مشاهدة تغذيات RSS

. . Rainbow ♬

يونيُو ,' ملطَّخ بالنَّحِيب !

تقييم هذا المقال
attachment



attachment





ما سأنشرُه اليوم مجرَّد كلماتٍ مملَّة ..
لا بلاغَة ولا گمَال ..
ولا فِكرة أو جمَال ..
فقَط "ذِكرى" ..~


نهجتُها بينَ جنباتِ يونيُو الدَّهمَاء ,
حينَ عانقَت أناملِي لوحةً زريةً من الجُنون وعِشق الفَوضى !
وددتُ بحرقةٍ أن ألثِم وردَ قلبَك المرمِّد ..


وجدتُها ..
فِي مقبرةِ شجنِي ..
شعرتُ بالحُنق , كمَا الرغبَة بالقيء !

ولَم أجِد سوى أن أودِعها ..





{ يعُودُ يونيُو المآسِي من جدِيد ..
مرَّت سنُون عديدة منذُ ذلگ اليَومِ ..
ورغمَ الزَمنِ إلا أنَّ مرارةَ الفقدِ لم تُشفِق علَي ..
اعتدتُ أن تُشفى الجُروح بطولِ الأمَد ..
ولكِنَّ جُرحِي هذَا خارجٌ عنِ المألُوف ..
تزيدُ مساحتُه معَ الأيَّام ..
معَ كلِّ دقةِ ساحةٍ يحرِقُنِي ..
يأكُلُ ما تبقَّى مِن أحشائِي ..
ينهشُ أملِي ..
يُقطِّعُ قلبٍي .. !


گيفَ لَا وقَد فقدَ أعزَّ الأنامِ عليهِ ؟؟
ذِكراهُ كقافلةِ ألمٍ تمرُّ علىظ° ذهنِي ..
تزورُنِي صورهُ دومًا وتختفِي ..
ولگِن لن تُودعَنِي !


ويلتِي كيفَ أحببتُه مِن جوفِي ..
بقدرِ كثرةِ حُبيباتِ الرَّمْل ..
بقدرِ مرَّاتِ المدِّ والجَزْر ..
بعددِ كرَّاتِ شُروقِ الشَّمسِ ومغيبِها ..
وأكثَر مِن أنفاسِ البَشَر !


لا زلتُ أذكُر كيفَ غِبتَ فجأَة ..
وعدتنِي وأخلفتَ الوعدَ رغمًا عَنك ..
أجلسُ علىظ° تلگ الأرجوحةِ منتظرةً إيَّاك ..
بينمَا كانَت تجثُو علىظ° رُكبتَيها وتبكِي بحُرقَة ..
مخبرةً إيايَ: إنَّهُ لَن يعُود صغِيرتِي !


لقَد ماتَ .. نعَم ..
انتهَت حياتُه الدُنيوِيَّة وبدأت أُخرى ..
مذُ ستِ سنواتٍ مضَت بالتَّمامِ والكمَال ..
وليسَ لِي إلا أن أرضَى بالقدَر ..


ليتنِي وُلدتُ قبلَ هذَا ..
لأعِيشَ معگ أطولَ وقتٍ ممكِن ..
لأذوقَ شهدًا مِن كلمِك ..
وألعبُ معگ وأضحَك ..


لَن آنسǐ ما حييتُ ..
حينَ أسعدُ وحينَ أحزنُ ذكرǐ تبقَى بقُربِي ..
كَم دمعةً فاضَت من عينيَّ عليگ ..
ولگِن هذهِ المرَّة جزمت أنِي لن أبكِي ..
كفانِي نواحًا فالصبرُ أسلَم ..
كفانِي بؤسًا ويأسًا ..
كفانِي كتمانًا لحقيقتِي الكئيبَة ..
بقناعِ المرَحِ والجنُون ..
وحياتُنا كالسَّفر ! }



وأخيرًا سأتمنَّى ..
أن يجمعنَا الله فِي جنَّاتِه ..
عاجلًا لَو كان لِي خيرًا !




attachment





أرسل "يونيُو ,' ملطَّخ بالنَّحِيب !" إلى Facebook أرسل "يونيُو ,' ملطَّخ بالنَّحِيب !" إلى del.icio.us أرسل "يونيُو ,' ملطَّخ بالنَّحِيب !" إلى StumbleUpon أرسل "يونيُو ,' ملطَّخ بالنَّحِيب !" إلى Google

تم تحديثة 30-04-2017 في 17:07 بواسطة White Musk (تثبيت وسام)

الكلمات الدلالية (Tags): غير محدد تعديل الدالاّت
التصنيفات
المدونة الأدبية

التعليقات

  1. الصورة الرمزية الخاصة بـ Aloka Zuldek
    حجز > حتى بالمقالات ؟
كتابة تعليق كتابة تعليق

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter