PDA المساعد الشخصي الرقمي

عرض كامل الموضوع : كذبه +ورطه =مشكله



الفاتح1
07-01-2006, 13:53
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
++++++++++++++++++++++++++++

أعزائي أعضاء مكسات المنسطين

ولأول مره سوف أقوم بكتابه قصه مشهورة وعالميه وممتعه وسحرية وخياليه


وسوف تنال إعجابكم

(( كان يا مكان في قديم الزمان وسالف العصر و الأوان لحت كان كان هنالك رجل اسمه جون يعيش مع ابنته في بلده.
ويوم ما وبينما كان الرجل يمشي في الطريق صادفته رؤية الملك.
فقابل الملك بغير موضوع يريد قوله للملك
فقال له الملك : ماذا تريد ؟
فقال له جون وهو مرتبك : ابنتي تستطيع أن تحول القش إلى ذهب بواسطة عجانه .
فندهش الملك لما قال جون وأراد أن يرى ابنته وهي تحول القش إلى ذهب
وأراد أيضا ً أن يصبح لديه ذهب كثير
فقال الملك لجون: اسمع يا هذا غدا سوف تحضر ابنتك إلي و أن لم تكن تستطيع تحويل القش إلى ذهب
فسوف أقطع رأسك .

رجع جون إلى منزله وأخبر أبنته بذالك .

فقالت ريمي : لماذا فعلت هذا يا أبي وكيف لي أن أحول القش إلى ذهب

فأقبل اليوم الثاني والملك متحمس لرؤية ريمي وهي تحول القش إلى ذهب

فأحضر الحراس الأب مع ابنته إلى الملك

فقال الملك لريمي: هل تستطيعين تحويل القش إلى ذهب

فأجابت ريمي : نعم سيدي

فأدخل الملك ريمي إلى غرفه فيها كومه من القش .

وقال الملك لريمي : إن لم أتي غداً وهي ذهبا ً فسوف أقطع رأس أبيك.

فجلست تبكي وتبكي حتى أتى إليها قزم ذو لحيه بيضاء يسألها عن حالها

فأخبرته بالقصة

فقال القزم لريمي : أنا أستطيع مساعدتك .

فقالت له: هل تستطيع مساعدتي أرجوك ساعدني

فقال لها : لكن لدي شرط أعطيني ذالك الخاتم الجميل الذي على إصبعك

فقالت له :لكنني لا أستطيع لأنه يذكرني بعمتي

فقال لها : إذ لم تعطيني إياه فسوف لن أساعدك

فقالت له : لا بأس خذه

فظل يحيك القش بطريقه سحريه حتى تحول ذهب

فأتى اليوم الثاني و الملك مستعد

ففتح الباب فرأى الذهب يملأ المكان

فلم يقتل أباها

فطمع بذهب كثير

فقال الملك لريمي : حسنا ً غدا أريد ذالك القش كله ذهبا

وقد أعطاها ثلاث أكوام من القش

وإذ لم تحوله إلى ذهب فسوف يقتل أباها

فجلست تبكي وتبكي حتى أتاها ذالك العجوز

فقال لها : ثانيتا ً هل تريديني أن أحول ذالك إلى ذهباً
إذ كنت تريدين ذالك فأعطيني تلك القلادة التي هي على صدرك

فقالت له : لا أستطيع لأنها تذكرني بأمي

فقال لها : إذ لم تعطيني إياها فلن أفعل شيء

فقالت له : لا بأس خذها

ففعل ما فعله في المرة السابقة

وأتى اليوم الثاني

ففتح الملك الباب عليها

فرأى أن القش قد تحول إلى ذهب

فلم يقتل أباها

وطمع كعادته

فأعطاها أربعه أكوام من القش وقال لها
إن حولت ذالك القش إلة ذهب فسوف أزوجك بابني

فرحت ريمي بذالك الخبر

ولكنها حزنت لأنها لم يكن لديها ما تعطي للقزم
وجلست تنتظر القزم على أحر من الجمر حتى أتى القزم

فقال القزم لريمي : ثانية تريدين أن أحول القش إلى ذهب
و اليوم ماذا عندك من ذهب هيا أعطيني شيء


السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

أعزائي أعضاء مكسات المنسطين

ولأول مره سوف أقوم بكتابه قصه مشهورة وعالميه وممتعه وسحرية وخياليه


وسوف تنال إعجابكم

(( كان يا مكان في قديم الزمان وسالف العصر و الأوان لحت كان كان هنالك رجل اسمه جون يعيش مع ابنته في بلده.
ويوم ما وبينما كان الرجل يمشي في الطريق صادفته رؤية الملك.
فقابل الملك بغير موضوع يريد قوله للملك
فقال له الملك : ماذا تريد ؟
فقال له جون وهو مرتبك : ابنتي تستطيع أن تحول القش إلى ذهب بواسطة عجانه .
فندهش الملك لما قال جون وأراد أن يرى ابنته وهي تحول القش إلى ذهب
وأراد أيضا ً أن يصبح لديه ذهب كثير
فقال الملك لجون: اسمع يا هذا غدا سوف تحضر ابنتك إلي و أن لم تكن تستطيع تحويل القش إلى ذهب
فسوف أقطع رأسك .

رجع جون إلى منزله وأخبر أبنته بذالك .

فقالت ريمي : لماذا فعلت هذا يا أبي وكيف لي أن أحول القش إلى ذهب

فأقبل اليوم الثاني والملك متحمس لرؤية ريمي وهي تحول القش إلى ذهب

فأحضر الحراس الأب مع ابنته إلى الملك

فقال الملك لريمي: هل تستطيعين تحويل القش إلى ذهب

فأجابت ريمي : نعم سيدي

فأدخل الملك ريمي إلى غرفه فيها كومه من القش .

وقال الملك لريمي : إن لم أتي غداً وهي ذهبا ً فسوف أقطع رأس أبيك.

فجلست تبكي وتبكي حتى أتى إليها قزم ذو لحيه بيضاء يسألها عن حالها

فأخبرته بالقصة

الفاتح1
07-01-2006, 13:57
فقال القزم لريمي : أنا أستطيع مساعدتك .

فقالت له: هل تستطيع مساعدتي أرجوك ساعدني

فقال لها : لكن لدي شرط أعطيني ذالك الخاتم الجميل الذي على إصبعك

فقالت له :لكنني لا أستطيع لأنه يذكرني بعمتي

فقال لها : إذ لم تعطيني إياه فسوف لن أساعدك

فقالت له : لا بأس خذه

فظل يحيك القش بطريقه سحريه حتى تحول ذهب

فأتى اليوم الثاني و الملك مستعد

ففتح الباب فرأى الذهب يملأ المكان

فلم يقتل أباها

فطمع بذهب كثير

فقال الملك لريمي : حسنا ً غدا أريد ذالك القش كله ذهبا

وقد أعطاها ثلاث أكوام من القش

وإذ لم تحوله إلى ذهب فسوف يقتل أباها

فجلست تبكي وتبكي حتى أتاها ذالك العجوز

فقال لها : ثانيتا ً هل تريديني أن أحول ذالك إلى ذهباً
إذ كنت تريدين ذالك فأعطيني تلك القلادة التي هي على صدرك

فقالت له : لا أستطيع لأنها تذكرني بأمي

فقال لها : إذ لم تعطيني إياها فلن أفعل شيء

فقالت له : لا بأس خذها

ففعل ما فعله في المرة السابقة

وأتى اليوم الثاني

ففتح الملك الباب عليها

فرأى أن القش قد تحول إلى ذهب

فلم يقتل أباها

وطمع كعادته

فأعطاها أربعه أكوام من القش وقال لها
إن حولت ذالك القش إلة ذهب فسوف أزوجك بابني

فرحت ريمي بذالك الخبر

ولكنها حزنت لأنها لم يكن لديها ما تعطي للقزم
وجلست تنتظر القزم على أحر من الجمر حتى أتى القزم

فقال القزم لريمي : ثانية تريدين أن أحول القش إلى ذهب
و اليوم ماذا عندك من ذهب هيا أعطيني شيء

فقالت ريمي للقزم : أنا لا أمتلك شيء اليوم من ذهب أرجوك ساعدني
فقال لها : علمت أن سوف تتزوجين بابن الملك
إذا أعطيني أول طفل سوف تنجبينه

جزعت وحارت ريمي ووافقت على ذالك الأمر مقابل ما يفعل

حول القزم القش إلى ذهب

وتزوجت ريمي بابن الملك وأقاموا زفاف رائع لابن الملك

ومرت السنين ونست ريمي موضوع القزم الذي كان يريد

ابنها البكر
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
.
وبينما هي كانت تحتضن ابنها

أتاها القزم
وقال لها : هي يا حلوتي الصغيرة أين الطفل فورا ً تحظرينه لي ..هيا

قالت له : أرجوك أمهلني فرصه

فقال لها : إذا لديك ثلاث ليالٍ أريدك أن تعرفي اسمي وإن لم تعرفي اسمي
سوف أخذ الطفل منك بالقوة

وذهب من النافذة

أخبرت ريمي زوجها عما جرى وقالت له أنه ساحر ويستطيع أن يسحر ولدنا
إلى أي مخلوق بشع

فقال لها لا تقلقي سوف أجمع الجنود وسوف نكتب كل الأسماء في البلدة
وضواحيها .

فذهب الحراس وكتبوا كل أسم دخل على أذانهم وكانوا يجمعون الأوراق التي مكتوب بها الأسماء ويعطونها إلى ريمي

أتى أول يوم

وبينما هي جالسه أمام النافذة قفز لها ذالك العجوز المشؤم
وقال لها: ما اسمي
فقالت له أسماء و أسماء

وكلما كانت تقول له اسم كان يقول لها غلط ..... ليس هذا ولا ذاك


حتى استمرت تلك الحلة إلى اليوم الثالث و الأخير

خرج الأمير (زوج ريمي) وهو يبحث عن اسم القزم

رأى نار ويدور حولها قزم وهو يقول
(( افرح ومرح يا جعيدان إن الملكة ستعطيك ابنها ))

فاقترب منه وسمعه يقول (مريدان) و وكتب مريدان ثم اقترب أكثر فأكثر
حتى سمعه يقول جعيدان فكتب اسم جعيدان .


حتم اليأس على قلب ريمي وجلست قرب النافذة منتظره القزم جعيدان

حتى أتى
فقال لها : ما اسمي
فقالت له بعض الأسماء
ثم قالت له : مريدان
قال لها :غلط وفيه بعض من الخوف من معرفتها لاسمه
قالت له : جعيدان
قال لها : إنك شريرة ولابد من إحدى صديقاتك الساحرات و المشعوذات أخبرتك باسمي
ثم ضرب رجله على الطاولة التي كان يقف عليها فوقع على الأرض
ورجع إلى بيته نادما ً خائب
وعاشت ريمي من الأمير بسلام

وشكرا لكم ولاستماعكم لها

أنتظر الردود وشكرا




الفاتح

TidussubiT
07-01-2006, 17:13
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,,


الله يعطيك العافية اخي الكريم الفاتح...

اعجبتني القصة كثيرا وهي مشهورة جداً.. فقد شاهدتها في قنوات عدة على هيئة كرتونية..
وقد كانت مشوقة وممتعة جداً..

أشكرك واتمنى لك التوفيق..


اخوك Tidus.

الفاتح1
07-01-2006, 18:32
شكرا لك يا
TidussubiT
أضن أن هذه أول مشاركه علنيه في المنتدى

أجل فهي مشهوره إسمها قصه جعيدان

وعندما كنت صغيرا كانت أختي دائما َ ترويها لي

لذالك أحببتها

فشكرا لردك
أيها المتألق

ياTidussubiT

جزيل الشكر

ساره م
13-01-2006, 11:14
شكرا لك اخ الفاتح على القصة الجميله
و طلعت قاص ايضا ...
ما كل هذا الابداع اخي العزيز ..

وعندما كنت صغيرا كانت أختي دائما َ ترويها لي

لذالك أحببتها
هي قصة جميلة جدا و تذكرنا بالطفولة الجميله
و كما قلت ..
فشكرا لك

ahmed al dosky
18-01-2010, 21:41
مشكور ع القصة الروئعة

لغة التفكير
26-01-2010, 09:21
السلام عليكم والرحمهـ
يمنع الرد على المواضيع التي مر على طرحها اكثر من سنه
نرجو مراجعة قوانين القسم (http://www.mexat.com/vb/showthread.php?t=378969)

~ مغلق ~