مشاهدة تغذيات RSS

Mayumii

♧ إمضي قدماً ♧

تقييم هذا المقال
attachment





يُقبل يوليو على الأبواب
شهرٌ أعود فيه للحياة
شهرٌ يزداد فيه ربيع عمري
و تأتيني حرارة لا تُلامسني أي حرارة
حرارة شمس يوليو في أَوج حيويتها
تجتاح جسدي بـقوة
فـلا يسعني رؤيتها
و أشيحٌ بصري عنها
بـعُيُونٌ قد ضاق وسَّعها
من شِدّة بريق النور


أجدني تائهة بين حفيف الشَجَر
أجدني حائرة بين خيارين
هل سبيلي هنا أم هناك ؟
بـقدر ما تهب تلك الرياح الحارة
بـقدر ما أتوه أكثر و أتعثر تارة
يصعب علي العثور على الإجابة
فـهل من مُجيب ؟


وسط أعماق أفكاري
أجد ملاذي هناك
خيوط دماغي لا تنفك عن التفكير
لا تنفك عن الإستمرار
أسبح في جوفها حتى أجد مبتغاي
أُهديها من مساحتي قدر ما تشاء
و لما لا ؟
لَعَلّي أجد مُرادي هناك !


أينما يتوه الإنسان ، يجد الدَّرْب
لكن هل من دَّرْب لنسلكه ؟
أم علينا صنع الطريق بأنفسنا ؟


تعلمتُ أن أمضي قدماً
مهما توالت علي الصعاب
مهما صدمتني تلك المواجع
و إن لم أجد الطريق المنشود
أصنعه بنفسي لتبدو واقعاً
حتى ألوذ من دوامة الضياع


ليس عيباً أن نتعثر مئات المرات
لكن العيب أن نستسلم قبل المحاولة


لَمحتُ نوراً يشع باطن فِكْريّ
نورٌ خافتٍ يُضيء أنين حِيرَتي
يُهيئ الطريق أمامي
و كأنما بساطٍ يجثوا أمامي
يدفعني للمضي ، قائلاً :
لا تقف ، سر نحو الأمام
خطواتك تُمحي عثراتك وتُنير دربك


الآن باتت وِجْهَتي واضحة
فـأينما أمشي ، أجد دَّرْبي
و أينما أكون ، أرى سبيلي
أمشي بخطى ثابتة
و أمضي واثقة
بـدَّرْبي الذي اخترته
ثم أبدأ في يومٍ جديد
مع صباحٍ جديد
مع نورٍ شمسٍ لا يغيب
تُراقبني من بعيد
كأنما حدث و لا حرج






attachment




أرسل "♧ إمضي قدماً ♧" إلى Facebook أرسل "♧ إمضي قدماً ♧" إلى del.icio.us أرسل "♧ إمضي قدماً ♧" إلى StumbleUpon أرسل "♧ إمضي قدماً ♧" إلى Google

الكلمات الدلالية (Tags): غير محدد تعديل الدالاّت
التصنيفات
المدونة الأدبية

التعليقات

  1. avatar504102_90
    شكراً للمبدعة SANGUINE
    على تصميم الموضوع gooood
  2. الصورة الرمزية الخاصة بـ SANGUINE
    سلامُ من الله يحلُّ عليك عزيزتي،
    ماتتصورين قد أيش فرحت لأني ساعدت في إنشاء موضوع لهذه الكلمات .... النقية!
    كم كنت فاشلة في تحليل النصوص والخواطر من ناحية أدبية لكني كُنت دائماً أستشعر أحاسيس الأديب والفكرة اللي أراد إيصالها، أسلوبك سلس وفكركُ جبار!
    كأنها ملحمة لطيفة تحكي قصة بطلتها أنتِ، شيء استثنائي.
    تعابيرك دقيقة! أنا من عشاق استخدام التعابير الخيالية في النص!
    «خيوط دماغي لا تنفك عن التفكير »
    تصوير السباحة في تلك الخيوط! صورة عظيمة!
    احسنتِ من ناحية ترابُط الفقرات، أسلوبك مرن!
    طابع التفاؤل والحث على المثابرة وكُل ماحاولتي إيصاله يامايومي من مشاعر ملائكية، وصل وحقيقةً أشكرك على نشر صنيعة فكرك النقي وسأسعد لأرى مابجعبة مايومي
    نصك يستحق مخمخة وإذا أعطاني الله وقت أستطيع فيه التعليق على كل فقرة فسأرجع بالتأكيد، شُكراً جزيلاً!
  3. الصورة الرمزية الخاصة بـ ”✿ łσ fαηśy
    أنّى لكم أن تخفوا هذه الموهبة !!!!!
    لو كنت أعلم آنكم ستكتبون كلمات كهذه لفاجأتكم بالمرحلة الأولى ولكن قدر الله خيرًا laugh..

    مايومي _
    لكِ موهبة بازغة والله .. أي أديب يمكنه تلمسها بين كفّي تشبيهاتك البلاغية ..
    كتابتك محنكة ومتقنة وكأنكِ ترسمينها ع لوحة لكن بأبجدية !

    أعيب تفكك النص بعض الشي من ناحية المضمون، لديكِ عدة مواضع ضعف كان بإمكانك الاستغناء عنها وكأنك كنتِ تعتصرين دماغك ع خطها cheeky

    اعذريني لو أبيت إلا كتابة هذا النقد الصغير، لكنني لا أنتقد سوى ما ألتمس فيه عنصر الإبهار وتذكري هذا جيدًا ^^
  4. avatar504102_90
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة SANGUINE
    سلامُ من الله يحلُّ عليك عزيزتي،
    ماتتصورين قد أيش فرحت لأني ساعدت في إنشاء موضوع لهذه الكلمات .... النقية!
    كم كنت فاشلة في تحليل النصوص والخواطر من ناحية أدبية لكني كُنت دائماً أستشعر أحاسيس الأديب والفكرة اللي أراد إيصالها، أسلوبك سلس وفكركُ جبار!
    كأنها ملحمة لطيفة تحكي قصة بطلتها أنتِ، شيء استثنائي.
    تعابيرك دقيقة! أنا من عشاق استخدام التعابير الخيالية في النص!
    «خيوط دماغي لا تنفك عن التفكير »
    تصوير السباحة في تلك الخيوط! صورة عظيمة!
    احسنتِ من ناحية ترابُط الفقرات، أسلوبك مرن!
    طابع التفاؤل والحث على المثابرة وكُل ماحاولتي إيصاله يامايومي من مشاعر ملائكية، وصل وحقيقةً أشكرك على نشر صنيعة فكرك النقي وسأسعد لأرى مابجعبة مايومي
    نصك يستحق مخمخة وإذا أعطاني الله وقت أستطيع فيه التعليق على كل فقرة فسأرجع بالتأكيد، شُكراً جزيلاً!

    مرحباً عزيزتي SANGUINE
    لقد فاجأتيني لم أتوقع أن يحوز نثري على إعجابك @.@
    خصوصاً إنها مرتي الأولى لكتابة نص نثري
    في الواقع حاولت تذكر بعض النصوص التي أقرائها من أيام الدراسة
    و ظهر ما كتبته بهذا الشكل لأني حاولت الإطلاع أكثر على أساليب الأدباء في إيصال مشاعرهم للقراء
    و طريقة سردهم للنثر و الخواطر و غيرها ... لذا الحمدالله ، إن ما كتبته قد وصل للقراء
    و فعلاً ردك قد أسعدني فـ شكراً لك عزيزتي على إطراءك *^*
    أشعر أني لا أستحق كل هذا منك و ما سردته هو ما كان يخطر ببالي فقط
    رتبته على شكل كلمات لتتناسب مع الأدب مع استعمال قليل من الخيال التصوري و التشبيهات لأجل هذا الغرض
    العفو يا عزيزتي و بإنتظار تعليقك على بقية النصوص gooood

  5. avatar504102_90
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ”✿ łσ fαηśy
    أنّى لكم أن تخفوا هذه الموهبة !!!!!
    لو كنت أعلم آنكم ستكتبون كلمات كهذه لفاجأتكم بالمرحلة الأولى ولكن قدر الله خيرًا laugh..

    مايومي _
    لكِ موهبة بازغة والله .. أي أديب يمكنه تلمسها بين كفّي تشبيهاتك البلاغية ..
    كتابتك محنكة ومتقنة وكأنكِ ترسمينها ع لوحة لكن بأبجدية !

    أعيب تفكك النص بعض الشي من ناحية المضمون، لديكِ عدة مواضع ضعف كان بإمكانك الاستغناء عنها وكأنك كنتِ تعتصرين دماغك ع خطها cheeky

    اعذريني لو أبيت إلا كتابة هذا النقد الصغير، لكنني لا أنتقد سوى ما ألتمس فيه عنصر الإبهار وتذكري هذا جيدًا ^^

    يا ويلي ، ماذا كنتي تخططين أن تضعي في المرحلة الأولى ؟ laugh
    الحمدالله إن المرحلة الأولى مرت بسلام من دون أية صعوبات biggrin

    لوفانسي
    رغم أني لا ميل للأدب إلا أنك فجأتيني بـ ردك
    لكن أفعلاً أحب بلاغة الكلمات العربية لما تحويه من قوة و جبورة في المعنى مع إلتقاها بمشاعر و أحاسيس الكاتب embarrassed

    خهههههههه ، لستُ متفاجئة laugh
    دائماً تصاحبنا الأخطاء عند أول محاولة في ممارسة هواية أو كتابة شيء ما tongue
    لكن شكراً لنقدك و سأخذه في الحسبان لكي لا أقع في نفس الخطأ مستقبلاً
    يسعدني الحصول على نقد من شخص خبير مثلك في مجال الأدب cheeky
    شكراُ لمرورك ثانية ^^



مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter