PDA المساعد الشخصي الرقمي

عرض كامل الموضوع : حتى فيجيتا مزاجه سيء ..



باري
14-08-2008, 20:55
[








سقطت أشعة الشمس على تمثال الملك ( فيجيتا السادس عشر ) الموضوع خلف رجل البار .. فبدا كأنه الملك ( رمسيس الثاني ) في معبده يوم تتويجه !







" غداً تُحاكم وتُعدم "





ارتجف وهو ينظر للتمثال .. لم يكن يعي تماماً ما حوله ، استحوذت الكلمات على كل تفكيره ..


غداً سيموت .. فماذا يُريد بعد هذا !


لم يكن واثقاً إن كان في مقهى أو حانة ، أو حتى إن كان ما يشربه سايدر أو عصير تفاح !

غداً سـ يُعدم .. لأن فيجيتا قرر أن مزاجه سـ يسوء غداً !!



كانوا يُنادونه ( كارم ) ..

في طفولته .. تمنى لو كان اسمه ( كايبا ) ، وأن يكون باستطاعته دمج التنين الأبيض أزرق العينن مع صغير التنين .. لـ يحصل على وحشه الأسطوري ( التنين الأبيض صغير العينين ) !



يمكنه اليوم أن يعترف بـ غباءه .. أن يلعن عقله ..
ذلك العقل الغبي الذي تخلى عن كل ما في الحياة .. لـ يتمسك بـ حلم سخيف لا معنى له ولا هدف !










لكن حتى الأحلام السخيفة قد يكون لها معنى .. إن كان سـ يُعدم غداً !!








http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=299046&d=1184645036









يقول بدر :





" لا اشعر بالراحة عندما أكون هنا .. أظن أنني أحاول الهروب من شئ ما ..
لا أعرف ما هو بالضبط .. لذا قررت أن أشد الرحال .. " !






اسمه بدر .. لكنه لم يُحب رؤية القمر يوماً، بالأحرى .. كان يكره السماء بـ كل أشكالها ..


الشروق .. بارد ورتيب

الغروب .. مُخيف وكئيب

الليل .. وحش أسود يبتلع العالم !


لم يكن يعرف إن كان قد دخل حانة أو مقهى ، أو حتى إن كان ما يشربه جين أو عصير عنب ..


تألق تمثال الملك ( فيجيتا السادس عشر ) بـ ضوء الشمس الساقط عليه ، فبدا وكأنه ( أبوللو ) يقود كهنته ..






" غداً تًحاكم وتُعدم "





لا يبدوا أن شيئاً ما قادر على أن يُنسيه ما ينتظره غداً ..


غداً سـ يُعدم لأن فيجيتا قرر أن يكون بطلاً !!

اليوم ينظر إلى جمال القمر .. وروعة الشروق .. وسحر الغروب ..
ليدرك كم كان أحمق !


أحمق حين أعتقد أنه أعلى من الجميع ، وأن مكانه ليس بينهم .. وأن كل ما يُعجبهم سخيف وتافه ، وأن ما سيعجبه هو موجود في مكان ما .. لأجله وحده !










لكن ما فائدة الغرور .. إن كان سـ يُعدم غداً !!








http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=299046&d=1184645036








منذ طفولتها وهي تتساءل عن شعور الملكة ( آن بولين ) وهي تنتظر اعدامها داخل برج لندن !


لمع تمثال الملك ( فيجيتا السادس عشر ) حين استقرت عليه أشعة الشمس ، فبدا كأنه ( آرتميس ) في احدى رحلات صيدها !







" غداً تُحاكم وتُعدم "






الآن تلعن نفسها في كل لحظة .. لأنها رضيت أن تكون زوجة ملك ، كانت تعرف من البداية أن هذا سيحدث .. وإلا لما تأثرت بـ آن بولين إلى هذا الحد في طفولتها !

للآسف .. أدركت متأخرة أنها كانت ترى مصيرها !!




غداً ستُعدم .. لأن فيجيتا العظيم سيضحي بـ زوجته لأجل شعبه !

جعلها الرعب تسير بـ غير وعي ..فـ لم تعرف إن كانت قد دخلت مقهى أو حانة ، أو حتى إن كان الموضوع أمامها كوب ماء أو مارتيني !



شعرت بالندم لأنها لم تتقرب من الشعب ، فلو كشفت عن وجهها الآن لـ قتلوها قبل إعدامها .. بدلاً من أن يُفدوها بـ حياتهم ..



كانت تعرف أنها ستندم في النهاية ، لكنها اعتقدت أن ندمها سيكون على فراش الموت ، وليس أمام المقصلة !



حاولت أن تتماسك كـما يليق بـ ملكة .. لن تموت ( لميس ) إلا وهي مرفوعة الرأس ، أو على الأقل مرفوع قليلاً ..

ورغم كل شيء سيتحقق حلمها .. وتتعرف على شعور آن بولين ..









لكن ما فائدة تحقيق الحلم .. إن كانت ستُعدم بعده !!











http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=299046&d=1184645036









غدأ تنتقل وراثة الملك من الأبن الأكبر (مالك) لأخوه للأصغر !


لم يكن هذا يُهمه على الإطلاق ..


حاول أن يفهم إن كان قد دخل مقهى أو حانة ، أو حتى إن كان الموضوع أمامه ساكي أو ينسون ..


أضاء تمثال الملك فيجيتا وشعاع من الشمس يقف على جبينه ، فبدا كأنه ( جانكيز خان ) بوجهه الغاضب !






" غدا تُحاكم وتُعدم "






كان يحلم بـ أن يكون رسام وشاعر وكاتب ومُخرج ومُحامي وساحر .. كان يشعر أن هذا من حقه طالما أنه ابن الملك ( فيجيتا السادس عشر ) !


غداً سيُعدم .. لأن فيجيتا لن يكون ظالماً ويحرم ابنه الكبير من وراثة الملك !

فليذهب كل العالم إلى الجحيم ..


لكنه لا يجب أن يذهب قبل أن يرسم كل الأرض ..

ويفتخر ويصف ويمدح ويهجو ويرثي في شعره ..

ويكتب قصصاُ عن مصاصي الدماء .. والكهنة الأشرار .. والأرض بعد الإبادة .. وغزو الفضاء .. والعلماء المجانين .. والأبطال الخارقين ..

ويُخرج سبع أفلام كل فيلم بـ إضاءة مختلفة من ألوان الطيف ..

ويُنقذ متهم بريئ من تسع جرائم قتل تسلسلية ..

ويُخرج أرنب من قبعته ، ويقطع المرأة التي تجلس داخل الصندوق بالمنشار ..










لكن ..
مع الآسف .. لا قيمة للإسراف في الأحلام طالما سيُعدم غداً ..









]

باري
14-08-2008, 20:56
[







نقلاً عن احدى الصحف :





" .. ويقول ( مقداد ) أحد العاملين في المتحف ، بأنهم في الصباح .. عثروا على الجثث الأربعة ، وكل منها جالس على كرسي .. ورأسه مفصولة أمامه على الطاولة ..


.. كل الجثث بلا هوية .. لم يتعرف أحد عليها .. لا تفسير لـ كيفية دخولهم المتحف ..


.. في السابق كان المتحف غرفة إعدام يستخدمها الملك ( فيجيتا السادس عشر ) مع المقربين منه ، ومُلحق بها حانة كان يستضيف فيها ضحاياه ليلة اعدامهم !



.. كان اسمه ( فريد ) ، لكنه اختار ( فيجيتا السادس عشر ) بعد توليه الملك ، قالوا لأن الإسم كان يُشعره بـ القوة .. وبـ أنه قادر على فعل أي شيء .. لكن مصيره لم يختلف عن مصير ( لويس السادس عشر ) ، وضاق الشعب بـ جرائمة .. فثار عليه .. وتم اعدامه في نفس الغرفة ..










http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=299046&d=1184645036










انتهى العمل الليلة .. وبدأ المتحف بـ إغلاق أبوابه ..

شعر ( مقداد ) بـ رغبة ملحة في القاء نظرة على الحانة ، جلس على إحدى الطاولات ..


تخيل نفسه سيموت غداً .. تذكر صلاة العصر التي دائماً يضيعها ، تذكر دفتر الأعمال الخيرية الذي لم يفتحه منذ سنوات .. القرآن الذي أقسم على حفظه .. ونسيّ بعدها ما كان يحفظه قبلها ، ليلة القدر التي يعلم يقيناً أنه لم يُدركها قط ، صلاة الجمعة التي يسبقه دائماً إمامها على المنبر ، أقاربه الذين لم يعد يتذكر أشكالهم ، الإستغفار .. الذكر ، صيام الإثنين والخميس ..



شعر بـ جسده يرتجف وهو يفكر ..




سقط شعاع من ضوء القمر على وجه تمثال الملك ( فيجيتا السادس عشر ) الموضوع خلف تمثال رجل البار ، فبدا كأنه الشيطان يضحك !



منعه الخوف من الوقوف .. بينما يتردد الصوت داخل عقله :











" لا وقت .. غداً تُعدم وتموت "





]

Desert_Eagle
14-08-2008, 21:31
سقط شعاع من ضوء الشمس على وجه تمثال الملك فيجيتا فبدا وكأنه موسيليني يقود "وحدات الكفاح" نحو روما

حاول أن يعرف الكاس الذي أمامه , هل هو مملوء بالحلبة أم بالعرق سوس

لكنه لم يعد يهتم , فغداً لن يعود من "دونجو" ..


هل ستعود لمتابعة الردود على الموضوع , أم أنك ستعدم غداً ؟ >.>

..

باري
14-08-2008, 21:38
هل ستعود لمتابعة الردود على الموضوع , أم أنك ستعدم غداً ؟ >.>







بـ حسب جدول أعمالي .. لن يعدمني أحد غداً >.>

رعد الاول
14-08-2008, 21:44
شعاع من ضوء القمر على وجه تمثال الملك ( فيجيتا السادس عشر ) الموضوع خلف تمثال رجل البار ، فبدا كأنه الشيطان يضحك !

متى الاعدام

فراشة الايمان
14-08-2008, 21:51
حتى فيجيتا مزاجه سيء ..

ربما ازعجته بالما اليوم :موسوس:


رمسيس الثاني
كايبا
أبوللو >>ابولو:لقافة:
آن بولين
آرتميس
جانكيز خان >>جنكيز خان :لقافة:
والرابط العجيب :موسوس:


تخيل نفسه سيموت غداً .. تذكر صلاة العصر التي دائماً يضيعها ، تذكر دفتر الأعمال الخيرية الذي لم يفتحه منذ سنوات .. القرآن الذي أقسم على حفظه .. ونسيّ بعدها ما كان يحفظه قبلها ، ليلة القدر التي يعلم يقيناً أنه لم يُدركها قط ، صلاة الجمعة التي يسبقه دائماً إمامها على المنبر ، أقاربه الذين لم يعد يتذكر أشكالهم ، الإستغفار .. الذكر ، صيام الإثنين والخميس ..
جيد انه تذكر :لقافة:

فراشة الايمان

ღ♥جنى♥ღ
15-08-2008, 00:07
السلآم عليكم ورحمة الله وبركآته..

مرحبووووووووونآ..

من أنت؟؟

هل حقاً أنت ذاك الفتى الملل باري...

هل أنت من كآن يسرق الرمزيات ..

ثم يعطيها لي بعد أن نعقد الصفقات..

أذا لم تكون هوه فمن تكون:لقافة::لقافة:

لي عودة ولو بعد حين..

:)

للفردوس مُشتاقة
15-08-2008, 01:05
هذه حكايه...أم خرافه...

Rachel Benning
15-08-2008, 03:36
بـ .. بـاري !!


سبحان االله , هل لك ان تحكي لنا عن تحول الدنيا و تصرف الله بالأزمان ؟
بالأمس تحدثت عنك في رسائل خاصة موجه لشخص ما .
هل سمعتني ؟
بصدق هل سمعت ما كنتُ أقول ؟


هل لك أن تخبرنا , عندما "غداً تحاكم و تعدم "
ماهو نوع الملل الذي أعاد بك الشوق إلى مكسات ؟

باري
15-08-2008, 16:12
متى الاعدام




انتهت الحفلة !




.

.






حتى فيجيتا مزاجه سيء ..



ربما ازعجته بالما اليوم :موسوس:






لا أقصد هذا الفيحيتا :مرتبك: كنت أعني فيجيتا السادس عشر :لقافة:






رمسيس الثاني
كايبا
أبوللو >>ابولو :لقافة:
آن بولين
آرتميس
جانكيز خان >>جنكيز خان :لقافة:
والرابط العجيب :موسوس:





كايبا كان حاكم مثلهم :لقافة:






جيد انه تذكر :لقافة:




فات الأوان :تدخين:






.

.





السلآم عليكم ورحمة الله وبركآته..





وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته





مرحبووووووووونآ..






أهلاً :وجه ليس كما يعبر: >> اسئلي فراشة عنه :موسوس:







من أنت؟؟


هل حقاً أنت ذاك الفتى الملل باري...


هل أنت من كآن يسرق الرمزيات ..

ثم يعطيها لي بعد أن نعقد الصفقات..





اه .. هو أنا .. تقريباً :مرتبك:






أذا لم تكون هوه فمن تكون :لقافة::لقافة:




غرباء بيننا >> جدي ليس جدي :d


لحد الآن لم أستيقظ لأجد أنني لست أنا :مرتبك:





لي عودة ولو بعد حين..

:)




خذي وقتك ::جيد::





.

.





هذه حكايه...أم خرافه...




أشعر كأنه سؤال : هل الشجرة عالية أم مرتفعة >.>


يمكن أن أجيب من دون اختيارات :مرتبك:


هي حكاية لم تحدث ، أو خرافة لم تحدث أيضاً :موسوس:







.

.





سبحان االله , هل لك ان تحكي لنا عن تحول الدنيا و تصرف الله بالأزمان ؟




كيف :مرتبك:





بالأمس تحدثت عنك في رسائل خاصة موجه لشخص ما .
هل سمعتني ؟




لا أبداً >.>





بصدق هل سمعت ما كنتُ أقول ؟




شتمتيني كثيراً :موسوس:





هل لك أن تخبرنا , عندما "غداً تحاكم و تعدم "
ماهو نوع الملل الذي أعاد بك الشوق إلى مكسات ؟





لم استوعب سؤالك >.>


هل يُمكن أن تجعليه أكثر بساطة :لقافة:

KannaSwan
15-08-2008, 16:59
رائع لدرجة الملل ..


لا فض قلمك ,

باري
15-08-2008, 21:45
رائع لدرجة الملل ..





أهلاً أهلاً ..

أخيراً المديح الذي أفضل :p





لا فض قلمك ,




شكراً جزيلا :مرتبك:

واثق الخطى
15-08-2008, 22:43
السلام عليكم


مرحبا باري:)


هل لابد ان تطيل المسافة بين كل جملتين


أشعر بعد انتهاء قراءة الموضوع بأني انهيت سباق الماراثون




فيجيتا السادس عشر

هل هو شخصية حقيقة ام من وحي خيالك ؟

فتاة كرتونية
15-08-2008, 23:16
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخي الكريم باري ..

الحقيقة الموضوع من ذاك الطراز الذي تستمع وأنت تقرأه وتشعر بإعجاب نحوه ثم ....

تحار وأنت تبحث عن رد مناسب له ....

......

البعض لا يروق لهم الـتأمل واستعراض حياتهم إلا بعد فوات الأوان لربما هذا أهم ما استنبطته من القصة ....

كثيرون هم من كانت لديهم طموحات وأماني ولكنهم يسوفونها ويؤخرونها إلى وقت لا ينفع الندم فسوف يتم إعدامهم غدا ....


شيء آخر ..البعض عند الموت لا يكن لديه وقت للتأمل ....

لا أتخيل شخص وهو يموت يقول (( أهذا إذا الموت الذي وصفه الكثيرون من قبلي !!!!!) .......


ماذا أيضا .؟؟


نعم ....


ممن المفيد أن يعتبر الشخص ممن قبله وألا يجلس ليبني أحلامه ويموت ولم يحقق شيئا منها ...

شاهدت مرة عرضا قصيرا على التلفاز لشخص يتحدث مع صديقه عن أمنياته وصديقه يهب لسنوات وتزوج ورجع إلى صديقه وهو مازال بمكانه يتأمل ويقول : أنا أخطط لغدا ولمستقبلي !!!!

...................



جزاك الله خيرا للقصة الجميلة والممتعة ....

بالتوفيق أخي ...

فتاة ...

توقفت هنا ..

Gako
16-08-2008, 00:53
غداً تُحاكم وتُعدم
الجملة في الصميم .

هل تعلم ..
في كل شيء يوجد قيمة لا نفهمها ولا نستطيع إجتياز حاجز الإستيعاب ذاك ..
لماذا .. هذا إعجاز ربمآ ..

كثيراً ما اقرأ طرح أسئلة لـ أحد المفكرين أو المبدعين ..
ماذا سوف تصنع لو كان اليوم الآخر هو الغروب الأخير !؟
بتُ أحياناً أفكر مثلهم .. و اسأل نفسي .. ماذا سوف أصنع ..
فكرتُ كثيراً و بـ النهاية .. أكتشفت إن هذا أمر لايمكن التفكير به ..
و حتى لو أمكنني قد تخونني القدره في ذاك الوقت ..
يكفي أن أذكر ربي كي ألقى ختاماً طيباً بقلبٍ أبيض ..

آخر الكلام ..
أخر جملة نطقتها الشاعرة الإنجليزية اليزابث براواننغ : أيها السادة.. اصمتوا فأنا في طريقي إلى الله.
وبكل ثقة قال كونفوشيوس حكيم الصين وهو على فراش الموت: لقد علمت البشر كيف يعيشون.
أما زعيم مصر مصطفى كامل فـ لقد قال : مسكينة يا مصر
و لعل العجيب في كل هذا .. إننا دائماً ندعي بـ الدعاء و الخوض في مضمار التقرب إلى الله ..
في آخر الساعات .. و حينما تدق ساعة الرحيل ..
يكتشف الإنسان إن ما يقوله .. ما كان إلا خلاصة لـ نهاية تشبث بها حتى آخر نفس .

حب سيتوكايبا F
16-08-2008, 01:15
يسلموووووووووووووووو

ضي الغروب
16-08-2008, 07:28
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخي الكريم باري لطالما استوقفتني كلماتك ......
موضوعك ربما بدا لي غريبا للوهلة الاولى لامعنى له لكن مادمت تشعر بالملل فانت على الطريق السليم وسوف يكون الغد افضل لكن لايكفي ان تحلم عليك بالتحرك خطوت فقط عنه....

[QUOTE]
لكن ..
مع الآسف .. لا قيمة للإسراف في الأحلام طالما سيُعدم غداً
..[/
Quote] جميلة الاحلام لكن لابد من الخطوت اولا وما الضير بالاعدام بعد تحقيقها....

اعتذر للاطالة,,,,تقبل مروري اختك ضي الغروب

Aa**
16-08-2008, 11:23
مقطوعة رائعة
لا يهم إن فيجيتا مزاجه سيء
المهم هو أن هذه المقطوعة رائعة حتى و إن كانت تتحدث عن صلبه و إعدامه

كثيرا ما نتذكر أننا لم نحيا الحياة التي نريدها إلا بعد أن نحاكم و نجلس على كرسي الإعدام
نتذكر أننا كنا نحلم فقط
هذا إذا لم تطلع الشمس من مغربها

MomentuM
16-08-2008, 15:49
انا في أمَسّ الحاجة لدخول تلك الحانة ..

:ميت:

.:GENERAL:.
16-08-2008, 19:15
[quote]" غداً تًحاكم وتُعدم "
[/quote

اذا فلدي اليوم لأعيشه ,, وعلي أن اعيشه حتى النهاية ,,

وتذكر بانه دائما حتى في أكثر العوالم ظلاما ,, هناك دائما أمل في الهروب ,,

تحياتي لك ,, :)

matt the best
16-08-2008, 19:23
السلام عليكم ..

فيجيتا دا ربنا يوفقو

والمرة الجاية قللو يشرب ليمون مع النعناع (يعدل مزاجو)

سلام ..

باري
17-08-2008, 03:42
السلام عليكم


مرحبا باري :)




وعليكم السلام ورحمة الله بركاته ^ ^


أهلاً واثق :p .. كيف حالك ؟؟




هل لابد ان تطيل المسافة بين كل جملتين


أشعر بعد انتهاء قراءة الموضوع بأني انهيت سباق الماراثون





لا أستطيع منع يدي من الضغط على انتر :موسوس: >> العملية تُساعد على التفكير أثناء الكتابة :D





فيجيتا السادس عشر



هل هو شخصية حقيقة ام من وحي خيالك ؟





فريد من خيالي ..


لكن فيجيتا كـ محارب مزاجه سيء:





http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=552399&stc=1&d=1218942478



من خيال توري ياما :موسوس:









.


.






السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..






البعض لا يروق لهم الـتأمل واستعراض حياتهم إلا بعد فوات الأوان لربما هذا أهم ما استنبطته من القصة ....





المُخيف هو أننا لا نستطيع أن نُصحح كل أخطاء حياتنا في آخر لحظاتها ..


سيكون جميل أن نُحاول .. لكن ما فعلناه سيبقى :ميت:








شيء آخر ..البعض عند الموت لا يكن لديه وقت للتأمل ....

لا أتخيل شخص وهو يموت يقول (( أهذا إذا الموت الذي وصفه الكثيرون من قبلي !!!!!) .......




هي ربما اللحظات التي سندرك فيها ضآلة عقولنا ، وأن أغلب تفكيرنا كان هراء :مرتبك:






جزاك الله خيرا للقصة الجميلة والممتعة ....

بالتوفيق أخي ...





العفو .. وشكراً لك ..







فتاة ...

توقفت هنا ..






أهلاًُ بك ::جيد::









.



.







كثيراً ما اقرأ طرح أسئلة لـ أحد المفكرين أو المبدعين ..
ماذا سوف تصنع لو كان اليوم الآخر هو الغروب الأخير !؟






بـ صراحة أسوأ شيء هو أن تأتيك النهاية ..

بعكس أن تختارها أنت .. وتصنعها بالشكل الذي تُريده ..

مثلاً .. شخص يستعد للموت .. مُشتاق لـ لقاء ربه ..

شخص يُجاهد في سبيل الله ..


كل منهما اختار الموت ، وانتظره وتمناه .. وليس العكس !






في آخر الساعات .. و حينما تدق ساعة الرحيل ..
يكتشف الإنسان إن ما يقوله .. ما كان إلا خلاصة لـ نهاية تشبث بها حتى آخر نفس .





تسقط أقنعة الدنيا .. فكيف سينظر لها >.>







.


.








السلام عليكم ورحمة الله وبركاته




وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..






موضوعك ربما بدا لي غريبا للوهلة الاولى لامعنى له لكن مادمت تشعر بالملل فانت على الطريق السليم وسوف يكون الغد افضل لكن لايكفي ان تحلم عليك بالتحرك خطوت فقط عنه....





::جيد::







جميلة الاحلام لكن لابد من الخطوت اولا وما الضير بالاعدام بعد تحقيقها....





لو أن الأحلام صغيرة وتافهة .. فمن المؤسف جداُ أن نموت بعد تحقيقها ..



مثلاُ : شخص كان يحلم بـ سيارة تطير ..


لن يستفيد شيئا لو مات بعد حصوله عليها مباشرة ، لأنها أصلاُ مُعلقة بالدنيا ..


بعكس الأحلام العظيمة .. التي تصنع المستقبل للأجيال القادمة ::جيد:: ..







اعتذر للاطالة,,,,تقبل مروري اختك ضي الغروب





لا أبداُ :مرتبك:


وأهلاً بك ..








.


.






مقطوعة رائعة
لا يهم إن فيجيتا مزاجه سيء
المهم هو أن هذه المقطوعة رائعة حتى و إن كانت تتحدث عن صلبه و إعدامه





شكراً لك ..





كثيرا ما نتذكر أننا لم نحيا الحياة التي نريدها إلا بعد أن نحاكم و نجلس على كرسي الإعدام
نتذكر أننا كنا نحلم فقط
هذا إذا لم تطلع الشمس من مغربها





لا يوجد undo في الواقع .. لكننا لا نكتشف ذلك في الوقت المناسب >.>


دائماً نعتقد اننا سـ نُصحح كل شيء ، وأن غداً سيكون كل شيء افضل ..








.



.







انا في أمَسّ الحاجة لدخول تلك الحانة ..


:ميت:






وأنا :موسوس:








.



.








غداً تًحاكم وتُعدم "


اذا فلدي اليوم لأعيشه ,, وعلي أن اعيشه حتى النهاية ,,








أنت متفاءل .. بـ عكسي :D



من الذي قال بأن الميت يكون فعلاً ميت قبل موته بـ ثلاثة أيام >> فلم رعب :موسوس:






تحياتي لك ,, :)





أهلاً بك ..







.



.







السلام عليكم ..





وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..








فيجيتا دا ربنا يوفقو






فيجيتا دائما رائع ، سواء أكان محارب أو تمثال أو ملك بـ رقم تسلسلي :موسوس:






والمرة الجاية قللو يشرب ليمون مع النعناع (يعدل مزاجو)





.. أخبره أنت >.>

Aa**
17-08-2008, 12:45
رحمه الله

ذكرتني بأعز اصدقائي و أقربهم إلى قلبي
كل شيء حوله كان يقسم على أنه لن يحاكم و يعدم أو هكذا يتصور من يعرفه
ليس أقلها ذكائه الحاد و طموحاته العالية و نفسه الوثابه ،، الأول في كل شيء على أقرانه في الجامعة
في حادث سير ،، بدأ و انتهى في ثواني ،، أغمض عينيك وافتحها يكون كل شيء قد انتهى
أتسأل إن كان يعرف أن تلك الليلة كانت آخر ليلة له قبل أن يحاكم و يعدم
و لا زلت أتسأل أنه كان من الممكن أن أحاكم أنا و أعدم بدلا منه ، ولكني أعطيت فرصة أخيرة

رحمه و رحمني الله



ذكرتني يا باري أنني غدا سوف أحاكم و أعدم فكثيرا ما أنسى ذلك
سوف أبحث عن ذلك المتحف
و سلم لي على فيجيتا الذي إن مثل في حياته دورا رائعا فهو في مقالك :d

ميـلـوريـن
17-08-2008, 21:08
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

أولاً سلمت أناملك أخي ::جيد::

ثانياً :



غداً سـ يُعدم .. لأن فيجيتا قرر أن مزاجه سـ يسوء غداً !!


غداً ستُعدم .. لأن فيجيتا العظيم سيضحي بـ زوجته لأجل شعبه !


غداً سيُعدم .. لأن فيجيتا لن يكون ظالماً ويحرم ابنه الكبير من وراثة الملك !
أعجبني فيجيتا السادس عشر :لقافة: (المهم فقط أن لا يحكم حيث أنا :مرتبك:)

في أمان الله ^^

Silver Blaid
17-08-2008, 23:26
السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة ،

سقطت أشعة الشمس على تمثال القرصان ذو الساق الواحدة (اكيد الجميع بيقول سيلفر )
لكنه واحد ثاني..الموجود فوق ظهر السفينة.. فبدا كأنه الملك ( الذي سأذكرة في آخر الحكاية ) في قصره الموجود في أعلى الوادي ..

و كان بجانب هذا التمثال طفل كبير و رجل كبير و جدُ كبير و فيلُ صغير ( الفيل فيلر خارج الحكاية ) ..فمن يكون هذا الطفل ..

لقد رأيتموه مرات عدة و سمعتموه لا بد و انكم عرفتوموه ( طبعاً هذا من مصدر المعلومات الذي أتاني و لم يخبرني من هو ..لكنه وعدني انه سيعطيني الاسم في آخر الحكاية على شكل رسالة ورقية ) ..

الرجل الكبير الممل نعم انه ممل يمشي مع هذا الطفل الصغير ..يشاركة احزانة و افراحة ..
لنعد الى طفلنا المجهول الهوية ..قرر هو و هذا الرجل الممل ان ينشؤا مختبر لعلوم الفضاء ..و بعد ساعة من الفكرة اكتشفوا انهم لا يملكون حتى المنظار ..

اظلمت الدنيا في اوجههم ..اصبح شبح الفشل يطاردهم في كل مكان ..

انهم الآن يمشون ..يشقون الصحراء الخضراء الممطرة الجافة ..الباردة الرطبة ..الحارة الباردة ..( سبحان الله ، هل يوجد صحراء مثل هذا النوع ؟ نعم يوجد في حكاية هذا الطفل الكبير ) .

ما زالوا يمشون و لقد وجودوا شيئا غريباً ..يا إلهي ما هو ؟
نعم نعم انه هو ..الذي حارب مع اصدقائة الزعيم الأزرق و حارب وحوش النار و الثلج و الزيت و الحجارة و الرمال ..
من المؤكد ان الجميع قد عرفة ( اكيد بتقولون سندباد - لا انه علي بابا ) ..

سلم عليهم هذا الرحالة المسلم ..الذي تاب الى الله بعد السرقات ..فطلبوا منه النصيحة للخروج من هذه الصحراء فقال اسمعوا يالربع :
ما لكم بعد الله الا ان تذهبوا الى .......فأعجبتهم الفكرة كثيراً يا ترى من يكون هذا الشخص ..

انه ازرق الجلد ، يعيش في بيت ذهبي اللون ، حكة و يطلع لك ..طبعاً انه مارد المصباح ..

انهم عند المغارة ..الآن داخل المغارة ..و الحين مع المصباح ..و أخذوه و فركوة ..( اكيد الجميع يقول بيطلع لهم و يقول شبيك لبيك ) ..
لكن ما حصل كان غير ذلك ..فقال لهم و بعنف ..والله لو اشوفكم فاركينة مره ثانيه لافرك وجيهكم في التراب ..يالله امشوا من هنا ..( عليهم مارد بعد - طبعاً هذا المارد فيلر خارج الحكاية ) [ يا كثر الفيلرات ] ..

انهم يبحثون عن طريق للخروج ..هذا هو المخرج ..النور يشع منه و الدفئ يأتي منه ..لقد خرجوا بسلام ..
و هم الآن يطلون على البحر ..و فجأة وجدوا احدى السفن ملبقة على جنب ..
انها سفينة احد القراصنة المجهول الهوية ( سأترك امره لكم ) ..
كابتن القراصنة قد شاهدهم و هم يستفزعون به ..و ما كان له الا انه قد انقذهم و ضمهم تحت ذراعية و وقد اصبحوا افراداً في طاقمة ..

القوات البحرية تقترب ..من هذا القائد ؟ يبدو قوياً اضن انه سيهزم القراصنة ..( لكن المؤلف ابى الا ان يفوز القرصان ) ..

يا الهي ارى ملصق يحمل صورة القرصان ..ما هذا ؟ ما هذه الفدية ؟
امسكة و ستحصل على كل ما تريد من الافلام ؟

لا بد و انها مزحة هذه فدية ملك القراصنة ..( راحت عليك ايها الطفل الكبير ) !!

هدوء يعم المكان ..ماذا سيحصل ؟ مع الأسف المؤلف اعتزل ..
بس ابشركم عطاني الورقة و كشف لي من هو الطفل الكبير و كل الشخصيات المجهولة ..
لا بد و انكم متشوقون ..هذه هي الورقة سأقرأها الآن ..
شششششششش..ما هذه الرياح ؟ لقد اخذت الورقة معها و سيظل كل شيء مجهول ..( افلقوني ان فهمتوا شيء ) ..

الكاتب / اسمة في الورقة ..( رح دورها عاد ) .

مع السلامة ،،

RόGίNά
18-08-2008, 03:25
اليوم ينظر إلى جمال القمر .. وروعة الشروق .. وسحر الغروب ..
ليدرك كم كان أحمق !

أحمق حين أعتقد أنه أعلى من الجميع ، وأن مكانه ليس بينهم .. وأن كل ما يُعجبهم سخيف وتافه ، وأن ما سيعجبه هو موجود في مكان ما .. لأجله وحده !
بعض الأشياء تُصبح جميلة فقط عندما نفقدها..!

شعر ( مقداد ) بـ رغبة ملحة في القاء نظرة على الحانة ، جلس على إحدى الطاولات ..
مقداد نموذج للكثيرين وربّما كنتُ حتى انا منهم

شعر بـ جسده يرتجف وهو يفكر ..
لا يُلام..
لِكُلِّ جَديدٍ لذَّةٌ غَيْرَ أَننيِ ...رَأَيْتُ جَدِيدَ المَوْتِ غَيْرَ لَذِيذِ

اظن ان بداية الشخص قد تحدّد نهايته في كثيرٍ من الحالات..
سواء سيُعدم غداً ام لا..البعض لا يندم على ما فات، ان كان حقّق ما يُريد..
:: ::
حين هُزم انطونيو على يد اوكتافيوس قال وهو يحتضر بين يدي كليوباترة: "لم اسقط بطريقة مخزية فأنا روماني هزمني روماني آخر"
و قد صَرَخ نابوليون بغرور قبل موته: "البقاء لفرنسا..والجيش..وجوزفين!"

إستمتعت بقراءة القصّه الرائعه..
شكراً لك ::جيد::

باري
18-08-2008, 18:54
ذكرتني بأعز اصدقائي و أقربهم إلى قلبي
كل شيء حوله كان يقسم على أنه لن يحاكم و يعدم أو هكذا يتصور من يعرفه
ليس أقلها ذكائه الحاد و طموحاته العالية و نفسه الوثابه ،، الأول في كل شيء على أقرانه في الجامعة
في حادث سير ،، بدأ و انتهى في ثواني ،، أغمض عينيك وافتحها يكون كل شيء قد انتهى
أتسأل إن كان يعرف أن تلك الليلة كانت آخر ليلة له قبل أن يحاكم و يعدم
و لا زلت أتسأل أنه كان من الممكن أن أحاكم أنا و أعدم بدلا منه ، ولكني أعطيت فرصة أخيرة

رحمه و رحمني الله




الله يرحمه ..



وأنا صغير .. كنت أعتقد أنني لن أموت قبل أن أحقق شيئاً عظيماً ..

الآن حين افكر فيما كنت أفكر فيه .. اشعر بالشفقة على نفسي :مرتبك:






و سلم لي على فيجيتا الذي إن مثل في حياته دورا رائعا فهو في مقالك :d





حارب ما جين بو ، وكيد بو مع غوكو :p









.



.









السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته





وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..







أولاً سلمت أناملك أخي ::جيد::




شكرا لك :مرتبك:






أعجبني فيجيتا السادس عشر :لقافة: (المهم فقط أن لا يحكم حيث أنا :مرتبك: )





مستحيل .. فيجيتا يغزو الكون :موسوس:






لا تعليق اليوم عن الفاصل :لقافة:










.


.





البحث عن المجهول و الشخصيات الغامضة ..





سؤال فضولي قليلاً :موسوس:



لما أتعبت نفسك وكتبت كل هذا :لقافة:







.


.






السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...





وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..






مقداد نموذج للكثيرين وربّما كنتُ حتى انا منهم





وانا :ميت:






لا يُلام..
لِكُلِّ جَديدٍ لذَّةٌ غَيْرَ أَننيِ ...رَأَيْتُ جَدِيدَ المَوْتِ غَيْرَ لَذِيذِ





رائع هذا البيت .. أين وجدتيه :لقافة:







سواء سيُعدم غداً ام لا..البعض لا يندم على ما فات، ان كان حقّق ما يُريد..




حين لا نعلم .. لا نندم ..



" والله لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلا ، ولبكيتم كثيرا " !



وبسببها بكى الصحابة :مرتبك:








إستمتعت بقراءة القصّه الرائعه..




يسعدني ذلك ^ ^





شكراً لك ::جيد::




وأهلاً بك ..

sbancks
18-08-2008, 18:57
شكرا لك على الموضوع

mo7tarf
22-08-2010, 05:13
مشالله تعبيرك حلووووو حيييل تسلم





والى الامام