• الدوري الاميركي للمحترفين: ميامي يبدد احلام انديانا ويعود الى النهائي

    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_photo_1370330078010-1-HD
    بدد ميامي هيت الاحلام الواعدة لانديانا بيسرز وهزمه 99-76 في المباراة السابعة الحاسمة لنهائي المنطقة الشرقية، فعاد الى نهائي الدوري لمقابلة سان انطونيو سبيرز والدفاع عن لقبه.
    وكالعادة، كان "الملك "ليبرون جايمس رجل المهمات الصعبة، فتألق واتحف جماهيره في ملعب "اميريكان ايرلاينز ارينا" امام 20025 متفرجا، بسلات من مختلف الزاويا، مقدما عرضا يليق بحامل اللقب.وتأهل ميامي هيت الى النهائي للعام الثالث على التوالي بعد تقدمه انديانا الشجاع 4-3 الاثنين، لملاقاة سبيرز الذي كان قد سحق ممفيس غريزليز 4-صفر في نهائي المنطقة الغربية وجلس ينتظر هوية المتأهل.
    وسجل جايمس الذي نال جائزة افضل لاعب في الدوري للمرة الرابعة في مسيرته 32 نقطة و8 متابعات، واضاف لهيت النجم الاخر دواين وايد 21 نقطة و9 متابعات.
    ولدى بيسرز، الذي كان يحلم بالتأهل الى نهائي الدوري للمرة الثانية في تاريخه بعد عام 2000 حين خسر امام لوس انجليس ليكرز 2-4، فكان لافتا الحصار المفروض على نجمه بول جورج الذي انهى اللقاء بسبع نقاط فقط، فيما سجل لفريق المدرب فرانك فوغل لاعب الارتكاز روي هيبرت 18 نقطة و8 متابعات وديفيد وست 14 نقطة.
    وقدم ميامي ربعا ثانيا ناريا (33-16) منهيا الشوط الاول 52-37، ما عبر عنه مدرب انديانا: "الشوط الاول كان محطما للمعنويات. يجب ان نمنحهم ما يستحقونه. نظرا لموسمهم الذي كان على المحك، قدموا مستوى مختلفا للغاية".
    وعبر فوغل تماما عما كان يجري في اللقاء السابع: "لعبوا بشراسة. امتلكوا الغريزة القاتلة وتلك النظرة في اعينهم. لم يكن احد قادرا على منعهم. حركة الكرة لديهم كانت رائعة".
    وتابع: "لقد علمونا درسا. يعرفون تماما كيف يفوزون".
    وقال جايمس صاحب 18 نقطة في الشوط الاول: "الفوز فقط وبأي ثمن. خرجنا وتعاملنا مع المباراة بالطريقة المناسبة".
    وارتكب لاعبو بيسرز 15 خطأ مباشرا في الشوط الاول اكثر بعشرة من ميامي، وسرق لاعبو ميامي الكرة 8 مرات في الشوط الاول مقابل مرتين فقط لبيسرز.
    وكان هيت تغلب على بسيرز 4-2 في نصف نهائي الشرقية الموسم الماضي بعدما كان الاخير متقدما 2-1.
    وعلق وايد على اللقاء: "تمحور الامر حول ايجاد طريقة للفوز على ارضنا. هذه المباراة السابعة ويجب ان تقدم كل ما لديك خلالها. قام زملائي ببعض الامور لاطلاق حريتي ونجحنا بذلك".
    وكان هيت خسر امام دالاس مافريكس ونجمه الالماني ديرك نوفيتسكي 4-2 في نهائي 2011، قبل ان يحرز لقب الموسم الماضي على حساب اوكلاهوما سيتي 4-1 مع نجميه كيفن دورانت وراسل وستبروك.
    وتابع وايد: "العودة الى النهائي للعام الثالث على التوالي هو عمل بطولي فذ. انا فخور بنجاحاتنا".
    اما ديفيد وست فعلق على خسارة فريقه: "لقد خسرنا الكرة عدة مرات. امام فريق بهذه النوعية وعلى ارضه من الصعب ان تتخطى ذلك".
    ووسع هيت الفارق في الشوط الثاني وجعل المهمة مستحيلة على بيسرز للعودة الى اللقاء.
    ورأى مدرب هيت اريك سبولسترا: "نقدم احترمانا للاعبي بيسرز. اجبرونا على اللعب بطريقة افضل. اضطررنا لخوض افضل مباراة في البلاي اوف كي نتخطاهم".
    طريق ميامي الى نهائي الشرقية كانت سهلة، اذ اكتسح ميلووكي باكس 4-صفر، ثم تجاوز عقبة شيكاغو بولز 4-1 بسهولة في نصف النهائي، لكنه وجد عقبة كبيرة ضد انديانا ونجمه بول جورج، الذي تخطى اتلانتا هوكس 4-2 في الدور الاول، قبل ان يفوز على نيويورك نيكس 4-2 في نصف نهائي مثير.
    وكان هيت عزز صفوفه قبل ثلاثة مواسم مع الثلاثي الرهيب جايمس ووايد وكريس بوش.
    ولا شك بان ميامي سيلاقي في النهائي، الذي ينطلق بعد غد الخميس، الخصم الاكثر جهوزية، اذ تبدو صفوف سبيرز شبه مكتملة، خلافا لباقي الاندية المتأهلة الى البلاي التي عانت من عدة اصابات في صفوفها.
    وفاز ميامي مرتين على سبيرز في الدوري المنتظم، في مباراتين لم يتم امتحان التشكيلتين المثاليتين للمدربين سبولسترا وغريغ بوبوفيتش.
    وتوقع جايمس قبل النهائي: "خطتنا لن تتغير. نزعج الخصم ثم نحلق. نساعد بعضنا البعض، ونتشارك الكرة هجوميا. المتغير الوحيد هو الخصم الذي سنواجهه".
    من جهته، سيخوض سبيرز اول نهائي له منذ 2007 باحثا عن احراز لقبه الخامس بعد اعوام 1999 و2003 و2005 و2007، علما بانه لم يخسر اي مرة في النهائي.
    تعليقات كتابة تعليق

    يرجى كتابة مايظهر في الصورة بشكل دقيق للمتابعة

  • إعلان طولي


مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter