PDA المساعد الشخصي الرقمي

عرض كامل الموضوع : روايه عقده العنبي ((أحداث حقيقيه)) الجزء الثالث



مزاج متقلب
20-06-2010, 09:33
عـــقـــده العنبـــــي

((هي الفتاه العذراء التي لا ترضي لاي غريب بقطفها أو الاقتراب منها ولو بطرفه عين))

الفصل الاول

أمسكت قلمها و هي تحس أنها تمسكه بثقل شديد ،كأنه يأبي أن يكتب مايجول بخاطرها،ولكنه أحس أن أيام تلك المرأءه العجوزه معدوده
،فأحب أن يعلم أسرارها و عالمها ليقرأها للغائب والقريب والبعيد،فأخف ذلك القلم من ثقله ليثقل حبره بكلامها الذي تكتبه فعندما بدأت
أحست أن جفونها بدأت ترتوي بدمع العيني فقالت قوله تعالي في سوره مريم((ياليتني مت قبل هذا وكنت نسيا منسيا))0
ولدتــــــــــــــي:
كنت أسمع أصوات ضحكات وبكاء ولكنني لا أكاد أنسجم معها حتي يغلبني النعاس فأعود أفكر بالفراغ،فهي تري أن رحم أمها ليس
مجرد رحم بل هي أجمل لحظات قضتها في حياتها كما وصفتها،وتري أنها الوحيده التي تنبأت أنها في نعم من نعم الله عزوجل .
وتمر الشهور التسعه ،ويحين خروجها ولكنها تبكي وتصرخ وتجزع ويدور بمخيلتها تلك المقوله ((إذا ولد الانسان لا يمكنه الاختباء))
بأصرارا ضارم خرجت ،تري أبتسامات من حولها ولكنه لا تعبرها ،فأرادت لحاف يدفأهاوأذا بها تتدفأبكيس بلاستيكي فتعلم أنها من عائله
فقيره وأبتسمت بخديها الصغيرتان أبتسامه خفيفه وقالت((سبحانك يامن خلقت من الظلام نورا))

فتحت عينها وإذا بها تري ذلك الوجه المشرق المليئ بعلامات التعب ،وكأن الزمان يعاتبها ويؤنبها فتدور بدوامه00فتضمها تلك الام الحنون
فتقول الطفله لعلي أتوهم00 كتب الخروج للأم من المستشفي ويأتي أباها لأخدهما ،فيؤذن في أذنها أجمل كلامات التوحيد((الله اكبر،الله
أكبر))أه ما أجملها لا 0لا 0لا تتوقف فيغلبها النعاس00
(صوت ضجيج)تفتح عينها للمره الثانيه فتسمع أصوات قريبه من تعابير كلامها إنهم أخوتها(لقد أتي النونو)،يرن جرس المنزل فيقطع
فرحتهم برهة ،إنها جارتنا ميمونه ،أسمعها تتمتم بكلمات فهمت بعضها (الحمد الله علي سلامت أمكم ،وصلت المنزل حياه المولي،ناولني
ياأبني يدك أعطيك بعض الطعام لتتقوي امكما وتقوم بالسلامه،ولكن ماذا أسميتم الطفله)
فترد أختي الكبري ذات الثلاثه أعوام (لينا)
فتقول جارتنا ميمونه(بارك الله لكم فيها)
خارج النص تدرف كاتبه القصه دموعها التي لم تحتمل جفونها أكتمال الدمع وثقله فأزحتها علي خديها المجعدتين أه كم مره نطق اسمي (لينا)
ولم أحس أنني أمتلكت من ذلك الأسم شيئ0

الفصل الثاني
((لينا بسرعه إنني أنتظرك))
تلتفت لينا((إني قادمه يأمي))
فتذهب مع والدتها لشراء بنطال جديد لها بثمن بخس ،فترسم علامات السعاده علي وجنتي لينا إنها تبلغ ال5 اعوام،فتعودا للمنزل ولا تكاد تجلس
لينا حتي تسمع صوت أنفاس أمها من التعب ،أنها الان في الشهر السابع تحمل في بطنها جنينا،ياتري هل تحمل امي في بطنها ولد أم بنت فتقول
بهمسه مزعجه إني لهم بالمرصاد،وتذهب لينا لقياس بنطالها التي ترها بنظرها أنها أجمل وأغلي هديه تلقتها بذلك العمر،او أنها محظوظه بسب
قله المال الشديد في عائلتها،فكان يطلق عليها في تلك الفتره من عمرها بالفتاه ذات الرقبة الطويله لطول رقبتها وقصر شعرهاالذي لايكاد يتعدي
أذنيها مع جسم نحيل المنظر متناسق الطول سريع الحركات ،لم تحس انها بتلك المرحله لها صديقه معينه أو أخت قريبه منها،فيحين ولادت أمها
الحامل بأخت لها،أحسست بغيره شديده في تلك الليلة ،لأنها الليلة الوحيده التي فارقت حظن والدتها ،ليتسع هذا الحضن لأصغر منها حجما وبرائه،
فتنام وبعض الدمع الحار يملاء المخده ،فيزداد وجهها إحمرارا وتقهرا لانها أحسست أن في أختها القادمه بعض المميزات الجيده والخاصه بها0

يحين قدوم الإم للمنزل،فتستقبلها لينا مع إخوتها ولكن نظرتها ليست لوالدتها وإنما لما تحمله بين أذرعها انها الطفله فرح00

تكبر (فرح)أمام عيني (لينا)فنظره لينا كانت في محلها ،فقد كانت فرح محبوبه لإبيها ،في نفس الوقت علاقه لينا بأبيها سطحيه لابعد الحدود،
تثمت لينا (لماذا هي المحبوبه لأبي دوني نعم إنها الحادثه الفاجعه تلك الذي سلم الله فيها أختي فمهما كنت أكرهها لصفاتها فأنا لا أرد فقدانها ،نعم
كنا ان وامي وابي واخوتي نخطط للذهاب لتنزه فهو يوم الخميس ،وكاالعاده ذهب ابي ليشغل محركه السياره وحيث أن اختي فرح تبعته ولم يشعربها وامي
تجهز بعض الاغراض والاطعمه الضروريه، واخوتي يلبسون، لم يشعر أحد منا بفقدانها ،يركب أبي السياره فتلتفت أختي فرح الي جهه أخري لجمع
بعض الاحجار وكان موقع الأحجار وراء كفرات سيارت أبي ،جلست اختي فرح لألتقاطها وأبي يرجع السياره للوراء ،فتلمح إمراءه من نافدة بيتها ما يجري فتصرخ
ولكن ابي لا يسمعها لأن النافده كانت مقفله ،تصرخ المراءه تنادي( هل تلبس عبائتها وتجري لا لا يمكنني فالوقت يداهمني ماذا اعمل يارب)، يسمعها
رجل من بعيد وهي تقول لأبي(قف قف إبنتكا بتندعس)فيسمعها الرجل القادم من بعيد فيضرب السياره بقوه فيوقف ابي السياره لحظه كانت هذه الحظه 00000

التكمله للفصل الثالث بعد برهة أعتذر






*الجزء الثالث*

مزاج متقلب
20-06-2010, 09:34
الجزءالثالث"


فيوقف أبي السياره في لحظه لكانت اختي في عداد


الموتي ،ولكن الله رحمها ورحم قلب ابي الذي أصبح


من تلك الحادثه لا يسمع بها،وغيره لينا من فرح لان


فرح لا يعجبها العجب ولا الصوم برجب0


((هيا الساعه السادسة صباحا جرس المدرسه سوف يرن))


تهتف لينا((أمي فرح لم تجهز ))ونظرات العناد


بينهمالم أتذكر يوما أننا اتفقناعلي حرف واحد0


عند خروجنا من الباب تذكرت أبي لقد ذهب قبلنا


بساعه للعمل فهو ملتزم ولله الحمد0


تري لينا أنها مكروها من قبل معلماتها وصديقاتها


وكأنها مغصوبه علي الدراسه الممله ،لأنها بكل


تأكيد أي كلمه أمر تعاند بها،فأهلها أناس محافظين


لدرجه الجنون ،حتي بالحركات والفعال لها حدود


وقوانين وقواعدإذا تخطيتها فالعقاب لا محال


يجرب،كانت شخصيه الأم أقوي من شخصيه الاب الذي


مهما ينزعج من مشاكل العمل أو اي مشاكل إخري


فلابد من الحفاظ علي عمود البيت من الانهيار،


فالنوم له شروط،فلابد من النوم بعد صلاه العشاء


والاستيقاظ بعد صلاه الفجر 0


اليوم خالتهم إريام تأتي لزيارتهم ،لديها ابن


واحد أصغر من لينا بسنه واحده،فتفرح لينا ،لأن


خالتهم تفهم عليها وعلي أخوتها ودمها خفيف جدا0



بعد خمس سنوات تنجب الام طفله إخري أسمها رغد،تلك


الرقيقه الناعمه الهادئه،الباكيه في كل دقيقه حتي


وقوف الذبابه علي كتفيها،فكل أخ وأخت للينا


أنطباع متميز ،الاخ الاول عبد الهادي مشاكس وشقي


وكثير الضرب من الاب،أختها الثانيه فاطمه فهي


هادئه جريئه تكشف الحقائق((سوسه))،أخوها الثالث


محمد فقد كان غامض يفتعل المشاكل بدون غبار،الاخت


الرابعه لينا التي في نظر والديهاأنها عنيده


ولا تهمتم بما يقولون،الاخت الخامسه فرح الذي كان


لسانها ينطق بالجراءه وتنسيق الكلام في غير أخطاء


مع إعطاء الكلام نوع خاص من التنسيق المتماسك


وتعجب من يلقها من النساء،الاخت السادسه رغد لا


لا تعليق لا أتذكر إلا بكائهالدرجه لا تصدق0


تفتح أمي إحدي دفاتري فلم تجد تصحيح معلمتي علي


الدرس المؤخود قبل أسبوع،فتسألني فأجيبها بكل


وثوق ((إمي معلمتي تلبس عباتها وتذهب لمنزلها بسب


ظروفها الخاصه))تذهب أمي اليوم التالي للمدرسه


تسال عن معلمتي فتأتي يدور بينهما كلام 00000


يستعجبن00يذهبن لفصلي إثنين من المعلمات وفي يديهن


مقص 00يدق جرس الخروج للمنزل البس حقيبتي يفتح


باب الفصل تهتف إحدي المعلمات ،((اجلسن لن تخرج


إحداكن))لينا قفي ((لماذا تكذبين علي إمكي


وتقولين لهاعندما سالتكي ))((لماذا دفاتركي غير


مصححه من قبل المعلمات فتقولين ان المعلمات لا


ليس لديهن وقت للتصحيح وإنما للذهاب للمنزل))

مزاج متقلب
20-06-2010, 09:34
فتصرخ المعلم افتحي فمكي واخرجي لسانك كي نقص


لسانك فإجهشت بالبكاء وهن يوبخن ويقولن(من غيرها


يكذب مثلها فلتقف" فوقفت نصف الطالبات من الخوف


وكلا منهن يبكي حتي رن جرس الانصراف ذهبت للمنزل



لا اعرف طريقي إلا بصعوبه فالدموع لم تنتهي وإزداد


ذلك يتوبيخ امي لي فوق ذلك ,


،التي لاتهتم بمشاعري إلا المشاعر


العامه التي يكون عدد الاشخاص المعانون اكثر من


إثنين 00


في اليوم التالي من ذهابي للمدرسه يأتين امهات



الطالبات الذين كانوا معي اثناء التوبيخ


للشكوه ضدالمعلمتان فقد سببوا حاله نفسيه مؤقته



لبناتهن الذين تم توبيخهم بسببي00



في احدي الايام يتجمعن جارات امي عندها ،مع صغر


سني كنت أحب المواضيع الحاره لأسباب خاصه، أسمعهن


يتكلمن عن سماع صوت الشرطه أمس وكنت بذلك الوقت


نائمه وكل المنزل نيام المهم هذه المرءاه حسب


ماقالوا متزوجه ،لديها طفلان ،كانت تعاكس



بالهاتف وزوجها لا يعلم مايجري من ورائه،طاحت هذه


المرءه مع شاب رجل يبلغ من العمر 30 سنه ،لم تكن


تعلم انه هذا الرجل بنفس عمل زوجها ،استمره


محادثتهم لمده اسبوعين او اكثر،بعدها صارت


مشاحنات بينهما ،فقالت المراءه سوف انهي ما



بدأناه،(انا بتلك الاثناء استمع للقصه بلهفه



لمعرفه ما جري)فقالت المراءه سوف أنهي علاقتي


الكلاميه معك ارجوك انسحب من حياتي ،الرجل


هاجت لديه نوع من القهر بكل سهوله انهي مستحيل



واصبح يبتزها بالرسائل تحت باب منزلها ،يرسل



معاكسين وغيره، المراءه شتمت الرجل وقالت اساس



ماتقدر علي وعلي الدخول لحياتي ،فخطط الرجل


لأفتضاحها ومثل الشيطان معه،في تلك الليله



خطط مع اصدقائه لدخول بيت المراه في ظل إلهاءزوج


المراءه



بالعمل علي الرجوع للمنزل وسارت الخطه كما يريد



دخلوا 4 من اصحابه للمنزل بطريقه دبلوماسيه


قاموا بأغتصاب الزوجه بعد ماشف غله فيها ورمها



بفضيحتهاوهكذاانتقم 00





يسمعون الجيران اصوات صرخاتها فيستدعوا



الشرطه فيقبضون علي الجناااه ،ويتفاجأء الزوج


الحزين ويكتب علي شفتيه


عبارات الطلاق ،بعد مده انتقل الزوج للعيش


بمنطقه أخري00



وانتهت حكايتهم ولا زاولا الجيران يتحدثون عن



القصه الحزينه لمدهلا تقل عن ثلاثه أيام00



وبدأت العطله الصيفه بعد عام اسمه عام الاحداث


للذهاب لقريه ابي المسمي بالقريه المخفيه



((نارتوا علي فجئه)) اقصد الديره التي يقال


فيها حدث بلا حرج00


ترقبوا الجزء


الرابع

عينا ساسكي
20-06-2010, 09:58
http://www.gulfup.com/file3/12763399451.gif
تسلمين يا عمري على كل هذا الشرح

الحقيقه الاحداث فيها ما يفرح القلب و فيها ما يقهره

كا أحداث تلك المراه .......لما واحد يسمع هذا ما يصدق انه بدوله مسلمه

و أحداث الطفله او بالصح انتي

الحقيقه تحكين القصه بطريقه تشد الشخص إليها تسلمين ياعمري

و منتظره الفصل الرابع
http://www.7ammil.com/upfiles/9Os54288.bmp

مزاج متقلب
20-06-2010, 10:05
http://www.gulfup.com/file3/12763399451.gif
تسلمين يا عمري على كل هذا الشرح


الحقيقه الاحداث فيها ما يفرح القلب و فيها ما يقهره


كا أحداث تلك المراه .......لما واحد يسمع هذا ما يصدق انه بدوله مسلمه


و أحداث الطفله او بالصح انتي


الحقيقه تحكين القصه بطريقه تشد الشخص إليها تسلمين ياعمري


و منتظره الفصل الرابع
http://www.7ammil.com/upfiles/9os54288.bmp




ياهلا بأختــــــــــي عينا ساسكي تسلمي علي الرد والمرور

【M A G N U M】
20-06-2010, 19:18
حجز

【M A G N U M】
21-06-2010, 21:12
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أهلا اختي مزاج متقلب :)
استمتعت بقراءة القصه و كأني اقرأ مذكرات شخصيه ;)
ابطالها أناس بسيطون و طيبون الله يسعدهم دنيا و آخره
فكرة القصة جميله و واقعيه و تناولك لوصف الشخصيات
ممتع بالرغم اني ارى بأنك ابدعتِ اكثر في كتابة الجزء الأول ..


فالنوم له شروط،فلابد من النوم بعد صلاه العشاء
والاستيقاظ بعد صلاه الفجر 0

أكاد اجزم بأن الوالد موظف عسكري !

هادئه جريئه تكشف الحقائق((سوسه))
هاهه, رائعة في التنميق !

موفقه اكثر في التنسيق و الكتابة
و في امان الله
::جيد::

مزاج متقلب
22-06-2010, 12:34
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

أهلا اختي مزاج متقلب :)
استمتعت بقراءة القصه و كأني اقرأ مذكرات شخصيه ;)
ابطالها أناس بسيطون و طيبون الله يسعدهم دنيا و آخره
فكرة القصة جميله و واقعيه و تناولك لوصف الشخصيات
ممتع بالرغم اني ارى بأنك ابدعتِ اكثر في كتابة الجزء الأول ..

أكاد اجزم بأن الوالد موظف عسكري !

هاهه, رائعة في التنميق !

موفقه اكثر في التنسيق و الكتابة
و في امان الله


::جيد::



**وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته **


عسكري بقووووووه بعد وأزيدك من الشعر بيت له وظيفه أخري

الجزء الأول دايم مأيتي ممتع لأنها بدايه القصص والرويات


والله يوفقك

مشكور علي المرور والرد تسلم أيدك

مطلوب أمنيا
23-06-2010, 15:43
قصه متميزه عجبتني النهايه مشكووووره