PDA المساعد الشخصي الرقمي

عرض كامل الموضوع : حَلّق مَعّي مَع الطيور ..ولا تَخْـشَ السّقُوط



صفحة : [1] 2 3

treecrazy
09-09-2011, 19:06
http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=1601113&d=1325653291




http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=1531396&stc=1&d=1315593896




مدخل :-
إن من يقـرأ كثيـراً تساوره الرغبـة في أن يكتــب ..||ابن المقفع||




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..~

هنا ستكون مساحة حرة لكم
..و لأقلامكم ..
أتعرفون ما تعني المساحة الحرة..!؟ ..وتحديدًا ما أعنيه هنا في موضوعي :لحية: ..!!
تعني أنني غير قادرة على تقييدكم :d..~>xD

http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=1531253&d=1315585200

في كتيرٍ من الأحيان نُود أن نَرسم مشهدًا بمخيلتنا دون وجود قصة من الأساس ، أو ربما كتابة موقف واقعي حولناه إلى
مشهدٍ خيالي
وفقط لأننا مالكوا تلك الريشة السحرية والمُخيلة الفكرية العميقة ...
صورناه وكتبناه دون تردد ..

ولكن أخبروني :
هل تملكون ريشةً سحرية ويعجز الاخرين عن تقليدها بأفضل الصناعات .!!
لا تقولوا لا ..بل أجيبوا بثقةٍ بــ نعم ..
فثقتكم بأنفسكم أول الغيث ..

http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=1531253&d=1315585200

هل تحبون التحليق مع الطيور لوحدكم ودون قيود ، والسرحان في مخيلتكم وسط ظُلمةٍ من النور ..لتصطادون تلك
الأفكار كما يصطاد الّصياد الأسماك ..بتحدٍ ..!!

أو ربما ترغبون أن تكتبوا مشهدًا قد أثر بكم بقوة وأنتم تسجلون ما دار في خلدكم في نهاية إحدى
قصصكم !! ..

أو لربما حوارٌ عميق كتبتموه وأنتم تذرفون الدموع على
بطلكم الذي سقط صريعًا في نهاية المسرحية ..!!


إذن ..
فأنتم تحبون أن تروا مشهدًا خاصًا بكم .. تنسجونه وتحيكونه
بكلماتكم ..حيث تشاؤون ..

treecrazy
09-09-2011, 19:24
هل أنتم مثلي ..؟!!
تحبون أن تروا شخصياتكم القصصية من بين زوايا عدسة الةِ تصويركم ..بولع ..

هل أنتم مثلي ؟!!
تودون التحليق كالطيور ..وربما الطيران حيث المجهول ..ولاتخشون من الظلام ..بل
إنكم لو خُيرتم أن تكتبوا وسط تلك الشمعة التي تضئ الأرجاء بخفوت .. فإنكم ستفعلون ..

إذن ..فاكتبوا ..
تخيلوا ..وفكروا ..وحَلّقوا .. ولكن دون توقف ..

http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=1531253&d=1315585200

فهنا سنكتب ما نشاء من مسرحيات ، حوارات ، سطور ومقاطع ، وعِبّر ..نحن نَسجناها بخيوط إبداعاتنا وأفكارنا ..
لذا شُدوا الرّحال حيث عالمكم وابدأوا معي ..

http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=1531253&d=1315585200

* فكــرة الموضوع :-
- مساحة حرة لكم هنا ..لتكتبوا ما تشاؤون .. من كتباتات أنتم كتبتموها ..
من سطرٍ واحد ..من عشر أسطر فذلك غير مهم ..فهو عالمكم وحدكم ..وكل ما فعلته هنا هو أنني
سمحت لعالمي بزيارة عالمكم بهدوء ..وسكينة ودون أن أُصدر أي ضوضاء:أوو:..



إذن شاركني :p..بتلك الحوارات والمقاطع التي كتبتها بنفسك ::سعادة::..؟!.
وحلّق معي ولكن حذاري من الطيران فوق تلك الجبال الثلجية فهي غير امنة ..~> تبي تخوفكم :ضحكة:

وأخيرًا وليس اخرًا:-
* أرجو عدم إضافة رد شكرًا أو الردود المنسوخة :جرح:
ونعتذر إن وُجدت بعض الأخطاء الاملائية فالكيبورد تحتضر :ميت:
وبدأنا ..::جيد::

كل ما سيُكتب هنا هي من همساتكم وكتاباتكم ..وفقط .:d
..

http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=1531253&d=1315585200


مخرج:-
المنطق يأخذك من أ إلى ب ، الخيال يأخذك إلى كل مكان||ألبرت اينشتاين||

فَيْضٌ ألقَلَم~
09-09-2011, 19:49
يآ فتآة دعيني أولا اهنئك على هذا الكلام !!

يا للابداع اللامتناهي !!

لقد اذهلتني بحق وودت المشاركة فعلا وخصوصا الرد على احد مواضيعك قبلا

فانا دائما اقرا لكم انتم المميزون لكم من خلف الستار لان كلماتي دائما تضيع

امام خيالكم الواسع فانتم تسبحون فالفضاء من دون توقف اما انا فاسبح فيه بحدود ..!!

حسنا سوف استولي على المقعد الاول << يا ساتر ههههي

وساطلق كلماتي يا تري كريزي لاحلق بعيدا في السماء<< راحت البنت ههه

بالمناسبة اسمك راق لي فهل استعرته قليلا<< امزح ههه

..

[ عنــدما ندخــل فــي صرآع مع أنفســنا , ونبحــر فــي عآلم اخطآنا اللامتناهي

هل سننقذ أنفسنا قبل فوآت ألاوآن ؟؟ ام سنصآرع تلك ألموجآت الهائجة المتدفقة من

بحـــر عوالمنا المبنية فــي أعمــاقنا الغمــيجة؟؟ ]

[ هنا ستنطلق علآمات الاستفهام لترتكز فوق رؤؤسنا بل وستمدنا ببحر هائج من ألاسئلة

هل توجد آجابة هذا ما لا نعرفه

فيمكننا القول حينئذ .. ستضيع هذه التساؤلات بعآصفة جآءت لتتراطم ألامواج بعيدا وتتبعثر

ولتسبح نحو ألمجهول.. فها نحن نشق طريـقنا دونما توقــف لنــصآرع اخطــاءنا وندحرجها

بل وسندوس عليها لنقحمها تحت قدمينا فتصبح فتــآت سيأخذه ألماضي بعيداً بعيداً جداً ]]

..

هنا سأكون قد انتهيت يا صاحبة القلم ألذهبي

وساحضر في انطلاقة جديدة غدا اوبعده انتظريني يا سمو الاميرة

!!

€v€
09-09-2011, 21:36
كنا هنا .. :d

Simon Adams
09-09-2011, 22:49
السَلآم عليكم ورحمة الله وبركآآته

كرووووووووووزة :غياب:
خيـّــآل ما خطته أنامِلُكِ هنا
وما قلتِ غير الحقيقة
لذا هيــا للتحليـق :أوو: مع أحدث ما كتبت واحترت أين أضعه بالضبط :جرح:

[ شَهيقٌ ] .. لا يُراد لهُ أن | يَ خْ رُ ج !

وما كان الأمر غير شهيق , حبسته بين الضلوع وما أردتُ له الهرب , ومااستسغت أن تُغادرني آخر أنفاس الوطن المُحملة بعبق خاص به وحده وبأُناسِه
وبينما قدماي تمشيان على أرضٍ غريبة يخطو عليها غُرباء في ملامحهم ونظراتهم , شعرت بتلك الوخزات اللطيفة كأنها تُذكرني بالوطن .. وما نسيته !
رغم الأشياء المُبهرة والمباني العملاقة البرّاقه التي تخطف الأبصار , لم ألِن ولم أرد البقاء وسطها
ذلك لأن مشاعري ارتجفت وتخبطت في أروقة الروح .. عصياناً لإرادتي .. تريد البقاء هنا ولكن ليس من أجل تلك الأبنية ولا من أجل حياة مُرهقة
بل من أجل بيت الله الذي تشعر فيه أن كل خطاياك ترفرف حولك , تذكرك بنفسها كي تبكي لجرؤتِك على الله , سُبحانه وتعالى , هو أرحم بعباده من الأم بولدها
خطواتٌ على أرض الحرم , تجاه الكعبة الشريفة , كافية بدق قلبي النائم وجعله يرقص خوفاً وخشية ومحبة وطمع في رحمة الله وغفرانه
فقط هذه المساحة من ذاك المكان هي ما أشتاقها الآن , تلك المساحة البيضاء الكبيرة المليئة بالبشر الطوافون حول بيت الله الحرام
وتلك الخطوات هي ما أفتقدها وفقط !
وعندما أكون بعيدة عنه أشعر بالغُربة من جديد , بشوقٍ للوطن , وبتنهيـدة طويلة لا تريد الانتهاء !
حنين عصف بقلبي لنافذتي وشارعنا
دفاتري وأقلامي وتلك الأوقات التي أحتاج فيها للبوح
حتى الأقلام ما وجدتها هناك , بل لم يتوفر لي إحضارها
وعشت على لوحة مفاتيح الهاتف , تسجل ما أريد منها في بخلٍ مُدمر للأعصاب !
يحلق الحمام فوق رأسي , يواسيني ويعدني بالعودة لأرض الوطن , قريباً
رغم كل شيء هناك ورغم مساوئه التي تذمرتُ منها مراراً .. أحبه
أحب أرضه وسمائه وشمسه , شوارعه وأناسه , أمطاره وغيومه
وحتى إزعاج الجيران .. اشتقت له !
وتسائلت بخاطري , لم هذه المشاعر الآن .. لا أريد أن أشعر بها ولا أن أحس بذاك الشوق
لا أريد أن أهتم للأمر وأكيف نفسي على الحياة في أي مكان
ما دمت أصلي فيه وأتناول ما يُبقيني على قيد الحياة !
لكني ما استطعت !
وبدأ الضعف يتسلل لقلبي وبات لسان حالي يقول : " متى العودة؟ .. متى ؟ "
وصرت أعُد الليالي والأيام وحتى الساعات التي تفصلنا عن أرض الميلاد
مشاعري تنضج كل يوم وأشعر أنني أكبر
لم يشعر اخوتي الصغار بشيء من هذا , استمتعوا بوقتهم بعيداً عن الوطن بل كانوا يشيدون في الحياة بعيداً عنه
وأردتُ أن أفعل مثلهم وأتجاهل تلك المشاعر الخانقة
لكني ما استطعت
وأردت أن أنسى متى العودة وأعيش يومي
لكني ما استطعت
ما استطعت !

بحق , ليس الحنين إلا شهيق لا يُراد له أن يخرج
شهيق برائحة الوطن وأنفاس الأحبة
لكن مرارة فقدانه هي ما تسكن الحلق حتى أعود يا وطني ..
حتى أعود .. !

02:41 pm
7-9-2011

:أوو:

+
كيف حالكِ يَ فتاة ؟
ألم أقل أن موضوعكِ خيــال :غياب:
أرجو أنكِ بخير حال وبأفضل مزآآج :أوو:

وبإذن الله لي عودة :غياب:
+ بانتظـآر مُشآركة الجميـع :سعادة2:

بأمـآن الله ~

خيال ماطر
10-09-2011, 14:17
حلق معي ولا تخشى السقوط.:لقافة:

موضوعك جميل جداً.
لقد أبدعتِ.
ولكن عندي ملحوظة تعقب ما كتبتِ..
إنه لابد من كبح جامح الخيال ،لكي لا ياخدنا أبعد مما نتصور ،ونجد أنفسنا بعد أن نصحو منه إننا في نفس النقطة .:نوم:
ما نسعى إليه هو الفكر الخيالي الهادف ،وراقي بكل معطياته حتى لو كان بسيطاً، ومصحوب بالعمل لتنفيد خيالنا الخاص كان بالكتابة القصة أو رسمة على لوح أو تنفيد مشروع حلمنا به في فكرنا وتخيلنا أدق تفاصليه.
تقبلي مروري .
ودمتي بخير عزيزتي..^^

pịηk bŁσờđ
10-09-2011, 15:33
السـلام عــليكم ورحمــة الله وبركـاتــه..

كيفــك ؟ تمــام إن شاء الله

موضوعك خورآأفــي :ضحكة:

بالفعــل فكرة جميـلــة جدًا، جزاكِ الله خيرًا...

........

[ إنهـا تلك القـلوب النابـضــة، البسمـات المشرقـة، الهمسـات الدافئــة، ونظرات الحـب في عيونهــم..
كلهـا تشعـرنـي.. أنـي أكثر الناس حظـًا..
بوجودهـم في حيـاتــي..]

عائلتـي الصغيرة..ليحفـظهـم المولـى..:أوو:


:ضحكة: مجرد خربشـة ع السريـع..

يعـطيكِ العافيـة عزيزتي ع الطرح الرائـع

تقبلي مروري، وبإذن الله سأعود وقتما شعرت برغبة في التحليق :ضحكة:

اِنسياب قَلم
11-09-2011, 03:01
مكاني + لي عودة بعد التحليق والهبوط بسلام :غياب: :أوو:

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته :~

وما خط قلمك الا حروف طائرة
في سماء غطتها غيوم الجمال :أوو: ~

{ تَراقصت الدموعُ في مُقلتي ,
.............. باحِثة لها عن مخرج ,
وكم تمنت أن اُغلق جُفني ,
........... لِتنساب بِنُعومة ,
ولكنِ ابيت , سَتظل حبيسة في سِجن جُفني , }

مجرد كلمات خطرت ببالي :غياب:

لي عودة , للتحليق :أوو:

في حفظ الرحمن

جُلّسَانْ،♥
11-09-2011, 09:31
غيمٌ هو حُلمي ..غيمٌ حُلمي..أحلُمُ دوماً..في ان أطيــر...

أتمنى أن أطير..بشكلٍ أو بآخر...

أعجبتني فكرة الموضوع للغاية....
سردُكِ مثير..
لكن انتبهي..هناك الكثيرُ من الأخطاء النحوية:ميت:


ستكونُ لي عودة بإذن الله......

فَيْضٌ ألقَلَم~
11-09-2011, 12:07
(0..0)

اهلاً بكٍ عزيزتي كيف حالك :نوم: ؟؟

أحببت ان أحلق مرة ثآنية مــع ألطيور لألقي بكلمآت جديده ذآت طآبع جديد لكن اعتذر لضيق الوقت

لذا هي خربشات سأضعها هنا..

هي كلمات قليلة [ نبكـــي بصمـــت .. انها شهقات مكبوتة خلف ذآك ألحاجــز نأبى أن نخرجها لكي لآ يضــيع كبريـــائنا .. ستسدل أجفاننا على اعيننا لتحبس تلك الدموع المتجمعة في مقلتي عينينا ..لكنها ستخرج يوما ما فتنكسر قضبان ذلك الحاجز وتنزلق بأسى لتحط رحآلها ثم تجف ولا تعود مرة ثانية .. لان حياتنا مزيج من مشاعر ألفرح و ألحزن !!]

أرجو أن تعجبك خربشاتي وسآتي ايضا لاحلق في سماء صفحتك بكلمات أخرى ~

^___^

Sleepy Princess
11-09-2011, 14:53
وعادت تخطو خطواتها نحو الأمام وعينيها تتجاهلانه بهدوء ..

تلوي رأسها بزهو وتكابر ...

و توجه نظراتها المتقدة بتلك الروح القوية التي تسكنها إلى مدى بعيد لا يمكن أن يصل إلى آفاقه ..وملامحها..تلفحه برودة ... وقد فقدت اهتمامها بعالم محدود يدور حوله

عصف بوجهها ثائرا مغتاظا :

_ألا تثقين بقوتي !!

وشت ابتسامتها بالسخرية:

_بل أثق بانكسارك ~!!





موضوع خطووري كروز :أوو:

*طيار الكاندام*
11-09-2011, 16:19
تناقضٌ غريبٌ
~

ما هو هذا الشعورٌ ؟

عندما نساعدٌ من نحبٌّ دونَ أن ندري !
ويقابلنا هو بالاساءةِ دونَ أن يدري !
أيعقلٌ بأنّ شيئاً كهذا يحدثٌ ؟!
حقاً لستٌ أدري

/



* لا تلقوا لها بالاً ، فهي خربشاتٌ أوّليّة *
بوركت أناملكِ كرّوزة ، و أسعدكِ اللهٌ أينما كنتِ
~

مِـدَاد`
11-09-2011, 20:44
طُفوُلة ٌ لا تَكْبَرْ’’

عندما نظل نجد في الحياة -مهما اكستحها السواد- ألوان دمانا اللطيفة ’’
و نبقى نتذوق في أيامنا -مهما نكـَّهتها المرارة- حلاوة سكاكرنا المفضلة ,,
عندما ننسى بلا ذكرى’’
و نغفو باسمين بلا نكد,,
إذ ذاك يحق لنا الطيران فرحا ,, إذ أننا في زمن الكبار، وهمومهم،
مازلنا لا نأبه لغير يومنا أن يكون مليئا باللعب..
ولا نهتم سوى بملأ خطواتنا والجو، بصخب الشغب!!
ظللنا طفولة ً، لا تكبر!


لي عودة ~

Sleepy Princess
11-09-2011, 21:41
عندما ننسى بلا ذكرى’’



تناقضٌ غريبٌ


.لكنها ستخرج يوما ما فتنكسر قضبان ذلك الحاجز



إنهـا تلك القـلوب النابـضــة،


" متى العودة؟ .. متى ؟


ولأنهم بشر ~

عند كل حكاية...تبدأ بدايتهم بسرد صراع يحتم نهاية السطر الأخير .!
لكنهم بشر ..~
عند كل صمت ..تزداد لوعة الاشتياق ...في ظلمة الليل ...يتمرد هيجان المشاعر عند سكون الأنفس ...
فيغرقون في دوامات ..نبضاتهم .....حبا....يتآوهون في قضبان الحزن ..حسرة...فتصطدم ترددات قلوبهم ..بحاجز يقول (لي كبرياء~!)
ولأنهم .بشر..
عندما يُكونون من معادلاتهم...تناقضا...يستغرب انسانيتهم... ويستوحش أبعاد أزمنتهم المتوالية ... !!



لأنهم بشر ..ولكنهم بشر .. تبقى معادلة متكافئة الأطراف !!

فَيْضٌ ألقَلَم~
12-09-2011, 11:18
عدت لأحلق بكلمـــات جديدة

وعذراً سيدتي فلقد مللت صفحتك من خربشآتي :لقافة:

هذه هي خربشآت جديده قد خطتها سابقاً في قصتي وجاء موعد نزولها هنا



[ عندمآ نبحــر في بحر ألالــــم الدآمي لنسبح فيه ,,عندما تبللنا قطراته لتجرحنا
عميقاً , وتتصارع مع قلبنا لتتركه جريحا ,, عندما ينفطر قلبنا بقطراته ,,
الماً ,,حزناً ,,دمعاً اجتمعت في آن واحد ,, خلفت ورائها قلب كسيــــر وحزنا كبير
هل سنخرج من ذآك البحر سالمين ام نغرق في اعماقه ألأليمة

لنتجرع الما اكبر وحزنا اكثر ولتهلكنا السنون فيه ]




**

treecrazy
12-09-2011, 11:31
فَيْضٌ ألقَلَم~

بصراحة أخجلتني بكلماتكِ لكاتبة تحمل قلمًا متواضعًا مثلي ^^
يكفيني شرف متابعة راقية مثلكِ عل بعض قصصي :d
وردودكِ المتمعنة بما يُكتب ..لكنني على ثقة
بأنكِ سباحة ماهرة ;)، وتذكري دومًا لا تقيدي خيالكِ وأمتعينا دومًا فنحن نشتاق لهكذ ردود ;)..
إلا اسمي :ضحكة:

Cherry Blossom1

سأرد عليكِ باختصار حتى لا يخرج الموضوع عن مساره وهدفه :d
صحيح أننا نمسك برباطات المعقول في بعض ما نكتب ..
ولكن لا تنسي أننا حلّقنا بقوة في البداية ..فلو قيدنا
أنفسنا لن نصل إلى هذا الأمر ..
ولا تنسي أيضًا أننا حتى وإن كتبنا قصصًا صُنفت تحت كلمة ||الواقع||
فأساسها الخيال :سعادة2:
على كلٍ لا أبدو مختلفة عن رأيكِ ..ولكن تبدو نظرياتي مصحوبة ببعضها ..~

لغة الإشارة

لا بد لكِ من التحليق :d
فلا يوجد من يهوى زرع المتفجرات أكثر منكِ xD
ولن أُخفيكِ أود أن أقرأ سطوركِ :لعق:

همس الأحلام

لاحظت ذلك وسيتم التعديل ..شكرًا لكِ :سعادة2:

S I M O N

ربما هي المرة الثانية التي أقرأ لكِ شيئًا من سطوركِ
ولكنني لن أخفيكِ إعجابي بما كتبتي هنا :سعادة2:

pịηk bŁσờđ
ㄨ انسياب قلم ㄨ
اميرة الخيال
فَيْضٌ ألقَلَم~
*طيار الكاندام*
ميدان التحرير

جاري التأمل في عوالمكم :أوو:
ولكن بصمت :d

treecrazy
12-09-2011, 14:06
،،
،

عندما يبهـت حتى لون الضياء ..
أعلينا التحلـي بالأمل !!
حتى إن قُطعت أمجاده..وإن تمزقت أوردته..
وتناثرت الدماء منه..
إنني لا أراه أملاً ..!!
بل معركةً تتلوى بها الأجساد لشدة الألم ..~

،،
،

خيال ماطر
12-09-2011, 14:25
لقد قرأت ما كتبتيه تركوزة .^^
وفهمته أيضاً.:rolleyes:
كلماتي التي وضعتها سابقاً هي كلمات في مساحتك الحرة.::سعادة::

أنا من نوع الخيالي جداً،ولكن ما قصدته هو الإستفادة من خيالنا الذي سيدخلنا مسالك قد يعجز الواقع عن إدخالنا لها،وكل ذلك من أجل تحقيق أحلامنا الذي نسعى إليها..
ولكن الخيال بإهدار الطاقات وتفكير بأمور قد لا تنفعنا فقط لإننا نريد إن نتخيل فهنا نكون نعمر بيوتاً من الرمل ،و أول هبوب للريح عليها كفيلة بإزلة ما تم بناوه.
كل مخترعين العالم كانوا يتخيلون أمور كانت بنظر البعض مجنونة أو مستحيلة ،ولكن الخيال صار الحقيقة بإضافة العمل رفيقاً للخيال.
أتمنى وصلتك فكرتي عزيزتي تركوزة.^^

talean
12-09-2011, 15:32
في تلك اللحظة حيث توقف كل شئ
اختفى ذلك الضوء الحزين
و لم اعد اسمع تلك الصرخات المهيبة


تنقلت انظاري بين ارجاء المكان
فلم تجد شيئاا
حتى الظلام قد اختفى
لا شئ ... لا شئ ابداا


حاولت الاصغاء و الاصغاء
الا انه كان مجردَ محاولةٍ باهتةٍ للاستيعاب

لم اعلم ما الذي حدث
اي انا .... بل من انا


قلبي ... اما زال ينبض لكن ما هو القلبُ لأسألَ عنه
اهو ذلك الحنين الذي يشدني
ام تلك النسمات التي تختطفني


المطر .... انني اشتاق للمطر
حين ينهمر بتلك اللذة ليتساقط بنعومتهِ القاسية
فتتطاير ذراتٌ خافتة و تتراقصُ فرحاً و بهجةً لقدومه


و ها انا ذا ادخل في لغز جديد
اهي المشاعر..... تلك التي تجتاحني
أبقيةٌ من روح تناجي جسداً بالياً
ام ذكرى تهوم هنا و هناك علها

تجد مستقراً يأويها و ينفض عنها غبرةً
قد أكساها الدهر بهاا



السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
كيف الحال و الاحوال و اخبار الطيران هنا و هناك
لدي رغبة جامحة بالتحليق لدرجة اني ان حلقت فلن اعود للبر بعد هذا و سأتخذ السماءَ موطناً
ادور و ادور فيه لأعود استعداداً لرحلتي الثانية
.............................
تلك المواضيع التي تشدني و تشعل فيَ رغبةً دفينة لطالما ظننتها في معظم الاحيان خامدة ان لم تكن غير موجودة من الاساس
شكرااااااااااااااا جزيلااااااااااااااا لكي
موضوعك جذبني لدرجة ادخالي في دهاليز من نوع اخر
في امان الله

فَيْضٌ ألقَلَم~
12-09-2011, 16:00
ولأنهم بشر ~

عند كل حكاية...تبدأ بدايتهم بسرد صراع يحتم نهاية السطر الأخير .!
لكنهم بشر ..~
عند كل صمت ..تزداد لوعة الاشتياق ...في ظلمة الليل ...يتمرد هيجان المشاعر عند سكون الأنفس ...
فيغرقون في دوامات ..نبضاتهم .....حبا....يتآوهون في قضبان الحزن ..حسرة...فتصطدم ترددات قلوبهم ..بحاجز يقول (لي كبرياء~!)
ولأنهم .بشر..
عندما يُكونون من معادلاتهم...تناقضا...يستغرب انسانيتهم... ويستوحش أبعاد أزمنتهم المتوالية ... !!


نعم أنهم بشر لكنهم مختلفون

جنــــون ألخيال يقودهــم نحو عالم مجهول .. بوابة ألخيال ستفتح طريقاً

يتصارعون للدخول أليه ثم يندفعون نحو نبع ماء تسبح فيه خواطرهم

ليرموا باقلامهم في ذآك البحر الهائج وليمده بسيل من الكلمات ..

وهل سيتوقف ويعودون نحو ارض الواقع ..لا بل ستبقى اقلامهم تسبح فيه

بتهور لتدفعه تلك الموجات ألثائرة بهيجان كلماتها المتدفقة من نبع

الخيال.. انه نوع خاص من الجنون .. سنطلق عليه أسماً يليق به

[ جنون ألخيال ]

... نحن بشر لكننا مختلفون بنوع خآص من الجنون!!


اذا من هذا ألذي سياتي بقلمه ألمجنون ليعقب على كلمآتي

فانا سانتظره بشغف !!

Fyonka
12-09-2011, 19:22
.
|[ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ]|

آمل أن تكوني بخير كرزة ^^

وكذلك آمل أن يكون الجميع بخير ،

مررتُ بقسمكم وفوجِئت برؤية موضوع جديد لكِ وعنوان مُلفت لم أستطع المُقاومة =)

أسلوبكِ في طرح الفكرة أعجبني كثيراً، وأعجبتني كذلك تلك الحِكم التي ابتدأتِ وأنهيتِ بها الكلام ،، اختيار موفّق ^^


ما فهمته أنّ هذا المكان هو عبارة عن مساحة حُرة نقوم فيها بطرح كِتاباتنا دون قُيود ..

تبدو فكرة مُفيدة، خصيصاً لمن يبدؤون بكتابة قصةٍ تِلوَ قصة ولا يكملون ما بدؤوه، ثم يلفّ سطورهم النسيان ، أمثالي :نوم:

شكراً لكم عليها ;)


همسة لقلمك : نقولُ " لتكتبوا ما تشاؤون " وقد قمتِ في الأعلى بعكس علامتي الإعراب ..
وفيما يخص العُنوان، فالصواب أن نكتب " لا تخشَ " هكذا ، لأن الفعل سُبق بلا الناهية الجازمة ..
+ إن شئت تعديل مُشاركتي وحذف هذه المُلاحظات فلكِ ذلك ^^



ستكون لي عودة إن شاء الله ،

إلى ذلك الحين لكِ منّي رجاءٌ من اللهِ بأن يُسعدك في الدارين،

وفّقنا الله وإياكم للخير دوماً وأبداً http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=1480370&stc=1&d=1310053082

النظرة الثاقبة
13-09-2011, 14:57
بين الاحراش ، تراقصت ربابتي
وطنَّ أذني صوت ذبابة مزعجة
زمرةٌ منها تجمعت حول جيفتي الملقاةُ في الطريقِ
عندما جنَّ الظلام ..
زعقت أصواتٌ مبهمة بداخلي
تحرِّك أوتار قلبي الناتئة
فتعلو أنفاسي خائفة
قد ذقتُ محبَّة وهمية
كطعم الحنظلِ المرير
فؤاديَ العليل ، بكى فانتحر
إلهي ..
سأمتُ الحياة ، مللتُ النجوم
وكلّ مني مني القمر
روحي تتلاشى إلى قعر الجحيم
تُلقى بها يائسة تستعر ..!!

treecrazy
14-09-2011, 17:15
Cherry Blossom1

يب وصلت الفكرة ^^ ..


Fyonka

بصراحة سعدت لتواجدكِ هنا :أوو:
بخصوص ملاحظتج الأولى رغم أنني أعلم أن أدوات النصب والجزم تحذف حرف العلة ..لكنني لا أعلم لمَ
أضعها أحيانًا :جرح:..
أما الثانية ..
معكِ حق ::جيد:: ..وشكرًا لكِ .:لحية:.


ما فهمته أنّ هذا المكان هو عبارة عن مساحة حُرة نقوم فيها بطرح كِتاباتنا دون قُيود ..
تبدو فكرة مُفيدة، خصيصاً لمن يبدؤون بكتابة قصةٍ تِلوَ قصة ولا يكملون ما بدؤوه، ثم يلفّ سطورهم النسيان ، أمثالي

بالضبط ::جيد::
أهلاً بكِ ..ونحن بشوق لهمساتكِ :أوو:

+ إن شئت تعديل مُشاركتي وحذف هذه المُلاحظات فلكِ ذلك ^^
لا داعي إلى ذلك :p

وشكرًا لدعواتج :سعادة2:

treecrazy
14-09-2011, 17:23
سأمتُ الحياة ، مللتُ النجوم
وكلّ مني مني القمر
روحي تتلاشى إلى قعر الجحيم
تُلقى بها يائسة تستعر ..!!
مؤثرة ..~


,,
وبكت بصوتٍ مسموع لتطلق العنان لشهقاتها التي كتمتها منذ زمن ، وذرفت الدموع بانكسارٍ عميق لتصرخ :-
ومنذ متى أحببتي أحداً ..!!
فلطالما أحببتي نفسك ِ ..نفسكِ وفقط

فَيْضٌ ألقَلَم~
14-09-2011, 18:07
اخذت خربشاتي المجنونة تتصارع مع صفحتك فهل تقبلين ان احلق مع الطيور مرة ثانية فقد اعتدت عليها!!!! ايتها الفتاة ::سعادة::



[ما بين الحقيقة والسراب ]
[ تتلاشى أحلام اليقظة ,, كانت غفوة حية لطالما حلمت بها ,, أنتشلت مني يأس كاد يرميني في هاوية سحيقة
فقد دفعني ألى حافتها وما فتئت قدماي تلامس تلك الهاوية لإرى خلفي خيوط أمل بريقة تتوهج توهجاً خافتاً كاد ان يتلاشى لولا تمسكي به بقوة لاسحب من تلك الهاوية إلى بر ألامان !!
لكنها غفوة , لكنه سراب , فقد باتت أحلامي مجرد سراب يتراءى امامي ولكنه بسرعة يتلاشى فهل هناك من يوقظني من تلك الاحلام ألكاذبة !!]

€v€
15-09-2011, 12:57
عندما تبدأ اوتار الناي تتلاعب بيدي صاحبها الموسيقي ..

هنا .. تكون بداية الصخب الهائج .. الذي كبت تحت قناع الألحان الزائفة ..

اما ان تنجلي مع هدوء المكان .. او انها تطلب الحرب الطاحنة ..

لا ندري .. هل سيتدخل البقية ؟! أم ستبقى الفكرة كما هي ؟!!




كنا هنا ..

صدى الأهآت
15-09-2011, 13:50
دفعتني رغبتي الجامحه في التحليق
لاكشف عن مكنون كلماتك
وكشف مخططاتك في التطفل على عالمنا الخاص >> امزح :d
لي عوده باذن الله وانا احمل معي اسرار عالمي كي لا اتعبكي في دخوله
دون ضوضاء :d

treecrazy
15-09-2011, 15:33
^
^
من يدري ربما تكونين مُحقة :d ..
+
فيض ..بالتأكيد مُرحب بكِ بأي وقت ..فهذا المكان للجميع دون استثناء :لعق:


\\..

- نعم ..لقد ابتسمت ..
لم تكرهني رغم ما فعلت ..!!
ألا تفهم ما يعني ذلك مايكل..!!

نظر إليها بجمود وحدق بملامحها المنكسرة ، ليقول لها ببرود :-
- لقد قررت ألا تثق بالاخرين ..

M U L A N
15-09-2011, 20:45
//
تُمرر يدها بِخفة على زجاج النافذة المليئة بالبخار ، تحاول رسم كل ماضاع من أحلامها ، آمالها، تحاول بيأس في إعادة
ما رحل عنها وجعلها مهشمّة الروح موؤدة الطفولة. تتوقف يديها عن الحراك لوهلة، وتقوم بتمرير عينيها المليئتين بحكايا جمّة على ماصنعت يديها على الزجاج الأملس
لكنّ البخّار الذي عاد وأفترس بِنهم كل بقعة رسمت عليها جعل قَطرة دمعٍ تفيض على وجنتيها الشاحبتين وصوتٌ واهنٌ يخرج من حنجرة لم تعتد على الحديث قائلاً : تباً لكل شيء!.

//

شكراً كريزي ق1

صدى الأهآت
16-09-2011, 04:09
"""" ها انا ذا اتنقل بين صفحات ذكرياتي التي تحمل بين ثنايها لحضات حزن وفرح
لتحجر جفناي دموع تريد الخروج من كبت الذكريات وابتسامتا شقت طريقها الى شفتاي
عبرت عن شعوران متناقضان بداخلي شعورا بالشوق والحنين وشعور بالفرح لتحقيق حلمي الماضي """"
فضفضه بسيط :d

treecrazy
16-09-2011, 11:57
عليّ أن أعترف لست ممن يكرهون [ علامة الاستفهام ] ..
فهي دوائي في بعض الأحيان..~

*طيار الكاندام*
17-09-2011, 18:22
لا تـٌغيّرْ !

من شخصيّتكِ وحياتكِ من أجلِ شخصِ لمْ يقبل بهذه الشخصيّة
ولمْ يحصى جوانبَ الروعةِ فيها ،
ولا تضعِ الوقتَ في البقاءِ معهٌ أبداً . . .

بل بل بل بل .. !
امضي وابحث عمّن يقبلٌ بها كما هيَ
~

Simon Adams
17-09-2011, 18:33
,’

لم ساعدتُكِ في تلك الليلة
وهببتُ لتلبية نداء استغاثتكِ
ومنذ حينها وأنا أتلقى منكِ الصفعات
ومنذ حينها والضيق يسكن صدري
وأفكاري ~

لم ساعدتكِ في تلك الليلة .. أخبريني ؟

’,

Simon Adams
17-09-2011, 18:56
سألتني في هدوء وعلى ثغرها ابتسامة رزينة : لم تأتين إليّ كلما واجهتكِ مُشكلة ؟
أجبت في مشاكسة : لأنكِ حقنة الأمل .. خاصتي !
وضحكتُ فرأيت التعجب في عينيها !

treecrazy
17-09-2011, 19:17
||
وأخبرتها أن ( الإصغاء ) فن ..ولم تفهمني ..
وعندما استمرت بالحديث دون أن تسمح لي بالمناقشة ..أو الجدال معها ..
ابتسمت لها بابتسامةٍ ذات معنًا وقلت :-
ألم أخبركِ ..أنّ الإصغاء ( فن )!!..

خيال ماطر
17-09-2011, 19:52
الوصول إلى عقول الناس يشبه تماماً الصعود على سلمٍ خشبي.
إذا انكسرت إحدى درجاته احتجت لتصليحها لمتابعة الصعود إلى أعلى السلم.
ولكن أن تحطمت كل درجاته ،فأعتقد إنك لست بحاجة للإصلاح بل للتغيير طريقة الصعود برمتها

فَيْضٌ ألقَلَم~
17-09-2011, 21:48
تكبلت يديها وقدميها بسلاسل حديدية,,
اخذت تتحرك مثل قط شرس للفكاك منها
لكنها استسلمت لليأس عندما لم تستطع فقالت بوجه واجم مقطب: لن استطيع الافلات مهما حاولت فانا صنعتها بارادتي !!

توقفت عن الكلام للحظات لترتسم ابتسامة ساخرة على شفتيها قائلة بهدوء : انها احلامي الخيالية باتت تقيدني ,, اجل ف ان حاولت تحطيمها لا استطيع فهي لا تمحى من مخيلتي وان اردت الوصول اليها فلا استطيع لانها في الاصل احلام لا تتحقق !!! :مندهش:

heroine
17-09-2011, 22:04
صرخ بوجهه نافثا نيران غضبه وكلماته المؤنبة : كفاك هراء ! أية حقيقة تجد في ذلك السراب .. أخبرني ؟
الحقيقة تختلف تماما عما تتوهم رؤيته ...
فلا تذهب إلى الصحراء متوقعا أن تجد وردة ، لأنك لن تجد هناك سوى الأشواك !
ولا تسرع لاتخاذ مقعد نحو الفضاء كي تجاري أصحاب العقول الفارغة في تقدمهم ، متوقعا أن تشعر بالحرية لمجرد تحررك من الجاذبية الأرضية !
فلا تنسَ أنك لن تأكل طعاما ، ولن ترتدي لباسا ، بل لن تعيش حياة .. كما البشر الطبيعيون ! ...
ولا تتوقع مني أن أبسط لك ذراعيّ كالمعتاد حين تعود إليّ بعد أشهر باكيا مثقلا بخيبتك المحتملة ، كما لو أنك لا تزال ذلك الطفل الساذج الذي يسرق الأولاد الآخرون ألعابه !
فقد كبرت الآن وتمردت ، وصممت أذنيك عن سماع الحق
لهذا
فعند عودتك من أمريكا الحرة ! .. لن تجد تلك اليد الحانية كي تربّت على همومك
بل ستجد صفعة قوية أرجو فيها رجوعك إلى رشدك .. حتى وإن كان الأوان قد فات !

.
.
.

شكرا لك تري على الموضوع الجميل ...

Aisha-Mizuhara
17-09-2011, 22:30
لست ممن يجدون في البكاء راحة ..!!
لكني ممن يجدون في الكتابة ساحة...!!
هذه ساحتي فلا تدخولها ...وان دخلتموها
فلا تقولوا لي بأني مجنونة..
لأني كتبت ما عجزت الدموع عن ايصاله..
كتبت ما قد يخبر العالم عيبا من خصاله..
فهل انتم مستمعون ...؟!!
ام انكم لراحلون.........؟!!
اعرف ان كلامي كان ولا زال مبهما..
ولكن هذه طريقة تفكيري
والتي قد تكون للبعض حالة يأس..
.
.
.
معكم بعون الله...كرووزة موضوع رائع ومتابعة المشاركات بصمت :أوو:

Aisha-Mizuhara
19-09-2011, 21:59
http://smilles.5d5l.com/smile_albums/forum/5dw5l-com_43.gif
.

.

.

أقبلت تتكلم بكل براءة

تنشر ودها في الارجاء وتجذب الجميع إليها..

امسكت يدي بحنان وقالت بكل بساطة

احبكِ يا صغيرتي..فلم يكن لي إلا ان ارد بنفس الكلمة

وانا ايضا احبك و احترم وجودك ولن اتخلى عنكِ..

فأنتِ أمي التي نطق بها لساني واشتاقت لصوتها اذني وبحثت عن

صورتها عيني..و لاسمها يخفق قلبي

يا أمي اللغة العربية..أحبك وسأظل من انصارك..
.

.

.
http://smilles.5d5l.com/smile_albums/forum/5dw5l-com_30.gif

Pirates Queen
19-09-2011, 23:07
أحلام مغفلة!..
تهوى الصعود .. وتعشق الهبوط
تتلاعب وتنافس العقول ، كأنها تصنع الجنون من فراغ لا محل له ولا غاية ..
من تَمَسك بها صار مجنوناً وحملته أجنحته الخفية بلون قوس الرحمن إلى أعالي السماء ليصافح الأكابر ..
من تناساها ..وتذمر وجودها
فقدها للأبد ..

شـاكرة لكِ غاليتي هذه الساحة المليئة برحيق التميز ..

Sleepy Princess
20-09-2011, 00:33
أردت أن أختلس نظرة إلى جوف عينيه لأشتت هذا البريق المتسلط المغرور
لأرى بريقا يتكسر بالخجل والعار والانهيار والتهرب والشعور بالهزيمة!
أردت أن أراه مذنبا لمرة واحدة على الأقل...
حتى وان كنتُ من اختلق هذا الذنب وعلقه على عنقه .
.فهذا هو الثمن الغالي الذي سيدفعه لأنه تجرأ ....!!

treecrazy
20-09-2011, 09:25
****
لقد نزفت ..سالت الدماء منها ..بل تدفقت وكأنها [ نهرٌ جاري ] ..
لكنني لم أحرك ساكنًا ..لم أُرد انقاذها ..
أردت أن أقول لها : ما عُدتِ تلك [ الإنسانة ] ..فلقد أصبحتِ [ شيطانة ]..~
...

فَيْضٌ ألقَلَم~
20-09-2011, 18:07
نظرة الأنكسار لمعت في عينيها وهي ترمقه بنظرات صامتة
حملق فيها ب ازدراء , و لوى فمه باستهزاء ..
لتتمتم قائلة والدموع محتشدة في عينيها: من أنت ؟؟
اقترب منها ليقول هامساً بمكر : أنا جانبكِ المظلم :مندهش:

فَيْضٌ ألقَلَم~
21-09-2011, 00:14
و
رمت بعقدها اللؤلؤي على الأرض لتتناثر على الأرض كما تناثرت دموعها الشفافة
صرخت بأعلى صوتها وهي تحملق بغضب في تلك اللآلئ المتناثرة : لا اريد هديتك بل مشاعرك ايها الأحمق
سرعان ماأنكسرت صرخاتها لتجلس على ألأرض حاملة احدى اللآلئ بين أصبعيها
قالت وهي تلوي فمها ب سخرية: يا للسخف , لقد اصبحت مشاعري مثلكِ , متناثرة هل سأجد من يلملمها!!؟؟

Pirates Queen
21-09-2011, 16:17
" القانون لا يحمي المغفلين "

عبارة لطالما قيلت لينزل الناس قبعاتهم احتراماً لكلماتها القوية ..
لكن الحقيقة هي القانون لا يحمي سوى المغفلين!

Sleepy Princess
29-09-2011, 19:48
قالت لي :..سأصل إليك ولو كان هذا آخر ما سأقوم به في حياتي ~

فقلت لها ..(.صمتاً )...

ولم تدرك ...!!

أن صرخة السعادة في داخلي ...(أبكمت ْ) كل الكلام !!

مِـدَاد`
29-09-2011, 21:30
^
^

قالت لي.. : لقيانا في الجنة!!

فقلت لها.. (صمتا)..

وقد أدركت...!!

أنني لا أؤمن بالمستحيل.. وبأننا فعلا -بإذن الله- سـ (نلتقي) في الحياة... قبل الجنة!!

Aisha-Mizuhara
29-09-2011, 22:09
.

.


اشاحت بوجهها الغابر عني وهي تحكي بلا تأني

تحكي وتحكي حتى كادت تغني "من حزن والم يجمعني"

قالت بعد ان تركها أوحدي تتركني بعد كل ما اخبرتك عني..؟!!

,,

Simon Adams
29-09-2011, 22:14
☂☂


حرفٌ ذهب .. حرفٌ أتى ..
فَ صاحِبة الاسم كَما هيّ !
[ مهمَا ] تغيرت الأسماءْ / الألقابْ وَ الأقنعَة !


☂☂

فَيْضٌ ألقَلَم~
29-09-2011, 22:53
رب ضارة نافعة !!
..

[ لا تندم على شيء قد خسرته , فقد يكون في ذلك منفعه لا تعلم أنتَ بها لأنها ستكون مخفية وستظهر في مستقبلك!! ] وكما يقول المثل: رب ضارة نافعة

treecrazy
02-10-2011, 15:49
\\..
من الغريب أنكِ لم تتغيري ..بعد كل تلك الأزمان والأيام ..
وأنا التي كنتُ أحسبكِ سرابًا ..
كم كنت مخطئة ..~

Simon Adams
07-10-2011, 04:06
,

ضبآبية هي الطريق التي أسلكها
مُظلمةٌ .. رطبة !
وعرة .. وَ كَمْ أخشى السُقوط !
وعرة .. وَ كَمْ أخشى السُقوط !


,

فَيْضٌ ألقَلَم~
07-10-2011, 09:55
^^
^
وظللتٌ أسير في متاهات داجية تملأها الأحافيـــر !

وكنت أخشى السقوط!!

كــان كابوســـا اغشى عــلى نــور الضيــاء

فهــل سأسقط

ويظــل السؤال

هل سأسقط ؟؟

!!

^^

€v€
07-10-2011, 10:42
سقوط فسقوط .

هاوية فهاوية ..

هل لي من أرض تحتويني عن السقوط ؟

اِنسياب قَلم
07-10-2011, 11:02
..{ أوه , المصابيح تنطفئ ... تشتعل ....تنطفئ
..ذلك الحي , السكون يُسيطر عليه ..
..القمر والشحوب اجتمعا الليلة ..
..احذري .. سيكون
لكِ
..موعد مع
..الرعب..!, }

.....

فَيْضٌ ألقَلَم~
07-10-2011, 11:42
^^
نعم, قريبا سيغلف رعب المكان معالم قلبــك

فيجعله مظلما مدلهماً لا نور فيه

هل ستقضين عليه !!

ام تسلميه السلطة للقضاء عليكِ ؟؟!!

..

Simon Adams
07-10-2011, 13:18
Ss




أشعة الأمل تُحيط بنا .. دائمًأ
وكل ما علينا فعله هو رفع الرؤوس
...........................................[ وقت الظلام ]



Ss

اِنسياب قَلم
07-10-2011, 13:34
^^

{ ستدخلين في دهاليز الخوف ,
.......... و الظلام
ستسمعين همس الجُدران : ضحية جديدة , }

treecrazy
07-10-2011, 13:44
أشعة الأمل تُحيط بنا .. دائمًأ
وكل ما علينا فعله هو رفع الرؤوس
...........................................[ وقت الظلام ]

وهل نجيد رفع الرؤوس ..!!
......... أتسائل فقط .!


.



سقوط فسقوط .

ولا بدّ من السقوط ..!!

€v€
07-10-2011, 13:52
Ss




أشعة الأمل تُحيط بنا .. دائمًأ
وكل ما علينا فعله هو رفع الرؤوس
...........................................[ وقت الظلام ]



Ss

هل لنا من شجاعة برفع الرؤوس ؟!

ماذا ان كنا أجبن من ذلك ؟!


{ ستدخلين في دهاليز الخوف ,
.......... و الظلام
ستسمعين همس الجُدران : ضحية جديدة , }

:مكر: ستسمعين ترتيلة الموت تعصف بقلبك .. و ترن في أذنك .. : لا بد من تضحية .. !!

Simon Adams
07-10-2011, 14:00
=


تلك الرَغبَة اللعينة
تدفعنا للاستِسْلامْ
لمنح عقولنا وأجسادنا للظلامْ
فهل نرضَخ :تعجب: ؟


/ ’

اِنسياب قَلم
07-10-2011, 14:01
ستسمعين ترتيلة الموت تعصف بقلبك .. و ترن في أذنك .. : لا بد من تضحية .. !!
{ لحظة ..!!
اترين هنالك ضوء طفيف في آخر هذا الدهليز ..
هل عرفتي ما هو ؟
وتعصف التساؤلات بذهنك .
ويتسلل يأس عدم المعرفة إلى أفكارك ..
وينطفئ الضوء ..
.............وتنطفئ شعلة الامل .. }

€v€
07-10-2011, 14:39
=


تلك الرَغبَة اللعينة
تدفعنا للاستِسْلامْ
لمنح عقولنا وأجسادنا للظلامْ
فهل نرضَخ :تعجب: ؟


/ ’



عندما يحل الظلام .. تخمد العقول .. و تبتسم الشفاه الماكرة مبرزة أنيابها القاهرة ..

و تستانف ما توقفت عنده بالأمس .. ترسل خيوطها النحيلة الى العقول الضعيفة .. و تنبش بهدوء مخيف في قبر العقل ..

تخرج ما استكان .. و تعيد الحياة اليه .. تقنية عقلية بسيطة .. توليد الطاقة من العدم ..

يستيقط العقل .. فتدب أفكار هدامة .. في أرجاءه ... !

و .... بوووووووووووم .. !!

ضحية جديدة .. :مكر:

اِنسياب قَلم
07-10-2011, 14:45
سحقا !!!

لن تُجدي التنهدات فلا تتنهدي ..
هل تعلمين ان وراء هذه الجدران وحش ما ..
نعم..
ينتظر وقت الانقضاض..

€v€
07-10-2011, 15:33
سحقا !!!

لن تُجدي التنهدات فلا تتنهدي ..
هل تعلمين ان وراء هذه الجدران وحش ما ..
نعم..
ينتظر وقت الانقضاض..

رويدا رويدا ..

يبدأ عقل طفلتنا يكبر ليصعق بحقيقة .. !

حقيقة الموت الرنانة .. أمامها .. خلفها .. حولها ... كل مكان .. !!

الموت يكمن في داخله .. يختبؤ بين ثناياه .. !

فهل لها من مفر ؟!!

اِنسياب قَلم
07-10-2011, 16:30
آه ,, آه

يكفي ..
استسلم .. }
و
..... انقض
الوحش ..

€v€
07-10-2011, 16:42
آه ,, آه

يكفي ..
استسلم .. }
و
..... انقض
الوحش ..

مهلا .. أبصر ضوء بصيصٍ جديد يتخبط بين جدار اليأس .. انه.. ! انه .. !

انه ضوء الفجر .. !

فَيْضٌ ألقَلَم~
07-10-2011, 19:08
^^
أنه صراع بين يأس وامل

ستتسلل خيوط الظلام والنور في حلبة المصارعة ..!!

وضوءا يغطي على ضوء!

هنيهات و..أهمس

اين الظلام واين النور

لقد أختفيا ..

لانها رغبتنا

مخيلتنا ..

وعقلنا ..

سيبقى صريعا بين حقيقة وسراب

سيبقى طريحا في ارض المعركة والخصمان غير متواجدان

فأين هما

أين هما؟؟



^^

Sleepy Princess
08-10-2011, 18:06
على قارعة الطريق وقفتُ...أنتظر عبور الذكريات!
على أطلال الحنين أنادي ..
ويخبو الرجاء ويخبو الرجاء..!!

€v€
08-10-2011, 18:16
يخبو الرجاء ...

و تعتصر دموعي بين راحتي أناملي الحزينة ..

يعزف قلبي ترنيمة باردة ..

و مشاعر متضاربة ..

لكن .. لا اجابة .. ..

يخبو الرجاء من جديد ..

Simon Adams
09-10-2011, 05:02
حكايات من الوجع الخالص
تُنسج بين الحنايا
ألف حكاية وحكاية
حول ذاك النابض
بدموعهم وفقط !

Simon Adams
09-10-2011, 05:04
يا لضعف البشر
يستسلمون للحزن بسرعة
للوجع
للدموع
ويظنون أنها حياة طويلة
ليس فيها إلا الأنين
نسوا أنهم إلى الله عائدون
نسوا أنهم إلى الله عائدون

وأنها حياة قصيرة !

فَيْضٌ ألقَلَم~
09-10-2011, 11:37
..

عندما يعزف العندليب الحان صباح الغدِـ !
وتزقزق العصافير على غصن نديـ !
صرخات الأمس تصنع ابتسامة تتوجـِ!
على وجوها حفظها الله من علـِ !

~> خربشات لا تهتموا لها :d



..

treecrazy
10-10-2011, 19:35
http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=1550073&stc=1&d=1318275256

لقـد هَربتْ من بين [ أحضان الحرية ] ولم تسأل عن [ السّجان ] .!!
فأثارت حيرتي دون أن تدري ..~

Sleepy Princess
10-10-2011, 23:59
أفلت يداي وهو يومىء برأسه بأسف بالغ بينما تشبعت نظراته بمزيج غريب من شفقة ساخرة
قد طالت آثارها وتيرة صوته عندما همس لي بلكنته المراوغة:
_.هل أنت سعيدة إذن بتشبعك من ذاك الأسى الذي يفضي إليك كل يوم بأن المسافة بينك وبين أحلامك
هي مقياس بعدك عن النجوم العالية التي لن ولن تصلي إليها يوما !!
_ وهل سأكون سعيدة بالوصول إلى القمر إن كان يقبع بعد ثاني انعطاف من المنزل ؟
عقد حاجبيه بتساؤل يغتاظ من الهزلية التي تلبست بها ملامحي قبل أن يتبع بتوجس مبهم :
_أسخرية هذه أم تبجيل ؟!
_ليس إلا تحايلا يبقي موقد شغفي مشتعلا بالقوة ..للصمود...للأمل ..للبقاء !


اقتباس سوابق ~

همس اعماق البحر
11-10-2011, 18:22
انظر الى السماء ..أهو قمر الليل ام ليلة القمر !
أهي رياح الشتاء القادم أم زفراته المتعبة ..الحزينة ..!
:
:

اخذت اتنقل من زاوية الى اخرى بحماس طفلة اكتشفت لعبة جديدة حتى اضحكت من حولي .. ولولا شحوبه الجميل ونظراته المشتته في الآفق النائم لقلت انه يضحك علي ايضا.. لكن كيف بملك الجمال ان يبتسم!.. اظنه ان فعل سنموت جميعا...!
منذ أن صعدت وهو هناك.. يتربع قلب السواد ..تتغزل به العيون المبحرة في السماء .. تتغنى به القلوب العاشقة .. ترتوي منه النفس المضطربة .. تبتسم له خدود الاطفال ..وتشير اليه أصابع الصغار .. فكيف بملك يعلو وسط كل هذا أن يكون حزينا !
كيف ؟

€v€
11-10-2011, 18:49
اتسمع ,,, !!

أتسمع ... !!

أتسمع ... !!


أتسمع صدى الموت يا عزيزي الميت .. ؟!

ذلك الصخب الجميل على لحن واحد معزوف بقيثارة الدماء و كمان المكر ..

أتمسعه عزيزي ... ؟!

يا له من ترنيمة جميلة .. !

فَيْضٌ ألقَلَم~
12-10-2011, 11:23
[مشاعــر متناقـــضة ~]

..
غيوم مكثفة محملة بـ مشاعر وأحاسيس متخالجة
تسير بين أحضان السماء..وتعانقها بشغف ثم سرعان ما تنشق بأسى وفرحة !
لماذا ؟ فرح وحزن وهل يجتمع النقيضان في آن واحد !
أجل..سترمي علينا رذاذ من الهموم تقشعر منها أجسادنا الثقيلة نحس بها..دقائق وساعات ثم تنجلي مع ليلة دامسة الظلام ..في الصباح سترمي تلك الغيوم رذاذ فرحات وقهقهات سعيدة ترسم أبتسامة على شفاهنا وستنجلي ..تنجلي ولا تعود ..
ليحضر غدا مليئا بغيوم محملة ب فرحاتٍ وهموم !!

..

treecrazy
13-10-2011, 19:14
همسة :إن [ الكاتبَ ] شخصٌ عظيم لا يدركه إلا مُتَعَمّقي التفكير وصانعيه ..~

اِنسياب قَلم
13-10-2011, 20:24
~ { ذكرياتُ الماضي
ابتسامةٌ بين وجنتيّ
..... آهٍ لو تعود

Simon Adams
13-10-2011, 22:39
ضجيج السيارات يملأ الأجواء وكثيرة هي الأيادي التي تضرب الأبواق فيزداد ضجيج الشارع أضعافًا مُضاعفة , تساقطت بعض الأوراق الصفراء على الرصيف حيث تهيأت الفُرصة لبعض الشباب العابثين لعبور الشارع رغمًا عن أنف الإشارة الخضراء , هرج ومرج وكان هو الوحيد سبب ذلك
شابٌ قمحي البشرة بعينين رُماديتين واسعتين وأنفٍ توسط وجنتيه بشموخ متربعًا على عرش شفتيه الرفيعة الناعمة , أصدر بنطاله الجلدي أزيزًأ خافتًا عندما قام بركلة خاطفة لمقدمة إحدى السيارات فتدلى فك قائد السيارة السُفلي لفعلته وخرج من سيارته غاضبًا لكن غضبه كله توارى وهرب عندما وجه له الشاب نظرة حادة من عينيه !

Simon Adams
13-10-2011, 22:43
إلى متى سأظل أسيرتك
وأنت أسيري !
إلى متى سيظل ألمي يأسُرَك
وتأسُرني بألمك , بالمُقابل

أخبرني متى سأسطُرك
وتُغادرني !

treecrazy
13-10-2011, 23:34
..#

كشفت عن أنيابها لأول مرة ، وكأنها لم تكُ تلك الفتاة الباردة ، فتحدثت بلهجةٍ ساخرة :
- إنني لستُ مغرورة كما تظن ..لكنك لم تعتد الاستماع إلـى أخطائك ..يا هذا.!!

..#

همس اعماق البحر
15-10-2011, 18:00
ضرب بعصاه الارض بقوة وصرخ يأمر الشاب بحدة :
- لا تقتله..!
عانقت خصلات شعره الذهبية وجنتيه بتمرد عندما توقفت يده الممسكة بالسيف في منتصف الطريق لقلب الخاطف المرتجف رعبا، نظراته المذهولة اتجهت مباشرة الى الرجل العجوز وقد خبا لونهما حتى خيل للناظر ان البحر فيهما قد جف ، تحدث بقوة وقد امتزجت ملامحه المصدومة بحزن دفين وعينيه ترفضان الانصياغ للاوامر بعناد:
- جدي!..الى متى ستظل تـ..
قطع كلامه عندما تلاقت عينيه الهائجة بنظرات جده الهادئة التي تحكي الكثير ..لقد اشتاق بشدة لهذه العينان ولنظراتهما الحنونة ..احترامه الشديد لجده يمنعه من تجاهل أمر له ..حتى لو كان غير منطقي ،هدئت روحه المقيدة فانزل السيف ليلامس رأسه الحاد اوراق الخريف بهدوء منكسر .
تنفس الخاطف براحة وشبح ابتسامة ساخرة ارتسمت على شفتيه لتزيده قبحا ، لم يستطع الشاب تجاهلها فوجه له لكمة سريعة جعلته يندفع للخلف بقوة كبيرة قبل ان يصطدم جسده الهزيل بالارض الصلبة ، وكأنه بهذا يخفف من غضبه وحزنه ، رفع رأسه وعينيه السماويتين تتوعدان قتل خصمه الممدد على الارض يإن بألم.
وضع السيف في غمده بهدوء واستدار يشق طريقه بخطوات ثابتة .. شعره الاشقر الناعم تناثر بخفة حول وجهه الملائكي وعينيه الحزينة المقيدة برموشه الكثيفة تتأملان تقاسيم طفلته الشابة التي التصقت بجده مختبئة خلفه ودموعها الشفافة النازفة من عينيها المصدومة ..المرعوبة..تحرق خديها المحمرين دون توقف ...

Simon Adams
15-10-2011, 20:02
سَ أسطرك
ليس رغبة في التخلص منك
صدقني
ولكن
رغبة في الاتحاد معك في عناق يُعيدني لعالمك .. الخيالي
و سَيطول
أؤكد لك أنه سيطول !

Sleepy Princess
18-10-2011, 21:24
$#$#$#

_إنه سر تحقيق المعجزات المكبوحة في أرض أحلام تمردت على واقعها السليط !
أتفهم معنى الأحجية يا عزيزي؟َ....
ضريبة تحقيق المستحيل ..جازف بأغلى ما تملك !!"

#$#$#$#

سحاب..~!!
29-10-2011, 07:15
http://i1095.photobucket.com/albums/i469/polaris-omatorya/Theatre.jpg

أسدلت الحياة ستارها ,, و بقيت على الخشبة وحدي ,,
لأقرر ما إذا كنت سأبكي أم أمضي في حياتي ,,


تناثرت الدموع من عيني فلا أزال بعد كل هذا من البشر ,,

و لكن !!
ما نفع الدموع في حياة زائله ؟؟!
و ما نفعي في حياة ماضيه ؟؟!

فإما أن تصنعنا الظروف و إما أن تكسرنا ,,
و أيقنت بعد هذه الظروف أنني نوع ضد الكسر ,,
و أن ما أريده سأحصل عليه ,, و ما احلم به سأحققه ,,

فيا دموعي لا تتعبيني و كفي عني ,, وقتي من ذهب !!
و حلمي يتسابق معي إليه الكثيرون ,,

سأنتظركم في القمة , و إن سبقتموني انتظروني ..


قد يكون ما كتبته ليس بتلك النكهة التي أوصلتموها إلي ,, و لكنني أحببت مشاركتكم بما
كنت أشعر به ,, فشكراً لصاحبة الموضوع و لكل من خطت أنامله كلمات رائعة لامست إحساسي ,, جزاكم الله خير الجزاء

€v€
30-10-2011, 19:59
_إنه سر تحقيق المعجزات المكبوحة في أرض أحلام تمردت على واقعها السليط !
أتفهم معنى الأحجية يا عزيزي؟َ....
ضريبة تحقيق المستحيل ..جازف بأغلى ما تملك !!"


صحيح .. فلربما كانت شيفرة الحياة المستحيلة هي المجازفة .. لكن عزيزي .. مهما جازفت و لو كان بين يديك معجزة ..

فاعلم بأن العاقبة ستكون بالمسرات .. لأنك نظرت الى المستحيل .. و جعلته واقعا ملموسًا ... !

فَيْضٌ ألقَلَم~
02-11-2011, 19:26
أرى صدراً يعلو ويهبــط
وأرى قلباَ يخفق بقوة

أراك تذرف الدموع من أجلي ..

لكني لا أرى سوى قناعك الزائف ؟؟!!

Aisha-Mizuhara
10-11-2011, 08:18
لحظات..سويعات..ايام قلائل...عشناها وعشناها .. وكم شكونا لمرارتها
لكنا نسينا حلاوتها..فلك الحمد الهي انت اوجدتها ..

€v€
11-11-2011, 17:00
-{ كفي عن العناد يا ماريا .. ألم تدركي بعد أن الفجر وليد حر بين أحشاء الدجى }~

خيال ماطر
14-11-2011, 15:17
كلنا بحاجة من وقت أخر لأخر بضرورة التذكير بهذا الفيس
^ـــــــــــــــــــ^
ابتسم..ابتسم ..ابتسم.

كل شيء سيتغير بإذن الله إذا ما نظرت له بنظرة مبتسمة ..^^

*طيار الكاندام*
15-11-2011, 15:44
،

لنعلمْ أنّ حياتنا مسرحٌ .. أحداثٌه ٌ الواقعٌ ... وأبطالهٌ نحنٌ ..

اصرخ بثقة وقلْ : فلنجعلْ مسرحنا الأجملْ !

انْ قلتَ ...
سيغدوٌ أجملَ ..
بالتأكيدِ ...

همس اعماق البحر
16-11-2011, 15:26
:






الارادة ..والارادة ..والارادة !!
حروف متشابكة ترسم كلمة عابرة في نهر مفرداتي المنسية .. .
لم اعرف معناها الا عندما كسر جناحي الشفاف الذي ظننته من ذهب !

Simon Adams
16-11-2011, 15:39
:






الارادة ..والارادة ..والارادة !!
حروف متشابكة ترسم كلمة عابرة في نهر مفرداتي المنسية .. .
لم اعرف معناها الا عندما كسر جناحي الشفاف الذي ظننته من ذهب !
وكلما افترقنا
اتخذنا من إرادتنا سببًا
ليبقى اللقاء أملًا نرتجيه

فَيْضٌ ألقَلَم~
18-11-2011, 22:42
تضاربت مشاعري لتهز اوصالي
تلألات الدموع في عيني لتنزلق على يدي
وهمسات تناقل صداها إلى اذني
ولكنها لم تكن ألا همسات أعادت البسمة إلى شفتي
صديقاتي!

فَيْضٌ ألقَلَم~
19-11-2011, 11:49
وكلما افترقنا
اتخذنا من إرادتنا سببًا
ليبقى اللقاء أملًا نرتجيه



سيبقى ألانتظار واسطة الامل مع اللقاء
يتخبط امام اعيننا ونحن نرمقه برجاء
فأما الصمود أو السقوط!!!

فَيْضٌ ألقَلَم~
19-11-2011, 11:55
كلنا بحاجة من وقت أخر لأخر بضرورة التذكير بهذا الفيس
^ـــــــــــــــــــ^
ابتسم..ابتسم ..ابتسم.

كل شيء سيتغير بإذن الله إذا ما نظرت له بنظرة مبتسمة ..^^


:مندهش:
أرى شخصا يناقض أكتراب الزمان
بأبتسامة..؟؟

وأرى حربا مستعره ابطالها من طرف واحد وأين الآخر هل اصبح اسيرا بيد ألامل ؟؟
!!

Simon Adams
19-11-2011, 11:58
-

أحيانًا كثيرة نفضل الابتعاد
الرحيل والاغتراب بعيدًا عن عاداتنا التي ألفناها واتخذناها وطنًا
لكنَّـا
نخذل تلك الرغبة
بكل قسوة
ونبقى !


-

فَيْضٌ ألقَلَم~
19-11-2011, 16:16
-

أحيانًا كثيرة نفضل الابتعاد
الرحيل والاغتراب بعيدًا عن عاداتنا التي ألفناها واتخذناها وطنًا
لكنَّـا
نخذل تلك الرغبة
بكل قسوة
ونبقى !


-
ولكنها احيانا
تتوشح برداء الشياطين وتوسوس لنا ..
بكلمة سيتردد صداها ويتخبط بين الارجاء .. [الرحيل ]

Aisha-Mizuhara
19-11-2011, 16:58
.
.
.
.
.

حُزن سُرمدي...........حزن لا ينجلي فؤادي يعتصر ضيقا ومع هذا لا أبالي
..
ألم يزداد عمقا.....مع طول الـلـيـالـي ونهار آخر ........يضيع بلا استغـلال..
..
انهارت قمم أعالي..من صوت رعد العالي فكيف تفعل بأعمالي وهي لا تسوى ذرة مثقال..
...
.
.
.
.
.

فَيْضٌ ألقَلَم~
20-11-2011, 11:19
وعلى جدار الماضي يد طفل تتلاعب بالالوان لتنقش مستقبل مجهول , وعلى جدار الحاضر ينقش ذكريات الماضي..!!
وذاك الشوق يتلاعب بالعقول .. ناقشا في الدماغ مستقبل الأنسان وناثرا عبير ذكريات الطفولة !
فأيهما تختار انت ؟

Hope Adm
20-11-2011, 18:03
إنهم لا يرحلون ما دمت تمنحهم " ريقًا حُلو وابتسامة ساذجة
ما دمت تمنحهم وقتك ليُضيعوه
فهم لا يرحلون
حتى تتبين أنك تمنحهم كل شيء وهم لا يُقدمون شيئًا
بل لا يتذكرونك إلا كي تمنحهم وقتك وجهدك وكُلَّك
ثم تقرر التكور
كالجنين
تمنع أي اتصال بينك وبينهم
يتعجبون صدودك
ولا يتفهمون
أنك أفقت

صدقًا
كثيرون هم مصاصي الدم والروحِ و .. البسمة
بيننا !





سماءٌ صغيرة

فَيْضٌ ألقَلَم~
05-12-2011, 12:21
http://4.bp.blogspot.com/-LC9zpuFVt-w/TjSKT8lw4hI/AAAAAAAAABc/WZ4I9g_EgNg/s1600/blood-drink.jpg

..

نَخَـــبُ الْحَيــاة .. !

وأنطَلَقَتْ مِنْ بَيْنِ شِفَتــَي طَــــاغٍ!

وكَأسُ الدِمـاءِ يَتَرَنَحُ بَيْنَ يــديْــهِ !

..

فِعلاً هُمْ ألطُـغـْاةِ سيَكوُنَ دائِمــاً نَخَبَـهَمْ كأسٌ مِـنَ دِماءِ مَظلُومٍ مَقْتُول !

:مكر:

JR~Dancer
05-12-2011, 14:42
تلك النظرة البيضآء ، النظرة المملوءة بالأمل..!!

€v€
05-12-2011, 18:42
عندما تعصف تلك المشاعر الباهتة بقلب منكسر ذليل ..
كون
و تلعب به و كأنه دمية بالية بين يدي طفل بليد ..

وقتها .. اعلم بانه لا أحد سينقذك أبدا .. لانك ستكون في عداد الماضي .. !

Simon Adams
05-12-2011, 19:56
للمطر أحلامُ الرخاء والسَلآمِ والأمَلْ
للمطرُ أحلامُ الحـيـآة !

مِـدَاد`
07-12-2011, 02:19
(...)
نقاطي الثلاث الحبيبة..
أبلغ ما قد أحلق به.. فوق الطيور!!
السقوط وقت -الصمت بها- احتمالٌ غير وارد ٍ حتى أخشى حدوثه...


دمتم ولا دُمتْ ~

Simon Adams
22-12-2011, 00:31
عقارب الساعة تُشير للثالثة
وقت العصر
والثالثة وقتُ الفجر
ما عادت تفرق
فسيدة الطاقة تمنعت
ولم تعد تمنحنا لا النور
ولا الدفء
سمحت للغيوم أن تأسُرها
وتُلقي بظلالها القاتمة علينا
فينعكس ضياعُنا على تُراب الوطن


السبت - 15 يناير
2:51 م
>> آتية من تحت أكوامٍ من التُراب :ضحكة:

أحلآم آلمَطر ,
سيمون

لاڤينيا . .
23-12-2011, 09:47
دعيني أستلقي تحت ظلآلكِ لأنام ..
لعلي بفقدآن إحساسي أسكت ذلك الضجيج الصاخب
الذي يهز جدرآن قلبي بقسوة ..أشعريني بدفئكِ وأذيبي به
كتل الثلج التي تكتسحِ روحي المتعلقة بشهُب آمالي ، فأنتِ
الوحيـدهـ التي تستطيعين اختراقي والتمرغ في أغوآري السحيقة ..أنتِ فقط من تسمعين هتافاتِ حزني التي تحاول باستماتتة أن تصل
إليكِ لتذيقكِ من كأسها الدامي !!.. ولكنكِ بكل شجاعة تقفين بوجهها
وتقطعين طريقها ! ، أريد أن أعلم ، كيف لكِ أن تصمدي أمام كل هذه الأعاصير ؟
أخبريني ، يا أحلامي الخالدة كيف تواصلين تحليقكِ بأجنحةِ مهترأة إلى الأعالي ؟وأنا ما زلت أتخبط في دهاليز الجهَل ~



:أوو:..

Simon Adams
23-12-2011, 20:08
كُل مَا في الأمر
أن الصمت أسلم من الكلام
أسلم للنفس
وللروح
وأسلم كي لا نندم بعد هذا
على حرفْ !

لن نكون مع
أو ضد
بل سندعو أن يُسلمنا الله
مما نحنُ فيه ..

Just-life
24-12-2011, 12:13
..
حركاتهم وايماءاتهم السنة تلهج بذكر فلان و"علتان"
وتلحين مايقول الفلان باحلى نبرة صوت
موسيقى صاخبة ..وشياطينهم تكافئهم بالذنوب
مقابل اغنية ..
ملائكه تسجل تلك اللحظات بصحائفهم ..الى يوم يبعثون
حينها على كل وقت ممتع قضوه بالاغاني ..سيقضون
نفس الوقت بصب الحديد على آذانهم ..
وهم يعون ويدركون انهم سيعذبون بفعلتهم تلك
في الدنيا ..
ولكن!
من يفهّم تلك الاذان خطورة ما تسمع ؟
ربما الجواب بالحديد او فقدان نعمة السمع
..


Just-life
Saturday
Dec 24

ṦảṪảἣ
25-12-2011, 16:42
Keep Yourself
Just Keep Yourself
! I'm try believe me but I can't




كم أتمنّى لو أنّ ذلك المنزلَ المُهتِرئ يعُودُ يوماً !
لو أنّ تلك العواصف تضرب من جديد , فقط ليعود صُراخهُم و يعبثَ بالهَواء ..
لكِن لا أحَد , لأنها ليسَت سِوى أمُنيَة !




actually , bad wish .. Bad Wish




I was Here
Itachi , Satan or me

كرستال آيز
28-12-2011, 16:04
أهلاً أهلاً ~~~ موضوع رائع جداً :05.18-flustered:


الحياة ..، يلسع ماء عيني الحائر بما أراه الآن ، يتوسد العالم أحضان عفوان خربشات البشر الدفينة ، حدودٌ و قواعد نشأت من رماد وجدان فطرة البشر ، يفلح خصال شعري بالأهواء الذي يلاطم بين كواه ترهات الناس الكسيحة ، يتضارب السأم في قلبي و أنا أرى ما شوه من مقدسات ملك الطبيعة ، أحقاً سألحق بهم و أشمهر بعللي المتضاربة ، أحقاً سيحين وقتٌ سأتلعثم بيه بقوانين ممسوسة ...


ما رأيكم ؟؟

Aisha-Mizuhara
28-12-2011, 17:01
If I have one wish to come true
I'll be wish if I am In Makka Now

I need to refresh

لاڤينيا . .
31-12-2011, 12:40
لن أدعك تستسلم مجدداً لرياح الرحيل ~
وسأنثر أشواقي في دربك مبللة بدمعي اليتيـم !!
ستصرخ روحي وتصرخ ..حتى تعود ،، وتعلن ابتداء مراسم
إعدام حزن قلبي الرهيف ~

وحتى ذلك الوقت !
سأطلق لدموعي العنان لتبلل تلك الأرض .. التي احتضنت خطواتك حينها
وأذعنت لوقعها الرقيق !!!!

وستبقى تلك القطعة البيضاء من رداءك النقي ..
معلقة على عنقي تصغي لشهقاتي وأنيني المتتالي ،،
وسيبقى قلبي يزخر بعشقكَ إلى الأبد ~

سيلي !!!!!!!!


- - -


قد يرحل أشخاصٌ نحبهم بكل كياننا عن حياتنا ومحيطنا ،،
لنغرق في حزن أبدي حاكمين على أنفسنا بالتعاسة الأزلية دون
أن ندرك أن رحيلهم قد كان خيراً لنا رغم العذاب الذي نعانيه
من فراقهم ~

ṦảṪảἣ
01-01-2012, 19:07
- لا زلتَ تتأمّل النافِذة , كما لو أنّ لوحةً ما خلفها !
مابِك لم لا تستفيق من نوبة أحلامكِ التأمّلية هذه - قالها وصَوت العجرفة يضربْ -

أغلقَ الستائِر و ولّى نحو فراشِه دون أية كلمة .
أصبح يتأمّل الرجُل الواقف أمامه بنظراتٍ باهتة , بلا و لن يكون لها معنى !
لأنّه ينظُر إلى الفَراغ .. إلى أطياف الفراغ ذاته .. هُو ينتظِر أن تخرج تلك الأشباح مُجددّاً ليعرف أنه لا زال
على قيد الحياة , حياةٌ من نوع آخر ..

مجُنونْ في عالم صَعب!




I'm always trying to keep myself
.but i can't believe me
... believe me

Sleepy Princess
01-01-2012, 21:06
ويستمد قلبي وحدته بين صخب العالم ..
يرى أرواحا مبهمة الملامح ...يستوحش أصواتها ...ويجفل ..
ينتظر همسة حياة تعيده إلى هناك ~!

لاڤينيا . .
02-01-2012, 18:35
عذراً سيدي..ما عاد يجدي في فضولي الصبرُ !
ووجدي وحنيني إليكَ قد فاقَ علّوه السحبُ..!
فهلّا أخبرتني عن بعض ألمكِ المتململ ؟
فيداي يا سيدي تتوقان لاحتضانكِ وكتم شهقاتكَ في صدري
فهلّآ أزلت قيودكَ وتخلّيت عن بعضٍ من كبريائكَ المبجل ؟!

أوّاه سيدتي !..ألا تدرين وتبصرين سبب رفضي المتكرر ؟
إن حبال الشوق إليكِ تؤرقني وأخشى إن سلمت لها قيادة
كبريائي أن أفقد ملامح روحي وزهّوي السرمدي!
فإن عشقكِ عظيم وقد يودي بيّ إلى هاوية فقدان
نفسي من أجلهِ !
فعذراً سيدّتي..هلّا أعتقتني ؟!



خـربشششة فظييعة :ضحكة:..!

*طيار الكاندام*
03-01-2012, 19:48
http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=1601018&stc=1&d=1325619779






من أكثرِ اللحظاتِ بؤساً لحظاتٌ سقوطِ الأقنعةِ واكتشافِ زيفِ أصحابِها

ليسَ البؤسٌ في انكشافِ ما تحتَ الثرى وخبيثٌهٌ ، انّما لأنّ شيئاً لن يٌصَدّقَ بعدَ الآنْ ،
فحتى لو كنتٌ صدوقاً لن يصدّقني أحدٌ ،
لوقعها مؤلمٌ في الفؤادِ كما وخزٌ الجلٌودِ بالابرِ !

Sleepy Princess
03-01-2012, 19:59
وتعود بي الذكريات في لحظة هدوء العالم ...
عندما وجدا قلبي مرتعا يبث فيه نبض الحياة ...

Aisha-Mizuhara
05-01-2012, 20:47
عندما بدأت النفس حديثها..قادني خيالي إلى مكانٍ بعيد

طآفت الذكرياات من حولي ناشرة عبق سماها والحلم يشع سناه منيرا لي دربا من شوكِ وصخرِ..

فما هذه الدروب بصعبة المسلك ولكن الصعب اختيار احداها ..

لاڤينيا . .
07-01-2012, 21:05
حبيبتي ..أنتِ مجرد وردة بيضاء مشؤمة إذا ما لامسها إنسيٌ خرّ صريعاً خِدراً من عبيرها القاتل..!فشذاكِ لا يحتمله سوى الشياطين أمثالي..!~

*طيار الكاندام*
10-01-2012, 11:58
حتى الألمٌ الذيِ تركتِهِ ..
صارَ أعزّ صديقٍ لي من بعدكِ ..
أتدرينَ لمَ ؟
لأنّه يذكّرني [ بكِ ] ..

مِـدَاد`
10-01-2012, 13:36
^
فن!!

___


ومددتُ كفي كي أصافح صدمتي .. شكراً لجرحٍ فيه كانت صحوتي
فعلا لا معلم كالألم!!
أدين له بالكثير حقا...

Swan Potterish
10-01-2012, 18:05
سماء رماديه . . وسكة حديد سوداء على إمتداد البصر
وعلى الجانبين انتشرت مقاعد فُرك خشبها بالرمَآد

عندما جلست تلك الطفله كانت ترتدي ملابس حفل بهيجه .. كانت الربيع في فصل الشتاء
لكن الوآنها حالت للون الذي طبعُ فيه كل شيء حولها .. بدت وكأنها تعيش داخل لوحة فنآن لا يتذوق من الألوآن سوى الفحم!

و على إحدى أعمدة الرصيف بجانبها ، تربعت في أعلاه سآعة دائرية ضخمه ، لهآ عقارب قد تستخدمهآ الغيلان كمغرفة لطعامها
لكنهآ - أمام الطفلة - تدور .. ببطء لدرجة أن طقطقتها لا تُسمع ..

تكاد الطفلة تقسم أن الساعة مرة أو مرتين قد توقفت .. و أنها سمعت رنينهآ الهادر للحظآت
وعندمآ طرفت بعينيهآ متفاجئه .. رأت خيآل طفلة صغيرة أخرى ، ترتدي قبعة صفراء مرقت أمامها كومضة البرق !

*طيار الكاندام*
21-01-2012, 21:17
لطالما تذكّرنا الضعفَ بمجرّدِ رؤيةِ الدّموعِ ..
ونسينا أنّها سببٌ دفعنا نحوَ القوّة .. مرّاتٍ عديدةَ ..
فأهلاً بدموعٍ شحذتنا بالقوّة ..

ṦảṪảἣ
21-01-2012, 22:03
:
:

في ليلة فآرعة البُرودة , أحكمتهآ قطرآت المطر الصغّيرة ..
جآدت زوآيآ الشّارع المُضطرب حركةً .. لكِن بعد لحظآت لم يعُد يُسمع سِوى أصواتِ
زُمرة من البَشر في عمآرةٍ ما تُطلّ - على ذلك الشّآرع - :




- الكَوآبيس ..
غآية في النُبل يا صاحبي من أولئِك النّآس الذين يظنّون
أنفُسهم شيئاً جميلاً , لأنّهم بحدّ ذآتهم أكثر الكوابيس المليئة بالتُرهآت .
توّتّر خآدمه قبل أن يردّ هامساً بالقُرب من كتف سيّده :
- تقصِد [ المترفّعون ] سيّدي ؟
لكنّ إجَابَة سيّدهُ جاءت في سَمت العآرف المتّزن وهُو يتأمّل من أمامَه لينطق أخيراً :
- بل مِثل أولئِك !

هي كلمَة , لاشكّ أن قطرآت المطر الصّغيرة جرفتهآ بعيدَة
دُون أن يعلمَ أحَد ..





:
:

Simon Adams
26-01-2012, 21:07
(صوت أمواج تهزمها صخور الشاطئ )

هواء الشاطئ البارد لا يسكن أبدًا , يعبث بكل الأشياء حتى ذلك الصغير المُلتحف لنجوم الليل لم يسلم منه وجسده يرتجف فوق الرمال السوداء
بلا بيت
ولا أمٍ تمسح شعره بحنان وتودعه قصة قبل أن يغفو
بلا أبٍ يأتي ليلًا فيُضيء أنوار الغُرفة ليطمئن أن الجميع نيام
لا رفاقٍ
لا مدرسة
لا طعامٍ جيد
لا حياة كريمة
بـلا مأوى
حتى أمكنة الشارع القذرة تتقاذفه فيما بينها
تتبعه نظرة الازدراء أينما ذهب
ولا عنوان له سوى تشرده
ونحنُ في الشتاء
توقظه الشمس صباحًا وإن غابت فالمطر يتولى المهمة أو برودة الهواء
ويومٌ جميل عندما توقظه العصافير

الليلة
الليلة كانت نهايته
والصقيع لم يرحمه
وقبله البشر تخلوا عنه

(شهقة أُم)
تقرأ عنوانًا صغيرًا في جريدة
[طفلٌ .. مات من البرد]

رحــل
طفل الشارع

Simon Adams
27-01-2012, 18:47
قررت ألا أعود إليك
فلا تأتيني أيها الماضي
امسح أقدامك من حاضري
انس من أكون
وسأنسى ماذا كنت !

€v€
27-01-2012, 18:53
[ بدايةً .. لا تعليقَ على ما أكتب .. رجاء ] ..

و كأنها مادّة تسقط في هاوية من جحيم ..

ملونّة بأشعة من قذر ..

و تنزلق مع هواء لزج فريدٍ من نوعه ..

لاَ أدْرِي مَا هُو .. لَكنّني على يقِين بَأنّه لمْ يَكن [ خَيَالْ ! ]

و إنْ كَان .. ؟!

Simon Adams
28-01-2012, 11:40
كيف لنا أن نبكي على من لا نعرف عنهم أكثر مما يعرفه غريب
ولا نبكي عمّن عاشرناهم ورحلوا عنّا إلى الحياة الأخرى

Swan Potterish
28-01-2012, 14:21
قطرة . .

وَ

قطرة . .

وَ

قطرة . .


تساقطت على أرضية [ ساحة وسط المدينة القديمة ] المرصوفة بالحصى
كانت خاليه ، صامته .. والريح تعصف بمظلآت المتاجر المغلقة ، وَ تراقصُ
مصابيحها المغبرة.
بقيت تلك القطرات تتساقط .. وآحدة تلو الآخرى في سباق مُهذب لطرق الأرض
وكأنما تحاول أن تبهجها بعد رحيل صُحبة النهار وضجيجهم و إنتعاشات أمالهم
وحالما غابت الشمس كانت الأرضية تعكس الصور والخيال كالمرآيـا وبقيت تلك
القطرات تتساقط ، وَ التي لم تكن سوىَ " دموعه " !

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 16:26
سحقا......ما زلت اعاني وسأظل أعاني ليت الأرض تنشق وتبتلعني

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 16:29
لا اريد شيئا ..أريد فقط أن تنساني........يكفي اني خسرت من اعز مرة واحدة

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 16:32
أينما حل اليأس حل البؤس..هكذا صارت حياتي..
فلا ادري ما عدت أعيش لأجله .. الصداقة وصارت كذبة
الوفاء ورحل بعيدا ..الحب خليل الخيانة
الأمل تلاشى وما عاد له صدى

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 16:35
اتمنى ان تنتهي حياتي بسرعة

سحقا لأني اقول هذا الكلام ولا اعلم ما ينتظرني

لكن ما اتمناه انني لم اولد قط
ولا اظن هذه امنيتي فقط ~

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 16:39
ليس هناك ما يُقال
جملة يئس تنبع من قلب بائس جُرِح وجُرح ونزف
حتى أُفرِغ كل ما فيه
فصار قلبا خاويا لا يحمل ذرة احساس

أوليس الميت لا يحس .......؟!!

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 16:41
قال ان الانتقام يطفئ الغضب لكن لآ
الانتقام كالزيت كلما اضفته إلى نار غضبك زاد اشتعالا حتى صار كالمرض


لا تنتقم وانما اعفُ واصفح..

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 16:43
مضيت قدما آلاف الأميال
ولكن خطوة ..........خطوة واحدة صغيرة
خطيتها للوراء
فكانت كفيلة بايقاعي في الهاوية..

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 16:49
اجمل ما في ممارسة الهوايات انها تنقلك
لعالم آخر فيه كل ما تتمناه

لكن

كيف يعيش اولئك الذين فقدوا هواياتهم ......!!

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 16:54
ما أكثر الخِلآن حين تعدّهم ولكنهم في النجاحاتِ كثير

وربما اكثر من الكثر فكما يقول احد شخصيات الكرتون
وزع الأموال على اهل هذه المدينة فتحصل على جميع أنواع الأصدقاء

الصداقة نوع واحد مهدد بالانقراض فمامن محمية استطاعت حمايتها..~~

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 17:22
ابحث عن مكان سعادتك عندما يُداس على وترك الحساس..

حتى لو كان هذا المكان رشفة من عصير احمر..=)

€v€
29-01-2012, 17:23
كيف يعيش اولئك الذين فقدوا هواياتهم ......!!





لا تذكريني رجاء
:نوم:



× وَ مازَال الشّك يُرَاود اليَقينْ ~ [ فَهل للفَجرِ مِن حنِينْ ؟! ] ..

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 17:30
آسفة..
فنسيان المشكلة ليس طريقا لحلها ..

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 17:36
مهلا يا صديقي..

فهذه طريقي ..إن كنت سترافقني
فرجاءا تحمل اسلوبي..

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 18:31
ما أجمل هواية الطبخ فهي تطعم الجوعان لذة الحياة
وما أجمل هواية الرسم فهي تنسج للسطحي عالم ما كان ليصل له بفكره
وما اجمل هواية التصميم ففيها عمارة للأرض ومن فوقها
وما اجمل هواية الاعتناء بالحيوانات ففيه ليونة للقلب وانس ومحبة
وما اجمل هواية الصمت ففيه رحمة لمن كان يملك حاسة السمع..

كلها انا بستثناء الأخيرة=)

€v€
29-01-2012, 18:46
[ و تستمر دائرة العدم ,. في ضمّ المزيد .. و المزيد ! ]

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 18:54
سحقا لتلك الدائرة
ان لزم الأمر فسأحطمها بكامل قوتي واعدمها من الحياة بلا رجعة

Simon Adams
29-01-2012, 19:07
أحيانًا
نظن أنهم تناسونا في زحام الحياة
وتُخيّل لنا نفوسنا السوداء أننا نكرة
مجرد شخص بقيّ في الذاكرة لوقتٍ ما ثم تلاشى
كما تتلاشى برك المطر تحت الشمس اللاهبة

ثم نحدث أنفسنا مستهزئين بها
ولم تظنين يا نفس أنكِ قد تعلقين بالذاكرة
اخرسي ولا تُحدثيني
أعرف كيف هُم رفاقي

" تبًا لكِ "

أكتبها بخطي في دفتري وأسمح لعيني بنقلها إليها علّها تكف عن وسوستها المريضة

/ يا للسعادة عندما تهدأ النفس وتعيش سلامً من نوعٍ آخر ..
سلام الرُوح

Simon Adams
29-01-2012, 19:08
-

الأفكار الغريبة التي نسمعها من أفواه البعض
قد تجعل أفواهنا تُفتح للفراغ
من الذهول !!

-

Simon Adams
29-01-2012, 19:30
ماذا يُقال
لمن يشعر أنه في عالمٍ آخر !

Simon Adams
29-01-2012, 19:41
تُلك اللُعبة التي يلعبها اخوتي الصغار
يُعجبني بطلها الشرير
تخرج كهرباءُ تشع شرّا من بين يديه
يتسلق الجُدران ويقفز فوق الأسطح برشاقة تخطف الأبصار
يرتدي بذلة عجيبة وسماعاتٍ رهيبة xd
يعيش وسط الفوضى وكثيرة هي التفجيرات حوله
ويحتمي بأقل القليل

إنه فقط يُعجبني بشرّه !





* ذات مرّة أخذت ذراع الجهاز من اخوتي لألعب به من حماسي
فقتلته مرارًا :ضحكة:

Simon Adams
29-01-2012, 20:32
عندما نخشى دموعهم
لا نجرؤ على السؤال
ونهل الدموع لعجزنا

Aisha-Mizuhara
29-01-2012, 23:07
مهما كرهها الكل ومهما اخطأت فسأظل احبها واكون بجانبها لترتقي اكثر
وتصلح من اخطاءها ولا اريدها ان تنتظر معونة من احد غيري

لأن نفسي لا تقف معها الا نفسي..

Aisha-Mizuhara
30-01-2012, 00:10
لطالما نظرت في المرآة ورأيت ذااتي محطمة بحثت كثيرا عن السِر وكِدت أعجز عن اكتشافه
وفي لحظة عفوية قلبت المرآة ورأيت ذاتي مختلفة فعرفت أن السر يكمن وراء قلب حياتي
فإن كانت حياتي السابقة سببت لي الاحباط فلا بد من قلبها لتسبب لي الحماس

Aisha-Mizuhara
30-01-2012, 00:15
هههههههههههههههههههه

هل هذه ضحكة تنبع من القلب ام مجرد ضغط على حرف الهاء من لوحة المفاتيح ..؟!!

ايا يكن اتمنى لكم الضغط الدايم على هذا الزر ولو أدى ذلك إلى تخريبه..:peaceful:

Aisha-Mizuhara
30-01-2012, 00:20
نفسي نفسي نفسي
من شدة حبي لكِ صرت الأقرب إلى قلبي
فها أنا أخاطبكِ وانتِ تخابينني لأننا نفهم بعضنا
ونحب بعضنا
ارجو فقط الا تكون النفس الأمارة من اخاطب
واجعل من النفس اللوامة انيس لا يُغادر..

~~
هل جُنِنت...؟َ!! سؤال قد تطرحه عقولكم واجابته حتما لا...

Aisha-Mizuhara
30-01-2012, 00:53
"لا ترمي ورقة كُتب عليها حكمة ما"

هذه الحكمة قرأتها اليوم عندما بدلت ورقة التقويم ثم رميت بالورقة في
السلة

اترون كم أننا نستفيد مما نقرأ..؟!!

الخلل ليس في عدم القراءة ..

فعدم القراءة ..ارحم من التعلم وعدم العمل

Aisha-Mizuhara
30-01-2012, 00:54
اعلم اعمل علّم

ثلاثة أمور ان طبقتها فأنت انسان في قمة العظمة

ولكن لا تجعل الرياء يوقعك من فوق القمة

لأن السقوط موجع ...

Aisha-Mizuhara
30-01-2012, 00:56
القـآنون .........

اينما وُجِد وُجِدت الرغبة في اختراقه

اذا لما لا يضعون قانونا ينص على "يجب على كل مواطن اختراق جميع القوانين"

فقد يلتزم الكل بالقوانين ليخالفوا هذا القانون ..

Aisha-Mizuhara
30-01-2012, 01:02
http://www.mawhopon.net/upload/image/basic_photo/traffic_light_dan_gerhar_01.jpg


سُئلت يوما الحكيمة صدى ..مالفائدة من اشارة المرور..؟!!

فابتسمت لسماع هذا السؤال الطنّان واجابت في الحال..

اشارة المرور لتنظيم حياتك

فقد وضِع اللون الأحمر لتوقف الأفكار السلبية من ذهنك
ووضع اللون البرتقالي لتستعد لكل صدمات حياتك فإن صبرك مع الصدمة الأولى
يسمح لك بأن تمضي قُدما وهذا دور اللون الأخضر

أتمنى لكم حياة منظمة آمنة..

Aisha-Mizuhara
30-01-2012, 01:25
اكاد اتمزق من شدة الضحك كلما تذكرت الموقف الذي جعلني اضيق لأشهر بسببه

فلا شيء يستحق الضيق لأجله وهنا الطرفة الموجعة من الضحك..:ضحكة:

€v€
30-01-2012, 15:04
[ باقون , باقون , و لو على قَلْبٍ من حَديد ] ! .

€v€
30-01-2012, 15:06
بِقَلبٍ حزين منكسر .. و قَلمٍ بليدٍ مستَعِر .

تروي قِصّة تأكلت من شدة صدأ الزمان ..

إنها [ الأنثى المنكسرة :ضحكة: ]

Simon Adams
30-01-2012, 20:45
فتحت عينيها فجأة ولأنفاسها صوت
لا تُصدق ما رأته
أين هي ؟
بل أي يومٍ هذا وأي ساعة تلك
وفي جنون لحظتها أرادت أن تُمسك بالهاتف
تتصل به
تسأله
هل ما رأته حقيقة ؟
ولِمَ أخفى كل هذا عنها
حياتها كذبة .. كذبة كبيرة !
وهو كان يُراقب من بعيد
متشح بثوب الغموض
ألقى على نفسه ظلام الحقيقة وتركها في نور الزيف

أريد الموت !
أجل لا أريد سوى الرحيل عنهم
الكاذبون . .


ماذا !!

هذا سريري
نافذتي .. غرفتي !
إنها حياتي لم تتغير قيد أنمله
وليست كذبة
وذلك الغامض خيال
أجل .. خيـال !

سَحاَبَه مسَافره
31-01-2012, 16:44
لا تنظر لكل من يسبقك بعين معجبة
لأنه ببساطة سينفجر غرورا ~

Aisha-Mizuhara
31-01-2012, 20:38
كنت اتحدث مع صديقاتي
وكنا نضحك ونستأنس
إلى أن مرّت تلك الصورة
في مخيلتي

صورة لها عندما كنا معا انا وهي

ولكن الآن فرّق الموت بيننا فما عدت إلا اجلس وارثي ذكراها الغالية.~
لتسقط أول دمعة من غيث الدمـوع..~~

Aisha-Mizuhara
01-02-2012, 17:39
فجـأة أجد نفسي ابكي دون سبب
ربما صار البُكـاء عندي عادة بعد ان كنت حديدية..

اي بكاء معناه السعادة
فعيني لم تجربها من قبل

وأي بكاء معناه الإحباط
فقد انتشى قلبي ما يكفي منه
وما زال ينتشيه حتى بلغ حد الادمان وأخطر...

Aisha-Mizuhara
01-02-2012, 17:50
أبعد الناس مني صار الأقرب إلى قلبي..


هذا التناقض هو ما أحب وأعشق..
وكماا يُقـال القلب وما يهوى..~~

Aisha-Mizuhara
01-02-2012, 17:53
"من أنت لأهتم بك.....؟!!"


سؤال طرحته بكل عصبية وانفعالية
بعدما قال جملته الغبية لي.."ألا تبادلينني أحاسيسك المرهفة..؟!!"


أي حُب هذا بعد أن انزلت من كرامتي
وقتلت كل اطياف الخير داخلي


فما عُدت أهتم لا لك ولا لسواكـ..

Simon Adams
01-02-2012, 18:09
اخلع قناعك
ودع الناس يرون
من أنت حقًا !

من يخُن
مُجرد حُثالة مسكين .. لا يستحقك
فلا تشغل بالك به

Aisha-Mizuhara
01-02-2012, 18:12
عندما يُغلق قلب الأنثى في وجه أحد


فليحلم أن يدخل إليه ولو من اصغر فتحة


مستحيــــــــــــــل..

Simon Adams
01-02-2012, 18:15
ما بكِ يا رفيقتي
ءَ استسلمتِ ؟!
ارفعي رأسُكِ للسماء ومتعي عينيك بصفائها
ابتسمي ولا تأبهي
فلحظات حياتكِ لا تعود
فلا ترميها بيديكِ إلى أرض الحُزن الجدباء
فإنها لا تُخرج زرعا

سَحاَبَه مسَافره
01-02-2012, 18:37
نحن متشابهون و مختلفون ~~

لأننا نعيش حياة واحدة وإن اختلفت طرقها
لدينا نفس الأعين لكن لكل منا نظرته الخاصة
لا نعيش في حي واحد ورغم ذلك نواجه المشاكل عيْنَها
خلقنا بعقل متماثل مع ذلك لم نحصل على العمل نفسه
لنا نفس الثلاجة لكن ما تحمله يختلف
نمشي على نفس الأرض و مع هذا وجهتنا ليست نفسها

فما هذا الواقع المتناقض ؟؟....هل لأننا بشر أو لأننا نحاول أن نكون كذلك ؟ ~

Ĵoηợ
01-02-2012, 18:44
نحن بحاجة إلى الألم في كثير من الأحيان ..
فهو ينبهنا بأن هناك أشخاص مضرين بصحة قلبنـا يحتاجون إلى إسئصال..

سَحاَبَه مسَافره
01-02-2012, 18:58
متى خانتني كرهتها
و متى سامحتها أحببتها من جديد ~


عندها فقط أدرك مدى سذاجتي~

Swan Potterish
01-02-2012, 19:04
- when You look Up , What you see ?! AH HA -


- - - - - -






عندما أنظر للأعلى .. أستطيع رؤية عدة أشياء ، أشياء رأيتها سابقاً ورأها غيري ، وسيبقى الجميع ينظر إليها !




[ السقف ، قمة الأشجار ، أعمدة الإنارة ، الطوابق العليا للمباني ، السماء ]

لا يهمُ إن نظرت للسقف ولم أنتبه للمصباح !

وَ من الأفضل لو تأملتُ قمم الشجرِ منتبهاً لتشابك أغصانها !

وَ قد تتسأل لو أنتبهت للضوء المنبعث من أعمدة الإنارة !

وَ قد أشعر بالفضول عندما أنتبه لرأس صغير يطل من نافذة في أعلى طابق من مبنى !

لكن من السيء أن ينظر الجميع للسماء .. يوماً بعد يوم ، دون أن يلتفتوا للنعم التي تطل عليناً بلا كلل !

سبحان الله !

Ĵoηợ
01-02-2012, 19:27
حياتي لا أستطيع وصفها في حروف
فهي حياة منوعة فيوم أصفها بوصف خلآب ويوم آخر أصفها بوصف جارح
.............

Aisha-Mizuhara
01-02-2012, 19:56
لا تتهمني بكرهك

فمن الصعب عليّ كُره أحد مهمـا آذاني..

ويظل الفؤاد جريح كلامكم.......~~

Aisha-Mizuhara
01-02-2012, 20:42
http://29.media.tumblr.com/tumblr_lxqwfsCJrM1qh0qhfo1_500.jpg

الهــي..~~

لا تزال الطريق طويــلة..


وكلما خطيت خطوة اخرى تزداد صعوبة ..


أهو عقاب لي يا ترى......؟!!

Simon Adams
01-02-2012, 20:50
ننام
وفي عيوننا بُكاء أعوام !!

Aisha-Mizuhara
01-02-2012, 21:03
لا فآئدة من خُفاشِ كُسِر جنَاحه..
وفقد القدرة على الطيران...

سيرمى حتى يُشفى...ــ
وإلى ذلك إلحين سيتابع السِربُ طريقهـ...


هذا قرار كبيرهم:نوم:

Aisha-Mizuhara
01-02-2012, 21:06
http://30.media.tumblr.com/tumblr_lxn5jjZVsa1qgby90o1_500.gif

في شوارع مدينتي..
ازدادت الثلوج هطولا..! وبسببها
لم يخرج أحدٌ إلى الشارع..

إلا أنا...فأنا أحبه........ لطالما ذكرني بأن لي قلب...~’♥’~

Aisha-Mizuhara
01-02-2012, 21:17
http://24.media.tumblr.com/tumblr_lvydjeMHLo1qb1c53o1_500.gif

ليتني كالمـاء..مهما سدت الصخور طريقه
فإنه لا يكتفي بالوقوف في مكانه
وانما يبحث عن سبيل آخر يعلم أن الصخور لن تصل إليه..

Aisha-Mizuhara
02-02-2012, 04:31
http://25.media.tumblr.com/tumblr_ly5yh8y8be1qzqnxxo1_500.gif

كم أحب الثـلج...

فبرودته القارصة تجعل قلبي البارد

ادفأ منه...

Aisha-Mizuhara
02-02-2012, 04:37
http://26.media.tumblr.com/tumblr_lwh0ebpXq41qjw71fo1_500.gif


مهما حاولت لم شتاته وتركيبه مع بعض...

لا يمكن..~~

أبداً..

لا يمكن اصلاح المحطم...تماما كقلبي..

Aisha-Mizuhara
02-02-2012, 04:40

http://24.media.tumblr.com/tumblr_lxsuobvRqp1qghx25o1_500.gif




آآآآآآآآآآآآآه


متى ستلامس يداي وجه القمر..؟!!


فحُب الناس له يجعل من البعض يغـار~


اما منه او عليه


ومع ذلك يبقى للقمر جانب مظلم

Aisha-Mizuhara
02-02-2012, 04:55
http://30.media.tumblr.com/tumblr_lro664wkSa1r0k5eco1_500.gif
احب في الثلج برودته وهدوءه


وبيضاه النقي...


كم يشعرني بالحنين...

Aisha-Mizuhara
02-02-2012, 06:37
عندما كنت صغيرة وإلى الآن وانا استمتع كثيرا بسماع أناشيد الأستاذ طارق العربي طرقان ..
لما تحمل في خباياها رسائل هادفة وجذابة
وهناك انشودة اكثر من غيرها لفتت انتباهي..
كانت اغلب الجمل اسئلة ..؟!!
ووضعها بدون حلول ليتمكن كل من يستمع لها بتحليل الحل بنفسه..

إليكم الكلمات


هل شاهدتم ذئبا في البراري يأكل أخاه؟
هل شاهدتم يوما كلبا عض يدا ترعاه؟
هل شاهدتم فيلا يسرق يكذب يشهد زورا .. ينكر حقا يفشي سرا يمشي مغرورا بأذاه؟

من شارة مسلسل سيمبا القديم... :أوو:

عموما أثارت الاسئلة الثلاث جدلا في عقلي واخيرا توصلت لحلها وهي كالآتي..



السؤال الأول
هل شاهدتم ذئبا في البراري يأكل أخاه...؟!!

لا لم أرّ ولكن رأيت من هو أرقى من الحيوانات يأكل أخا له أجل رأيت إنسانا يأكل لحم أخيه ميتا ..
رأيت إنسانا يأكل حق أخيه الضعيف رأيت إنسانا يأكل مالا حراما كمال اليتيم...!!
وهذا الإنسان الأبيض يأكل أخاه الإنسان الأسود
أجل تتنوع أصناف مأكولات الناس بعضهم لبعضا .
وكانت الذئاب أرقى في تعاملاتها مع اخوانها الذئاب مهما اختلفت ألوانها..
أرقى من البشر المتعلمين انفسهم...؟!!
http://www.emblibrary.com/el/product_images/M1677.jpg


السؤال الثاني..هل شاهدتم يوما كلبا عض يدا ترعاه..؟!!
حقيقة البشر في مواجهة الكلاب..لو وضعناهم في مواجهة بعض
لرأينا ان اغلب البشر يحملون جميع صفات الكلاب إلا الوفاء..
فالكلب وفيّ لصاحبه بل يفديه بروحه

اما الانسان..؟!!

فبالكاد يرى فضل الآخرين عليه شاهدت انسانا يرمي بوالده في دار العجزة
او يرمي امه في الشارع بعدما تزوج أو يخون صديقا له بعدما ضحى الصديق من أجله
استاذي طارق لم أرى كلبا يعض يدا ترعاه
لكني رأيت إنسانا يأكل يد من رعته بل يمزقها إربا إربـا...بعكس
الكلب الذي يرعى صاحبه وابناء صاحبه
فالكلب أرقى في وفاءه من ذاك الإنسان المتعلم...؟!!
http://t0.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcQvmrkR9OOvQBOCqCzA8cBNPXj-muQn5FtLMo2LB96uPIjCgm_CB2Gji4OxLA


السؤال الثالث..
هل شاهدتم فيلا يسرق يكذب يشهد زورا .. ينكر حقا يفشي سرا يمشي مغرورا بأذاه؟

لا لم أشاهد فيلا بتلك المواصفات حتى لو دربوه فإنه لن يخضع ...
بعكس الإنسان الذي لا يحتاج إلى تدريب فإنه سارق..
فكم من سرقات سمعنا بها وكم من أناس ظُلِموا تحت شهادات الزور
ولو أن الزور من أكبر الكبائر ولكن لا يعقلون
كم من إنسان أنكر حق والديه عليه أو حق أبناءه ونسي حقوق الله عليه
ولم يقم بها
وكم من انسان تتبع عورات أخيه ليفضحه
ونسي ان الله يستر من ستر عورة أخيه
شاهدت إنسانا يمشي ويتفاخر لأنه فقط أقام سلطته على أخته الضعيفة

كما نستدل من حادثة أصحاب الفيل أن الفيل بالكاد استطاع تحمل
فكرة هدم الكعبة وكان يمشي مُكرها ومُجبرا بالسوط...وأجمل ما في عادة الفيلة انها
تخرج في جماعات يحمي احدها ظهر الآخر
فأي فيل هذا قد يفعل ما يفعله الإنسان ........؟!!

http://t3.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcRbkZQv7JqrvUZnjugJkS7Jrz36HfWFX mXtIr31ZEgr4RJN01jTrigp4uys

كلمات رائعة وأكثر من رائعة تعلم الطفل تجنب معاملات حتى الحيوانات لا تنزل بمثلها
جزاك الله خيرا أستاذنا طارق العربي طرقان على ما قدمته لنا ..
والله ان كلماته الطنانة كانت كالدروس لي
ولا تزال كذلك فقد تعلمت معه الأدب وتعلمت منه اللغة ولا أخفيكم..
كانت كلماته دافعا لي لأكون كاتبه
جزاك الله خيرا وزاد من علمك يا استاذنا..
عقبال ما نسمع من ابنك محمد هكذا وأكثر..

لكم أن تجيبوا على الأسئلة الثلاث من وجهة نظركم..

€v€
02-02-2012, 11:44
http://26.media.tumblr.com/tumblr_lwh0ebpXq41qjw71fo1_500.gif


مهما حاولت لم شتاته وتركيبه مع بعض...

لا يمكن..~~

أبداً..

لا يمكن اصلاح المحطم...تماما كقلبي..


صحيح .. !
لا يمكننا اصلاحه .. لأنه اصبح شتاتًا متناثر في أرجاء الضياع ..

لكن .. !

يمكننا أن نعيد .. نعيد صناعته من جديد ..

نعيد الى سائل لزج بارد جميل .. و ننفخ فيه من روح المحبة و الحنين ..

فيعود .. و لسوف يعود .. و لطالما عاد .. :)

Aisha-Mizuhara
02-02-2012, 15:18
The EnD

النهــايــــــــــــة

أخيرا تمكنت من طبع هذه الكلمة على دفتر قصتي
التي دام كتابتها ما يقارب الست سنوات وأكثر

ولا أخفيكم من هذه اللحظة ما أشد راحتي بهذه الكلمة
التي ختمت عليّ ما يسمى بـ"لعنة الصداقة"..

لعنة الصداقة هي الخيانة..!!

Simon Adams
02-02-2012, 18:37
-


مكتبٌ .. أوراق وكوب شاي فارغ
وقلمٌ في يدي يتأرجح بين البوح والإمتناع !

شعرتُ به يستند على ظهر الباب حتى أغلقه
وسكنت غُرفتي
أصبحنا وحدنا

قال باستخفاف : دعكِ من أحاسيسك تلك

- اخرج بدون كلام .. لا أريدك الآن
صدرت عنه ما يُشبه تلك الـ : هه !
- ابتعد عنّي لا أريد الحديث
- تحدثي ولا تكوني فاشلة بصمتكِ اللعين
- الصمت ملاذي .. من سيفهم مشاعري
- أفهمها جيدًا .. لأنني منكِ
- اغرب عن وجهي فلست إلا نسج خيال
- لا يهمني ماذا أكون .. لكنني هنا لأجلكِ
- لست هنا لأجلي بل لأجل أن أكتب لك
- بل تكتبين لكِ وليس لي
- تبًا لك
- يا للبؤس .. واجهيني
- لن أواجه حزني
- واجهيني
- لن أواجه ألمي
- واجهيني
- لن أواجه نفسي
- واجهيني
- تبًا لك , ابتعد عني

ابتسم
مر من ورائي
فتح النافذة
وارتجفت من البرد

- اغلقها
- ألا تحبين البرد
- بلى , لكنّي باردة بما فيه الكفاية .. أغلقها
- لا , انهضي أنتِ وأغلقيها
- تمزح .. لن أتحرك من مكاني
- كفاكِ عجزًا .. لا القلم تريدين بوحه ولا صد البرد عنكِ .. ماذا تريدين ؟
- أريدك أن ترحل الآن

رحل
تلاشى والغُرفة مشتعلة ضوءًا
واشياء أخرى
لا أفهمها



-

Simon Adams
02-02-2012, 19:43
-


أحتاجُ وطنًا
كَ طير شريد يبحث عن مأوى غير عُشّه
يشعر بالغُربة

أحتاج وطنًا
كَ طفلة بريئة
تعثرت في الطريق
وتاهت أمها في الزحام

أحتاج وطنًا
كَ قلبٍ عليل
أصابه من المرض ما أصابه

أحتاج وطنًا
كَ الحزن
شريد يبحث عمّن يغفلون عن الأمل
فيسكنهم بغتة

أحتاج وطنًا
ككل الأوطان
لا يلفظني

أحتاج وطنًا
كَ قلمي
يأوي إلى ورقته كلما ضاق
يلوثها بسواد حبره
ولا تتذمر



-

Simon Adams
03-02-2012, 19:20
أخسرهم في زحام الحياة
دون قصد
.. أندم
وعلمي ( بحد ذاته) بخسارتي
يؤلِم

Simon Adams
03-02-2012, 19:24
غيابُها
يؤلمني كثيرًا ورغم كل شيء لا أجدني أتحرّك
هناك شيء داخلي قد كُسر
تلك الأُخرى بداخلي كسرته
وساوسها تقتلني
سأُعذبها بابتسامتي
عندما ينتهي غيابها
ستحتضنها كلماتي بحبور
وَلن أسألها سبب الغياب
لن أسأل ..

Simon Adams
05-02-2012, 15:48
-


الحُزن
لا يعني أن نجلس
واليدُ على خد
ودموعٌ على الخد الآخر !

فَ لتمتلئ العيون بالدموع
ولتلتهب وجوهنا بها
لكن أيادينا لا تهمدُ ..
لا .. أيادينا تعمل !



-

Aisha-Mizuhara
05-02-2012, 18:23
ما هو اللون القاتم وما هو اللون الفاتح...؟!!

قد يقول البعض أنها أشياء تختص بالإضاءة ولا يميزها إلا الفنانون

اما أنا فلي نظرتي للون القاتم واللون الفاتح

اللون القاتم لون قد يختاره المرء ليصبغ حياته به ومن دون أن يدرك
فتراه يفضل الظلام والعزلة والوحدة والبحث عن مصادر الكآبة لتكتمل الطقوس
لكنه بالمقابل لون يبعث على الهدوء والاسترخاء واراحة الضمير<بالنسبة لي

أما اللون الفاتح فهو لون أيضا يتم أختياره ...وكل من اختاره لم يختره لنفسه بل لظنه
أن له تأثيرا على الآخرين فتراه يضحك لغيره رغم كل شيء ويحاول إصابة نقاط ضعف من يحبهم
ليبني أساسا متينا يقوي به نقطة الضعف ومع هذا يكبت في داخله حزنا عميقا فيستخدم الآلوان الفاتحة
كقناع يستر به ذلك الغم...

فأي لون هو اختياري...؟!!..~

Simon Adams
05-02-2012, 18:25
-

اللون القاتم
هو لونٌ يطمس كل المعالِم حوله لـ يَسُود !

-

Aisha-Mizuhara
05-02-2012, 18:31
أبــدا...هذه فكرة حول اللون القاتم ظالمة من نظري
لأن اللون القاتم لون قد يحمل في طياته الكثير من النقاء..!!
ولا ننسى أن للقمر جانب مظلم أيضا..

Aisha-Mizuhara
05-02-2012, 22:07
وللكون سناه في عيني بعد ان رحلت آخر دمعة

خيال ماطر
06-02-2012, 12:04
أمورٌ لا نلقي لها اهتمام .

ومع الوقت ندرك إنها كانت كنوزاً لم نقدر وقتها قيمتها الحقيقية ..

اِنسياب قَلم
06-02-2012, 17:21
هطل المطرُ فدعوه يَتغلغل الى قلوبكم بسلاسة ..

اِنسياب قَلم
06-02-2012, 17:25
اعِدُكِ , سـ أتمسك بِكُلِ الذِكرَيات ,,

Simon Adams
06-02-2012, 17:25
-



قالت رفيقتي إني أُشبه تلك الفتاة الوحيدة التي تجلس دومًا على شاطئ البحر تجتر أحزانها وتُلقي بهمومها على أمواجه الوفيّة , فتأخذها بعيدًا عن صاحبتها .. بعيدًا إلى قاع البحر الأمين
تأوي إلى البحر في حُزنها فالتقاء السماء بالبحر في زُرقة صافية تُشرح النفس , مشهد ينجح دائمًا في ابعاد كل الخواطر الحزينة
فتعود إلى أعمالها بروحٍ جديدة أروتها سعة السماء !

كُلُّ منّا يعلم كيف يُذهب حُزنه ويركله خارج قلبه , كل منّا يدل الطريق لكنه يتكاسل !


-

Aisha-Mizuhara
06-02-2012, 17:48
لذة الانتقـام..

بعد تجربة مريرة معها..أقسمت أن أنتقم منها في ليلتها الخاصة ..
ودبرت المكيدة الجهنمية لذلكـ...

اقتربت منها وكلي شرر ولهفة للانتقام

لكن أوقفني صوته
قال لي "كفي عن ذلك فهذه ليست أنتِ..!!"..

-أبدا يا ضميري........لطالما صحوت وأنا في القمة..
-القمة ....؟أي قمة يا آنسة ...تسعين وراء الانتقام وتسمين نفسك وصلتِ للقمة....؟!!
كل من يسعى وراء الانتقام فهو ينزل لا يصعد ...لأن الانتقام من الشيطان والشيطان في الحضيض
بينما العفو من الله..والله عز وجل في الأعلى..
فنحن نسعى إلى خالقنا لا عدونا..

-معك حق..وسحقا لأنك ذكرتني بما أنا عليه..
- على الرحب =)

ومجددا لم أجد زر الصامت الذي يمكن أن يسكت عني صوت الضمير
اتسـاءل..هل من مات ضميره يمكن أن يكون طيبا ولو للحظة......؟!!

Aisha-Mizuhara
06-02-2012, 17:55
كم أريد الطيران بعيدا بعيدا عما أنا عليه
كم أريد الارتفاع قدر ما استطيع عن هذه الأرض

أرض قد امتلأت بمرضى القلوب
قلوب قد لُحِفت بلجام الحقد والكراهية
كيف لا..؟!!
وتلك القلوب تتجرع مرارة الظلم
من أناس قد أغلف الغضب كل شبر من عقولهم المظظلمة
ولا يعودون أبدا للاعتذار
ولستُ ألومهم
لأن هناك من يقول لهم"نعم"في حين يجب أن يُقال "لا"
ويقول لهم "لا"في حين يجب أن يُقال لهم"نعم"

متجاوزين عن ذلك أخطاءهم من أجل مصلحتهم العامة
وظنوا أن التغاضي عن زلات هؤلاء قد يغفر ذنوبهم...........!!؟!!
هل نسوا بأن الكفن يغطي جسد الميت لا ذنوبه............................؟!!

Aisha-Mizuhara
06-02-2012, 18:00
لكم طرقت كلماتها العذبة مسامعي
وبثت في قلبي الراحة والهدوء
وجعلتني أنساب بكلامي لها
وتستمع لي بكل انصـات..
كانت كالوردة الحمراء في حياتي
كانت ملاذي الذي أهرب اليه
كانت كحارسي الشخصي في كل أموري
كانت أروع وأعظم انيس في محياي
كانت هي حُبي الأول وعشق فؤادي
كانت العبرة الجميلة في نظري
والكلمة الطيبة على مسمعي
كانت امرأة ليست كأي امرأة ...
ما أمس حاجتي لها عند فرحي لتفرح معي
وما أشد حاجتي لها عند ضيقي وحزُني..لتمسح عني
ستظلين ذكرى غالية يـا "أمــي"..

والحق أقول .."الحياة من بعدكِ جحيم"
وكل من فارق حبيبته يؤيدني الكلام..

Aisha-Mizuhara
06-02-2012, 18:12
كم هي صفعة موجعة أن يسألك أحد"كيف حالك"
فتقول مبتسما "أنا بخير"
في حين أنك العكس..
لكن لم..؟!!

لم كل هذا التكتم على نفسك
سؤال أطرحه مرارا وتكرارا على ذاتي
وما تلقيت جوابا إلى الآن ..

Simon Adams
06-02-2012, 20:00
-


لا شيء .. لا شيء
لا شيء كـ صوته البعيد
الذي لم أسمعه قط
ورائحة عطر ليست موجودة
ورسالة مكتوبة لم أقرأها
لكن رواية ما فيها يُبكيني !

لا شيء كـ حكاياتها عنه
كيف كان
وماذا فعل
لا شيء يمتعني كـ سماع ما تقوله عنه
كلماته التي يستخدمها
وطريقته في الحديث
أفعاله وآماله
لكن نبرة البكاء في صوتها تكبح فضول المعرفة بداخلي
فلا أمنحها سوى أذني
ولا صوت لي في ثنيات حديثها

الذي ينتهي دائمًا بـ : رحمَه الله


-

Simon Adams
06-02-2012, 21:23
-


هي
لا تحب توسيع الدائرة حولها
تحبها ضيقة ليس بها سوى وجوه تعرفها
وكلما اتسعت تعرف أن قلبها قد يتألم
وقد يضطر للمجاملات
وقد يضطر للابتسامة وهو يُريد البكاء !


-

خيال ماطر
07-02-2012, 11:45
ربما نبحر بأفكارنا بعيداً.

ونعيش في عوالم لا نتمي لها .

عوالم شفافةٌ هشةٌ سهلة الإختراق .

لترجعنا مرة أخرى إلى أرض الواقع .

خيال ماطر
07-02-2012, 11:51
لغة الأحزان معروفة كآبة وصمت وهروب ممن حولك.

ولكن لغة الابتسامة صعبة قليلون من يجيدونها ..

قد تحير من حولك بابتسامةٍ وأنت في أوج ألمك .

mystory
07-02-2012, 20:27
مرحبا يا اعضاء

اعجبنى الموضوع وطرحكم له

واعجبتنى خربشاتكم كثيرا

وهذة خربشتى
وهى مستوحاة من الواقع

لم اتذكرها وقد نسيتنى
اخرجتنى من عقلها وطردتنى من قلبها
واسرعت بأغلاق ابوابها ؛ حتى لا تعدل عن رأيها
قست الايام على كما قست هى على
اراها تنظر الى بتكبر كما لو كنت استجدى صداقتها
لكن الزمن كفيل بتغير تفكيرها
وان تزهر من اخلاقها ولتعلم انى كنت خائفة عليها
من وقوعها فى شر اعمالها


وداعا مع خربشات جديدة:victorious:

Aisha-Mizuhara
07-02-2012, 20:45
ما أشد وطأة الخبر ذاك..

من المؤلم جدا سماع نبأ وفاة أحدهم

وهذا الأحدهم قريب جدا منك

فماذا لو كانا اثنان بدل الواحد...؟!!

إنّا لله وانّا إليه لراجعون ..لا حول ولا قوة إلا بالله

صبرا صبرا يا هذا فإن الميعاد قادم..

خيال ماطر
07-02-2012, 21:09
من أكثر الأمور المؤلمة أن ترى من تحب يتغير ويتصرف معك كالقطعة الجليد .

شيء مؤسف..

سَحاَبَه مسَافره
07-02-2012, 21:26
هل حقا العفو هو اشد أنواع الانتقام ؟؟
أم أنها عبارة مجردة يلجأ لها الجاني بحثا عن الأمان ~

خيال ماطر
07-02-2012, 21:40
عندما تسكن الحروف للحظة معلنة تعبها وعدم قدرتها على ربط ذات الكلمات .

فتأكد بأنك بحاجة إلى نداء صامت من دون حروف لن يفهمه غير الذي خلقك .

فلا تنساه فهو الأحق أن تلتجئ إليه دون سواه.

Simon Adams
08-02-2012, 12:08
-


-من يشتري لـي الشوكولآ؟-

(البرد شديد, جميع النوافذ مُغلقة, والستائر هادئة, وأنا..
أنا أشبه شاشة هاتفي, فقدت الوعي فجأة, وأظلمت)

من يشتري لي الشوكولآ؟..
علني أبتهج وأعود كما كنت قبل أيام
من يشتري لي الشوكولآ؟..
كي أعيش لحظتي وأبتسم
من يشتري لي الشوكولآ؟..
لأنسى ما أنا فيه وأحيا لحظات ليست لي
من يشتري لي الشوكولآ؟..
ليتغيّر طعم القهوة في فمي .. في دمي
من يشتري لي الشوكولآ؟..
لأمد يدي للغرباء في سلام ولا أتجهم
من يشتري لي الشوكولآ؟..
لأضحك عندما أرى وجهي في المرآة
من يشتري لي الشوكولآ؟..
لأنسى بطعمها الحلو مرارة ما يحدث

أخشى أن تشتروها لي
ولا أحس بأي مما كتبت لـ تشتروها,


-

mystory
08-02-2012, 14:21
اظلمت الدنيا فى وجهى كما يظلم الليل
ادعت بأنها تحمينى كما يستر الليل
لكنها تخيفنى كخوفى من الليل
قلبى ينتفض خوفا ، لا اعرف كيف اجده
اسمعه ينبض فى مكان قريب،لكن الظلمة حجبته
ليس بين ضلوعى شيئا فكيف احى بدونه
اشعر بالروح تسحب منى كما تسحب الكلمات
اشعر بتكسر اضلاعى ككوب من الزجاج
سرت بخطى ضيقة علنى اجد الجواب
سألت الله ان يرشدنى ويبقينى على قيد الحياة
حتى اجد قلبى المفقود بين ضلمات الليل ونور الصباح

شَّهْدانَقُ
08-02-2012, 22:14
هنالك شحارير ترفرف حولي ..واسراب حمام تتطاير مسرعته..وهناك زهور تتمايل مع النسيم ..كانها تلهوا ..!

اين انا ..؟

ما اجمل هذه المناظر التي اراها ..ولكني اشعر بالضياع ..اين انا ..؟.,وكيف وصلت الى هنا ..؟؟!

نظرت من حولي لاجد ..ثلاثة اولاد ..جالسين على صخرة ..
اقتربت من الصخرة حيث كان الاولاد جالسين ..فلم ارى الا عمودا من البخار ..متصاعدا نحو السماء ..

Aisha-Mizuhara
10-02-2012, 00:13
أحيـانـا نفقد آلاماً كثيرة


لكن مالذي يجعلنـا نعيش من بعدهـا


أهو الحب أم الإنتقـامـ..


أريد أن أعرف


من



حـــطـــم آمـــالـــي


دمــر أحــلامــي


كسر بخاطري


و لم يدع لي سبباً واحد لأعيش من أجلـهـ..


سوى الإنتقام


...........


كأن الدنيا لم يعد بهـا شيئـاً أحبه ..


ســوى


سـوى


سـوى


آثـار صغيرة تجعلني أبكي لذكراهـا


آثاراً ..



لن أنسى يوماً أنهـا كانت السبب


في ضحكتي من قلبي



ورسم البسمة على وجههـي


لن آنسى تلك الفترة ما حييت



.......


إنهـا فترة كنت فيهـا معـ,,







الصــداقـــــــــــــــة


عـلى الأقـل سأعيش على بقـايـا سراب المحبـــة..



كتبتها في تاريخ 12-12-2009

خيال ماطر
10-02-2012, 13:19
طيور من الذكرى تغادر مثواها ويبقى حنين النفس لأيام حملت معها أحلى اللحظات ..

خيال ماطر
11-02-2012, 14:32
بحثاً عن بعض الراحة نثرتُ حروفي ها هنا ,,

أيتها الكلمات إلا آن الأوان لتبحري في تلك العوالم التي استهوتك ..

Aisha-Mizuhara
14-02-2012, 08:52
إنـســانــة..ليست كما أي إنسـان..
قـلـب ... ليس كما أي قلب..
عقل ...ليس كما أي عقل..
وروح..ليست كما أي روح..


أربعٌ هُن..لو عانقت بعضها بعضا..لكونت شيئا ليس كأي شيء

إنه

أنـــا...أنــا..أنــــا..

كلماتي عانقت أعماق جروحه
واحتضنت آلام روحـه...

فهاهو كالطير ..

حلق بعيدا عني

وترك قلبي العلـيل ..يتخبط في دهاليز حياة بدت لا متناهية في عمق الظلام ..

ليس أي ظلام ...بل الظلام المتربع فوق عروش عقلي..

اخطأ حين ظن أنه لم يخطئ ..

واخطأت حين سكت عن خطأه..

ولكن ماذا أفعـل ...؟!

فأنا أنثـى قد بلعت زلّات عشيقهـا..

خيال ماطر
14-02-2012, 19:55
عندما تغيب الكلمات وأنت في أمس الحاجة لها .

رباه ارزقني الصبر ..

mystory
14-02-2012, 20:32
عندما يبتسم الانسان ويضحك
هل يفتقد الحزن؟
هل يفتقد التعاسة؟
هل يفتقد التعب؟
هل يفتقد ....الالم؟
هل يشعر بالملل؟
هل يشعر بسخرية القدر على تغير الاحوال؟
هل يبقى ..على حاله ويريح باله؟
ام.....

Simon Adams
16-02-2012, 20:42
لطالما تسائلتُ
كيف ينعكس الحزن على الطبيعة
فيرى الإنسان الغروب موت لكل شيء
والشروق بداية جديدة للألم
ويرى نفسه في الليل
مظلمة باردة وساكنة
وفي الصباح
تُشاكسه قليلًا
وتسمح لعينيه برؤية شيء من الجمال
الذي يخبو سريعًا بموت الشمس
وحلول الليل
وسكون الصوت.

Simon Adams
16-02-2012, 20:47
مثقلةٌ بـ اللاشيء
سيئة
سيئة جدًا
أختبئ خلف ألف قناع
أموت ألفًا أُخرى
ودموعي صديقتي التي أحب
هجرتني
تُعاقبني ككثير من الأصدقاء
أناشدها
-محاجري تعاني الجفاف
تعاني حُرقة في القلب لا تبرد
تعاني يَ دموع الوفية

-لستُ وفيّة لكِ
-دموع..!
(صرخت)
وأهدتني الأرق

Simon Adams
16-02-2012, 20:50
كيف يطلب الإنسان من الآخرين الثقة
وهو لا يمنحها لنفسه
كيف يقول بقلبٍ قوي هذه الكلمات
- ثق بي
وهو يخذل نفسه كل يوم!

خيال ماطر
17-02-2012, 12:11
زرعت في يومٍ ما بذرة زهرة ..

أسقيتها باهتمام واعتنيت بها .

وعندما نمت وظهر جمالها الأخاذ فاحت بسمها نحوي لترهبني منها ولكي أبتعد عنها .

لقد فهمت مغزاها ونواياها .


ولكن ماذا أعمل ؟
فرغم أذاها لي ونكراها للجميل، لا يزال قلبي يحبها ولا يصبر على فراقها..

فهل من حل ؟!!

خيال ماطر
18-02-2012, 15:53
لو كان بمقدوري أن أستعير قوة السيل الجارف للحظة فقط.

لكنت عبرت عن فيض تلك الكلمات المتألمة التي تختزن في داخلي من هول ما رأيت ..

أعتقد إني سأكتفي بالعبارة واحدة .

لا حول ولا قوة إلا بالله ..

Ĵoηợ
22-02-2012, 19:16
سأترك للقلم حرية التعبير
فقد مللت الصمت
فهاهم الناس قد خرجوا من منازلهم يعلنون الشعي يريد اسقاط النظام
وأنا أقول مدى تريد اسقاط جدار الصمت
................................
لم أعد أستطيع مسك القلم فتلك الطريقة القديمة التي كانوا يعلمونا إياها لنمسكه مسكة صحيحة لم تفد معي أبدا
فها أنذا أعيش في شتات فلدي حروف وليس لدي قلم!!

Simon Adams
25-02-2012, 18:00
(لِمَ؟)
عندما تمُر بتجربة قاسية
تفقد أجزاء منك فيها
فقد أبدي
يتحسّر من حولك قبل أن تتحسّر أنت

عندما تمر بها ُمُجددًا
مرارًا وتكرارًا
تفقدك
تراقب نفسك وهي تلوّح بالوداع
وداع نهائي لا رجوع بعده

يبتسمُون بشفقة / سُخرية واستهزاء
لا مبالاة مؤلمة

كأنك هُنا اعتدت الفقد
فخسرت الشعور
كما خسرتك

Simon Adams
25-02-2012, 18:04
يظنون أن دمآء اليوم كـ دماء الأمـس
وأنّا سنراقب في ظل جنآح الصمت

€v€
25-02-2012, 19:42
ليتنا بشر .. و ليت [ ليت ] تحقق الأماني .. !

treecrazy
27-02-2012, 16:09
....
...
..
تقولُ لي :-
ذات المكان ..وبنفس الهواء ..ورغم تماسكه يبدو لي مُهترئ الْجوانب ..
متلونٌ لكنه عقيمٌ رغم كل شئ ..~

ṦảṪảἣ
27-02-2012, 16:49
:
:


- أتتعالين بهذا القدر ؟ من تخالين نفسك يا امرأة ؟!
- لا أخالُ نفسي شيئًا , سوى أني امرأة . . و أنت تتبجّح دوًما و تسأل سؤالك . .
صدقني لستُ أتعالى . . إنما أنتَ من ينظر نحو الأسفَل .

:
:

treecrazy
28-02-2012, 21:11
...
..
..
إنك لن تفهم ما أعنيه ياهذا ..!!
فتوقف عن إدعاء الإنصات...
فلعبتك ..مكشوفة ..قذرة ..عارية.. أمامي ..
كوجْهك اللّعوب ..~

mystory
29-02-2012, 00:57
انا: صمتك يخيفنى
يجعلنى اتألم

تحدث ارجوك ،لا تكن كالصنم

الزمن: لقد كنت صامتاَ دائماَ
لا تحثى على التكلم الان
لن ينفع الكلام بعد الان

فقد انتهى وقت الكلام

انا:انت لم تتكلم بعد ،فكيف ينتهى وقت الكلام؟

الزمن: انت انهيته بكلامك وانا انهيته بسكوتى

mystory
29-02-2012, 01:08
لقد كنت دائما كالطفل الصغير
الذى يلهو ويتسابق مع الريح
كانت النسمات تتخلل بين ضلوعك
وتتداعب خصلات شعر القصير
تتصارع مع القمر كل ليلة فى الضياء
فأراك دائما كالبدر المنير
كنت دائما نائما داخلى
لم تسعى للتعقيب
ام اليوم فقد كبرت لم تعد بحاجة لى
تخليت عنى ووقفت ضدى
ولم تقدر ما فعلته لتبقى دائما نائما
لما....

لما ايها الضمير ؟



لقد كنتِ دائما تبقينى نائما فى اعماقك
داخلك حيث الطفولة و البراءة
لكنى وجب ان اصحو حتى احزرك
لتعودى كما كنت من قبل
مثل الطيور تحلق فى الفضاء
تحلق ولا تخشى السقوط
ولكن جناحاك وجب بترهما
ان تعديت الافق
ليس لك ان تعبريه
فهو ما يحميك
يحميك من....





نفسك الامارة بالسوء

Simon Adams
29-02-2012, 20:58
زيّفت ابتسامتها لتُقنعني أنها بخير
لكن كل شيء يوحي بـ/ أنا أموت!

ومُزاحًا أخبرتها أن تطير
كي تحلق في تأملات الكون وتنشرح جوارحها
لكنها لم تُحلق
نسيتٌ أن الطير لا يُحلق حزينًا!

mystory
01-03-2012, 21:50
يالك من شيطان يا شيطان !!

الا تنفك تلعب بعقل الانسان ؟

treecrazy
02-03-2012, 22:31
...
..
...
..
أتعلمين ..
غريبةٌ أنتِ ..!!
أنانيةٌ إلى حدِ التقيؤ ..
وطيبةٌ إلى حدِ السذاجة..
أي تناقض قد جمعتي ..!؟
أخبريني ..!؟
......أخبريني .!؟
........أخبريني..!؟

treecrazy
02-03-2012, 23:00
..

............أخبريني..!؟

.....ومالعيب في أن تقولي لقد تألمت ..
.......فجميعهم مُثقلين بالجِراح ..
........لكنهم ..
........مُكابرون ..وربما أنانيون ..

بقلمي اصنع عالمي
03-03-2012, 17:28
اولا اشكر صاحبة الموضوع على موضوعها الرائع هذا
ثانيا .....منذ صغري وانا اعشق ومغرمةبكتابة القصص وخاصة تلك الخيالية التي لا صلة لها بالواقع بتاتا
وكم من مرة حاولت الكتابة ولطالما فشلت وتركت الكتابة .....لكن رغم ذلك زلا مغرنةبكتابة القصص ولكن هذا الموضوع للكتابة الحرية فهل تسمحون ان أضع مشاركتي البسيطة وهي عبارة عن مشهد حزين خطر ببالي ايام الامتحانات النهائية
سأبدأ
مشهد من خيالي
بعنوان.....(سامحيني ....صديقتي
صعدت درجات السلم بخطوات ثقيلة ....كانها تحمل اعباء الدنيا بأكملها على عاتقها.....انها تحمل نفسها مسؤولية ما حصل أمامها منذ بضع لحظات
( لو انني أسرعت قليلا قبل قليل لكانت بخير الان)
هكذا تمتمت بداخلها وهي تدير قفل الباب وقد انسدل شعرها الحريري الاسود الطويل على وجهها ليغطي كامل ملامحها الحزينة
حيتها والدتها فلم تسمع منها ردا .... نظرت اليها باستغراب وعادت الى المطبخ
( قد تكون تعبت من مذاكرة دروسها للامتحانات النهائية القادمة )
تسائلت الام بحيرة وهي تعود الى عملها داخل المطبخ
أسندت ظهرها لباب غرفتها وأحكمت قبضتها وانهارت دموعها المعة على وجهتها .....رفعت راسها لترى النافذة وقد تسلل اليها اخر خيوط الشمس قبل غروبها
انهارت قواها فجلست على الارض منكسرة باكية .......وقد التصقت بعض خصلات شعرها الطويل على وجهها من اثر الدموع
( أنا السبب .... أنا السبب فيما حصل لك .... سامحيني صديقتي )
قالتها واكملت بكائها المر لفترة طويلة
ماذا حصل ...؟ .... وماذا سيحصل
اترك ذلك لمخيلتك انت أيها القارئ اكملها بخيالك
اي انتقاد او ملاحظة أنا على استعداد وآسفة علة الأخطاء الكتابية الكيبورد لايكتب بشكل صحيح 

treecrazy
04-03-2012, 17:39
اطرحي مشكلتكِ هنا (http://www.mexat.com/vb/threads/668688-%D9%82%D8%A8%D9%84-%D8%A3%D9%86-%D8%AA%D9%85%D8%B3%D9%83-%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%84%D9%85-%D8%AA%D8%B9%D9%84%D9%85-%D9%83%D9%8A%D9%81%D9%8A%D8%A9-%D8%B5%D9%86%D8%A7%D8%B9%D8%A9-%D9%82%D8%B5%D8%A9-%D8%AC%D9%85%D9%8A%D9%84%D9%87-%D8%A8%D8%A8%D8%B3%D8%A7%D8%B7%D9%87-%28%D8%AF%D8%B1%D9%88%D8%B3-%D8%A5%D8%B3%D8%AA%D9%81%D8%B3%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D 8%AA-%D9%86%D9%82%D8%A7%D8%B4%D8%A7%D8%AA%29) إن كنتِ بحاجة إلـى حل لها
وسناعدكِ هناك بإذن الباري ..~






[:]

حمقاءُ أنا ..
حين ظننتُ أن التّلذذ بالجروح يَقِّي من الصدمات ..~

..

treecrazy
05-03-2012, 15:21
...
..

لا تنظري ..
فنظراتكِ لن تغفر لكِ جريمتكِ ..~

Aisha-Mizuhara
05-03-2012, 19:26
ما إن سمعت عويل الذئب

حتى اطمئن قلبي..لمعرفة أن هناك من جاء

لانهاء حياتي البائسة