• منوّعـات سينمائيـة ( 2 ) .

    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_0887a3203479d41368e01d1543ecf3a6

    بسم الله الرحمن الرحيـم .
    برنامج خفيف منوع ، يتناول أطراف سينمائية عديدة و لذيذة و قابلة للنقاش .. لا يمثل إلا رأي كاتبه فقط .



    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_ff1991df22e23323c8635bef8eaf429b
    بسم الله الرحمن الرحيـم .
    ................................................ .................................................. ....

    ---------- برنامج خفيف منوع ، يتناول أطراف سينمائية عديدة و لذيذة و قابلة للنقاش .. لا يمثل إلا رأي كاتبه فقط . --------------

    الحلقة : ( 2 )


    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_66ef4f10d582106d92bcdaadf1b32e40


    - الفنّ الفانتازي ، سينما من نُـوعٍ آخـر .. ---------------------

    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_e7e3db590854de9304709b03061181d9

    سينما الفانتازيـا وجدت لتسرح بعقل المشاهد و تطرح أمامه أبعاد عريضة يتأمّل بها و يتفكّر ، وجدت لتوسّع أفاقه و تدخله

    في عالم من نسيخٍ وهمي .. بشخُوصه و حدّوتاته ، فهي تبعد عقل المشاهد عن كل ماهو حقيقي ملموس مقابل أن تقصّ عليه

    أقصُوصة خيالية لا تحدث إلا في العوالم الأخرى .. وجدت لتبعد المشاهد عن جسور الواقع و تسافر بهِ لزمنٍ آخر بعيد . زمن

    خيالي جميل .. حيث كل شيء ممكن ، إنها بالأصحّ سينما الهُروب من الواقع .. و على هذا القول فإنها ستبقى دائماً مُدينة ما

    حيت لرائعتي الروائع : ( Big Fish 2003 / السمكة الكبيرة ) ذلك الفيلم الخلاب الذي استعرض مغامرة الرائع ايوان ماكريغور

    بين أسراب خيالية مليئة بالمطبات الفانتازاية و المنزلقات الشاعرية التي يرتوي من جمالها العقل في فيلم أخرجه المتميز تيم

    بورتون . و الرائعة الأخرى كانت للفيلم الاسباني الساحر ( Pan’s Labyrinth 2006 / متاهات بان ) ذاك الفيلم الذي ربط

    الواقع بالخيال بنسيجٍ محكم يستهلّ في حدوته حكاية الطفلة الصغيرة اوفيليا التي قررت الهروب من واقعها المؤلم الذي بطله زوج

    أمها الرقيب العسكري الظالم المستبدّ الذي يسخر قواه نهاراً و جهاراً لسفك الدّماء لتدخل أوفيليا في متاهات بان حيثُ اختلطت

    مفاهيم الواقع بالخيال لنقف حيارى نهاية أمام هذا العمل الرائع الذي سبكه و نسجه باتقان مخرج الفيلم جيليرمو ديل تورو في

    فيلم استحقّ بجدارة ثلاث جوائز للأوسكار في سنة كأس العالم لكرة القدم .





    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_66ef4f10d582106d92bcdaadf1b32e40


    ---------------- شُون بيـن ، موهبة تمثيلية أسطورية لم يوفها حقها الإعلام ..

    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_2b21b0b1f209818aa08c54d0ec75d175

    عندما يسألني أحدهم عن أحد أكثر الممثلين المظلومين اعلامياً .. يترادف في بالي اسم شون بين ، و عندما يسألني أحدهم عن أحد أكثر الممثلين المظلومين

    أوسكارياً يسطع في عقلي دورا شون بين في ( اغتيال ريتشارد نيكسون / رجُل ميت يمشي ) ، عندما يطلبني أحدهم ذكر أحد المشاهد التمثيلية الخالدة أتذكُـر

    فوراً صرخة شون بين الاعجازية في ( نهـرُ الغموض ) لقد كانت مجرد أسئلة بديهية و لكن اجابتها ارتبطت باسم هذا الممثل الموهُوب الذي يحترم مهنته و

    يتقن دوره كـ ممثّـل ، السرُّ يكمن خلف شخصيته إذ تخبو خلف شخصيته طاقة متفجّرة من الأحاسيس يقدمها بصدقٍ أمام الكاميرا تكاد تجزم بحقيقته و واقعيته ،

    السرّ في ملامحه تلك التي يقنّعها أي شخصية تطلب منه متسلحاً بالاخلاص في تشكيلها و تقديمها للمشاهد . السرّ يأتي من انفعالاته التي تطرق باب جوارح

    المشاهد فتدخل دونما استئذان .. تشعُـر أنه يتشرّب الشخّصية و يُضيف لها ذاك البعد الدُرامي المؤثّـر فيقدمها أمام الكاميرا بعبقرية و موهبة شديدة ، السرّ

    ينكشف من مشهد بكاءه في فيلم ( رجل ميّت يمشي ) ، و من حنجرته الذهبية في ( سويت أند لوداون ) ، و من بلاهته في ( أنا سام ) و من انكساره فـي

    ( نهـر الغُموض ) .. أنه ممثل أسطُوري تناساه الاعلام و لكن ما تناسته أعينُ المتلهفين و المتذوقين الفنّ ، و يبقى الشاهد على موهبته الأخاذة هـي أفلامه

    التي يطُول في مدحها الكلامُ .




    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_66ef4f10d582106d92bcdaadf1b32e40



    - فوبيـا الأفلام القديمة ! --------------------------------------

    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_634f564a2d5d987cce169f1329b6d1c1


    في ظلّ اتساع شريحة السينمائيون في العالم العربي ، و يُقصد بالسيّنمائي المشاهد المتعمق في أساسيات الفنّ السابع .. سواءً كان ناقداً أم كاتباً

    أم مجرد مشاهد . و في ظلّ تحسُن الذائقة الفنية لتلك الشريحة و تعزيز مفهوم هذا الفنّ الأصيل أكثر في عقُولهم على أنه فن ثوري يخطاب العقُول

    و يحاكي الواقع و يمدد آفاق التفكير .. إلا أن هنالك مشكلة واحدة لا زال يعاني منها مشاهدُون كثيرون سواءً كانوا متعمقين أو سطحيين و هي عدم

    تقبلهم لفكـرة مشاهدة ( فيلم قديـم ! ) .. جميل ، فنحنُ نعلم قابلية اختلاف الأذواق و التوجّهات كما نعلم خصوصية الاختيارات و حريتها و نقر بها و بل

    نحترمها احتراماً شديداً ، و لكن المُشكلة أنه لا يوجد سبب منطقي أو صريح ! .. فقد نسمع أسباباً كـ : ( رداءة الصّوت و الصُورة ) أو ( أشاهـد فيلم

    أبيض و أسود في عصر الـ 3D ؟! ) أو ( بطئ الأحداث / الملل / انعدام التطور و التكنلوجيا الفنية ) و هذهِ برغم أنها قد تبدوا قد - أسباب - حقيقيّة في

    وجهة نظرهم الشخصية إلا أنها بعيدة كلّ البُعد عن ذلك ، فالفنّ السينمائي لا يرتبط بزمن أو بجنس أو بلون .. هو فنّ لأجل الفنّ و ليس فيلم صُوري مبهر

    فقط ! أضف على ذلك تقنية إعادة انتاج الأفلام القديمة بجودة Blue-Ray أي أنه مهما كان الفيلم انتاجه قديماً إلا أن صورته ستظهر عصرية لحدٍ بعيد .

    لقد كانت و لا زالت الأفلام القدِيمـة هي التي أسست و رسمت الخريطة السينمائية و غيّرت مسارها أحياناً على مرّ تاريخها . انها الكلاسيكيّات التي تتضح

    فيها جودة الافكار و الطفرة التي صاحبتها على مستوى الاخراج و السيناريو و الانتاج ، فنحنُ ان اردنا معرفة خلفية و حيثية أمر معين لابدّ أن نقرأ تاريخه

    أولاً .. اذاً في عالم السينما لكي نكُون مقرين بجمالية و أصالة هذا الفنّ علينا أن نتعرف على تاريخه و نشأته و هي ما تتمثل في الأفلام القديمة . هذا و مع

    ضرورة تكرار احترامنا لأي مشاهـد مُصاب بفوبيـا الأفلام القديمة ، متمنيين لهُ السلامة إن شاء الله .. ففي النهاية نحنُ ديموقراطيُّون - رغم اني لا أعرف

    معنى هذا المصطلح - biggrin




    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_66ef4f10d582106d92bcdaadf1b32e40


    رسمياً : قلت الوداع لـ أفلام الأكشن .. حتّى إشعارٍ آخـر ! ---------------

    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_6d9f30a600ef2f20d37861b22417a503

    عندما نتحدّث عن أفلام الأكشن الحديثة - منذُ بداية الألفية مثلاً - فاننا باستثناء الأفلام القيّمة التي تصدر بين حين و حين نتحدث عن أفلام فارغة

    فنياً و خالية من أي قيمة تُذكر ، أغلبها ذات افكار مقتبسة من أفلام أكشن حقب السبعينات / الثمانينات / التسعينات ، و أغلبها أيضاً ركيكة من حيثُ

    السيناريو و ضعيفة على مستوى التمثيل و تمارس هوايتها الرائعة في الاستخفاف بالعقُول و الضحك على الذّقون بشكلٍ منفر للصبي قبل الكبيـر ؛

    بل و أغلبها ساذج جداً كقصة ان نظرنا لكامل هيكلة الفيلم كما أن أغلبها كفكرة مستهلك و مكرر جداً بطريقة تشعرك أن مخرج تلك الأفلام يظنّ أن

    مشاهدي أفلام الأكشن صبيان أو أغبيـاء ! . أنا كمشاهد أحبّ أن أكون كريم جداً مع الاصناف السينمائية العديدة المطروحة على الطاولة و لا أحبّ

    أن أكره صنف بعينه بحكم أن كذا فيلم كرّهني و نفرني منه .. و لكن صدقاً أفلام الأكشن إلى أين تسير ؟ إلى الهاوية دُون أدنى شكّ .. فقد شاهدت

    مؤخراً فيلم الأكشن ( هايواير / Haywire 2011 ) و كرهت نفسي و أيامي و أنا أشاهده . فبرغم أن مخرجه جيد كـ ستيفين سوديربيرغ و برغم

    وجود طاقم تمثيلي بأسماء كـ : ( أنتونيو بانديراس / إيوان ماكريغور / مايكل دوغلاس / مايكل فيسبندير ) إلا أن الفيلم ككلّ كان ساذجاً و مفتعلاً بشكل

    واضح على مستوى السيناريو و الذي هو مزيجٌ من قبسات سلسلة بورن و تذكير بقوة أبضايات الأكشن فان دام و سيغال و ستاثام و لي و و غيرهم ،

    دُون ذكر التنقل الحدثي الكارثي و القوة المبالغ فيها التي يتمتع به شخصيات هذا الفيلم و الرائع في الأمر أنّ سلبيات هذا الفيلم تشمل بشكل عام أغلب

    أفلام الأكشن السيئة .. أي جميعهم يعانون من نفس الأخطاء و لا يتعلمون مطلقاً لأن الهدف ربحي بحت . فيكفي وجود ممثل أو اثنين مشهورين مع اعلان

    جاذب و كذا لقطة قتال بايخة و كم مسدس و يكون لديك فيلم أكشن مملّ و غبي جداً . فقليلة هي الأفلام التي احترمت صنف الأكشن و قدمت من تحته أفلام

    محترمة كفكرة و تنفيـذ بل بعضها كان ثوري تماماً كـ : ( ثنائية اقتل بيل / المصفوفة / رجل على النار / أتيت مع المطر / مواطن ملتزم بالقانون / المدمر /

    حرارة / ثنائية باتمان - مع نولان - / ثلاثية بورن / تقرير الأقلية / ثنائية شيرلوك هولمز / الاستهلال ) , و غيرها من الأفلام التي التزمت نهج الأكشن و لكن

    قدمته في قالب مثير و مبتكر و قوي فنيـاً و الأهم .. ممتع دُون ابتذال أو اسفاف زائد . لذلك أنا قررت ترك مشاهدة أفلام الأكشن لحين صدُور فيلم يستحقّ

    المشاهدة .




    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_66ef4f10d582106d92bcdaadf1b32e40


    - ليوناردو دي كابريو .. و فرصة جديدة لإثبات الذّات . ------------------------

    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_7690f705ab5a389a342f5fd22e8d591c


    بعد الفُرص الهائلة التي نالها ابن دي كابريو المرموق لفرض موهبته التمثيلية أمام عباقرة الاخراج الذين عمل معهم أمثال جيمس كاميرون

    التي تعاون مع دي كابريو في العمل الخالد التايتانيك ، و داني بويل مخرج المليونير المتشرد في فيلم الشاطئ ، و مارتن سكورسيزي في اربع

    أعمال : ( عصابات نيويورك / الطيّار / الراحلون / جزيرة شتر ) و ستيفين سبيلبيرغ في ( امسكني ان استطعت ) و ثمّ البريطاني اللامع كريستوفر

    نولان في : ( الاستهلال ) ، و مؤخراً مع الاسطورة الحية كلينت ايستوود في ( جي ادغار ) الأمر الذي لم يشفع لدي كابريو بأوسكار واحد حتّـى

    نتيجةً لأسباب فنّية تتعلق بموهبته المتوسطة التي لا تتطابق مع اجتهاده و نضجه و انتقاءه الرائع لأفلامه و لكن هذا كله سبق و ناقشناه . الفُرصة

    التي أتحدث عنها هي التي ستتاح لدي كابريو في شهر ديسمبر آخر العام الحالي عندما يُعرض فيلمه الجديد Django Unchained الذي سيخرجه

    المخرج المتألق صاحب الروائع الخالدة كوينتن تارنتينو في عمل سيتوشح نكهة الويسترن الغربية التي لطالما افتقدناها مؤخراً . و لكن المادة النقاشية

    المطروحة أمام المترقبين ، هل سينجح تارنتينو بترويض موهبة دي كابريو حتّى يسحر بعصاه أعين لجنة الأوسكار فتمنحه الجائزة الأهم لـ ليـو ؟ أم

    أنّ دي كابريو فقد الأمل في ذلك و سيكون كما كان مع عباقرة الاخراج السابقين بمستوى لا يستحق الأوسكار بعد ؟ فبعد أن نجح تارنتينو في احتضان

    موهبة النمساوي المتميز كريستوف والتز في فيلمه ( أوغاد مجهولون ) عبر دور ( صائد اليهود ) الذي قدمه و الذي استهل على اثره أولّ أوسكار في

    حياته عام 2009 هل سينجح في فك لعنة الأوسكار التي طاردت دي كابريو طوال مسيرته ؟ لننتظر و نرى .. هل سيكسر ابن دي كابريو النحس أم سيبقى

    كما هو دونما أوسكار لبقية عمره ربّما ؟




    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_66ef4f10d582106d92bcdaadf1b32e40



    ----------------- مسلسل جزِيـرة هاربـر ، 13 أسبُوع .. 25 مشتبه به .. و لكن قاتـلٌ واحد !

    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_7a76add96542db30b00bad8c4ef49c86


    قبل عام و نيف شاهدت هذا المسلسل الممتاز ، أعجبني بصراحة و أجده يستحقّ المشاهدة . المسلسل مقتبس من رواية لأغاثا كريستي

    بعنوان : ( ثمّ لم يبقى هنالك أحد ) ، و يحكي المسلسل قصة جزيرة هاربر تلك التي عجّ ماضيها بالجرائم الدموية التي أدوت الجزِيـرة و

    غطّتها بالدماء ، و بعد سنين يتزوّجُ شخص تربى في الجزيرة قديماً ليأتي بأصدقاءه جميعاً إلى جزيرة هاربر حتى يقيم زفافه هناك فتبدأ

    آفات الماضي بالعودة للجزيرة إذ قاتل غامض ينوي الافتاك بالمجموعة واحداً تلو الآخر فيصفيهم بدموية مُـرعبـة في ثيمة مشوّقـة تشكلت

    عليها ملامح البوليسية المطلقة .. ففي النهاية واحدٌ منهم هو القاتل و لكن لن يكشف اللثام عنه الا في الحلقة الأخيرة . مسلسل ممتاز كما

    أوضحت و خفيف أيضاً .. فهو من موسم واحد و 13 حلقة فقط . طاقم تمثيل جيّد و سيناريو جيد جداً و بيئة العمل رائعة ليكون النتاج مسلسل

    غموض و تشويق دموي بوليسي يستحقّ المشاهدة .




    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_66ef4f10d582106d92bcdaadf1b32e40



    يُتبع في المشاركة التاليـة ..

    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_66ef4f10d582106d92bcdaadf1b32e40


    - ماذا يخبـئ لنا برونو هيلر في نهائي مسلسل الوسيط الروحي للموسم الرابع ؟


    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_0887a3203479d41368e01d1543ecf3a6

    بعد أن فجّر برونو هيلر مؤلف مسلسل الوسيط الروحي الذي يقوم ببطولته اللامع الاسترالي سيمون بيكر قنبلةً في نهائي الموسم الثالث

    السنة الطائفة اتسمت بالظّهور الأولي للقاتل الغامض ( ريد جُون ) في مواجهةٍ نارية مع باتريك جاين في نهائي أعده من أجمل النهائيات

    على الاطلاق ! ليعود هيلر من جديد بداية الموسم الرابع و يطفي فتيل النار التي أشعلها بكسر التوقعات و بجعل ريد جون حياً يرزق لتعُود

    لعبة الشطرنج التي يلعبانها باتريك و ريد جون مجدداً و لكن هذهِ المرة بشكل مفصلي و حاسم . اقترب نهائي الموسم الحالي فهو سيكون

    في موعد 17 مايو أي يفصله قرابة الثمانية عشر يوماً من تاريخ كتابة الموضوع .. و لكن هذهِ المرّة هنالك صمتٌ غريب يطبق على

    أحداث المسلسل ، فريد جون حيٌّ يرزق و لا زال مجهُول الهوية رغم وجود الشُّكوك .. و لكن هل سيواجه باتريك في نهائي هذا الموسم

    مجدداً بهويته الحقيقية هذهِ المرة ؟ هل سيطيح بهِ باتريك أم أن ريد جون كان و لا زال متقدماً على باتريك بخطوة دائماً . الأمر الغريب أيضاً

    في الموضوع هو تجديد قناة CBS للمسلسل لموسمٍ خامس مما يعني عدم حسم الأمور في النهائي القادم المُنتظر هذا الموسم ، و لا أدري

    هل هذا في مصلحة شعبية المسلسل أم لا .. فأنا شخصياً أرى أن قصة المسلسل الرئيسية تمّ التمطيط فيها كثيراً رغم قوّتها و سخونتها و

    جاذبيتها فهل ستحتمل موسماً اضافياً ؟ .. عموماً لننتظـر و نرى و لكن أتمنى أن أشاهد ريد جون الحقيقي على الأقل في نهائي هذا الموسم

    و كم أتمنّى لو كان شخصيّة تكرر ظهورها في هذا المسلسل البوليسي المميّـز !




    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_66ef4f10d582106d92bcdaadf1b32e40


    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_66fce661606c0c0ca199f6092d935fe2

    - هل تعلـم أن شخصية ( الدون فيتو كورليوني ) التي قام بها كلاً من الممثل الاسطوري الراحل مارلون براندو و روبرت دي نيرو هي الشخصية

    الوحيدة التي تحصّلت على أوسكارين لكلٍ من الممثلان ؟
    ---------------------------------------------------------------------------------------

    ------ - هل تعلـم أنّ وكالة ناسا للفضاء تعدّ فيلم ( أوديسا الفضاء 2001 ) الذي أخرجه ستانلي كوبريك عام 1968 أدقّ فيلم من الناحية العلمية ؟ و تكريماً

    من الوكالة للفيلم فإنها أطلقت اسم ( أوديسا ) على قمرة التحكم للمكوك الفضائي - أبوللو 13 - في رحلته نحو القمر .
    -----------------------

    ----------- هل تعلم أن أشهر ناقد سينمائي على قيد الحياة و هو الأمريكي روجر ايبرت يتربع على قائمة أفضل الأفلام التي شاهدها فيلم : Ace In The Hole

    الذي أخرجه الرائع بيلي وايلدر سنة 1951 .
    ------------------------------------------------------------------------------------------------

    - هل تعلم أن فيلم المخرج فيدريكو فيلليني ( ثمانية و نصف ) يعد من أفضل الأفلام في صنف الأفلام التي تتبع الفن السّريالي ؟ ----------------

    - هل تعلم أن فيلم العرّاب الجُزء الأول تم تصوير مونتاجه خلال 63 يوم فقط ؟ ----------------------------------------------------------------

    - هل تعلم أن السنة 1946 هي السنة الأولى الفعلية لانطلاق مهرجان كان السينمائي السنوي ؟ ---------------------------------------------

    - هل تعلم أن اسم أول فيلم سينمائي ناطق هو ( مغنّـي الجـاز ) ؟ -----------------------------------------------------------------------------

    - هل تعلم أن المخرج كوينتن تارنتينو بعيداً عن الفنّ هو رجل عبقري و معدل ذكاءه 160 درجة ؟ --------------------------------------------

    - هل تعلم أن ناتالي بورتمان كانت طالبة في جامعة هارفرد و حاصلة على درجة AOS في مادة علم النفس ؟ -------------------------------

    - هل تعلم أن المخرج السينمائي ستانلي كوبريك مهووس بالدقة و الكمال لدرجة أنه كان يعيد تصوير أحد مشاهد أفلامه لقرابة الـ 180 مرة ؟




    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_66ef4f10d582106d92bcdaadf1b32e40



    فقــط ، انتهت هذهِ الحلقة ، أتمنى أن ترقى لذائقتكم و تكُون أفضل من الحلقة السابقة ..

    نلتقـي بإذن الله في الحلقة القادمة smile
    هذه المقالة نشرت أصلا في موضوع المنتدى : منوّعـات سينمائيـة ( 2 ) . كتبت بواسطة Keen ~ مشاهدة المشاركة الأصلية
    تعليقات 1 تعليق
    1. الصورة الرمزية الخاصة بـ Shirohige4
      Shirohige4 -
      حلقة رائعة تنم عن خبرة وحب لهذا المجال الكبير، زادك الله علماً smile
    تعليقات كتابة تعليق

    يرجى كتابة مايظهر في الصورة بشكل دقيق للمتابعة

  • إعلان طولي


مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter