• سيتي سيقيل مانشيني في الايام القليلة المقبلة

    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_photo_1368442257345-1-HD
    من المتوقع ان يعلن مانشستر سيتي الانكليزي في الايام العشرة المقبلة عن اقالة مدربه الايطالي روبرتو مانشيني، وذلك بسحب ما ذكر موقع "اي اس بي ان" المتخصص الاثنين.
    ويبدو ان مانشيني الذي لم يتمكن من قيادة سيتي الى الفوز باي لقب هذا الموسم بعد ان تنازل عن بطولة الدوري المحلي لجاره يونايتد وخسر السبت نهائي الكأس المحلية امام ويغان اثلتيك (صفر-1)، لن يرافق الفريق في جولته الاميركية التي تبدأ بمواجهة مواطنه تشلسي في 23 الشهر الحالي في سانت لويس، كما هناك احتمال ان لا يتواجد على مقاعد الاحتياط في المرحلتين الاخيرتين من الدوري.
    ويعتبر المدرب التشيلي مانويل بيليغريني الذي قاد ملقة الاسباني الى الدور ربع النهائي لدوري ابطال اوروبا في اول مشاركة له في المسابقة، المرشح الاوفر حظا لخلافة مانشيني الذي وصل الى سيتي في كانون الاول/ديسمبر 2009.
    وكثر الحديث عن توجه سيتي لاقالة مانشيني من منصبه حتى قبل خسارة الفريق امام ويغان المتواضع في نهاية مسابقة الكأس المحلية، ثم تعززت امكانية رحيله بعد مباراة السبت.
    وتذمر مانشيني من سكوت ادارة النادي وعدم ردها على الاشاعات التي تتحدث عن رحيله، كما اكد المدرب الايطالي ان ايا من مدير النادي خلدون المبارك ومالكه الشيخ منصور بن زايد آل نهيان والمدير التنفيذي فيران سوريانو ومدير الكرة تكسيكي بيغيريستاين لم يسانده او يطمئنه حيال مستقبله.
    وفي حال قررت ادارة سيتي التخلي عن مانشيني في الساعات القليلة المقبلة فسيستلم مساعده بريان كيد مهام الاشراف على الفريق موقتا ان كان في مباراة غد الثلاثاء امام ريدينغ او الاحد المقبل امام نوريتش سيتي، وذلك لان مساعده الاخر ديفيد بلات سيلقى المصير ذاته وسيقال من منصبه ايضا.
    وكانت الصحف البريطانية تحدثت ايضا السبت الماضي ان سيتي سيتخلى عن مانشيني لمصلحة بيليغريني.
    وذكرت صحيفة "تيليغراف" ان مانشيني الذي فشل السبت في احراز لقبه الثالث في ثلاثة مواسم ونصف مع ال"سيتيزينس"، فقد ثقة الادارة الاماراتية للنادي، كما اشارت تقارير اسبانية ان بيليغريني مدرب فياريال وريال مدريد السابق وافق على عقد بقيمة 4ر3 ملايين جنيه سنويا لتدريب سيتي.
    ولن يكون قدوم بيليغريني (59 عاما) مفاجئا خصوصا بعد كشف النادي عن لقاء بين مدير النادي بيغيريستاين ووكيل المدرب التشيلي خيسوس مارتينيز قبل اسبوعين في مدريد.
    وعلى رغم شعبية مانشيني، مدرب انتر ميلان الايطالي السابق، لدى جماهير النادي، الا ان فشله بالحفاظ على لقب الدوري امام غريمه وجاره مانشستر يونايتد والخروج المخيب من دوري ابطال اوروبا وخسارة نهائي الكأس كلها عوامل ستدفع به خارج النادي.
    واضافت "تيليغراف" انه على رغم العلاقة الجيدة بين مانشيني ورئيس النادي خلدون المبارك، الا ان الثنائي الاسباني بيغيريستاين والمدير التنفيذي سوريانو يريدان تعيين مدير فني بدلا من دور المدرب-المدير البريطاني الاعتيادي والذي يملك نفوذا كبيرا في الفريق.
    وكان مانشيني علق على لقاء بيغيرستاين ووكيل بيليغيريني: "لا اعلم لماذا التقيا، لكن اتمنى ان يكون الطعام لذيذا... تكسيكي يجول العالم بحكم وظيفته، لذا لا مشكلة لدي اذا التقى وكيل اعمال بيليغريني او براندن رودجرز (مدرب ليفربول)".
    واضاف مانشيني الذي جدد عقده السنة الماضية لخمسة مواسم براتب سنوي يبلغ 5ر7 ملايين جنيه: "احرزت 7 القاب في 4 سنوات مع انتر ميلان واقلت من منصبي. اعرف كرة القدم جيدا لتفهم هذا الموقف. اريد الاستمرار بالفوز كل سنة".
    تعليقات كتابة تعليق

    يرجى كتابة مايظهر في الصورة بشكل دقيق للمتابعة

  • إعلان طولي


مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter