PDA المساعد الشخصي الرقمي

عرض كامل الموضوع : خلال خمس و اربعين دقيقة



Seto_Ken
09-01-2014, 01:08
اليوم رأيت الشمس و رأيت السما
و بالأمس رأيت الدموع و كذا الدما
رأيت العذاب رأيت الموت و الأن أرى الحيا
في الزهر تبدو و في الطير المحلق بالفضا
في الشجر الثابت رغم زلزلة من جيوش العدا
بالأمس تألمت اجسادهم عذبوا حتى المسا
بالأمس ماتت آمالهم و انهد عليهم سقف الأسى
بالامس تعالت صرخاتهم في الافق رددها الصدى
بالأمس ماتوا و انتهوا ارتاحوا أخيرا من ذاك الشقا
و اليوم أرى أطيافهم تعبر من فوقي تودعني أنا
و أنا هنا الموت بالأمس رأيت و اليوم حيا


ربما سأواصل كتابتها ...
قد يبدو العنوان غريبا و لكن انهاء هذا المقطع كان خلال ربع ساعة و لهذا أعجبني كعنوان... من يدري قد أدخله ضمن ابياتها ان تواجدت...أرجو التشجيع :)

BREEN SAT
12-01-2014, 14:40
جيد جدا تنسيقك للكلمات جميل
أتمنى لك التقدم :e415:

Seto_Ken
16-01-2014, 21:52
مرحبا
عدت بالجديد الذي أتمنى ان يعجبكم
قبل كل شيء شكرا للصديقة الوحيدة التي دعمتني breen sat شكرا جزيلا ...

خلال خمس و أربعين دقيقة
**********
التكملة
****




و خلال خمس و اربعين دقيقـــــــــــــة من العجب
في انتقال لافت من واقع مر الى واقع كالحُلُمْ
من قتل و تدمير و صياح و عويــــــــــــــــل و ألمْ
إلى ذاك المنظر المبهر, لا مثيل لما كنت أرى
خلال خمس و أربعين دقيقة فقط من العَجَبْ
خلال انغماسي في رؤية الحلم و تذكر ما جرى
خلال ربع ساعة لمحت الموت و رجوع السُحُبْ
ما كنت أرى سماءً ما كنت أرى شمس الامل
ما كنت أرى طيرا ما كنت أرى الزهر او الشجر
ما كان واقعا كالحُلُمِ, ابدا, بل كان َنفْسُهُ الحُلُمْ
وَهْمًا زال و بان واقعي المؤلمُ, لا مجال للحُلُمْ
سأعيش واقعي... سأعيش.. لن أغفو مجددا
سأعيش بينكم خلفكم أمامكم لا مجال اليوم للهرب
سأعيش وسط ظلامكم خاضعا لظلالكم لكن مُرَدِدًا
اليوم يومكم و غدا ترون مني انتقامِي و ردي لكمْ

تغريدالصباح
18-01-2014, 07:30
كلماااااااااااااااات رااائعة

سطرتي بـــ أقوى المعاني
وتلونت بـــ ألوان من البوح
ما أجمل بوحك الرقيق والعذب
اللي يحمل بداخله براكيين من الابداع
كم هو ميز هذا النزف
يعجز القلم عن تقديم شكر لما قدمتيه
فــ حرفكِ له متعة رائعة هُزت به الوجدان والمشاعر
واخصبت رحيق المخيلة
سلمت الانامل
ودمت بود

Seto_Ken
18-01-2014, 21:36
شكرا لكما صديقتي .... يسعدني ان تكونا من المتابعين ...
e415

mimi8
18-01-2014, 21:38
ابداع مميز
أتمنى لك مسيرة موفق ومزهرة بإذن الله


Mimi8

Seto_Ken
18-01-2014, 22:17
سأعيش ناقما مذلولا لكني سأظل صامدا و حيَّا
سأعيش هائما منبوذا لكني سأظل بوعديَ وفيَّا
سأعيش ضعيفا محقورا لكني سأظل بأعينهم قويَّا
لست هنا أعيش لذُلِّكُم لكني بذُلِّكُم سأغدو أبيَّا
لم أولد جبارا لم أولد عليما داريا بقوايا الآدميَّا
لكني ولدت مسالما و نحن في ذلك كنّا سويّا
لماذا إذا
نحن عبيد و أنتم سلاطين عليهم و عليَّا
لماذا إذا
نحن ضعاف و أنتم قواكم غير طبيعيَّا
كأنكم بركان أو عمالقة تهوى لحومنا الطريَّا
أو كانكم زلزلة تلهو بثباتنا تجعل لسقوطنا دويَّا
انتم وحوش لا محالة أنتم قتلة و قذارة بعينيَّا
اليوم أظل تحت أقدامكم و غدا ترون ما تفعل يديَّا

Seto_Ken
18-01-2014, 22:18
ابداع مميز
أتمنى لك مسيرة موفق ومزهرة بإذن الله


Mimi8



شكرا لك صديقتي mimi8 ...

mimi8
18-01-2014, 23:31
شكرا لك صديقتي mimi8 ...

بل انتي من يجب شكركي على احساس كلماتك الجميلة


Mimi8

Seto_Ken
19-01-2014, 15:13
شكرا لجعل موضوعي هنا ... أتمنى ان يلاقي تفاعلا من الاعضاء :e058:

orrora
31-01-2014, 13:11
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

حرفكِ مميز يا صديقتي ما شاء الله ^^

أحببته كثيراً ..


سأعيش وسط ظلامكم خاضعا لظلالكم لكن مُرَدِدًا
اليوم يومكم و غدا ترون مني انتقامِي و ردي لكمْ

رائعة وجداً ::جيد::

حبذا لو جعلتيها : متمرداً على ظلالكم ومردداً ..

فهذا برأيي أنسب للموقف ..

ولكِ مطلق الحرية بكل تأكيد ^_^

استمري :)

Seto_Ken
10-02-2014, 21:53
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

حرفكِ مميز يا صديقتي ما شاء الله ^^

أحببته كثيراً ..



رائعة وجداً ::جيد::

حبذا لو جعلتيها : متمرداً على ظلالكم ومردداً ..

فهذا برأيي أنسب للموقف ..

ولكِ مطلق الحرية بكل تأكيد ^_^


استمري :)



شكرا جزيلا صديقتي ...
اتمنى ان أوفق في كتابة ابيات أخرى ...
دمت في رعاية الله ...

غمَام
12-02-2014, 20:28
-






ٺباركَ اللهُ!
حرفُ تحتار الأحرفِ في وصفهِ،
وعندَ بابكِ تقفُ القوافيّ حائرةَ...
كلماتُكِ التيّ نسجتها بنبضِ قلبكِ الرقيق تُطربّ الأُذن...


ما كانَ واقعاً كالحُلم، أبداً بل كان نفسهُ الحلم!
عجزتُ عن الكفِ عن ترديدهِ ):
مُؤلمٌ هذا الشطرِ بحقّ.

Seto_Ken
02-07-2014, 04:27
-






ٺباركَ اللهُ!
حرفُ تحتار الأحرفِ في وصفهِ،
وعندَ بابكِ تقفُ القوافيّ حائرةَ...
كلماتُكِ التيّ نسجتها بنبضِ قلبكِ الرقيق تُطربّ الأُذن...


عجزتُ عن الكفِ عن ترديدهِ ):
مُؤلمٌ هذا الشطرِ بحقّ.


شكرا جزيلا سماايلي , سعيدة بمرورك و أرجو المتابعة ...

Seto_Ken
02-07-2014, 04:32
عدت بعد غياب لأشهر و أثناء مروري وجدت طرحي هذا فقررت المواصلة ... أرجو أن تنال استحسانكم ...


خلال خمس و أربعين دقيقة


ظللت أمشي و روحي بداخلي تتمايل كالسكارَى

بأي محلّ حللتُ بأي كابوس يجول طيفي بأي مغارَة

ظلماء لا أرى فيها لونا لا أرى فيها نورا أو شرارَة

كأني تائه بعالم الموتى أو كأن عيني بلا نِظَارَة

في عالمي كنت الأذكى و الآن ملكاتي حيارَى

أخبرنني مرة أن أصرخ كما في الأفلام فأولدّ انفجارَا

علّني بعده أفتح عينيّ فألقى سريري و حولي إنارَة

و أمي تواسيني و أختي تسأل عمّا عشت في كابوسي من إثارَة

و أبي يضحك من صرختي و أخي يسانده بإشارَة

و أنا منغمس في حضن أمي و في عروقي أخيرا دَمي سرَى

و لكن هيهات هيهات ففي قلبي غصة و في حلقي مرارَة

لا أستطيع أن أصرخ لا أستطيع التقدم لأنيَ لا أرَى

لا شيء غير ظلمة خططتُ بها و فيها أسطرا كمذكّرَة




يتبع ...




نظارة : الحذق و الدقة في النظر


أنتظر ردودكم و نقدكم بفارغ الصبر ...