مشاهدة تغذيات RSS

Naru-Mina

على مرأى من ذاكرة - 2 ( أبلة بقرة )

تقييم هذا المقال
attachment

( على مرأى من ذاكرة - الجولة الثانية )

[ أبله بقرة ]


المرأة العربية الضخمة التي كانت مديرة مدرسة ( أختي ) الابتدائية مخيفة ، هذا ما كانت تحكيه لي أختي الكبرى بعد عودتها من المدرسة , إذ تقول : في رؤيتي اولى لها ، لوتني حبال الذعر ، حتى اغتسلت عيني بحمام بكاء .. !!
.
.
نساء قريتنا رشيقات ، شروق الشمسِ توقيتهن.. يحلبن أبقارهن ، ويخضضن ألبانها ، ويطحن الذرة كما لو أنهن يُقمن أعراسَ الفراشات .. وفي البئر الرابضة بالحقول ، يتمارين في مرايا الماء..
الشمس ترتعش من السعادة حين تصافحهن .. قيثارة النسيم موسيقى لحفلة رقص النساء والسنابل..
هذا ما كانت عليه قريتي قبل 18 عامًا .
.
.
أعود إلى أختي , حين كانت طالبة في الصف السادس كانت تقول:"أن مديرة المدرسة كانت بقرة ذات يوم ..! " .. كلماتها تدهشني , فأنا ابن الرابعة لم ينبت في عقلي إلا خيالات الساحرة الشريرة التي تستحيل إلى بقرة في مغامرات سندباد , لكنّ هذا السؤال يستفحل في طفولتي العالية كالغيوم.. أعرف البقرة أكثر من حروف الهجاء .. بيدي الصغيرتين لمستهم , وجدي كان يشير إلى أبقاره ويناديها بأسماءٍ اختلقها ..
الكلمات ريح عاصفة ، توشك أن تبتلع رأسي الصغير.. ( أبلة بقرة , أبلة بقرة تمشي على رجلين ؟! )
.
.
ذات صباحَ حملت حقيبتي الصغيرة وذهبت برفقة أختي إلى المدرسة , جالسًا بصمتٍ في الفصل أنتظر رؤية المديرة , معلمة الصف اول : تعلن بداية الطابور .. المعلمات يقفن جوار بعض و أنا أُطِل من شقٍ في الباب , ولكن شيئًا ما غطّى هذي الرؤية , كانت المديرة برهبتها و ارتفاعها العالي .. رأيتها .. ذعرت .. وتوالدت الأفكار , كما لو أن اعصارا ينهض بي , الأفكار تكبر كغبار موسمي ..
.
.
حملت حقيبتي وركضت خارج المدرسة , مسرعًا صوبَ بقرة جدي ، في فناء منزله .. أركض .. هرم القصب ، استقبل حقيبتي الفارغة كما لو أنها حفنة ضوء هاربة.. البقرة ما تزال مستلقية على جنبها ، قبالتها أجلس ، أقول لها :هل يمكن للبقرة أن تستحيل مديرة مدرسة .. ؟ هل سأدرس تحت وصاية الأستاذ ( ثور ) ؟ , ثُمّ أغني " أقودُ القطيع , أقود القطيع , برحبِ المراعي أقود القطيع
.
.
هواء الظهيرة منديل يطويني , البقرة في عالمها البعيد .. تحدق , تجتر طعامها غير آبهة بمحيط أفكاري الهائج .. ولا بسؤالي الطفولي احمق .. !

أرسل "على مرأى من ذاكرة - 2  ( أبلة بقرة )" إلى Facebook أرسل "على مرأى من ذاكرة - 2  ( أبلة بقرة )" إلى del.icio.us أرسل "على مرأى من ذاكرة - 2  ( أبلة بقرة )" إلى StumbleUpon أرسل "على مرأى من ذاكرة - 2  ( أبلة بقرة )" إلى Google

تم تحديثة 16-03-2015 في 19:41 بواسطة آلرآية آلسودآء

الكلمات الدلالية (Tags): غير محدد تعديل الدالاّت
التصنيفات
غير مصنف

التعليقات

  1. الصورة الرمزية الخاصة بـ ~Masked~
    gooood
  2. الصورة الرمزية الخاصة بـ شيشحة
    رائعه من روائعك يا نارو-مينا

    وأُكرر
    أقود القطيع.. أقود القطيع، برحب المراعي أقود القطيع
    laugh

    *أنا من المعجبين بقصصك هذه, أتمنى الإستمرار وسرد مذكراتك الطفوليه :جيد:
  3. الصورة الرمزية الخاصة بـ 1 The Clever
    جميل embarrassed
  4. unknown
    أبلة بقرةbiggrin
  5. الصورة الرمزية الخاصة بـ هيكوراشي كاجومي
    روعةgooood
  6. avatar751901_11
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ~Masked~
    gooood
    تسلم ماسكد الجميل : )
  7. avatar751901_11
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة شيشحة
    رائعه من روائعك يا نارو-مينا

    وأُكرر
    أقود القطيع.. أقود القطيع، برحب المراعي أقود القطيع
    laugh

    *أنا من المعجبين بقصصك هذه, أتمنى الإستمرار وسرد مذكراتك الطفوليه :جيد:
    ههههههه أقود القطيع em_1f634

    الله يخليك .. ويسعدك على هالمرور اللطيف ..

    شكرًا شيشحه e418
  8. avatar751901_11
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة 1 The Clever
    جميل embarrassed

    أنتَ الأجمل عزيزي كليفر <3
  9. avatar751901_11
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة لودريك
    أبلة بقرةbiggrin

    ههههههههههه em_1f605
  10. avatar751901_11
    إقتباس الرسالة الأصلية كتبت بواسطة هيكوراشي كاجومي
    روعةgooood

    e106 يسعدك الله ..

مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter