مشاهدة تغذيات RSS

. . Rainbow ♬

اقتباساتٌ مِن عذبِ الگلِم "المُتنبِي" ..~

تقييم هذا المقال
attachment




attachment



.
.





مقدمة ~


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
ولأنني أرنبة أغرمت بالأدبِ حتى النخاع فلقد قررت أن آتي لكم ببعض ما راقني من جنَّات حرف المتنبي biggrin ،
قراءة ماتعة ~


.
.




اقتبَاسات ~



لَوْلا مُفارَقَةُ الأحبابِ ما وَجَدَتْ ... لهَا المَنَايَا إلى أرْوَاحِنَا سُبُلا



إذا الجُودُ لم يُرْزَقْ خَلاصاً من الأذَى ... فَلا الحَمدُ مكسوباً وَلا المالُ باقِيَا



كمْ قد قُتِلتُ وكم قد متُّ عندَكُمُ ... ثمّ انتَفَضْتُ فزالَ القَبرُ وَالكَفَنُ



وَمَنْ تَفَكّرَ في الدّنْيَا وَمُهْجَتهِ ... أقامَهُ الفِكْرُ بَينَ العَجزِ وَالتّعَبِ



وَمَنْ يَجِد الطرِيقَ إلى المَعَالي ... فَلا يَذَرُ المَطيَّ بِلا سنَامِ



وما الجَمْعُ بَينَ الماءِ والنّارِ في يدي ... بأصعَبَ من أنْ أجمَعَ الجدّ والفَهمَا



وَلا تَطْمَعَنْ من حاسِدٍ في مَوَدّةٍ ... وَإنْ كُنْتَ تُبْديهَا لَهُ وَتُنيلُ



لا بقَوْمي شَرُفْتُ بل شَرُفُوا بي ... وَبنَفْسِي فَخَرْتُ لا بجُدودِي



وَقَدْ فارَقَ النّاسَ الأحِبّةُ قَبلنـا ... وأعْيا دَوَاءُ المَـوْتِ كُلَّ طبيبِ !



يَفنى الكَلامُ ولا يُحيطُ بفَضْلِكُمْ ... أيُحيطُ ما يَفْنى بمَا لا يَنْفَدُ



وَإنّ رَحِيلاً وَاحِداً حَالَ بَيْنَنَا ... وَفي المَوْتِ مِنْ بَعدِ الرّحيلِ رَحيلُ



فاللّيلُ حينَ قَدِمْتَ فيها أبْيَضٌ ... والصّبْحُ مُنذُ رَحَلْتَ عنها أسوَدُ



قد كنتُ أُشفِقُ من دَمعي على بصري ... فاليَوْمَ كلُّ عزيزٍ بَعدَكمْ هَانَا



مَن كانَ فوْقَ مَحلّ الشّمسِ موْضعُه ... فَلَيْسَ يَرْفَعُهُ شيءٌ وَلا يَضَعُ



وَمن صَحِبَ الدّنيا طَوِيلاً تَقَلّبَتْ ... على عَيْنِهِ حتى يَرَى صِدْقَها كِذبَا


.
.




خاتِمة ~

هذا ما لدي اليوم embarrassed،

إلىظ° اللقاء *^* ~





attachment

أرسل "اقتباساتٌ مِن عذبِ الگلِم "المُتنبِي" ..~" إلى Facebook أرسل "اقتباساتٌ مِن عذبِ الگلِم "المُتنبِي" ..~" إلى del.icio.us أرسل "اقتباساتٌ مِن عذبِ الگلِم "المُتنبِي" ..~" إلى StumbleUpon أرسل "اقتباساتٌ مِن عذبِ الگلِم "المُتنبِي" ..~" إلى Google

تم تحديثة 03-05-2016 في 09:00 بواسطة J U L I A N (اضافة الوسام)

الكلمات الدلالية (Tags): غير محدد تعديل الدالاّت
التصنيفات
المدونة الأدبية

التعليقات

  1. الصورة الرمزية الخاصة بـ Dàrk ôf Łight
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاتُه .

    من الجميل رؤية مدوّنة كهذه ، اختياراتك جميلة ..

    أريد إضافة واحدة .


    أنا الذي نظرَ الأعمى إلى أدبِي ... وأسمعتُ كلماتي من به صممُ


    مرور سريع ..

    في أمان الله ،
    تم تحديثة 04-08-2015 في 13:34 بواسطة Dàrk ôf Łight
كتابة تعليق كتابة تعليق

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter