PDA المساعد الشخصي الرقمي

عرض كامل الموضوع : بوابة الأفكار ~ (أي الكتاب أنت؟)



king fawaz
02-03-2013, 07:44
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته ^^

كيفكم كتابنا المكساتين ؟ أتمنى أن تكونوا بخير ؟.

:
:
:


لكل منا طريقة في التفكير ؟... لكل منا طريقة لدخول عالمه الروائي ؟.

منا من لديه طقوس يفعلها حتى يدخل بوابة أفكاره مثل ( قهوة ساخنة :) )

ومنا من ينغلق مع نفسه لفترات طويله ليخرج بفكرة رواية رائعة و شخصيات ممتعة ... ومنا من يأتيه الإلهام في أي وقت بل يظهر أمامه و يتحدث معه كإنسان .

منا من يتأثر بأفكار الأخرين و يحسنها بطريقته الخاصه ... ومنا من يتأثر بالمسلسلات و الافلام الأجنبية ؟.

وهناك من يصبح الكتابة له صديقاً خاصاً يرفه عن ضغوط حياته فقط .



:
:
:



فأيها الكاتب/ة المكساتي/ة شاركنا الرأي و أخبرنا ...

أي من الكتاب أنت ؟.
وهل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟
كيف يأتيك الإلهام ؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية ؟؟.






ودمتم بود :)

أَثِـيل
03-03-2013, 02:29
و عليكَ سلام الله و رحمته و بركاته

موضوع يثير الرغبة في الثرثرة ، من زمان نفسي في موضوع بسيط و ظريف كهذا ، شكراً يا فواز

لا أدري إذا كان التجول داخل البيت و بين الغرف عند التفكير يعتبر نوع من الطقوس أو لا ؟
أيضاً عند التفكير العميق أتمدد على السرير و أغمض عيني ، أحياناً يداهمني النوم و أنا على تلك الحال
و حين تأتي الفكرة أنهض و ألتقط الدفتر من جانب سريري و أكتب فيدهش من في الغرفة و كان يحسبني رايحه في سابع نومه :ضحكة:

الإلهام لا يأتي عندي بشكل عارض بل لا بد من إعمال العقل و إجهاده أيضاً إلى أقصى درجة حتى يصاب الرأس بالدوار
أظن الإلهام لابد أن يصل إلى مراحل يخبو فيها و يحتاج حينها إلى منحه وقت أطول لكي يسترجع عافيته .

ماذا عنك يا فواز ؟

*Kyuubi Mimi*
03-03-2013, 09:55
وعليكُم السلام ورحمَة الله وبركاته

تماماً كما وصفتْهُ ثقب ، شُكراً للموضوع اللطيف فواز :أوو:


حين أكتب فغالباً أستلهم من مقاطع مانغا أو أنمي أحببتُها، أو من تحليلي للأفلام
حين أذهب مع إخوتي إلى السينما، لكن مؤخراً صرت أستعين بالعجب الذي أراه في أحلامي :ضحكة:

شُكراً مجدداً :redface: وفي أمان الله ~

R..R
03-03-2013, 13:55
اما انا فمنذ زمن وانا يائسة من عمل الطقوس للحصول على الالهام لانني مهما حاولت لن ياتي

وانما هو ياتي لا اراديا باجواء غريبه مختلفة في كل مرة

احياننا في السياره
واحياننا من حديث الناس واحياننا اثناء العمل
حتى انه ياتي احياننا في الاحلام

واغربها ما حصل عندما اتاني الالهام وانا اراقب جرادة على حبل الغسيل...

وغالبا ما يمتد للعمل الواحد ليوم ثم ينقطع بعدها

فاذا لم انهي العمل في هذا اليوم اذا سياجل لمدى بعيد حتى يعود الهامه مجددا

وغالبا ما يتوقف الالهام اذا خرجت من الحال
مثلا كنت بحال الكأبة اكتب قصة كئيبة فاذا فرحت توقف الهام القصة

وكذا

اضن ان حالات االالهام غريبة مختلفة بين شخص لاخر ...لانها بالنهاية طابع حياة وشخصية وبيئة خارجيه....كلها تعمل على تنويع الالهام وحالته....فالبعض يستمد الالهام من المسيقى
والبعض من اللوحات
والبعض من قصص اخرى
او حتى ابيات شعريه
لكن جميل ان ترى حالات الالهام لغيرك
لذا اشكر فكرة هذا الموضوع انها مميزة

اوه
حصلت على الهام

موضعك الهمني
اضنني ساغيب لارافق قلمي وورقتي الان

missilver
03-03-2013, 15:36
مشكور على فكرة الموضوع المميزة

انا صراحة ما اكتب بس حبيت اشارك

تقبل مروري

Ł Ơ Ν Ạ ✿
03-03-2013, 16:02
وعليكم السسلآم ورحمة الله وبركآتة ..

موضوع رائع وممتع :ضحكة:

هل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟
نعم لدي :ضحكة: .. في الحقيقة لا استطيع التخيل بشكل جيد الا وانا امشي واضعه يدي في جيبي < المشية التفكيرية :ضحكة:
ايضا احب ان اكتب والباب والنافذة مفتوحتان تماما مهما كان الجو ..

كيف يأتيك الإلهام ؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية ؟؟.
هممم من اشياء كثير .. مقاطع انمي .. مواقف في حياتي .. تصرفات غيري ..
افلام .. مسلسلات .. وأحيانا احلامي تصور لي قصة كاملة ! ..
في الحقيقة نعم يطول معي حتى النهاية ..
بل انني احيانا اجد افكارا اتمنى لو وضعتها في بداية الرواية ..
لكن احيانا اصبح مزاجية وافكر بشيء اخر ولا استطيع العودة لمحور ما كنت اكتبة >.<

mystory
03-03-2013, 16:32
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ~

أهلا بك فواز .. وأهلا بموضوعك :أوو:

نعم الإلهام .. لدي سؤال لنفسي أولا : هل يأتي الإلهام من الأصل ؟ :موسوس:
نعم يأتي ولكن يمر مثل برق خاطف .. لكنه برق في عاصفة تستمر لساعات لذلك يأتي على شكل متقطع كالبرق ..
يأتي نادرا ... من قصة أنمي .. وأحيانا من الأفلام الأجنبية .. وغالبا من حياة الناس والتجول في الشارع .. لذلك يأتي في أوقات الدراسة
أكثر منها في أوقات الأجازة .. لأن الخروج في الدراسة بالنسبة لي تقريبا كل يوم :أوو:
وفي بعض الأحيان .. قد تكون الأحلام ! .. حسنا فأنا من النوع الذي يتذكر ما حلمه بطريقة كاملة .. مع العلم أن الإنسان لا يستطيع
تذكر بداية الحلم أو حتى كيف وصل الحلم إلى هذه النقطة ( نقطة البداية ) لكن على الأقل يمكنني تصريف بداية جيدة للحلم :d
المهم :غياب: ...
قد لا يطول الإهام إلى نهاية الرواية .. وهذا ما يجعلني دائما أتحاشى الروايات .. رغم أن الرواية قد وضعت لها نهاية ..لكن في بعض الأحيان أرى أن النهاية ستكون مشوقة أكثر لو ابتعدنا عن النهاية المفترضة .. وللأسف قد أظل لأسابيع أبحث عن تلك النهاية ><"

شكرا جدا على الموضوع الخفيف :redface: ونتمنى دائما رؤية مواضيع رائعة لك ^^

في حفظ الرحمن ~

JUST A GIRL ^_^
04-03-2013, 16:35
الإلهام ... لم و لن أفهمه قط ~
لعلي أتجاوز حدي كثيرا إذا دعوت نفسي " كاتبة " .. فما أتممته من قصص و قصاصات لا يتجاوز عدد أصابع يدي ~
بينما بدأت بأفكار لقصص و روايات تتجاوز عدد أصابع أفراد أسرتي مجتمعين ( حاسة إني في العصل الحجري .. من متى نستعمل الأصابع كوحدة عد :ضحكة: )

بعيدا عن الأصابع و الأيدي ... ما هو الإلهام الذي تأتي إلي ؟
وجدت يوما الإلهام في كوب محطم .. و مرة أخرى في بالون أزرق .. و ثالثة في شعرة وجدتها على الأرض
<<< الأخيرة كانت الأعجب .. خاصة أن الفكرة اللتي خطرت في رأسي كانت لقصة إجرامية :ضحكة:

لا أذكر بأنني قمت بأي نوع من الطقوس قط .. لكنني واثقة من أمر واحد ... 70% من الإلهام يأتي في أيام الاختبارات عندما لا يكون هناك وقت للكتابة :نوم:
و لعل هذا هو السبب وراء عدم كتابتي لكثير من الأمور التي خطرت في رأسي ...
و الأجمل أنني ما إن أغلق الكتاب بنية المباشرة في الكتابة حتى أجد الفكرة قد تبخرت .. و لم يبق منها إلا شيء واحد : لقد كانت فكرة تستحق الكتابة بالتأكيد ~
فأقضي الوقت بالتحسر عليها ...

عموما ~ اكتشفت أنني أستطيع الحصول على الأفكار بعد شيء من التفكير ( و بمساعدة صغيرة من أي شيء أراه أمامي ^^ )
فقط علي رؤيته من حجانب مختلف ... أو التحديق فيه و كتابة أول ما يخطر على بالي ...
ثم أعمل على دمجهم في فكرة واحدة ( حقيقة فإن 99.9% من الأفكار التي تأتي بهذه الطريقة يكون مجنونا .. لكن لا بأس بالجنون :d )

أو عن طريق كتابة كل العناوين اللتي أستطيع التفكير فيها ثم تأليف قصة مناسبة له
( الشكر بعد الله في استعمالي لهذه الفكرة يعود إلى سوان و موضوعها الرائع عن كتابة قصة من موضوع اختاره من سبقك :أوو: )

و ها هو الأمر ^^
جنون أليس كذلك ؟ لكنه جنون أحبه :أوو:

دمتم مبدعين ~
و في أمان الله

سكون ~
05-03-2013, 11:31
:يد مرفوعة:
أريد سماع طقوس السيد فوآز رجاءً ! :تعجب:

king fawaz
07-03-2013, 16:30
اعضاء رائعين و كلنا منا له طريقة مختلفة في إلهام ... :redface:

عائد لكم مع كوباً من القهوة الساخنة ... :onthego:







همسة : سكون نود سماع طقوسكِ أولاً ~ إحتجاج ~ :biggrin-new:

أروكاريا
09-03-2013, 13:07
مشكور أخي فواز على الموضوع المميز و الرائع
نأتي للتفاصيل
بالنسبة لي الإلهام يأتي في كل وقت، هو يأتي من نظرة مختلفة للأشياء الموضوعة حولي، لطالما قلت لنفسي أني إن أردت أن أبدأ قصة علي أن أفهم شخصياتها في جميع الجوانب، لهذا أنظر للعالم بنظرة مختلفة عن نظرتي أنا، فتولد شخصية من رحم خيالي و هكذا أبدأ في إنشاء ماضيها حاضرها و مستقبلها، و تتوسع الدائرة لتبلغ عدة شخصيات أخرى فأكون قد وصلت للحبكة ثم أصل للنهاية، طبعا هذا يستغرق أيام، في كل يوم مشهد، وطبعا صرت آخذ الحياة من حولي كمرجع لقصصي، و أحاول قدر المستطاع إبتكار أشياء جديدة لأقحمها ضمن الرواية لتكون مميزة، أي عندما أطالعها مجددا، سأقول ''هذه بالفعل روايتي''
و بشأن الطقوس، عند التفكير أكون مستلقية على السرير، و أثناء الدراسة أشرد في المواد التي لا فائدة منها كالرياضة مثلا و حصة الفرنسية و الإنجليزية و أشرد بشكل خيالي في حصة الفلسفة، خاصة إذا نطق الأستاذ جملة لفيلسوف ما تجدني قد بنيت عليها أفكارا و أفكارا، وهكذا ....

king fawaz
22-03-2013, 14:46
و عليكَ سلام الله و رحمته و بركاته

موضوع يثير الرغبة في الثرثرة ، من زمان نفسي في موضوع بسيط و ظريف كهذا ، شكراً يا فواز

لا أدري إذا كان التجول داخل البيت و بين الغرف عند التفكير يعتبر نوع من الطقوس أو لا ؟
أيضاً عند التفكير العميق أتمدد على السرير و أغمض عيني ، أحياناً يداهمني النوم و أنا على تلك الحال
و حين تأتي الفكرة أنهض و ألتقط الدفتر من جانب سريري و أكتب فيدهش من في الغرفة و كان يحسبني رايحه في سابع نومه :ضحكة:

الإلهام لا يأتي عندي بشكل عارض بل لا بد من إعمال العقل و إجهاده أيضاً إلى أقصى درجة حتى يصاب الرأس بالدوار
أظن الإلهام لابد أن يصل إلى مراحل يخبو فيها و يحتاج حينها إلى منحه وقت أطول لكي يسترجع عافيته .

ماذا عنك يا فواز ؟


اهلين اثيل ؟ ... ولا اعلم من تكوني سابقا :) ألستي ثقب ضوء ؟؟ كيفك ؟؟

العفو و انا احب المواضيع البسيطة :emmersed:

التجوال في ارجاء المنزل يعتبر نوع من انواع الطقوس التفكيريه فهذا يجعلك تنشغلك بالتفكير و لا تملين بسبب تغير الاماكن و احيانا يكون سبب في تغيير الافكار .

بالنسبة لتمدد على السرير و اغماض عينيك تذكرني بالتنويم عند الاطباء النفسيين حيث تستحضرين امورا في عقلك هكذا :)

اكيد اجهاد العقل متعب و يحتاج راحه من فينة للأخرى :)

بالنسبة لي سوف اتحدث عن الامر لاحقاً ... شكراً لك ع طقوسك الرائعه و دمتي بود

king fawaz
22-03-2013, 14:50
وعليكُم السلام ورحمَة الله وبركاته
تماماً كما وصفتْهُ ثقب ، شُكراً للموضوع اللطيف فواز :أوو:
حين أكتب فغالباً أستلهم من مقاطع مانغا أو أنمي أحببتُها، أو من تحليلي للأفلام
حين أذهب مع إخوتي إلى السينما، لكن مؤخراً صرت أستعين بالعجب الذي أراه في أحلامي :ضحكة:
شُكراً مجدداً :redface: وفي أمان الله ~


اهلا مس كيوبي :) كيفك ؟
العفو ... فعلاً اتفق معك الكثير منا يستلهم بعض الامور التي يحبها و لكن لا يعلم بانه استخدمها بطريقة غير مباشرة :) .
وفعلاً الاحلام تساعد و اكبر دليل كاتبة كتب الشفق ستيفاني ماير التي استطاعت ان تصبح كاتبة بسبب حلم عن مصاص دماء " يلمع " :frog:

العفو وشكرا على مشاركتك الممتعه و في امان الله

& البارونه &
22-03-2013, 16:34
السلام عليكم ,,
امم موضوع حسته غريب شويه ما أعرف ليه :غياب:,,
يمكن لأنو أنا ما احب اثرثر كثير :موسوس: ..

بالنسبه للإلهام ,,
فأنا كالمجنونة :ميت: ,,
تراني في كل لحظة اتحدث إلى نفسي لتنسيق الأحداث واستنتاج الأفكار :ضحكة: ..
قد تكون الفكرة مستوحاة من واقع نعيشه ,,
أو قد تكون محض خيال عابر في خيالي ,,
فيقتنص ليصبح فكرة لقصه :غياب: ..
أو في بعض الأحيان تكون أضغاث أحلام وقد أحيلت إلى قسم القصص في عقلي :d:d ..
,,
بالنسبة للطقوس ,,
واقعاً أنا أفضل الأستلقاء فوق الفراش و فتح الوورد أو إمساك القلم وصاحبه الدفتر ,,
كما يجب وجود شيء هادء يساعدني على الإسترخاء كالاستماع للموسيقى وبعض الأناشيد ..
كما أنه لا مانع من وجود عصير أو قهوه ساخنه أو مشروب غازي باااارد :أوو:..
.>>
هل هذه طقوس :موسوس:
أظن أن ملك عالم الإلهام سيأتيني بعظمة قدره في هذه الحال :ضحكة: ..

وشكراً على الموضوع :أوو::غياب:

فرح مساعد
31-03-2013, 23:22
موضوع جميييل اخ فواز

استمتعت بردودكم لديكم طقوس غريبه وممتعه ههههههه

بالنسبه لي انا عمري مافكرت كيف يأتيني الإلهام

والان عند قراءة الموضوع حاولت اتذكر

بصراحة انصدمت من اكتشافي

الرغبة في الكتابه والافكار المحمسه تأتيني دائما عندما يكون لدينا ضيوف

اخر مره قبل يومين زارتنا خالتي وطبعا جلبت دفتري وقلمي وبدأت بالكتابه بينما امي وخالتي تثرثران

وفي كل مره تأتينا خالتي او اي جاره اجلب دفتري واكتب !!!!

معقوله يكون هذا إلهامي ؟؟!!!

بالنسبه لأفكاري احب الافكار الغريبه واللي ماسبقني عليها احد ولكن هناك مسلسل واحد شاهدته قبل سنتين تقريبا

وامنيتي اكتب مثله ولكن دائما احاول ان ابتعد واكتب اي شيء اخر وبعد انتهائي من اللي اكتبه

اجد نفسي احن لهذا المسلسل وفكرته وانا ببعد عنه لاني اخاف عندما ابدأ الكتابه بنفس الفكره راح ابدأ في الاقتباس

منه ويصبح وكانه نفس المسلسل بس مكتوب

اااخ منك اخي فواز ذكرتني فييه :disturbed:

هل هي سرقة لو كتبت نفس الفكره وغيرت الاحداث

الفكره عن ولدان يتبادلان وقت الولاده حيث ان والد احدهم يقتل الاخر

فعند التبادل يربي المجرم ابن اللي قتله وابنه الحقيقي يتربى على كره والده المجرم على اساس انه ذابح ابوه

ويحاول الانتقام

الفكررره انا ميييت عندها وبغير كل شي من شخصيات واحداث ولكني متمسكه ان اضع التبادل

وان اضع ان يتربى ابن المقتول على يد القاتل

عااارفه شطحت عن الموضوع بس ودي اعرف رأيكم لعله يشجعني ابدأ بكتابتها او اتجاهلها كالعاده واكتب شيء اخر:crushed:

لاڤينيا . .
15-04-2013, 00:35
اممممم صِدقًا لا أدري إن كان لديّ طقْسٌ محددّ :غياب: !
أنا فقط أهوى الكتابة في الصّباح غالبًا :أوو: ، ففي ذاكَ
الوقت وتحديدًا من السّاعة الثّامنة إلى الحادية عشر يكون
الإلهامُ مشتعلًا وتكون عواطفي فائضة ومناسبة للكتابة جدًّا :أوو:
وفي حال كنت في الدّوام فإنّي أستغلّ حصص الأدبي حتّى أكتب بِها xD
لكنْ أحيانًا تأتيني حالاتٌ إلهام مفاجئ في اللّيل مِثل السّاعة الثّالثة
أو الرّابعة فجْرًا :غياب: ، وغالِبًا أحبّ الكتابة بعد تناول كيك الشوكولاة
واحتساء كوبٍ نسكآفيه أو قهوة وعصير توت ربّما :لقافة: :$
وطْبعًا كما قال أحدهم :لحية: دومًا نزلاتُ الإلهام تأتي بالمطبخ xDD
فقط لا شيء آخر :غياب: !*

لاڤينيا . .
15-04-2013, 00:35
مشكور أخي فواز على الموضوع المميز و الرائع
نأتي للتفاصيل
بالنسبة لي الإلهام يأتي في كل وقت، هو يأتي من نظرة مختلفة للأشياء الموضوعة حولي، لطالما قلت لنفسي أني إن أردت أن أبدأ قصة علي أن أفهم شخصياتها في جميع الجوانب، لهذا أنظر للعالم بنظرة مختلفة عن نظرتي أنا، فتولد شخصية من رحم خيالي و هكذا أبدأ في إنشاء ماضيها حاضرها و مستقبلها، و تتوسع الدائرة لتبلغ عدة شخصيات أخرى فأكون قد وصلت للحبكة ثم أصل للنهاية، طبعا هذا يستغرق أيام، في كل يوم مشهد، وطبعا صرت آخذ الحياة من حولي كمرجع لقصصي، و أحاول قدر المستطاع إبتكار أشياء جديدة لأقحمها ضمن الرواية لتكون مميزة، أي عندما أطالعها مجددا، سأقول ''هذه بالفعل روايتي''
و بشأن الطقوس، عند التفكير أكون مستلقية على السرير، و أثناء الدراسة أشرد في المواد التي لا فائدة منها كالرياضة مثلا و حصة الفرنسية و الإنجليزية و أشرد بشكل خيالي في حصة الفلسفة، خاصة إذا نطق الأستاذ جملة لفيلسوف ما تجدني قد بنيت عليها أفكارا و أفكارا، وهكذا ....


+1 أنتِ مثلي تمامًا :بكاء: ، ولكأنّي وجدتُ توأمي الضّائع :بكاء: !

Đάrkήεss Άήgεlά
15-04-2013, 21:57
وعليكم السلام و الرحمة ^.^

موووضووع خنطووورة قممميل ^^

خلوني ابدأ باختصاار ^^


أي من الكتاب أنت ؟.

آآآ :لقافة: ؟!
ليست لدي فكرة :غياب: !!
ربما احب الكتابة عن أي شيء تقريباً , لكن احب الغموض الصامت :موسوس: !!

وهل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟

يب فمزاج الكتابة لا يأتي دوماً :جرح: !!
احيانا ارغب بكتابة جزء , او يجب ان انتهى الجزء اليوم ولكن لااا اقدر
ليس لدي المزاج او النفسية التي تساعد على ابداع الكلمات والوصف :grief:

كيف يأتيك الإلهام ؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية ؟؟.

عندما يأتي الالهام اقبض عليه و افكر في لحظته ما يمكن ان تكون النهاية
يعني مثلا , يأتي الهام لفكرة قصة معينة .. بعدما افكر بها قليلا فقط يجب ان احدد
النهاية في نفس الوقت :rolleyes2: و ممكن تتغير النهاية بحسب الافكار التي تنمو جديدة :d
!

و بسس تقريباا , ششكرا لك على الموضوع الجميل =)

تحياتي

حبر بعطر الزهور
19-05-2013, 23:39
أي من الكتاب أنت ؟.
انا من الكتاب الذين يحبون التنوع
بقصصي عاد القصة نفسها تلااها تارة كوميدية تارة دراما واحيانا اكشن و.... هكذا

وهل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟
لا ابدا... لا يهنمي الوضع حولي كيف يكون لان عندما ابدأ بالكتابة كل شيء حولي لم يعد موجودا بالنسبة لي...
اما قبل الكتابة غير ان احمل قلم وورقة فلا شي غير لاتحضر

كيف يأتيك الإلهام ؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية ؟؟.
اما من مشاهدة صور للانمي حزينة عائلية سعيدة حسب الصورة تجي الافكار، يعني بتصور شو بيكون عم يصير بالصورة
او مرات لما بفكر بمقطع حلو بالقصة اللي عم اكتبها اتحمس وتجي الافكار
ومرات استمع الى شيء له اثر قوي على نفسيتي لتتأجج المشاعر وبعدما تهدء مة اخرى وتنتظم ارى النتائج :livid:

شكرا على الموضوع المسلي :nevreness:

دهليــز
28-05-2013, 18:34
منذ أن رأيت هذا الموضوع وأنا أود الثرثرة:D لكن ترددت بحكم أني قد توقفت عن الكتابة لفترة طويلة لفقدان الأفكار الملهمة للكتابة :(
على كل حال، قررت المشاركة ربما يساعدني ذلك بطريقة سحرية ما..:distant:


أي من الكتاب أنت ؟

كاتب يحب الغموض والبساطة في آن.
يعشق الرعب، وهو ملهمه الأول يتبعه الغموض من الأفكار المجردة و الفلسفة<<لهذا أعتمد الأسماء الأجنبية عادةً لشخصياتي ولو أني أتمنى إعتماد الأسماء العربية
أحب أن أضيف القليل من الدراما و الفكاهة بحد معقول. لكن جو قصصي المفضل يسوده الهدوء و القلق!

على كل حال، لست كبقية الكتاب هنا فأنا لا أقرأ الكثير من القصص والروايات.
لا ازال أحاول تطوير جانب القراءة فيّ حتى أتمكن من تطوير لغتي و أسلوبي الكتابي.

وهل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟

كوب من الشاي و موسيقى بطيئة توحي بمدينة أشباح @.@ <<هذا ما كنت أفعله سابقاً
أفضل الإبتعاد عن الموسيقى، فمن الأجمل أن أسمع أصوات الطبيعة المسجلة. فالموسيقى مفسدة للقلوب.


كيف يأتيك الإلهام ؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية ؟

الإلهام يأتي و يذهب. و قد يطول غيابه-جداً!- لكنه يعود في النهاية هذا ما أحب الإيمان به، وهذا ما أرتقبه بشغف.
حسناً، هذه فرصة كي أتمكن من الوصول إلى حل ما :)
يأتي الإلهام كما لاحظت:
- عندما أرسم لوحة ما، بشكل كبير!
- بعد قراءة أو مشاهدة قصة مثيرة للإهتمام.
- إن تشكلت في خيالي شخصية مميزة، تستحق الإهتمام.
- الأفكار المجردة.
-إبتكار عنوان قصة.
-تخيّل مشهد لمكان، أو حدث ما فيكون كشرارة لإشعال الإلهام.

هذا ما يخطر ببالي..
ولكني أذكر أني كنت أقص القصص على أبناء أخوتي دون مراجعة كثيرة وأنطلق في جوها وأغامر بالأحداث فتتكون قصة تنال إعجابهم جداً.
منها قصة لمنارة و شبح فتاة محتجزة فيها من قبل شبح آخر. و تنتهي القصة بتحرير بطل القصة الشبح وهو يحتجز عوضاً عنها للأبد. :ضحكة: مقتوني لهذه النهاية.
و قصة شاب في مدينة يسودها الظلام فجأة ويخرج حينها "أناس" وكأنهم يبحثون عنه وهم يحملون القناديل. ولا يوجد أحد ليساعده سوى رجل عجوز يظهر تارة ويختفي فجأة تاركاً كلاماً مبهماً وراءه يثير جنون الشاب..لم أكملها و أنا نادمة على ذلك.
و غيرها من القصص الغريبة و المرعبة. :D


حسناً إستمتعت حقاً بالثرثرة، و أتمنى حقاً إن شاء الله أن يتجدد لقاءنا بقصة أضعها في "قصص الأعضاء"::سعادة:::رامبو:

عَابِرَة -(❣),
30-05-2013, 15:36
.
,

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ^^ ~

بما أنني سئمت التسلل إلى قسم القصص على أطراف أصابعي كشخص يخطط لارتكاب جريمة :ضحكة:
فدعوني أخرج هذه المرة بطائل وأثرثر قليلا كبداية -ربما- للعودة إلى قلعتي القريبة من نفسي دوووما :أوو: ~

الكل ما شاء الله انسابوا انسيابا خلف الحديث عن إلهامهم الخاص ومتى يأتي :d , هذا الإلهام المدلل اللذي يُرتجى وبالكاد يحصل عليه المرء :d
يبدو ملكا متوجا على أفكارنا حيث تنبطح انبطاحا وتتراص في خشوع حينما يحل ويحضر :ضحكة: ,

أولا :- أي من الكتاب أنت ؟.
وهل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟
كيف يأتيك الإلهام ؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية ؟؟.

الكتابة هي صديقتي التي أستعين بها متى ما احتجتها , لم تعني الكتابة لي يوما الكثير بقدر ما وُجدت لأكتب بها أشياء تعني لنفسي الكثير :d ~
لم أكتب يوما لأجل الكتابة وحسب , ولم أكن أبدا من أولئك اللذين يُطلقون لأنفسهم العنان في عالم الكتابة بلا توقف ما شاء الله تبارك الرحمن
كلما طرأت لهم فكرة كتبوا عنها فورا بكل إخلاص وتفاني , ولديهم دوما قدرة على التجدد ومرونة في التعامل فالجديد حاضر لديهم دوما وعلى فترات متقاربة ..

أنا أكتب حسب المزاج ولم أكتب شيئا حقيقيا يُستحق منذ ما يُقارب العام :p , أو أقل بأشهر ..
وحتى حينما أكتب ثم أنتهي وأقرأ أوراقي وأقارنها بأوراق أخرى قديمة يُغالبني شعور أن الأوراق لم تصدر من شخص واحد
أسلوب مختلف كلمات مختلفة بيان مختلف سلاسة تمكن شعور جمود غموض وضوح .. تناقض تام ربما يعود لنفسي التي كتبت بها حينها
وبما أن نفسي حربائية في تعدد أشكالها وألوانها فمن المؤكد ما أكتبه سيتراوح في شكله من لون إلى آخر :d ~
+
أحدهم وصفني بـ (متطرفة) إن اهتممت بشيء فإني لا أرى إلاه وأهمل ما دونه دوما , وكذا إذا فارق فضولي شيء آخر تجدوني أهمله تماما
ولا كأنه كان في يوم من الايام مرتبطا بي غائص في عمق ما أود وأحب , وكذا الكتابة .. فقدت اهتمامي بها :لحية:
لذا لم تعد تسعفني نفسي حينما أشحذها سطرا أو سطرين أكتب فيهما بنفس الحماسة السابقة ~

أتذكر قديما حينما كان لي وجودي في قلعة القصص , كنت مهووسة :ضحكة: , أسهر أحيانا لأجل أن أكتب ردا أُحمِّله ما يطيق وما لا يطيق
من كل كلمة يجود بها عقلي وكل جملة أدبية مرت علي أو تمن بها علي قريحتي :d , كنت أحب ما أفعل ولذلك أخلصت في فعله جدا ~

أما الآن فإني حتى لا أشعر بالنص اللذي أقرأ ولا أستشف وجه الكاتب حينما كتبه وشعوره اللذي حاول إيصاله فوق أن أحاول الرد عليه بطريقة
تنفعه وتنفعني , بطريقة تجعلني أبدو قارئة نجيبة تعي ما ترى وتكتب بمقتضاه , لا العكس تقرأ كما لو أن ما تقرأه شيئا باردا جامد لا معنى من
ورائه ولا سرور أو فرح لقراءته أبدا , والعيب ليس في الكاتب بل في القارئ المتمثل في حضرتي :نظارة: , أعرف أني متزمتتة الذوق مذ عرفت
نفسي ولي ذائقتي التي لا أعرف حتى حدودها كي أميز الأشياء المؤكدة التي قد تروق لي تماما , لكن الآن لم يعد فقط تزمتا بل اصبح لا مبالاة تامة !
, حقا ذلك يؤلمني في داخلي بشدة أكثر مما يبدو عليه ظاهري :ضحكة: !!

أريد أن أقرأ وأقرأ وأقرأ فلا أرمي الكتاب جانبا وأنساه على الفور , أقرأ وأنا أغوص بين دفتي الكتاب فلا أعود أدري هل أنا هنا أم أنني هناك :أحول: ,
المهم نحن هنا نتحدث عن الكتابة :ضحكة: !

الإلهام قد يأتي إلي إثر صدمة نفسية عميقة إما بغضب أو حزن أو سعادة فوق المعدل العادي ,
أو ربما عند انشغالي بألف عمل أؤديه تجدونه يتسلل بسلاسة إلى عقلي فيُضيف إلى عملي هم اقتناص الفرصة وصيدها =_= ,
فرصة أن أجد ما يُستحق أن يُكتب طبعا :قرصان: ~
+

لاحظت شيئا :موسوس: , حينما يتعمق المرء قليلا في الكتابة ويصنع له هالته الخاصة ويبدأ بتحديد خط واضح لقدراته الكتابية ومدى
تمكنها وروعتها يبدأ بالعناد والتدقيق تجاه ما يكتب فيحرص دوما على ألا ينزل عن مستواه (اللذي يظن) وقد يُشغله ذلك ويُفسد
ما يعمل عليه في أحيان كثيرة لأنه ليس بالضرورة أن تكون كل أعمالنا في مستوى واحد من روعة المضمون وإتقانه وكذا نلاحظ في من نقرأ لهم,
مستويات متفاوتة وإن كان هناك حد هلامي نوعا ما يحدد مدى تقبلنا لكون الكتاب الفلاني صدر فعلا عن كاتبه فنفس القدرات ونفس الاسلوب
بنفس المستوى أو أن تصيبنا صدمة من كون الكتاب فعلا ينتسب لفلان اللذي عرفناه أفضل من ذلك وأجمل .. لذا أعتقد أنه علينا ألا ندقق على
ذلك كثيرا وألا نجعل خشية الوصول إلى مستوى ادنى من المعتاد تعيقنا عن الكتابة أو تحبطنا عنها .. وهذا الكلام لي أولا وأخيرا :ضحكة: ~

هل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟
لا شيء محدد , لكنني أمقت الكتابة الرقمية وأفقد فيها شعوري بالكلمات وما إن كانت في محلها الصحيح أم لا
لذا أفضل القلم والورقة على أي شيء آخر , أيضا من سابع المستحيلات أن أكتب في الضجيج ما لم يكن ما أكتبه
يحتوي هو الآخر على ضجيج :ضحكة: , فإن كنت أكتب شيئا شاعريا يُفترض أن الصراخ أمامي والشجار لن يجعلني أحلم
بقصة تُضاهي روميو وجولييت شاعرية وبؤسا :ضحكة: على كراهيتي لها طبعا :نظارة: ~
كما أن من يريد صنع شيء من الغموض والجو المرعب في روايته أو قصته لا يجدر به فعل ذلك في جو مرح تتعالى فيه الضحكات
وهكذا , تماشي الجو المحيط مع جو القصة أمر ضروري بالنسبة لي :d ~


أكتفي وقد تكون لي عودة :لعق: ~

Detective Diego
02-06-2013, 01:15
طرح موفق..

منذ فترة ليست بقصيرة توقفت عن كتابة القصص والخواطر وأصبحت شغوفا بقراءة الكتب والروايات الى حد لم أكتب فيه الا بعض المقالات القصيرة والموجزة..

ولكن وبما أن أسئلتك تتحدث عن الكتاب ..فأنا من النوع الذي يحب أن يحضر قهوة ساخنة ويجلس على مكتبه الصغير بحيث يكون نور الغرفة خافتا وعند منتصف الليل..هكذا يكون انتاجي أكثر جودة.

اما كيف يأتيني الاهام!
حسنا..لا أخفي عليك صعوبة حدوث هذا معي فقد استغرق الوقت وأنا أعصر مخي لكمال عملي ..واحيانا وأنا مستلقي أفكر بالامر أو اعيد قراءة ما كتبته يأتيني الاهام ..بعد عنى!!

kUro sHiro
02-07-2013, 18:15
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

اعجبني الموضوع وشدني كثيرا واكتشفت انه للمبدع فواز:)

سلمت اناملك:thumbup:

والآن لنذهب للأسئله:
*اي الكتاب انت؟
انا من النوع الذي يسقط عليه الإلهام...في اي مكان كنت او اي وقت.:o

هل لك طقوس خاصة في الكتابه؟

لا، فكل ما احتاجه وقت فراغ لأدون افكاري لاغير.

هل يدوم الإلهام؟

فقط تلك الأفكار التي فرضت نفسها علي بالقوة وجسدت شخصياتها امامي...وهي قليله.:sly:

ومع الأسف فالكثير لايدوم والسبب وجود حافز يميحهىويبدله بغيره:screwy:


وشكرا

VЄSPЄRIΛ
09-07-2013, 12:57
يأتيني الإلهام وأنا في الدوام :em_1f610:

فُلّ♥
09-07-2013, 19:05
في معظم الأحيان يكون للانمي و المانجا تأثير كبير على كتاباتي
و مواقف الحياة لها تأثير كبير ايضا
و اكثر ما يؤثر على كتاباتي هو الاخبار خصوصا الاوضاع في سوريا كونها بلدي الاول و الاخير و هذا يثير عاطفتي بشكل كبير

و لا استطيع الكتابة في الاماكن المزدحمة التي تملؤها الضجة
احب ان اجلس و حدي و افكر بهدوء
و احب الطبيعة و التأمل لساعات
و أنا غالبا اكتب بتأن و لا احب الفوضى
و انظم جميع افكاري قدر المستطاع لاحصل على كتابة جيدة سواء كانت شعرية او نثرية او خاطرة او حتى قصة ...

ice-fiori
07-08-2013, 00:44
*اي الكتاب انت؟
أنا فى الحقيقة من الكتاب المبتدئين الذين يرتكبون الكثير من الأخطاء و لكنى أبذل جهدى لأتحسن للأفضل

هل لك طقوس خاصة في الكتابه؟
فى الحقيقة لا ليس لدى أى طقوس و لكنى لا استطيع الكتابة وسط الضوضاء أبداً

كيف يأتينى الإلهام ؟ و هل يدوم ؟
فى الواقع يأتينى الإلهام فى أى وقت فمثلاً يمكننى أن أكون جالسة أشاهد التلفاز فأجد الكلمات تتدفق على و فى هذه اللحظة أكون مستعدة للكتابة و غير ذلك لا يمكننى الكتابة أبداً و يتوقف الإلهام و أنا أكتب ففجأة لا يصبح لدى أفكار و أعجز عن الإكمال أو أكتب عبارات سخيفة ليس لها معنى و هكذا فإن لدى وقت محدد للكتابة يأتى فى أى وقت فذات مرة جاءنى و أنا أدخل فراشى و لم أعرف ماذا أفعل و فى النهاية تسللت و كتبت ما أريد و استمر الوضع ساعتين و الجميع نيام ثم خلدت لفراشى و لاأريد أن أروى لكم كيف كان منظرى فى اليوم التالى

عيون اليل
14-08-2013, 08:29
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
شكراً للموضوع الجميل

أي من الكتاب أنت ؟.
كاتبة تحب الكتابات الحزينة لأنها تجد أن قلمها البسيط يبدع فيها وأيضاً كتابة الدراما والقصص التي تلفها الغموض لم أقرأ الكثير من الروايات والقصص وأنا أحاول حقاً أن أطور من ثقافتي وبأذن الله سأنجح في القريب العاجل
وهل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟
نعم لدي الكثير منها الجلوس في مكان هادئ وحبذا لو يكون في الطبيعة الصافية كالجلوس بين الأشجار أو الجلوس على ضفة المآء فهذا يجعل قلمي يسطر كلمات تدهشني بنفسي ...
كيف يأتيك الإلهام ؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية ؟؟.
الإلهام يأتيني من بعض الأشيأء منها الأستماع للمؤثرات فهذا يجعل عقلي ينتج آفكاراً أستفيد منها كثيراً
وأيضاً قد تكون من رؤية الصور فعندما أراها يتشكل في عقلي كلمات مبعثرة وبعد تفكير تنتج الجملة
أما آفكار الرواية فهي تنتج من كثرة قرائتي للقصص في صغري وكذلك كانت أختي تدهشني بآفكار القصص التي تخرجها لكن بالطبع أنا لا أخذ الفكرة من أحد بل أخذ أفكار صغيرة من هنا ومن هنالك ثم أدمجهما مع أفكاري الخاصة لتشكل فكرة واحدة جهنمية والألهام صحيح أنني نادراً ما أجده لكن إذا أتاني أجد منه كلمات رائعة جداً فقط ...
وفي أمان الله

ديدا.
06-09-2013, 21:44
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
موضوع مسلي جداً :d

أي من الكتاب أنت ؟
الهواة :لقافة: :أوو:

وهل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟
امممممم إذا الحالة النفسية تعتبر طقوس فلازم أكون سعيدة جدا أو مكتئبة جدا
كمان لازم في الحالتين أفكر بعمق

كيف يأتيك الإلهام ؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية ؟؟
فجأة و بدون مقدمات أو حتى تأمل يجي موقف في راسي فأوثقه زي ما شفته في راسي بالضبط
ما أهتم كثير للصيغة , أهم شي اخرج الموقف من راسي و أتركه إلى أن أمر بالحالة النفسية المطلوبة فأمسك الجهاز و أكمل
ما أخطط أبدا في الفترة بين البينين للتكملة و لا حتى البداية أو النهاية
تقدر تقول ارتجال كامل في حالة القصص لكن و في نقطة غير محددة أرجع أقرأ من البداية أرتب أفكاري , أحدد وجهتي بالضبط
ووراها من فين هبدأ و فين هنتهي و عليه أكمل .
أما المقالات هذي محتاجة بس أوثق الفكرة ثم أخضعها لقوانيني و رؤيتي و وراها أسهب في الرأي على قوانين المقال :d

فقط
في أمان الله

shymaa ali
07-09-2013, 17:34
فوازوو :e107:
هذا ليس عدلاً :e412:
لماذا كل الأفكار المبدعة لك ؟!
لم تترك لنا شيئاً يا رجل !! :e401::e401:
هذا الموضوع بالذات هو ما يحتاج للقهوة الساخنة السوداء الـ..

أولاً السلام عليكم ورحمة الله وبركاته >> بدري :e108:
كيف الحال هنا جميعكم ؟
فواز ، صراحة أهنيك علي هالفكرة الرووعة
وبما إني كاتبة مع وقف التنفيذ في الوقت الحالي فبقول عن تجربتي الخاصة عبر الأسئلة

أي من الكتاب أنت ؟.
أميل للجانب الواقعي في الحقيقة وبالطبع مع البهارات مثل الأكشن والبوليسي والرومانسي وقليل من الدراما
في اعتقادي
ليتمكن القارئ من فهم ما أكتب علي أن أخاطبه بلغته هو
وبالطبع علي أيضاً أن أوفر له شخصية يستطيع إيجادها في مكان ما حوله ليتخيل نفسه مكانها
أظن أن ذلك يضفي لمستي الخاصة من الإثارة علي الرواية

وهل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟
أو ..
كوب من النسكافيه .. القهوة السوداء .. القهوة العربية .. أي شيء من هذا القبيل
تنظيف الغرفة بالكامل فلا أستطيع الكتابة في جو غير مرتب
فتح النافذة لتغيير الهواء
استرخاء تام وهدووء
ومن ثم أبدأ

كيف يأتيك الإلهام ؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية ؟؟.
الإلهام في الواقع ليس له ميعاد محدد فكل شيء قد أسمعه ربما يبعث لي فكرة ما
غالباً أفكر وقت النوم أو ليلاً حيث أجد الأفكار في رأسي فجأة
أحياناً كثيرة أحلم برواية ما أو حتى قصة وعندما أستيقظ أبدأ بترجمة ذلك إلي كتابة علي الورق
وبالتأكيد عندما أكون حزينة أو غاضبة أجد أن متنفسي الأفضل هو الكتابة

أما عن استمرار الإلهام ففي العادة أتفادي ذلك بالتفكير فوراً في النقاط الأساسية التي تقوم عليها روايتي
لذا نعم
في أغلب الأحيان يستمر الإلهام معي إلي آخر الرواية

شكراً علي الكرح مرة أخري
في أمان الله ..

prison of zero
18-02-2014, 23:23
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

موضوع جميل يبعث على الثرثرة , لنبدأ على بركة الله .
أي الكتاب أنت ؟
أنا ذلك الكاتب الذي يحب كتابة الكثير من الروايات التي تحكي عن المشاكل الاجتماعية , وعن واقعنا الذي نعيشه..
وأن أكثر قراءة الكثير من الروايات السيكولوجية والميلودرامية , مع بعض الغموض ^^ , أي أنني أحب كل شيء واقعـــي .
وهل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟
نعم بالطبع , أنا أشبه شيماء في أنني لا أستطيع أن أكتب في بيئة غير نظيفة أو مرتبة , هذا يشعرني بالنفور تماماً..
كما أنني يجب أن أكون متفرغة تماماً , ليس ورائي أي شيء , وأن أكون بمزاج جيد ومسترخية , هكذا أبدأ بالكتابة .
كيف يأتيك الإلهام ؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية ؟؟
يأتيني الإلهام بسرعة خاطفة وهو يضحك علىّ باستهزاء واضــح !! , لا أعلم لكن على حسب , فعادةً عندما أستمع لأغنية ما تأتيني أفكار بسبب كلماتها ,
وقد يأتيني وأنا أفكر بعمق مسترخية فوق سريري , وربما وأنا أغسل الأواني بالمطبخ !! , غريب صحيح ؟
قد يأتيني بالمكان والزمان الغير مناسبين , لكن ومنذ ذلك الوقت لا أستطيع إخراج الفكرة من رأسي ! .

قد تأتي الأفكار على غفلة , وقد يأتي الإلهام بشكل غريب عجيب , وأنا لا أعلم حقاً إن كان الأمر يحدث معي أنا فقط أم لا ؟
وشكراً لك اخي على طرح الموضوع ^^

في حفــــظ الله

Fenette
19-02-2014, 14:16
السلام عليكم


أي من الكتاب أنت ؟
أنا من الذين حبر كتاباتهم أسود وإن لم أكن حزينة , برأيي أنها تؤثر أكثر من القصص الايجابية (أو النهايات السعيدة) .. كما أن الحياة تتعسنا أكثر من أن تسعدنا , لذا أغلب قصص موت وحزن (من زمان بكتب :e415:) وإذا في تغيير فهو إني أكتب الآن غموض وبعض خيال علمي وأحياناً بوليسية ..


وهل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟
لا أدري ماذا أقول بالضبط , أحياناً تأتيني الأفكار في الوقت الغلط (بنص محاضرة أو نكون في رحلة , أو وانا راقدة لانام .. وده خلاني اتعلم يكون جنبي كراسة او تلفوني) .. ومرات تأتي الأفكار بنفسها , وأجد نفسي كتبت صفحات كثيرة ..
(ما يهم المكان هادئ , بس تجي الأفكار واكتب):em_1f605:


كيف يأتيك الإلهام ؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية ؟؟
الالهام يأتيني من (مسلسلات , أنمي , كتب , أفلام .. أو من الواقع) ..
وككل الكتاب , أحيانا أفقد الأمل من قصتي وأجدها سخيفة .. مهما أكتب فهي سيئة , وأعود أحبّها كأنني أبدأها من جديد .. (مزاجات بس)

(حاولت اني اتكلم بالعربية الفصلى هالمرة , ما تحسبوا بين الأقواس)

Yami no Sparx
30-04-2014, 10:50
صدقوا أو لا تصدقوا : أفضل لحظاتي هي حين أمارس الجري . المشكلة أنني أنشغل غالباً بأشياء أخرى فلا أسجل هذه الأفكار فتذهب مع الريح :)

TsunaKun
03-05-2014, 12:15
وعليكم السﻻم ورحمة الله وبركاته

صراحتا فكرة الموضوع بسيطة لكن ممتعة

اي من الكتاب انت؟.
انا من كتاب القصص والروايات الخيالية
وهل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟
نعم مثل الماكوﻻت الباردة السريعة وموسيقى هادئة
كيف ياتيك الالهام ؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية ؟؟.
يأتيني من العاب ال mmo والانميات الاخرى/يطول معي حتى النهاية


ودمت انت ايضا بود

×hirOki×
01-07-2014, 05:58
هممم " الخيال" ومحاولة انتاج عالم مكتمل على الورق , خليط بين ما نؤمن به من مباديء ومثل عليا , وبين ما نعتقد بطلانه وفساده , وبين ما نتمنى رؤيته ولكنه غير موجود !
لخلط كل ذلك , انا اكتب

طقوس للكتابة ؟! ربما الهواء والبرودة المنعشة هما المفتاح لهذه الطقوس , لا أفرّق بين هواء التكييف البارد في الغرفة , أو الهواء مع الرياح الطفيفة في حديقة المنزل , أو النسمات الباردة المندفعة من الخارج نحو نافذة غرفتي التي تعلو سريري مباشرة , حيث اتربع منكبة على اللاب هناك

بخصوص الالهام , ياتيني عن طريق التخيل , أرى الشخصيات وانتج المواقف المؤثرة , احدد في عقلي الموسيقى التصويرية , دقات قلب المتواجهين من شخصياتي الروائية , أحيانا أتحرك بنفسي تمثيلا لردات فعلهم , نظراتهم , طريقة نطقهم , تلعثمهم , أحدد المواقف الأكثر اهمية وأتخيلها , ثم أنسقها في الرواية ولكن ليس على شكل منتظم , أتخيل مواقف وأقرر ان النهاية ستكون كذا , المنتصف سيكون كذا , وهذا

موضوع ممتع أحببته كثيرا خصوصا وانه أفسح لي المجال بالكشف عن عادات وأفكار لم اجد مسوغا لإخبار الآخرين بها :em_1f605:

Diane
03-07-2014, 15:50
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته~
موضوعكَ جميل سلمتْ يداكْ :سعادة2:
http://media.tumblr.com/tumblr_m3lvs2KCit1qf290m.gif

أي من الكتاب أنت ؟.
أنا كاتبة مزاجية،أكتبُ حسب مجازي،إذا كنتُ حزينة ستجد نصي غاضبا يفضح أشياء بطريقة "مستورة"
و عندما أكون سعيدة ستجدني أكتُبُ نصا رومانسيا أو نصا خياليا
أنا اعشق الكتابة عن الخيال و عالم الفانتازيا لكني لازلتُ مترددة بمشاركةِ كتاباتي الخيالية..
http://media.tumblr.com/tumblr_m3lvs2KCit1qf290m.gif

وهل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟
طقوسي قبل الكتابة،كأس ماء وعلكة ظرورية جدا لا أكتُبُ بدونها :أوو:
و دفاتري و مذكراتي أيضا،أنا عادة أكتبُ في حاسوبي،لذلك مذكرتي ظرورية لأكتب فيها أفكارا تستعجل الخروج
أحيانا تأتيني أفكار حول أحداث قبل الوصول إليها،لذلك المذكرة ظرورية بسبب ذاكرتي القوية :غياب:
و أيضا علي أن اكون وحيدة في المنزل :نوم: لكي أتجنب إزعاج إخوتي :غول: يقطعون حبل أفكاري :غول:
http://media.tumblr.com/tumblr_m3lvs2KCit1qf290m.gif

كيف يأتيك الإلهام ؟
يأتيني الإلهام في الحقيقة من المانجا التي أقرأها كثيييرا و الأنمي و من ألعاب الفيديو أيضا :موسوس:
وطبعا من الكُتُبِ التي أقرئها ..
لا أعلم لم لكني قبل ان أكتب أي رواية أنسج نهايتها في عقلي وكل مايبقي الأحداث
وهذا يجعلني أطمئن فأصعب شيء بالنسبة لي هو اختيار عنوان مناسب و نهاية مناسبة أيضا ..
http://media.tumblr.com/tumblr_m3lvs2KCit1qf290m.gif
سعِدْتُ بالتحدثِ قليلا عن "الكتابة" أحب الثرثرة عنها كثيرا و النقاش حولها|
دمت بود~

Sansa Stark
15-07-2014, 07:53
أي من الكتاب أنت؟

أنا أحب أن أكتب قصص خيال علمي، قصص رعب، قصص قصيرة أحب أن أكتب قصص درامية وحوارات قصيرة.
أحب أن يكون هناك حبكة ذكية وأحداث مفاجأة... عنصر المفاجأة هو من أفضل العناصر بالنسبة لي عندما أكتب.
أنا أكتب قصصي باللغة الإنجليزية لأن هذا ما تعودت عليه منذ الصغر.

وهل لك طقوس خاصة قبل الكتابة؟

أحب أن أجلس في غرفتي وهي في حالة عتمة وأشعل شموع حولي وأستخدم
النور من الشموع كإلهام للجو الذي أحاول أن أُظهره... وأحب أن أستمع إلى
معزوفات Claude Debussy and Frédéric Chopin and Johann Sebastian Bach
وأنا أكتب...

كيف يأتيك الإلهام؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية؟؟

Well, once I get an idea to write about, I like to start writing about it right
away just because to see how long I can go on with the idea, and if it's
fruitless and I only get two or three pages, I like to start expanding on the
.idea and I try to add some things just to see if I can continue the story
And when the idea comes and I write it down, it just keeps on expanding
.and it doesn't really end until the story end

وحبيت أضيف أن مرات تأتيني الأفكار كصور متحركة برأسي وأحاول تحويل هالصور إلى
كلمات وحروف. على قدر الإستطاعة طبعاً. وأحب أن أكون على أتم الدقة وأنا أكتب.

ألف شكر عالموضوع الرائع.

آسفة كتبت أخر شئ بالإنجليزية. :e108:

Dream Snota
21-07-2014, 10:48
وعليكم السلام ..

موضوعك جعلني أحاور نفسي لدقائق عديدة :أوو:
فأنا أحب الكتابة والقراءة ولكن أمور كثيرة تقف حاجزا بيني
وبين نشر ما أكتبه دائما ..

ربما أكثر من الثرثرة هنا لذا ارجو المعذرة ..

هل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟


لا ، الفكرة تكون عابرة فالتقطها وأبدء بتطويرها بعقلي ولكنني أحيانا ودون سابق إنذار
أجد نفسي أكتب دون تخطيط مسبق ، دون ان احدد الأحداث او الشخصيات
ولكن مع الكتابة تظهر في عقلي شخصية مثلا وأفكار أخرى
لا أعلم كيف اشرح الموضوع ولكنني لست اقوم بتنظيم ما اكتبه فعادة الكتاب
يحددون الأبطال والاماكن والأحداث والنهاية ، اما أنا فأخالف القاعدة تماما
ومع ذلك عندما أكتب فكتابتي تنال اعجاب صديقاتي ويتسائلن من اين لي هذه الفكرة !
ولو اختصرت الأمر فسأقول إنني للأسف مزاجية أكثر ، فمزاجي من يتحكم بطريقتي
او بأوقاتي ولكن غالبا هناك أمور أيضا تتحكم بأوقات الكتابة ..

كيف يأتيك الإلهام ؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية ؟؟.


أعتقد بأنه يأتيني عندما أكون منشغلة بأمر ما ، فمثلا لو كنت أقوم بالتنظيف
مئات القصص والأفكار تتسابق نحو عقلي !
أو عندما أكون منشغلة بالدراسة ، وأغلب الأوقات هي ما قبل النوم ..
أذكر أنني ذات مرة الفت قصة بكل محتوياتها وعناصرها قبل ان انام بدقائق
فقط واعجبت بالفكرة كثيرا لندرتها وعندما استيقظت تبخرت تماما ..
وسيكون مفزعا لو قلت بأنني ذات مرة استيقظت في وقت متأخر دو سابق إنذار
لأجد نفسي أقوم بإكمال روايتي :موسوس: !!

أنا شخصيا أحب تأليف القصص ولكن تطبيقها وكتابتها سيكون الأكثر إزعاجا ..
أعتقد بأنني أجيد التأليف ولكنني عندما أقرر الكتابة أجد نفسي غير راضية أبدا
وكأنني أشوه ما قمت بتأليفه !!

لذا اعتقد ان هناك هوايات قد تبدوا مترابطة ولكنها في واقع الأمر منفصلة نوعا ما
فهناك من يؤلف ويبتكر ولكنه عاجز عن الكتابة لإفتقاره الأسلوب الصحيح الذي
يمكنه من نقل ما في مخيلته كما هو نحو الورقة ، وهناك من يكتب بطريقة رائعة
وبأسلوب جميل ولكنك لن تعجب بقدر كافي بفكرة قصته وقد تجدها روتينية معتادة مثلا
وهناك من المحظوظين الموهوبين الذين يستطيعون الجمع بين التأليف والكتابة وأنا
أطمح لأن اكون منهم دائما ..

شكرا جزيلا أعتقد بأنني بالفعل أطلت ولكنني استمتعت بالثرثرة .. :أوو:

NaiLay
06-08-2014, 12:43
أي من الكتاب أنت ؟.

بدأت بالكتابة حوالي ثلاث سنين مضت باللغة الفرنسية ، و قد تغيرت فعلا خلال هذه السنوات
اعتدت على أن أكتب بعض فصول في قصة ما أنشرها، ثم أمل من و أقرر أن أنشر قصة أخرى
لكنني لم أعد كذلك الآن ( بعد أن توقفت عن الكتابة لسنة أو أكثر بسبب أشغال الدراسة)فأنا الآن أركز على رواية واحدة فقط إلى أن أكملها نهائيا

و لسوء حظي، حين اعتدت على الكتابة المتقطعة، كان المنتدى يضج بالقرآء و الكتاب أيضا، و كنت أحصد عددا من القرآء ، لكنني لم أقدرها إلى أن عدت مؤخرا لأرى القسم و قد ملأه الغبار، فلا يوجد سوى قلة قليلة من القرآء

وهل لك طقوس خاصة قبل الكتابة ؟

بالطبع ، أستمع للأغاني الهادئة قبل أن أكتب ، أو أجلس بصمت لألخص الفصل و أتخيله في ذهني بإمعان كي أربط الأحداث جيدا .. كما أنني أحتاج لكي أكون فارغة الذهن تماما .

و لا تختلف هذه الطقول مهما كانت اللغة التي أكتب بها، انجليزية فرنسية أو عربية

كيف يأتيك الإلهام ؟... وهل يطول معك حتى نهاية الرواية ؟؟

آممم، عادة ما يأتيني من خلال استماعي للأغاني، أو من خلال فكرة تخطر على بالي فجأة، فأنا من النوع الذي يعاني من أحلام اليقظة بكثرة، فأحاول استغلالها لمصلحتي ..
كما أن معظم أحلامي هي خيالية ( تقول أمي أن خيالي خصب لهذا أحلم بكل ما هو غريب ) لذا آخذ منها أفكار

و كذلك ، فأنا أحيانا أتخير عنوان القصة قبل التفكير في موضوعها

أما بالنسبة الإلهام، فأنا أحتاج إلى تشجيع كي أكمل، على الأقل من شخص واحد فقط يقول لي أن أكمل، فتأتيني الأفكار تلقائيا ، أما حين أشعر أنني أكتب لنفسي فقط، أشعر بالملل السريع و أتوقف عن الكتابة حتى و إن كنت مقتنعة بالفكرة



أشكرك على الموضوع، فأنا أنتظر من فترة موضوعا كهذا كي أثرثر فيه