• أوسكار يعلن عن وصوله الى تشيلسي بهدف مبهر في مرمى بوفون

    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_99c616391c2a6e17e443a8580b9a275f

    قد تعتقد بنظرة على اللاعب الشاب وسنوات عمره القليلة أنه يلعب في فرق الشباب بتشيلسي لكن لاعب الوسط البرازيلي أوسكار أعلن عن نفسه بقوة بتسجيل هدفين في مباراته الأولى بدوري أبطال اوروبا لكرة القدم أمام يوفنتوس أمس الأربعاء.

    وقدم أوسكار الذي انضم لبطل اوروبا من انترناسيونال البرازيلي خلال الصيف مقابل 25 مليون جنيه استرليني (40.56 مليون دولار) أجمل لحظات المباراة التي انتهت بالتعادل 2-2 في لندن بتسجيل هدف رائع بعد دقيقتين فقط من افتتاح التسجيل.

    ويبدو أوسكار دوس سانتوس امبوابا جونيور وهذا هو اسمه الكامل أصغر من سنوات عمره البالغ 21 عاما لكنه كان أحد أبرز اللاعبين في بطولة العالم تحت 20 عاما وظهر بشكل مميز مع البرازيل في دورة لندن الاولمبية.

    ولو أن أي شكوك بقيت حول مظهره الذي يوحي بصغر السن على القيام بالواجب المطلوب فإنها تبددت تماما يوم الأربعاء.

    واذا اعتبرنا أن الحظ قد حالفه ليسجل الهدف الأول في الدقيقة 31 حين اصطدمت تسديدته بساق ليوناردو بونوتشي قبل أن تمر من فوق الحارس جيانلويجي بوفون وتسكن مرماه فإن الهدف الثاني لم يكن به ذرة حظ.

    وتلقى أوسكار تمريرة قصيرة من اشلي كول واستدار ليمر من بونوتشي واندريا بيرلو ويواجه المرمى ثم أطلق تسديدة جميلة بالقدم اليمنى في الزاوية العليا اليمنى لمرمى بوفون.

    ووضع الهدف الفريق الانجليزي حامل اللقب في موضع بدا ثابتا للخروج فائزا لكن حتى إدراك يوفنتوس التعادل والخروج بنقطة لم يبعد الأضواء عن مساهمة أوسكار رغم أنه لم يكن موفقا في جميع تمريراته وتحركاته.

    وخرج اللاعب الشاب من الملعب مبكرا بعد لعبة مشتركة مع بونوتشي سببت له ألما في الكاحل ولم يبد المدرب روبرتو دي ماتيو متأكدا من قدرته على اللعب ضد ستوك سيتي في الدوري الانجليزي الممتاز يوم السبت المقبل.

    وقبل مباراة الأربعاء شارك أوسكار كبديل مرتين مع تشيلسي في الدوري الممتاز كما شارك في الشوط الثاني من مباراة كأس السوبر الاوروبية ضد اتليتيكو مدريد الشهر الماضي.

    وقال دي ماتيو "كان قرار الدفع به صائبا. سرعة المباراة مختلفة عن الدوري الانجليزي لذلك قدم أداء جيدا ليس فقط بسبب هدفه الهائل لكن بسبب أدائه الخططي أيضا."

    وأضاف المدرب الإيطالي "لكنه لعب بطريقة جيدة جدا ونحن سعداء لوجوده."

    كما بدا ماسيمو كاريرا المدرب المساعد ليوفنتوس الايطالي منبهرا بمساهمة أوسكار.

    وقال "الهدف الثاني لا يضاهى.. إنه هدف مذهل."

    وقال أوسكار نفسه وقد بدا أصغر سنا حتى وهو يتحدث في المنطقة المخصصة للصحفيين "لا أسجل أهدافا كهذا طيلة الوقت."

    @ رويترز
    تعليقات كتابة تعليق

    يرجى كتابة مايظهر في الصورة بشكل دقيق للمتابعة

  • إعلان طولي


مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter