PDA المساعد الشخصي الرقمي

عرض كامل الموضوع : تصالحت مع ذاتي



القاتله الحساسه
29-06-2013, 17:14
http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=1887155&stc=1&d=1373238858 (http://www.mexat.com/vb/threads/1073563)





السّلام عليكم ورحمَة الله وبركاته

* * *

في صباح يوم الإثنين استيقظت من النوم بانزِعاج، لم أنطق بكلمة..
كنتُ قاضبة الحاجبين لأني تأخرت في الاستيقاظ..
فهمَمْتُ على عجل بركوب السيارة
وأنا لا أعلم ما كان بانتِظاري ؟

في الطّريق، وبلحظة مرّت بلمح البصر..
قدمت سيارة مسرعة
لتصطدم بسيارتنا
صرخنا صرخة مدوية أنا وأخي الصغير
مازال يدرس بالثانوية وهو من كان يقود السيارة
وقتها لا أعلم مالذي حدث؟
ربما ارتطمت بزجاج السيارة
ولكن لم يحدث لي مكروه والحمد لله

استطعتُ أن أعي شيئاً واحداً
أنني بداخل ( حادث سيارة )
كلتا السيارتين عُجنت
لكن رحمَة الله بنا حفِظتنا وخرجنا منها بسلامة
أجتمع الناس على السيارتين

سبحان الله
كانوا سيجتمعون على جنازتين، هذا ما فكّرتُ به..
وقتها ظللتُ أحمدُ الله على سلامتنا
جاء أخي الكبير ليحل المشكلة
وأخذنا سيارته لنكمل طريقي إلى مقر عملي
سلمتُ على صديقاتي
في تلك اللحظة شعرت بشعور غريب
حيث لا زال أثر الاصطدام عالقاً في ذهني

وسألت نفسي:
عن المكان الذي كان بالإمكان أن أكون فيه الآن
ثلاجة الموتى
هناك حيث لا يوجد أحد..

ثمّ سألتُ نفسي:
ما الذي قدمته في حياتي؟
وبِمَ سأقابل ربّ العالمين إن كنتُ غادرتُ الحياة؟
هل أعمالي الصالحة سترجح أم السيئة؟
كثير من الأسئلة راودتني وزاحمت عقلي
كنت غافلة عنها تماما قبل هذا اليوم
كنت أظن بأني شابة والعمرُ أمامي مُمتدّ وبقي منهُ الكثير
لكني سأتلافى أخطائي الآن قدر الإمكان
فما زال عندِي الوقت،
سأكفر عن سيئاتي .

.

بلمح البصر كنت سأموت اليومَ قبل أن أنفّذ كل تلك الأمنيات المؤجلة
ذلك الحادث جعلني أفيق من سبات عميق.
فتحت دفاتر قديمة بعدها،
فاكتشفت أني أخلفتُ الأمانات التي وعدتُ أن أقوم بها
كنت أؤجل أعمالي
وأتكاسل، ليس من باب عدم الأمانة ولكن التكاسل فقط
الكسل الذي دمر الكثير

بعد هذا الحادث
أصلحت علاقتي بالآخرين
وتسامحت من أناس كثُر

بعد هذا الحادث
أصبحت ابتسم في وجوه الناس
لأن الله أنعم علي بنعم كثيرة
يجب أن أحمده - تعالى - عليها

لماذا الغضب على أشياء لا تستحق؟

.

بعد هذا الحادث،
تصالحت مع ذاتي.



* * *

لمسات قاسية
02-07-2013, 01:32
السلام عليكم


بصراحة قصة مخيف حتى انني لم اقرئها كلها تقريباً
لاني اصبت بالقشعريرة :em_1f62f:

الحمد لله على السلامة
الله يطول في اعمار المسلمين

المهم الحمد لله على السلامة سبحان الله
الله يحفظك

ما اقدر اقول اكثر بس
تقبلي مروري :e403:

R!co
02-07-2013, 14:29
الحمد لله ع سلامتك ~
الصراحه انتي فتاه محظوظه
ماحدث لك بالفعل يجعل من الشخص مراجعه نفسه كثيراً وكثيراً ..
هذه الحادثه كانت نقطه تغيير لك
والحمد لله لأنه ربى تنبيه او تذكير من رب العالمين ~.. لاربما كنتي في غفله من عمرك كي تستيقظي وتراجعي نفسك ~
...
..

تُوتْ
05-07-2013, 00:37
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
-
لم أستطع أن أغلق الموضوع فورَ انتهائي من قراءته دون أن أتركَ تعليقاً ولو بسيطاً
حمداً لله على سلامتكِ، وسلامة أخيكِ.
سبحان الله، يخبرنا حادثكِ مثل يجب أن نتفكر فيه دائماً "الله يمهل ولايهمل"
من رحمة الله عليكِ أن جعلكِ تخوضين تجربةً أيقظتكِ من سباتٍ كان سيجرفكِ إلى الهاوية!
حقاً يجب أن نستيقظ من هذا السبات الذي نحن فيه!
إلى متى سنظل غافلين؟
أوه عفواً متغافلين!
مهما كانت بصيرتنا حادة، نحن نعميها بشهواتنا اللا منتهيه.
أن تخوضي تجربةً في هذه الحياة الخدّاعة، غيّرتكِ هكذا، إنها لعظة عظيمة.
أشكركِ على مشاركتكِ أيانا بما استفدتِ.
حقاً اليوم خصوصاً، كأن الله أرسلني إليكِ!
كنتُ غاضبةً من أمرٍ حصل أفسد عليّ سعادتي، ناسيةً بأن الله جعل في كل أمرٍ خيرة.
وأن الله "يمهل، ولا يهمل"
الحمدلله على كل حال.
أشكركِ على هذا الطرح الرائع.
أوه صحيح، لديكِ أسلوب جميل جداً حفظكِ الله.
أتمنى لو تشاركينا بهذا الأسلوب الجميل في قسم قصص الأعضاء، لنتعرف عليكِ أكثر.
فـ والله من المؤسف بأن شخصاً مثلكِ تُخبئه ركام القلعة!
-
أسعدكِ الله دائماً وحماكِ

القاتله الحساسه
07-07-2013, 16:46
السلام عليكم


بصراحة قصة مخيف حتى انني لم اقرئها كلها تقريباً
لاني اصبت بالقشعريرة :em_1f62f:

الحمد لله على السلامة
الله يطول في اعمار المسلمين

المهم الحمد لله على السلامة سبحان الله
الله يحفظك

ما اقدر اقول اكثر بس
تقبلي مروري :e403:

أشكرك أخي الكريم على المرور

أصبت بقشعريرة

أنا أصبت بكدمات زرقاء وملونة

لكن من شدة الفزع الى زلزل كياني

لم أشعر بألم

وبقدر ماشعرت أن كنت في كابوس واستيقظت منه

سبحان الله

قدر الله وماشاء فعل

أصبحت رضية والدين أكثر من قبل

اللهم ثبتنا على طاعتك وحسن عبادتك

القاتله الحساسه
07-07-2013, 18:21
الحمد لله ع سلامتك ~
الصراحه انتي فتاه محظوظه
ماحدث لك بالفعل يجعل من الشخص مراجعه نفسه كثيراً وكثيراً ..
هذه الحادثه كانت نقطه تغيير لك
والحمد لله لأنه ربى تنبيه او تذكير من رب العالمين ~.. لاربما كنتي في غفله من عمرك كي تستيقظي وتراجعي نفسك ~
...
..

الله يسلمكم اجمعين

وشكرا على المرور

اسعدني تواجدكم

الله يرحمنا برحمته

ويجعلنا من عباده الصالحين

القاتله الحساسه
07-07-2013, 18:27
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
-
لم أستطع أن أغلق الموضوع فورَ انتهائي من قراءته دون أن أتركَ تعليقاً ولو بسيطاً
حمداً لله على سلامتكِ، وسلامة أخيكِ.
سبحان الله، يخبرنا حادثكِ مثل يجب أن نتفكر فيه دائماً "الله يمهل ولايهمل"
من رحمة الله عليكِ أن جعلكِ تخوضين تجربةً أيقظتكِ من سباتٍ كان سيجرفكِ إلى الهاوية!
حقاً يجب أن نستيقظ من هذا السبات الذي نحن فيه!
إلى متى سنظل غافلين؟
أوه عفواً متغافلين!
مهما كانت بصيرتنا حادة، نحن نعميها بشهواتنا اللا منتهيه.
أن تخوضي تجربةً في هذه الحياة الخدّاعة، غيّرتكِ هكذا، إنها لعظة عظيمة.
أشكركِ على مشاركتكِ أيانا بما استفدتِ.
حقاً اليوم خصوصاً، كأن الله أرسلني إليكِ!
كنتُ غاضبةً من أمرٍ حصل أفسد عليّ سعادتي، ناسيةً بأن الله جعل في كل أمرٍ خيرة.
وأن الله "يمهل، ولا يهمل"
الحمدلله على كل حال.
أشكركِ على هذا الطرح الرائع.
أوه صحيح، لديكِ أسلوب جميل جداً حفظكِ الله.
أتمنى لو تشاركينا بهذا الأسلوب الجميل في قسم قصص الأعضاء، لنتعرف عليكِ أكثر.
فـ والله من المؤسف بأن شخصاً مثلكِ تُخبئه ركام القلعة!
-
أسعدكِ الله دائماً وحماكِ

الله يسلمك عزيزتي

أشكر تواجدك ومرورك العطر

لولا دفع الله الناس بعضكم لبعض لفسدت الأرض

الله يسخرنا لفعل الخير

قبل ان يأتي اليوم الذي لا ينفع فيه مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم

كل امر المؤمن خير

الحمد لله

واشكر دعوتك لقسمكم

أكيد ستكون لي مشاركات

اشكرك

Captain Ren
17-07-2013, 10:36
السلام عليكم :e415:,,

لا توجد لدي كلمات تعبر :e411: ,, الحمد لله على كل نعمه,,

أريجــــآآآ تو جوزاآآيمس ,, أالقاتلة سان :e056: ,,

http://im42.gulfup.com/ekUie.gif

أشواق المختار
20-07-2013, 23:59
الحمدالله على سلامتكم وما تشوفون شر
إنها الفرص التي يرزقنا إياها الله
برحمته يعرضنا لهذه التجارب
وبرحمته يحمينا منها
فالحمد له حمدا كثيرا
كلماتك تحثني على مراجعة نفسي فشكرا لك
اللهم ثبت قلوبنا على دينك والمسلمين
في حفظ الباري

A'SHAR
05-08-2013, 21:08
اولا
الحمدلله ع سلامتك

فعلا لازم كلنا نتصالح مع ذاتنا

♪Ċląssįc Ṩọuήd
10-08-2013, 22:19
لن يعرف الناس قيمة الحياة التي منحهم إياها الله سبحانه و تعالى

و قيمة الاشياء من حولهم , إلا ان اوشكوا على فقدانها


حمدا لله على سلامتك عزيزتي , ~

وشكراً لك على طرحك المعبر العميق ~

سلمت يدآكـ

Bassam_611
29-12-2013, 11:13
مشكورررره لول


بواسطة تطبيق منتديات مكسات

hoss007
15-02-2014, 09:42
الحمد لله انك بخير
طريقة سرد جميله

القاتله الحساسه
21-02-2014, 16:10
الله يسلمكم جميعا

جزاكم الله خير

أشكر مروركم الكريم

atheer alqassim
15-06-2016, 17:51
قصتك كتلة إبداااااععع :e106::e106::e106: