام والثياب
    خطوات سارت عليه يحتويها الحب
    يعكس ملامح المارة شوقا يتخلله الفراق
    ينطوي العشق خوفا من آهات الغياب
    يحزن القلب دمعا على من احب و تاب ..

    ><
    تم تحديثة 20-09-2016 في 14:24 بواسطة LO! FANCY (إضافة الوسام ~)
  2. الصورة الرمزية الخاصة بـ بَعثرة
    على مدى الشرود في الغصات..
    تلابيب مخنوقة بسلسال العتب ..

    حكايا شائكة ، واخرى سهلة وجميلة ..
    مأسورات كل من تلك وهاته في جوف معلول ..
    قفص الخوف يقصيهم في خانة النسيان ..
    والذاكرة تأبى الا ان تستعيد كل على حدى بطريقتها..
    أحيانا ينطلق اللسان من فراغ اللاوعي..
    فينطق ما تهوى الذاكرة ان يتلى على مسامع القلوب ..
    وفجأة يجلده الذعر بسوطه ..
    فينكب ساكتا ولا يضيف كلمة ..
    ويعود العقل لتلك الظلمات ..
    لسنين أبت أن تسجل في سجل السلوان ..
    مواقف و مغامرات ، لاا يعرفها سوى ذلك المغلوب على امره ..
    هو الجوى حين يفيض يجني على الفؤاد فيرديه قتيلا!
    ويظفر بكتمان كل ما في الجعبة من قصة .
  3. الصورة الرمزية الخاصة بـ ~پورنيما~

    حين تأكلك الوحدة ويحضنك الظلام إلى أعماقه..
    حين تفتح عينيك لتجد عالماً ليس العالم الذي أغمضت عينيك عليه..
    حين تخوض في طيات ذكريات نسيتها منذ زمن مضى ولم تفكر في العودة إليه..
    حينها لن تشعر إلا بظلام العالم الذي يمزقك ويريد التخلص منك فقط!!
    تم تحديثة 15-09-2016 في 14:32 بواسطة ~پورنيما~
  4. الصورة الرمزية الخاصة بـ ~پورنيما~

    attachment
    آآه أيها القمر..
    كيف أعشقك وأعشق ُالحديث معك ؟!
    هل بسحر جمالك حين تتدلى وسط النجوم المتلألئة بين طيات الغيوم المتراكمة ؟
    أم بنورك الهادئ الذي ينير الدرب المعتم ؟
    كم تجرعت جرعات اشتياق إليك
    ولا أزال أشتاق للحديث معك في ظلمة الليل وأنت من تنير السماء ..
    فكم من حديث ملأ قلوبنا ذهب مع أنوارك..!!
    تم تحديثة 20-09-2016 في 14:28 بواسطة LO! FANCY (إضافة الوسام)
  5. الصورة الرمزية الخاصة بـ ~پورنيما~

    لَا تَنزَعِج مِنّي إِنْ غَضبْتَُ عَلَيْكََ يَومًا، فَـ ذَلِكَ لَا يَعنِي أنّي أكْرَهُك..
    فغَضَبِي يَعنِي أنّنِي لَم أسْتَطِعْ الاِبْتِسَامَة فِي وَجْهِك
    وهَذَا يَعْنِي أنّكَ هَزَمْتَنِي وَاِنْتَصَرْتَ عَلَيّ !
    فَـ غَضَبِي يَبْقَى بَدِيلاً عَن تِلْكَ الاِبْتِسَامَةِ التّي كَنْتَ سَأَرْسُمُهَا إنْ لَمْ أَغْضَب
    وَ تِلْكَ الاِبْتِسَامَةُ السَّاخِرَة سَـ تَكُونُ كَافِيُة لِـ تَسْلِبَ مُرُوءْتَكَ وَ تُغْضِبَك
    وَ فِي النِّهَايةِ.. تَهْزِمُك !!
    تم تحديثة 15-09-2016 في 14:33 بواسطة ~پورنيما~
  6. الصورة الرمزية الخاصة بـ ~پورنيما~

    attachment
    وأَعُودُ إِلَى يَومِيَ الحَزِين..
    كَـ ضَائِعةٍ فِي مَتاهَاتِ الأَنِين.. لَا أَذكُرُ غَيرَ ذِكْراكَـ الدَّفِين..
    فَـ أَغُوصُ فِي طَيّاتِ الحَنين.. وَ أَشُمّ رَائِحَةَ عِطرِ اليَاسمِين..
    لتَرتَعِشَ ابْتِسَامَة دَاخلَ قَلْبِيَ الظّنِين..
    وَ أنْظَرَ إلَى نُورِ القَمرِ الرّزِين..
    وَ ذِكراكَـ لَا تَزالُ فِي أعْمَاقِي عَلى مَرّ السّنِين!!
    تم تحديثة 20-09-2016 في 14:30 بواسطة LO! FANCY (إضافة الوسام)
  7. الصورة الرمزية الخاصة بـ ~پورنيما~

    attachment
    - مَاضِ جَمِيل !!
    يَا لَها مِن جُمْلَةٍ سَمعْنَاهَا وَلا نَزَالُ نَسْمعُهَا مِرَاراً و َتِكْراراً
    يَمرّ يَومٌ بَعدَ يَومٍ وَنَتَذَكّرُ فِيهِ الْأَمسُ وَنَهْتفُ مَعاً: كَانَ مَاضِ جَمِيل !
    لِمَاذَا نَقتَصرُ عَلى المَاضِي فَقط؟ لِمَ لا نَبْنِي المُستَقبَلُ الجَميلُ وَلَيْسَ المَاضِي؟
    فَـ الغَدُ سَـ يَصْبِحُ اليَوم.. واليَومُ سَـ يُصْبِحُ الأَمْسُ.. والأَمْسُ سَـ يُصْبِحُ..

    ذاكَـ الْمَاضِي جَمِيل !!
    تم تحديثة 20-09-2016 في 14:31 بواسطة LO! FANCY (إضافة الوسام)
  8. الصورة الرمزية الخاصة بـ ~پورنيما~

    عِندَمَا يَخرَسُ اللّسانُ عَاجِزًا عنِ التّعبِيرِ يَنتَفِضُ القلبُ قَهرًا
    وَ تَشقُّ الدُّمُوعُ طَرِيقَها لِـ تَهْطُل بِـ غَزَارةٍ وَ كَأنها تَروي أرْضًا
    وَ يَصرُخُ الضّميرُ ألَمًا وَ حِقدّا لِيتَساءَل..
    إلَى متَى؟ وَمَاذّا بعد؟!
  9. avatar781024_221
    ماشاء الله غاية في الجمال ,
    بالتوفيق لكم وللتذكير يمكنكم نشر أي عدد تريدون ^^
  10. الصورة الرمزية الخاصة بـ بَعثرة
    رغبة ملحة في التخلي عن كل شيء ..
    أنفاس تخنقها العبرات ..
    غصات لأوجاع لا أعلم متى تنتهي ..


    هذه الافكار تعاودني ، وكأني من أهلها وعليها ان تزورني كل فترة ؟!
    لتتفقد مابقي من شتاتي ..
    هل هي فيه ؟ ام استطعت التغلب عليها ؟!

    فتقبع في عقلي مدة ، تكفي لأستعيد فيها كل جروحها ..
    تلك الجروح التي تجاهلتها ، لم اضمدها ، ولم أنظر اليها لوقت طويل..


    احيانا ، نتاج مكوثها يغريني لأنفذ طلباتها !
    لحوحة جدا في تخدير مقاومتي ..

    حتى اني صرت أستسلم لها من نفسي ..
    ماعدت احتمل وسوستها وتعشيشها في صدري ..


    غائصة انا في قيح ذلك الكم من الزحامات في داخلي ~
    من يدري .. ربما لن أصعد الى السطح حتى اغرق فيها حقا ..

    كم ستكون النتائج مخزية ؟
    اتراها تكون كذلك فعلا ؟!
    لمن ؟ لي طبعا .

  11. الصورة الرمزية الخاصة بـ بَعثرة
    attachment

    -عَجبي على صَحبي في الكتمان-
    على الأصدقاء أن يكونوا غرابيل ..

    كالسرابيل..
    تمنع الرصاص/الطعنات من المضي لجسدك..
    فنقرر أن فلان صديق ، مما نجد من صفات فيه ربما ..
    او تعامل .. او شخصية ..
    حتما هم ليسوا كاملين ..
    قطعا سيقطعون بنا السبل من أن نؤمن للخذلان ..
    ويقودونا للأمان ..
    هذا هو دورهم ..
    وفجأة نجدهم يعطونا الدروس بالطعن !
    فتدركنا الخيبات ..
    منهم هم بالذات ..
    من سلمناهم جُلَّ قلوبنا ،
    نصف عقولنا ، وجزء مهول من أحلامنا ..
    ثم يرمونا في منحدر وادي الأزمان ..
    معزولي الثقة ،
    متسلحين بالصدمات ..
    مكبلين بالثغرات..
    هم وحدهم يعرفون نقاط الأمان ، ووحدهم من يعرونا منها بكل سلاسة ..
    دون وعي منا او انتباه ..
    يسلبونا كل ما نملك من روح ..
    ويتركون اجسادنا مثقلة بالهموم والجروح ~

    كنبل منه ..
    اتاني ذلك الاحساس بالعطف على مخبأ الكتمان ..
    واطلاق سراح العتب على كل من كان ..
    ولا طائلة ترجى من السكب في خرقة ممزقة ..


    هجران ، خذلان ، انكسار ، حسرة وانهزام..
    تأتي الأوجاع دفعة واحدة ..
    تماما كالرغبة ..
    تأتي فتباغتك ، تفتنك ، تأسرك ..
    ومن ثم تغرقك !
    فإما تكون غريقا .. أو تجد من ينقذك ~

    وتدور الدائرة حول الأولين ..
    فتتغير أسماء الوفاء ..
    ونعطي مجددا ..
    ونهب ، ثم طبعا "نُنهب" !
    تم تحديثة 20-09-2016 في 14:27 بواسطة LO! FANCY (إضافة الوسام)
  12. الصورة الرمزية الخاصة بـ بَعثرة
    # ث . ق |e023| ـة؟!


    ببراءة قالت : تعال نكوِّن لنا طقوسا .. لا يشاركنا بها غير الهوى ~

    *
    غفلة قلب عن حقيقة ما يدور من حوله ..
    ليس طيبة او سذاجة..
    هو غشاء يعميه ..
    هي ذات اللحظة التي اكتشف فيها انه كفيف ..
    حين مد لك يد إِئْتِمَان ..
    أمسكتها وكأنك أهل لها !
    واذ بك تكسرها على حين سهو منه ~


    عبثا بحث عن أكاذيب يصدقها .. يخفي بها شناعة ما صدمه ~~
    لكن بلا جدوى .. هوى .. دون ان يمسكه احد .
  13. الصورة الرمزية الخاصة بـ H A N A

    .
    .
    .
    .
    .
    أحب يد أبي ذات العروق البارزة التي تشبه أيدي الارستقراطيين القدامى
    يد أبي التي حين تمسك يدي أشعر و كأن دفئها يلفني كلي و ليس يدي فقط ،
    اليد الكبيرة القوية التي حمتنا تحت ظلها سنوات ، اليد الحانية جدًا التي تضمنا بدلاً من أن تمسكنا ،
    اليد التي تشققت كي ترق أيدينا ، هي ذات اليد التي حملتنا إلى رغد العيش ،
    اليد التي لن أجد بعدها يدًا بكل هذه مواصفاتها ..




  14. الصورة الرمزية الخاصة بـ H A N A

    .
    .
    .
    .
    .
    أتسمحين لي يآ آنستي ؟
    أتسمحين لي يآ آنستي ؟ أن أمسك كفكِ ؟
    أتسمحين لِي أن أضم أصابعكِ المغزلية إلى يدي ..
    أن أتأمل كم تشبهُ يدكِ الزجاج أخاف أن أضغط عليهآ من فرط سعادتي فتنكسر ..
    أتأمل معصمكِ الذي يشبه ساق نبات التوت الغض في بداية طلوع شجرته ..
    و أتأمل وجهكِ الخجول الذي تتوارى فيه عيناكِ إلى الأفق حتى لا ألمح شيئًا من سحرها الخجول ..
    فأبصرُ شعركِ الكستنائي ينزل على وجهك فأزداد حبًا و عشقًا ..

    # أرشيفية






  15. الصورة الرمزية الخاصة بـ H A N A

    .
    .
    .
    .
    .

    أزال نظارته و وضعها في جيبه
    الأمرُ أشبهُ بأن تمنَع عينيك من مُشاهدةِ ذلك بطريقة مُكثفَة
    هكذا نفعلُ في الغضب و الحزن مشاعرُ الانكسَار
    فنخافُ على أعيُننا أن تحفظ تلكَ الصُور واضحَة في عقلنا












  16. الصورة الرمزية الخاصة بـ H A N A

    .
    .
    .
    .
    .
    المطر ,,
    أخاف المطر جدًا لا أخرج تحته أبدًا ..
    أشعر و كأنه سيتقاطر على رأسي قطرة قطرة لكي أفقد عقلي ..
    أو من قوة تساقطه سيُصيبني بالجنون ..
    صوته المخيف الذي يبدوا كما لو كان سينقض علي ..
    قطارته المتلاحقة التي تبدوا كضحايا تنقسم و تتفرق على الأرض ..
    كما لو كان أحشاء الغيوم المفقودة فذاك قلب إحداها و الآخر معدتها ..
    أمر مخيف جدًا و صوت صراخها الرعدي أشد وبالاً من كل ما يحدث ..
    و المرهق للنفس أكثر هو الصواعق التي تبدوا كزمجرة الغيوم لفقدان إحداها ..

    #خوف_مطري











  17. الصورة الرمزية الخاصة بـ H A N A

    .
    .
    .
    .
    .
    و نُجرَم الشوق البريء و الوقت الماضِيَ
    لنلوذ بالفرار من حقيقة أننا في شرَكِ الحاضِر المُستبد
    .
    .
    .
    .
    .
    رحلوا و ما أبقوا لنا منهم أي شيء
    حتى مشاعرنا و جزء من ماضينا أخذوه !
    .
    .
    .
    .
    .
    ألا تشبه كلمة سُكَّر كلمة سُكْر ؟
    هكذا تصبح بعد سكرَة الحب ..
    ترى كل شيء سُكَّرًا متجاهلاً شبيهتهَا .!
    .
    .
    .
    .
    .
    صباح القهوة الغافية في حضرتك ،
    الناقصة كافيينًا ، و الغائبة في التأمل و السُهى




  18. الصورة الرمزية الخاصة بـ H A N A

    attachment
    .
    .
    .
    .
    .
    و أنقُلك بين عقلي و قلبي مُحتارةٌ أين أُبقيك ؟
    و كيفَ أتقبلك ؟ و كم ستبقى مهاجرًا ؟ كجِسم غريب
    لا أعرف أيكُون جسمًا نافعًا أم ضارًا عليهما و عليَّ كُلي ؟
    .
    .
    .
    .
    .
    و من دون أن أعلم تختزلني فجأة صومعة الفِكر و القلم ..
    و تُسرحنِي أيامًا دونمَا أي إمدادٍ ، و كأنني أستقِيها بدلاً من أن أسقيهَا !
    .
    .
    .
    .
    .
    القلم أشبه بقهوة مُرة للروح ..
    تَذوب بهَا صَحوة كُل أحزانِي ..
    .
    .
    .
    .
    .
    مختنقة أنا في أحد كُتبك القديمة ..
    افتح كتابك و ستجدني أنتظر أن تلتفت إلي ..
    و تنفض الغبار عن وجه صفحتي ..
    لتذكرني و تذكر عهدنا الذي طال ، و قصر بذاكرتك !
    .
    .
    .
    .
    .
    أنت النبض في رسائلك و مشاعرك و ملامحك ..
    فإذا انقطع منها شيء سقطت في غيبوبة ..
    .
    .
    .
    .
    .
    أحيانًا يتمرد القلم فلا يستقيم و لا يميل
    و يصبح الفكر عقيمًا جدًا ليرضيه




    تم تحديثة 20-09-2016 في 14:26 بواسطة LO! FANCY (إضافة الوسام)
  19. avatar781024_221

    *انتهت
كتابة تعليق كتابة تعليق

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter