• جائزة اسبانيا الكبرى: الونسو يحقق فوزه الثاني بين جماهيره

    888015f9fdef31730251cc0ca893435f_photo_1368371051350-1-HD
    حقق سائق فيراري الاسباني فرناندو الونسو فوزه الثاني لهذا الموسم والثاني بين جماهيره منذ بداية مسيرته وذلك بعد ان انهى جائزة اسبانيا الكبرى، المرحلة الخامسة من بطولة العالم لسباقات فورمولا واحد، في المركز الاول اليوم الاحد على حلبة كاتالونيا في مونتميلو. وتقدم الونسو على سائق لوتوس رينو الفنلندي كيمي رايكونن الذي حرم فيراري من تحقيق الثنائية الاولى منذ السباق الافتتاحي لموسم 2010 على حلبة البحرين الدولية، وذلك بعد ان استفاد من استراتيجية التوقف لثلاث مرات عوضا عن اربع لكي يتفوق على البرازيلي فيليبي ماسا الذي حل ثالثا امام ثنائي ريد بول-رينو سيباستيان فيتل، بطل العالم في المواسم الثلاثة الاخيرة، والاسترالي مارك ويبر.
    اما سائق مرسيدس اي ام جي الالماني نيكو روزبرغ الذي انطلق من المركز الاول فانهى السباق في المركز السادس، في حين جاء زميله البريطاني لويس هاميلتون الذي انطلق من المركز الثاني، في المركز الثاني عشر.
    وهذا الفوز الثاني لالونسو بين جماهيره بعد 2006، اي العام الذي توج فيه مع رينو باللقب العالمي للمرة الثانية على التوالي، فرفع رصيده الى 72 نقطة وصعد من المركز الرابع الى الثالث بفارق 17 نقطة عن فيتل المتصدر و13 عن رايكونن الثاني.
    واستحق الونسو تماما فوزه الثاني هذا الموسم، بعد سباق المرحلة الرابعة في الصين، والثاني والثلاثين في مسيرته بعد ان سيطر على السباق منذ اللفات الاولى وحتى اللفة السادسة والستين الاخيرة.
    وفي مجريات السباق، حافظ روزبرغ على مركزه الاول عند الانطلاق فيما تراجع زميله هاميلتون من المركز الثاني حتى الخامس بعد احتكاك بسيط بفيتل.
    وبقي سائقو الطليعة قريبين من بعضهم حتى التوقف الاول الذي سمح لالونسو في ان يصبح امام فيتل في المركز الثاني ثم واصل قيادته الرائعة حتى تمكن من تجاوز روزبرغ وتصدر السباق في اللفة 14 ثم تبعه فيتل وتجاوز مواطنه الذي تراجع حتى المركز الخامس بعد ان تخطاه ايضا ماسا ورايكونن.
    وبدأ الونسو يبتعد قليلا عن فيتل ووسع الفارق الذي يفصله عن بطل العالم الى اكثر من 4 ثوان مع وصول السباق الى لفته ال21 فيما بقي زميله ماسا قريبا من سائق ريد بول قبل ان يجري توقفه الثاني في اللفة 22 ويخرج في المركز السابع.
    وشهدت اللفة 23 دخول الونسو الى مرآب فريقه لاجراء توقفه الثاني فخرج في المركز الرابع ثم اصبح ثالثا بعد لفة واحدة بتجاوزه روزبرغ للمرة الثانية.
    ثم دخل فيتل في اللفة 26 لاجراء تقوفه الثاني ايضا فتخلى عن الصدارة التي تربع عليها موقتا وخرج في المركز الخامس خلف ماسا، فيما نجح زميله الاسترالي مارك ويبر في اللفة ذاتها من تجاوز هاميلتون والصعود الى المركز السابع مستفيدا من معاناة سائق مرسيدس مع الاطارات.
    ومع اجراء جميع سائقي الطليعة توقفهم الثاني عاد الونسو الى الصدارة امام زميله ماسا وفيتل ورايكونن الذي تمكن في اللفة 35 وبعد محاولتين جريئتين من تجاوز بطل العالم والصعود الى المركز الثالث ثم تصدر السباق بعد دخول الونسو وماسا الى مرآب فريقهما لاجراء التوقف الثالث في اللفة 38.
    ثم عاد الترتيب الى ما كان عليه بعد التوقف الثالث لبطل العالم ورايكونن ثم حافظ الونسو على الصدارة حتى بعد توقفه الرابع في اللفة 49 بسبب الفارق الكبير الذي فصله عن ملاحقيه، فيما صعد رايكونن الى المركز الثاني بعد التوقف الرابع لماسا.
    وشهدت اللفات العشر الاخيرة اداء رائعا لماسا الذي حاول تعويض فارق الثواني ال11 الذي يفصله عن رايكونن، المعتمد استراتيجية التوقف لثلاث مرات فقط، وبدأ يقلص الفارق بحوالي ثانيتين في اللفة الواحدة مستفيدا من سوء حال اطارات سيارة السائق الفنلندي لكن الاخير تمكن في النهاية من المحافظة على مركزه.
    تعليقات كتابة تعليق

    يرجى كتابة مايظهر في الصورة بشكل دقيق للمتابعة

  • إعلان طولي


مكسات على ايفون  مكسات على اندرويد  Rss  Facebook  Twitter