PDA المساعد الشخصي الرقمي

عرض كامل الموضوع : [ شعر ] حصريًا { أنا لاجئ } شِعر وأداء : محمود كريم عيّاد/المُرابط



MoRabit-md
31-08-2014, 19:16
http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=2048407&d=1418258449


" أنا لاجئ"

أنا لاجئْ
وحَظِّي مِنْ خيوطِ الشمسِ
أنْ تعلو فأرقُبَها ولا تَصِلُ..
حُدودي خيمَتي الثكلى
وسورٌ يحجبُ التّاريخَ، يفصِلُني و يَتّصِلُ ...
**
أنا لاجئ
زهورُ القدسِ تأخُذُني
تميلُ بخافِقي طوعًا
تداعبُهُ، تُذكّرُني
بآلامي وتُبكيني
ودمعُ البعدِ حرّاقٌ،
تحدّرَ من شراييني
وليسَ الجُرحُ يندَملُ ...
أنا لاجئ
هواني نكبتي الكُبرى، مُقامرةً، أضاعوها
وباعونا وباعوها ...
أنا الباكي أنا الشّاكي
وليسَ تُفيدُني الجُملُ ...
***
أنا لاجئ
وعُمري عمرُ مِئذنةٍ
غدتْ منسيّةَ الآذانِ من حرمانِ
غازيها،
وجدرانٍ معلّقةٍ تجاعيدٌ على حجرٍ تُزيّنهُ
تُكفكفُ دمعةً حرّى، تُجفِّفُها
وتبكيها،
ويلثُمُ خدَّها الخجَلُ ...
***
أنا لاجئ
خيامُ العّزِ مَكْرُمةٌ،
أيا مَنْ هامَ في الدُّنيا
شريدًا
يتّقي ظُلمًا،
لماذا الحزنُ يا بطلُ ؟!
لأنتَ قداسةُ التاريخِ في وطِني
وأنتَ عَقاربُ الزمنِ
فدعْ خيْباتِ نكبَتِهمْ،
وألقِ بطاقةَ المُؤَنِ ...
كُنِ الفجرَ الّذي نشتاقُ عودَتهُ
إذا انسلّوا ...
***
أنا لاجئ
حَلفتُ بخالقِ الزيتونِ
حاميهِ وحاميني
سأَرجعُ رغمَ منْ يأبى
إلى أرضي، بسَاتيني
إلى تنهيدةِ التينِ..
وليسَ يُخيفُني باغٍ، ولا
نصلٌ، ولا قتلُ ...
***
سأخرجُ منْ لظى البُركانِ
ملحمةً،
وأجعلُ غضبةَ الطوفانِ
قنبُلةً
تفجّر زيفَ دولتهمْ
وألثمُ رقّةَ النعناعِ
ألهو في حواكيري ...
أنا القمحُ الّذي أهوى
سَنابلهُ،
أنا الحقلُ ...
**
أنا لاجئْ
نسيمُ القُدسِ يعرِفُني
وزهرُ اللوزِ،
والزيتونَ أعرفهُ ويَعرِفُني
وكمْ ذرفَ الصنوبرُ دمعةَ الحُزنِ
عليّ، وهدّني شوقٌ
ذُبحتُ، فقمتُ أبتَهلُ ...
***
أنا لاجئْ
عليَّ تكالبَ الموتُ
وعُربٌ راقهمْ صمتُ
فلا أناْ عُدتُ يا وطَني
إليكَ، وما غفَى الوقتُ
بحدِّ العُمرِ أنقَتِلُ ...
**
أنا لاجئْ
تسَربلتُ الشقاءَ أسًى
ورُحتُ أدورُ في الدُّنيا وأبحثُ
عن سَرابِ وطَنْ ...
ضللتُ دُروبَ خارِطَتي
لجوئي والبِعادُ كفنْ..
وحَبلُ الروحِ ينفَصلُ ..
***
أنا لاجئْ
ومنْ باعَ الثرى قذِرُ
أيُسلِمُ كائنٌ منْ كانَ أرضَ اللهِ للكُفرِ ؟!
أينفعُ أن يُباعَ القلبُ ؟!
تنعتقُ الدماءُ فيصمتُ الترتيلُ
في الصّدرِ !
دماكَ دِماكَ هلْ تبقى
وهل تسري ؟!
فدُسْ من خانَ أقصانا
ومَزّقْ شرعَةِ الغدرِ ...
فلا صفحٌ ولا حلُّ ...
***
أنا لاجئ
وطِفلي مثلُ والدهِ
أتى فوقَ الثرى لاجئْ
بكفّي ظلَّ مِلْكَ المجدِ مِفتاحُ ...
أنا إنْ جاءَني أجلي
أورّثهُ وأرتاحُ ...
وهذا الطفلُ يعرفُ دربَ منزِلِنا
وبُستاني الّذي يبكي
ويَعرفُ أنّ هذي الأرضُ تُرجِعُها السّيوفُ، ونزفُ مُنتقمٍ
ببطنِ الأرضِ يرتاحُ
وإن رُحنا وإن راحوا
سيأتي خلفنا جيلٌ
يُمَزّقُ كلَّ كوشانٍ
يكفكفُ دمعَ مسجِدنا
ويرفعُ رايةَ الإيمانِ فوقَ مآذنِ الأقصى
فهُم فوقَ الثرى فرحى
ونحنُ بجوفِها كلٌّ
بذاكَ النصرِ نحتَفلُ
__
مع حفظ الحقوق
الشاعر محمود كريم عياد / المُرابط
روابط للفيديو والاستماع
___

رابط ساوندكلود https://soundcloud.com/morabit-md/j7rkwfglv86w
_
رابط يوتيوب https://www.youtube.com/watch?v=nYSF73nTgZw&list=UULI89ZNGObPl34MfqHdzo0Q

جبل الأمل
01-09-2014, 12:30
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخبارك اخوي...؟

اللاجئين قصة لا يوقنها نائموا العرب

ولن يوقنوها ما دامهم لم يتجرعوا هذه المأساه

القاسية والمره كمرارة الحنظل

كلماتك جائت كطيور لاجئه

ليس لها في اراضِ البشر اعشاش تحتضنهم

كلماتك تخرس كل لسان يتحدث بما لا يفقه

وتوقظ كل عينٍ نائمه عن حال اخواننا المسلمين

انت مبدع واكثر

ننتظر جديدك دوماً

Henoway
01-09-2014, 15:43
http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=2005875&d=1403718628



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


من مدة لم أقرأ ما خطّه قلم المرابط ،لكن إن لم تَخُنّي ذاكرتي

فهذا أجمل ما قرأت !! لله درك يا أخي

آه ثمّ آه كم تنهيدة صدرت !!

هنا للرد هيبة وللكلم عناوين وعناوين

والكثير الكثير من المعاني الهاربة الخانقة

هل يعلم التاريخ أنَّ هناك من ورث الأرض حكم غائب ؟

هل يعلم التاريخ أنَّ بجعبة الأجداد مفاتيح البيوت قد صدئت تحت كلمة "لاجيء"

هل تعلم الأسوار أنّ ما خلفها عاشق هائم !!

هل يعلم الأحياء أنّ حياة البعض في ذكريات وحقائب

كم سدّدَ التاريخ ضربات على كل المرافيء

فلم يعد منها حبيبٌ ما لم تطله خناجر

آه منه ،سحقًا له من واقع !!

ّّ~~


تحياتي
إحترامي
ودعواتي

جبل الأمل
01-09-2014, 22:17
يتم التثبيت نظرا لتميزه

الصوت الحالم
03-09-2014, 20:43
http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=2005875&d=1403718628


الشاعر المرابط بكلماته و قلمه و فعله
كلماتك تلهم الصمت لأن يصغي ها هنا

هنا كلماتك ليست ككل الكلمات
تحكي الوجع تحكي قصة معلقة ما زالت تنتظر النهاية السعيدة

إن لم تكتب الأقلام في
حب فلسطين
و حلم فلسطين
و كل فلسطين

ففيمَ تكتب إذن؟

ما زال قلمك بارعا في نسج الكلم مذ عرفته
فهنيئاً لمكسات بك

وفقك الله

جُلّسَانْ،♥
05-09-2014, 19:50
http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=2005875&d=1403718628


لاجئ !!
وأي ملاجئَ قسرية .. أجبرتَ أحاسيسي على وُلوجها ... خِشيةً من نكسةٍ أخرى ... وربما نكبة ... جرّاءَ سطوركَ الدامية ..؟!

لا أقسى .. ولا أكثر إيلاماً من أن تعيش في بلدٍ ... ماضيه وحاضره و مستقبله مُحتل ..
ولا أكثر إيلاماً من هذه السّطور ..


أثخنتني وجعاً ..
أثخنتني نكبة ..

MoRabit-md
11-09-2014, 11:28
جبل الأمل ما ألطفك "") شكرًا لكِ يا رقيقة
Henoway سنصبر يا طيبة ، ويسنبلج الفجر قريبًا
الصوت الحالم شكرًا شكرًا ، الحبّ في أوطاننا أكذوبةٌ ، إن لم تكن أحجارها الحسناءُ
جُلّسَانْ،♥ آه والله ، الغربة صعبة ، وأصعبها الغربة داخل الوطن ، أنرتِ يا طيبة

words love
25-10-2014, 00:31
شعر مميز شكرا لك

samir22
17-11-2014, 10:23
وفقكـ الله لكل خير